منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: الطقس والعقيده والاهوت - Weather and belief and Alahot

شاطر

الجمعة يوليو 19, 2013 11:29 am
المشاركة رقم:
مشرف
مشرف


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1954
نقاط : 4876
السٌّمعَة : 61
تاريخ التسجيل : 06/02/2013
العمر : 27
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم


الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم



نظراً لطرح الكثير شبهات حول العنف في العهد القديم والقتل والقتال .قررت ان اضع جزء بسيط من بحث سوف ينشر كامل بالمراجع فيما بعد ان شاء الرب وعشنا ,,,,

الفهرس
مقدمة

هل اله العهد الجديد هو نفسة اله العهد القديم هل الله تغير

هل الله يريد ان يهلك وان يدمر:-

لماذا نجد الحروب في العهد القديم ولا نجدها بشكل كبير في العهد الجديد

الفرق بين حروب العهد القديم وحروب الاخري

كيف نفهم الحروب علي ضوء الوحي الالهي

اذا كانت بعض الشعوب اجرمة فما ذنب الاطفال في غزو كنعان او في مواضع اخري !

غزو كنعان
مقدمة
قامت الحروب الضارية الشرسة علي كتاب الله الوحيد .فاخذو يلهثون وراء الهجوم علي ذالك الحصن الحصين المليئ بالجواهر واللآلِئُ النفيسة هذا النهر العظيم الذي يرتوي منه العطش الي ماء الحياة فيستنير ويرتوي ويتهلل بفرح ذالك الكتاب العظيم الذي له قدرة فعالة علي استرداد وتغير نفوس ممن يقرعون الباب بحثاً عن هذا المحب الصديق الالصقمنالاخ. كم تغمرني السعادة حينما اكتب عنه فتنكشف امامي ما تحتويه الايات من الاسرار المكتومة داخلها فهو بحر واسع غير محدود من ياخذ منه لا يستنفذ مياهه وجمال كلمة الله لا يوصف ففية نذوق حب الرب فحبة اطيب من الخمر! واقول باحساس عميق عند تلامس نفسي مع كلمته كلمس توما لجروح المحب حقاً هذا هو الله حقاً هذة هي كلمتة فحينما ندرك الله يا احبائي وندرك حبه لنا ندرك وجودنا فيه ووجوده فينا .فكلمة الله تخترق نفوسنا كما تخترق قلوبنا فنشاهد الله عبر نافذة ندركها عندما نعيش مع نصوص الكتاب وتعيش نصوص الكتاب فينا.فالذين حاولو ان يقذفون الكلمة بالباطل ويحاولون تشويها بشتي الطرق. متحدثين من الكتاب كما تحدث ابيهم سابقاً الي حواء حينما قال لها احقاً قال الله ابيهم الذي قال الكتاب عنه (ذالك الذي كان قتالاً للناس من البدء ولم يثبت في الحقلانهليس فيه حق.متى تكلم بالكذب فانما يتكلم مما له لانه كذاب وابو الكذاب)فكان لهم اباً .وكانو هم له ابناء فاخذو يتهافتون ويتسابقون للنيل من كلمة الهنا فنالو هم من انفسهم .وتم كشف بواطن ما يزعمون وتحطيمه بين دفتي الكتاب المقدس فكلمة الله حيه وفعالةوأمضىمنكل سيفذىحدينوخارقة الى مفرق النفس والروح والمفاصل والمخاخ ومميزه أفكار القلب ونياته "(عب12:4) فزعمو تاره ان اله العهد القديم ليس هو اله العهد الجديد وتاره اخري ان اله العهد القديم دموي يسعي لسفك الدماء ..
ويتهمون الله ويضعونه داخل قفص الاتهام .وهم من اجرمو في تدليسهم ويتطاولون ويسخرون بل والاكثر من هذا ان جهلهم اوقعهم في امور غير عقلية ومنطقية لادراك طبيعة الله وتعاملات الله للبشر ولا يدركون في بعض الاحيان عدله كما سنري لاحقاً .فتجسد الجهل فيما يكتبون وعدم الادراك فيما يدعون فلو كان الجهل انساناً لذهب ليستقي منهم الجهل .اتمني ان ياتي هذا البحث بثمر وان يكون سبب بركة لكثيرين
اغريغوريوس
aghroghorios

نظرات البعض للعهد القديم:-

البعض ينظر الي الله بانه يعاني من انفصام الشخصية(Schizophrenia)في ظاهرة وليس باطنة فالظاهر هو تغير الشخصية او ما يعرف في علم النفس بازدواج الشخصية وهو مختلف عن انفصام الشخصية فذاك نفسي والاخر عقلي بغض النظر عن المضمون فهم ياخذون شق التغير في الشخصية او ازدواجية الشخصية في نظرتهم لله.فيتوهم البعض ان اله العهد القديم يختلف عن اله العهد الجديد ويننظرون الي كونهم الهين مختلفين!فاله ياتي بالابادة علي الشعوب واله يدعو الي المحبة يقول الملحد ريتشارد دوكينز واصفاً الله في العهد القديم انة (المطهر العرقي الحاقد المتعطش للدماء ويصفة الدكتور مصطفي محمود في كتابة اسرائيل البداية والنهاية بالدموي العنصري وقال الصحفي كريستوفر هيتشنز ان العهد القديم به مذبحة عشوائية وقد وجه للعهد القديم كثيراً من النقد من غيرهم من منتقدي المسيحية الذين وجدوا في هجومهم ونقدهم القاسي للعهد القديم وسيلة للتشكيك في كلمة الله واخذوا يتهمون الرب انه ارتكب جرائم ضد الانسانية.واستمروا في خداع البسطاء من العامة لتشويه صورة الاله القدوس المحب مستخدمين مبدأ الغاية تبرر الوسيلة فغايتهم تشويه الكتاب المقدس بوسيلة نقدة من الداخل.لتبرير ما يعتقدون به من معتقدات بما يعرف بالاسقاط وهو نزع ما بهم وجعله بالكتاب لكن هيهات فالكتاب اقوي من محاولاتهم التي تنتهي بالفشل كما حاول غيرهم علي مدار مئات السنين لكن دعونا نسال هل هذة الانتقادات الموجهة للعهد القديم صحيحة؟ هل الله في العهد القديم دموي ؟ يريد ان يدمر ويدعو لابادة جماعية ضد الابرياء من رجال ونساء واطفال هل اله العهد القديم مختلف عن هذا الاله المحب الالصق من الاخ في العهد الجديد كيف لنا ان نوفق بينهم .هذا موضع دراستنا.ويبقي السؤال كمحور اولي
هل الله يتغير؟
يشير الكثير من منتقدي المسيحية ان اله العهد القديم يختلف بشكل قطعي عن اله العهد الجديد فيعتقدون ان الله في العهد القديم لا يمثل الله في العهد الجديد الذي يدعو للحب وهذا كان قديماً ايضاً في ظهور هرطقة ماركيون والنظرة الثنائية ورفض ماركيون لاله العهد القديم فرفض اسفار العهد القديم وحذف ما يحتوية العهد الجديد من تعاليم العهد القديم في وجهة نظرة وابقي علي انجيل لوقا بعد ان حذف الاصحاحات الاولي من البشارة الي سلسلة نسب السيد المسيح وكل ما يتصل بالعقائد اليهودية في إنجيل لوقا وابقي مع بقية انجيل لوقا عشر رسائل من رسائل بولس الرسول بعد ان حذف منها ما هو ضد فكره وتعتمد علي العهد القديم، وحذف أيضاً الرسائل الرعوية،ففي الحقيقة لم يكن مستحدث فصل والنظرة الثنائية لله بل وجد هذا ايضا في الكنيسة الاولي .فنجد المعترضين يوصفون الله بحسب هواهم وعدم علمهم الكافي بالكتاب وما اعلنه فاعلن الكتاب المقدس ان الله ليس عنده تغيير ولاظل دوران يع 1: 17 فكلمة الله تعلن لنا ان الله لا يمكن ان يشوبه تغير ولا يتبدل ولا يتحول «لأنيأنا الرب لا أتغير»(مل 3: 6) فكما يقول المزمور المئة ووالثاني 24 أقول: يا إلهي، لا تقبضني في نصف أيامي. إلى دهر الدهور سنوك25 من قدم أسست الأرض، والسماوات هي عمل يديك 26 هي تبيد وأنت تبقى، وكلها كثوب تبلى، كرداء تغيرهن فتتغير 27 وأنت هو وسنوك لن تنتهي

فالله ازلي ابدي .فلا يتغير من اي ناحية من النواحي ولا تتغير صفاتة ولا تتغير نبؤاته ووعوده او يعاني من ما يعرف بالناسخ والمنسوخ حاشا بل يظل كما هو بمقاصده وذاته الي الابد.قال القديس اغسطينوس كما نعرف أنك أنت الموجود الحقيقي وحدك، كذلك نعرف أنك أنت وحدك الموجود بلا تغيّر، والمريد بلا تغيّر . فهو لا يتغير وان كنا نحن غير امناء فهو امين الي الانقضاء .فالكتاب المقدس رد علي اشكالية التغير بشكل قطعي فالهنا المحب القدوس لا يمكن بشكل قاطع ان يتغير فهو ايضاً ما جاء في العهد الجديد بشكل اخر ان المسيح هو امس وغداً والي ابد الابدين امين .فكما ان العهد القديم به الدينونة به محبة والعهد الجديد كما به محبة به دينونة .ونري محبة الله من بداية الخليقة وتسلسلها ومحبتة للانسان فالعقاب في العهد القديم لا يتناقض مع صفة المحبة فالمحبة هي توجية الاخرين نحو التوبة فعند العودة لادم الله يحب ادم بينما قال له ان يوماً تاكل من الشجرة موتاً تموت فهل الله لا يحب ادم ؟لكن بمحبة الله لادم هناك ايضاً قداسة الله التي تستدعي الدينونة لكن هذة الدينونة يسبقها دائماً انذرات فالله لم يرسل الطوفان او يهلك الكنعانين بدون تحذير علي سبيل المثال وليس الحصر الطوفان فترة بناء الفلك كانت مئة وعشرين عام كان خلالها نوح يحث الناس بالرجوع عن خطاياها فلاقي الكثير من الاستهزاء فكيف لشخص ان يبني فلك في اليابسة واعتقد البعض انه مجنون .حتي جاءة الدينونة بعد مئة وعشرين سنة .فكان يمكن التغاطي عن دينونة الله اذا قدم احدهم توبة .فكان اخر ما يلجئ له الله هي الدينونة التي يسبقها تحذير والله انتظر عشرات السنين لشعوب تصل الي اكثر ربعمائة سنة مع بعض تلك الشعوب قبل اهلاكهم فلم تاتي دينونة مستقبلية بلا تحذير ولم ياتي تحذير بلا دينونة مستقبلية اذا استمرو علي دربهم في مسلكهم لحياتهم.فالله تعامل مع هؤلاء بطرق متعددة كثيرة .بانذارات متعددة وهذا ما اعلنة ايضا شخص ربنا يسوع المسيح حينما قال 13: 34 يا اورشليم يا اورشليم يا قاتلة الانبياء و راجمة المرسلين اليها كم مرة اردت ان اجمع اولادك كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها و لم تريدوا فالله اراد كثيراً ان يجمع اولادها لكن بعد الرفض تاتي الدينونة 38 هوذا بيتكم يترك لكم خرابا* فالمعترض الذي يري ان الله تغير هو بالفعل لا يدرك كينونة الله ويجهل ما جاء في سياق النصوص الذي سنتناولها بالتفصيل فيما بعد فالله ازلي ابدي وما يطمن قلوبنا وافكارنا انه لا يتغير مع تغير الزمان
هل الله يريد ان يهلك وان يدمر:-
يتسائل البعض كيف لاله المحبة والرأفة يمكن ان يكون فيما مضي بهذا الشكل.هل الله يريد الهلاك والقتل والدمار هل يستلذ بمعاقبة الامم وابادتها!. كيف يتفق هذا مع قداسة الله وحبة للبشر.فلنري ماذا يريد الله حقاً يشير الوحي الالهي في سفر حزقيال ٣٣ : ١١‏قُلْ لَهُمْ: حَيٌّ أَنَا، يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبُّ، إِنِّي لاَ أُسَرُّ بِمَوْتِ الشِّرِّيرِ، بَلْ بِأَنْ يَرْجعَ الشِّرِّيرُ عَنْ طَرِيقِهِ وَيَحْيَا. اِرْجِعُوا، ارْجِعُوا عَنْ طُرُقِكُمُ الرَّدِيئَةِ! فَلِمَاذَا تَمُوتُونَ يَا بَيْتَ إِسْرَائِيلَ؟ فالله لا يسر بموت الشرير بل يكون سرورة برجوع الشرير عن الطريق الذي يسلكه ويؤدي للموت الابدي. كما في العهد الجديد إلهًا يُسَرّ بالتّوبة هكذا ذكر في العهد القديم ويقول الوحي الالهي ايضاً في السفر نفسة ويؤكد انة لا يسر بموت الشرير حزقيال ١٨ : ٢٣‏هَلْ مَسَرَّةً أُسَرُّ بِمَوْتِ الشِّرِّيرِ؟ يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبُّ. أَلاَ بِرُجُوعِهِ عَنْ طُرُقِهِ فَيَحْيَا؟ اذا الله لا يريد ان يهلك وان يدمر ولا يسر بهذا وهذا ما اكدة الوحي الالهي في العهد الجديد ايضاً عن تأني الله في بطرس الثانية بطرس الثانية ٣ : ٩ ٩‏لاَ يَتَبَاطَأُ الرَّبُّ عَنْ وَعْدِهِ كَمَا يَحْسِبُ قَوْمٌ التَّبَاطُؤَ، لكِنَّهُ يَتَأَنَّى عَلَيْنَا، وَهُوَ لاَ يَشَاءُ أَنْ يَهْلِكَ أُنَاسٌ، بَلْ أَنْ يُقْبِلَ الْجَمِيعُ إِلَى التَّوْبَةِ.فالله لا يشاء ان يهلك الناس فمن يزعم ان الله يريد التدمير او انه دموي يدعي كذباً وبهتاناً علي الهنا الحنون المحب ونجد الله لم يدمر جيش فرعون الا بعد تحذيرات كثرة علي يد موسي اكثر من مرة وسوف نشير الي طول اناته علي شعوب فيخبرنا الكتاب عن صبر الله جيل وثاني وثالث ورابع في سفر التكوين الاصحاح الخامس عشر العدد 16 وفي الجيل الرابع يرجعون إلى ههنا لان ذنب الاموريين ليس إلى الان كاملافصبر الله لمئات السنين قبل تدمير هذة الدولواخر ما يلجئ له الرب هو العقاب فالله رحيم وبطئ الغضب في سفرالخروج ٣٤ : ٦فَاجْتَازَ الرَّبُّ قُدَّامَهُ، وَنَادَى الرَّبُّ: "الرَّبُّ إِلهٌ رَحِيمٌ وَرَؤُوفٌ، بَطِيءُ الْغَضَبِ وَكَثِيرُ الإِحْسَانِ وَالْوَفَاءِ. حافظ الاحسان الى الوف.غافر الاثم والمعصية والخطية. فالله يعلن عن انه غفور وانة محب وبطئ الغضب وهذا الاله المحب البطيئ ونرى الله في العهد القديم إلهًا يدعو إلى المحبّة "لا تَنْتَقِمْ ولا تَحْقِدْ عَلى أبْناء شَعْبِكَ بَلْ تُحِبُّ قَريبَكَ كَنَفْسِكَ. أنا الرَّبّ" (لاويّين 18: 19). ونراه، أيضًا، كثير الرّحمة والغفران "الرَّبُّ رَحيمٌ ورَؤوفٌ، طَويلُ الرُّوحِ وَكَثِيرُ الرَّحْمَةِ. لا يُحاكِمُ إلى الأبَدِ، ولا يَحْقِدُ إلى الدَّهْرِ. لَمْ يَصْنَعْ مَعَنا حَسَبَ خَطايانا، ولَمْ يُجازِنا حَسَب آثامِنا" (مزمور 103: 8-10).
فيري البعض ان هناك كمية كبيرة من العنف في العهد القديم بعين مغلقة عن رؤية الحق ولا يريوا كمية الحب الكبيرة وتاكيد هذا من سفر التثنية 6:5 وحب الله وصبرة عند رفض شعبة له والعبادة للالهة الوثنية في (هوشع 9:7-11)٧وَشَعْبِي جَانِحُونَ إِلَى الارْتِدَادِ عَنِّي، فَيَدْعُونَهُمْ إِلَى الْعَلِيِّ وَلاَ أَحَدٌ يَرْفَعُهُ٨‏كَيْفَ أَجْعَلُكَ يَا أَفْرَايِمُ، أُصَيِّرُكَ يَا إِسْرَائِيلُ؟! كَيْفَ أَجْعَلُكَ كَأَدَمَةَ، أَصْنَعُكَ كَصَبُويِيمَ؟! قَدِ انْقَلَبَ عَلَيَّ قَلْبِي. اضْطَرَمَتْ مَرَاحِمِي جَمِيعًا. ٩‏"لاَ أُجْرِي حُمُوَّ غَضَبِي. لاَ أَعُودُ أَخْرِبُ أَفْرَايِمَ، لأَنِّي اللهُ لاَ إِنْسَانٌ، الْقُدُّوسُ فِي وَسَطِكَ فَلاَ آتِي بِسَخَطٍ. ويوجد نمازج من الحب تثنية( 7: 7-15) ،‏٧لَيْسَ مِنْ كَوْنِكُمْ أَكْثَرَ مِنْ سَائِرِ الشُّعُوبِ، الْتَصَقَ الرَّبُّ بِكُمْ وَاخْتَارَكُمْ، لأَنَّكُمْ أَقَلُّ مِنْ سَائِرِ الشُّعُوبِ.‏٨بَلْ مِنْ مَحَبَّةِ الرَّبِّ إِيَّاكُمْ، وَحِفْظِهِ الْقَسَمَ الَّذِي أَقْسَمَ لآبَائِكُمْ، أَخْرَجَكُمُ الرَّبُّ بِيَدٍ شَدِيدَةٍ وَفَدَاكُمْ مِنْ بَيْتِ الْعُبُودِيَّةِ مِنْ يَدِ فِرْعَوْنَ مَلِكِ مِصْرَ.‏٩فَاعْلَمْ أَنَّ الرَّبَّ إِلهَكَ هُوَ اللهُ، الإِلهُ الأَمِينُ، الْحَافِظُ الْعَهْدَ وَالإِحْسَانَ لِلَّذِينَ يُحِبُّونَهُ وَيَحْفَظُونَ وَصَايَاهُ إِلَى أَلْفِ جِيل،‏١٠وَالْمُجَازِي الَّذِينَ يُبْغِضُونَهُ بِوُجُوهِهِمْ لِيُهْلِكَهُمْ. لاَ يُمْهِلُ مَنْ يُبْغِضُهُ. بِوَجْهِهِ يُجَازِيهِ.‏١١فَاحْفَظِ الْوَصَايَا وَالْفَرَائِضَ وَالأَحْكَامَ الَّتِي أَنَا أُوصِيكَ الْيَوْمَ لِتَعْمَلَهَا.‏١٢"وَمِنْ أَجْلِ أَنَّكُمْ تَسْمَعُونَ هذِهِ الأَحْكَامَ وَتَحْفَظُونَ وَتَعْمَلُونَهَا، يَحْفَظُ لَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ الْعَهْدَ وَالإِحْسَانَ اللَّذَيْنِ أَقْسَمَ لآبَائِكَ،‏١٣وَيُحِبُّكَ وَيُبَارِكُكَ وَيُكَثِّرُكَ وَيُبَارِكُ ثَمَرَةَ بَطْنِكَ وَثَمَرَةَ أَرْضِكَ: قَمْحَكَ وَخَمْرَكَ وَزَيْتَكَ وَنِتَاجَ بَقَرِكَ وَإِنَاثَ غَنَمِكَ، عَلَى الأَرْضِ الَّتِي أَقْسَمَ لآبَائِكَ أَنَّهُ يُعْطِيكَ إِيَّاهَا.‏١٤مُبَارَكًا تَكُونُ فَوْقَ جَمِيعِ الشُّعُوبِ. لاَ يَكُونُ عَقِيمٌ وَلاَ عَاقِرٌ فِيكَ وَلاَ فِي بَهَائِمِكَ.‏١٥وَيَرُدُّ الرَّبُّ عَنْكَ كُلَّ مَرَضٍ، وَكُلَّ أَدْوَاءِ مِصْرَ الرَّدِيئَةِ الَّتِي عَرَفْتَهَا لاَ يَضَعُهَا عَلَيْكَ، بَلْ يَجْعَلُهَا عَلَى كُلِّ مُبْغِضِيكَالتثنية ٢٣ : ٥‏وَلكِنْ لَمْ يَشَإِ الرَّبُّ إِلهُكَ أَنْ يَسْمَعَ لِبَلْعَامَ، فَحَوَّلَ لأَجْلِكَ الرَّبُّ إِلهُكَ اللَّعْنَةَ إِلَى بَرَكَةٍ، لأَنَّ الرَّبَّ إِلهَكَ قَدْ أَحَبَّكَالملوك الاول ١٠ : ٩‏لِيَكُنْ مُبَارَكًا الرَّبُّ إِلهُكَ الَّذِي سُرَّ بِكَ وَجَعَلَكَ عَلَى كُرْسِيِّ إِسْرَائِيلَ. لأَنَّ الرَّبَّ أَحَبَّ إِسْرَائِيلَ إِلَى الأَبَدِ جَعَلَكَ مَلِكًا، لِتُجْرِيَ حُكْمًا وَبِرًّا".نحميا ١ : ٥‏وَقُلْتُ: "أَيُّهَا الرَّبُّ إِلهُ السَّمَاءِ، الإِلهُ الْعَظِيمُ الْمَخُوفُ، الْحَافِظُ الْعَهْدَ وَالرَّحْمَةَ لِمُحِبِّيهِ وَحَافِظِي وَصَايَاهُ،وينطبق نفس الشيئ علي العهد الجديد نجد محبة الله وغضبة محبة الله في هذة المواضع يوحنا الاولى ٤ : ١-٢١ويوحنا ٣ : ١٦ ونجد غضبة متى ٣ : ٧ ومتى ١٠ : ٢٨ ولوقا ١٢ : ٥ولوقا ٢١ : ٢٣ ويوحنا ٣ : ٣٦ورومية ١ : ١٨فالله لا يتغير ولا يمكن لعاقل الفصل.


لماذا نجد الحروب في العهد القديم ولا نجدها بشكل كبير في العهد الجديد؟
قبل الغوص في قضية العنف في العهد القديم ضد الشعوب اعتقد يجب ان ندخل اولاً لعلاج قضية اخري هامة وهي يلاحظ الكثير من الناس العديد من المعارك والحروب في العهد القديم في حين ان العهد الجديد لا يوجد به شيئ من هذا القبيل مع استثناء سفر الرؤيا الذي يقدم نبؤات عن حروب قادمة .السبب باختصار هو ان العهد القديم يحتوي علي كمية هائلة من التاريخ فيما يتعلق بدولة اسرائيل التي تمتد ما يقرب من 1500 سنة في حين يركز العهد الجديد علي خدمة يسوع المسيح التي استمرت ثلاث سنين فقط .
من المهم ايضا ان نلاحظ ان الدول غالباً تذهب في بعض لاوقات للحروب فحينما ننظر الي الحروب التي قامت بها الولايات المتحدة علي سبيل المثال في اقل من مئة سنة قامت بالحرب العالمية الاولي والثانية حرب فيتنام حرب الكورية حر ب الخليج الفارسي غزوة العراق وافغنستان بالاضافة الي عدد لا يحصي من المناوشات بقدر ما لا تحب ذالك فالعنف والحرب هو جزء من الواقع بالتالي هو جزء من التاريخ والتاريخ جزء من العهد القديم .فبالتالي ذكر العهد القديم الحروب لانها تدخل ضمن تاريخ بني اسرائيل .ولاشارات روحية قوية لوقوف الله مع شعبة وتعضيده لهم

الفرق بين حروب العهد القديم وحروب الاخري?
لعل اهم ما يميز حروب العهد القديم عن الحروب في لاديان الاخري:-
- حروب العهد القديم محدودة ومحصورة بالزمن التي حدثة به ليس لها استمرارية اما الحروب في بعض الاديان الاخري قد تستمر الي يوم القيامة لانها غير محدودة وغير محصورة بالزمان .
- حروب العهد القديم محدودة ومحصورة بالمكان فلم تكن موجهة للعالم باكملة بل موجهة لشعوب بعينها وهم الشعوب السبع الحثيون والجرجاشيون والاموريون والكنعانيون والفرزّيون والحوّيون واليبوسيون
- حروب العهد القديم لم تكن لنشر دين او عقيدة او فرضها فلم يكن الهدف التوسع الديني بالاجبار فلم تكن الديانة اليهودية ديانة تبشيرية بعكس الحروب في بعض الاديان التي كانت لنشر عقيدة او فرضها
- حروب العهد القديم لم يكن الهدف منها الغنائم او التربح من الحروب بتأليف قلوب المحاربين بعكس بعض الاديان كان لها غرض التربح(الجزية) والغنائم
- حروب العهد القديم لم تكن للانتقام الشخصي بعكس ما اتي في بعض الاديان انها كانت للانتقام الشخصي
- حروب العهد القديم كانت عقوبة للجرائم التي ارتكبت ويعاقب عليها القانون الحالي بالاعدام
- حروب العهد القديم كانت توجة في بعض الاحيان للشعب اليهودي نفسة من خلال العقاب علي ايدي شعوب وثنية لكسرهم للوصايا والعهد فلم تكن دائما موجهة للامم لان الله عادل فكانت توجه ضد من يخطئ
- لم تكن دائما موجهة للشعوب الوثنية : بل وبعدل الإله كانت توجهة ضد من يخطئ ، والأمثلة كثيرة على عقوبات إلهية موجهة للشعب اليهودي نفسه على أيدى شعوب وثنية لأنهم كسروا العهد مع الرب
- واهم الفروق ان الدينونة جاءة بعد تحذيرات كثيرة من الرب فلم تاتي الدينونة بدون تحذير
- حروب العهد القديم لم تكن عنصرية تجاة شعب معين بدليل عقاب الله شعب إسرائيل بنفس الطريقة، اي عقابهم في حروب على يد شعوب آخرى و خير مثال...عاقب الله يهوذا باشور وعاقبهم على يد نبوخذنصر ملك بابل فاكثر شعب وقع تحت دينونة الله ليس الامم بل شعب اسرائيل من الخروج حتي نهاية العهد القديم
-
كيف نفهم الحروب علي ضوء الوحي الالهي:-
المقياس الحقيقي لوزن الاحداث:-
يجب وضع الاحداث في العهد القديم علي مرحلتين –الاولي وضع الحدث في سياقة التاريخي ومن ثم الحكم علي الحدث من خلال الرؤية والمجتمع والاعراف في ذالك الوقت مثال قد تصادفنا قصة في التاريخ عن ملك يقال عنه انه "رحيم"، ، وتجد ان الملك هذا كان يذبح الاسري بدم بارد، فستقول بدون ادني شك انه غير رحيم، ليس فقط لأنك حكمت عليه بمعيارك اليوم ولكن أيضا لأنك نزعت المعلومة من سياقها التاريخي. أما حين تعود للسياق التاريخي الذي جاء فيه هذا الملك وتقرأ أكثر وتبحث أعمق فتعرف في النهاية أن جميع الملوك الذين سبقوه كانوا بالأحرى يحرقون أسراهم أحياء بعد تعذيب شنيع، وأن هذا الملك بالعكس كان أول من استبدل الحرق بالذبح، هنا فقط سيتحول "الذبح" إلى رحمة وستدرك لماذا كان هذا الملك يُدعي رحيما، بل ستؤمن أنه كان بالفعل رحيما!
بالمثل لا يمكن الحكم على أحداث العهد القديم ورؤيتها بمعايير ومنظور القرن العشرين وقيمه وأخلاقه، ولا حتى بمعايير القرن الخامس، لأننا بذلك نضع هذه الأحداث خارج إطارها المرجعي الأصلي، من ثم لا نخرج بعد ذلك إلا بصورة مشوهة ، وقاسية عنيفة من ناحية أخرى، ننسبها بعد ذلك بكل بساطة إلى الله في مقارنة خاطئة مثال اخر في الازمنة القديمة لم يكن الرق عنف ولا حتي جريمة لكن اليوم ننظر له انه جريمة ضد الانسانية
المرحلة الثانية رؤية سياق النصوص هل تتحدث عن نبؤات اخبر بها الله لعلمه المسبق قبل حدوثها وتحقيقها فعندئذ لا يمكن ان ننظر للنصوص انها اوامر من الله لنتيجة جوهرية وهي علم الله المسبق للاحداث واعلانه لاحد الانبياء للتحذير وكان تحذير بعض الشعوب له مدلول ايجابياً مثل شعب نينوي حينما قال يونان ونادي بَعْدَ أَرْبَعِينَ يَوْماً تَنْقَلِبُ نِينَوَى فحينئد يقول الكتاب فَآمَنَ أَهْلُ نِينَوَى بِاللَّهِ وَنَادُوا بِصَوْمٍ وَلَبِسُوا مُسُوحاً مِنْ كَبِيرِهِمْ إِلَى صَغِيرِهِمْ. فيقول الكتاب حينئذ فَلَمَّا رَأَى اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ أَنَّهُمْ رَجَعُوا عَنْ طَرِيقِهِمِ الرَّدِيئَةِ نَدِمَ اللَّهُ عَلَى الشَّرِّ الَّذِي تَكَلَّمَ أَنْ يَصْنَعَهُ بِهِمْ فَلَمْ يَصْنَعْهُ. فالله يتاني ويترفق عشرات السنين حتي يكتمل زمن الخطيئة .
المرحلة الثالثة نجد ان الله في سفر التكوين يكره سفك الدماء Genesis 9:6 ووضع عقوبة الاعدام لقاتل النفس وكانت الوصية لا تقتل فربما يتهم البعض الله بالقتل والعنف وهذا بمقياس غير علمي فلا يقال ان القاضي العادل قاتل فالله اعطي للشعوب فرصة للتوبة عشرات السنين لكنهم اصرو علي مخالفة وصايا الله وسارو علي نهج الشذوذ والجنس وزني المحارم والقتل وغيرة من جرائم فاستلزم تدخل الله كما هو الحال في سدوم وعمورة او بالطوفان او من خلال استخدام شعب معين ضد شعب معين الله استعمل بني اسرائيل في عقاب الكنعانين بسبب شرورهم الكثيرة وذالك لانة يريد ان يستمر اتفاقة مع ابراهيم واسحاق ويعقوب ويذكر في تثينة 7 انة يريد ان تكون اسرائيل امة مقدسة دون ان تتاثر بشرور كنعان
المرحلة الرابعة علم الله المسبق بدينونة كل انسان لا يجعلنا نتسائل لماذا حكم الله هكذا!فمنظور الله يختلف عن منظور البشر فالعقل البشري خاضع للمكان والزمان بينما الله خارج الزمان والمكان . يقول الكتاب ما أبعد أحكامك عن الفحص، وطرقك عن الاستقصاء" (رو11: 33).
المرحلة الخامسة التميز بين عمل الانسان وارادة الانسان فعند ذكر العهد القديم بعض اعمال من العنف ارتكبها الانسان ضد الانسان او ملوك ضد ملوك ينبغي ان نبحث هل هي بامر الهي ام هي ضد ارادة الله والله عاقب المعتدي
المرحلة السادسة وهي مفهوم للعقاب بشكل شامل
عقاب الله للامم الشريرة :-
كان هناك عقاب من الله للأمم الشريرة في العهد القديم التي كانت تعصي الله وترتكب الشرور وتريد غواية شعب الله لارتكاب الإثم ليفسدوا الأرض و ينجسوها .
والسبب في عقاب الله لهم هو لأجل احتواء الشر حتى لا يتلوث المجتمع وإيقاف الشر من الانتشار في نسلهم فالخلاية السلاطنية لابد ان تنزع حتي لا يتلوث الجسد باكملة مثل شخص يعاني من مرض السكر فتدهورة حالتة الصحية فذهب للطبيب فقالة له الطبيب انة يعاني من غرغرينا في قدمة اليسري ولابد ان تبتر (اصبحت قدمة اليسري فاسدة من الممكن ان تنقل الفساد والسموم التي تحتويها لبقية اعضاء الجسم) فالحالة خطرة لابد من بتر الساق .
هكذا الحال في بعض الشعوب التي كانت تنشر الزني والاشياء التي لا تليق مثل زني المحارم والشذوذ مع الحيوانات وغيرها من اشياء مخزيةكانت شرورهم تؤدي الي تدخل الله أحيانا في التعامل مباشراً مع الشر مثل الطوفان وسدوم وعمورة وغيرها والله كما اشرنا بطئ في غضبة لم يعاقب مباشرتاً بل كان ينتظر جيل ثم اخر حتي اعطي بعضهم اربعمائة سنة للتوبة.فكان اخر ما يلجئ اليه الله هو العقاب .

اذا كانت بعض الشعوب اجرمة فما ذنب الاطفال في غزو كنعان او في مواضع اخري !
ينبغي وضع عدة امور جوهرية بمعاير منطقية للفهم:-
- من النقاط الهامة المحورية في قتل الاطفال ان الله قد وفر لاولائك الرضع الذين لم تكن لهم فرصة ان ينالو الخلاص اذا عاشو حتي سن البلوغ فرصة للخلاص فيجب ان نتذكر ان الكنعانين كانو ثقافة همجية وشريرة فلك ان تتخيل ان هؤلاء الرضع والاطفال قد عاشو حتي سن البلوغ فمن المحتمل ان يتحولو كما لوالديهم من شر وجرم وهمجية ويتم ادانتهم ويكون مصيرهم الهلاك الابدي الي الجحيم مع ابليس واعوانة بعد وفاتهم فكما يعتقد اغلب المسيحين علي وجهة الكره الارضية الاطفال الرضع وصغار الاطفال الذين يمتون يذهبون الي السماء ثم ان اطفال الكنعانين كانو في وضع افضل بكثير اذا ما كان الله سمح لهم بالعيش والنمو الي مرحلة النضج في ثقافة فاسدة فعلينا ان نتذكر نصوص الكتاب التي تشير الي ان كل الاطفال الذين يموتون في سن الطفولة سن عدم المسؤلية الاخلاقية سيحفظون 2nd Samuel 12:23 and Matthew 19:14 ونجد ايضاً Isaiah 7:15-16 يشير الي سن المسائلة الاخلاقية قبل ذالك قد يكون الطفل ليس له القدرة علي التميز بين الصح والخطا وبالتالي لا يكون مذنباً بارتكاب اي ذنب شخصي فالله كفل لهم حياة ابدية لم تكن لهم ان عاشو في زيغان وحياة شريرة مثل ابائهم وهو امر لم نكن نتصورة اذا سمح الله لهم ان يعيشو في سن البلوغ والمسؤلية الاخلاقية فمن حنان ومحبة الرب انه انتشلهم قبل الهلاك .


-النقطة الاخري من كان سيحمي ويدعم الاطفال بدون اب ولا ام فمن المرجح انهم سيلاقون الموت علي اية حال بسبب الجوع او اي سبب اخر فكانت فرصة البقاء للحياة لليتيم ليست جيدة في الشرق الادني سابقاً
-النقطة الثالثة قد يسعي هؤلاء الاطفال لمحاربة بني اسرئيل عند وصولهم لسن البلوغ فالله حمي شعبة

علي ضوء ما ذكر مسبقاً يمكننا فهم لاشكاليات التي يطرحها المعترضون علي الكتاب المقدس
1-غزو كنعان
صدر حكم الاعدام علي مجموعة من البشر يسستحقون حكم الله وقد توجة هذا التدمير بشكل اكثر للديانة الكنعانية راجع تثنية 7 الاعداد 3 :5 اكثر مما هو موجة للكنعانين بشكل محدد فكان التدمير ليس بدافع عرقي بل لاسباب مبررة فالمعروف عن الكنعانين الانخراط في الممارسات الشاذة مع الحيوانات وزني المحارم والتضحية بالاطفال واعمال جنسية منحرفة الله كان يهيئ العالم لمجيئة فكان يهيئ الجو الديني والتاريخي الذي يجعل الشعور بان المسيح قادم لتحقيق الخلاص ليس لاسرائيل فقط بل لاعداء اسرائيل بما ذالك مصر وبابل واشور في Psalm 87:4-6; Isaiah 19:23-25 عند تقدير هذة الحوادث لابد من تقييم هذة الحوادث وتقديرها ومن المهم ان ناخذ في الاعتبار سلوك البشر المنحط يقول نورمان جيسلر في كتابه الكنعانينون قال كانت هذة الثقافة شريرة بدرجة شاملة لدرجة ان الكتاب المقدس يقول ان الله اصابة الغثيان فهم كانو في وحشية وقسوة وزني المحارم وشذوذ البهائم والبغاء مع الطقوس الوثنية حتي تقديم اطفالاهم كتضحية كانت ثقافة عدوانية يريدون ابادة اسرائيل
ويذكر ان الله اعطي الكنعانيون وقت كثير جداً وكافي للتوبة ربعمئة عام في سفر التكوين الاصحاح الخامس عشر كتاب العبرانين يذكر ان الكنعانين كانو عصاه وهي العبارة التي تشير الي جرائمهم الاخلاقية آية31: "بِالإِيمَانِ رَاحَابُ الزَّانِيَةُ لَمْ تَهْلِكْ مَعَ الْعُصَاةِ، إِذْ قَبِلَتِ الْجَاسُوسَيْنِ بِسَلاَمٍ."
وكان الكنعانين علي علم بقوة الله راجع ([url=http://ebible.com/query?utf=8%E2%9C%93&query=Joshua 2%3a10-11&translation=ESV&redirect_******=http://www.gotquestions.org/eBible.html]Joshua 2:10-11[/url]; [url=http://ebible.com/query?utf=8%E2%9C%93&query=Joshua 9%3a9&translation=ESV&redirect_******=http://www.gotquestions.org/eBible.html]9:9[/url]) ولعل من اكبر الامثلة التي تضرب رحاب الزانية التي تبرهن انه من الممكن علي الكنعانين ان يتفادو دمارهم اذا قدمو توبة يشوع 2 كما قال حزقيال ان مسرة الرب برجوع الشرير عن طريقة . [url=http://ebible.com/query?utf=8%E2%9C%93&query=Ezekiel 18%3a31-32&translation=ESV&redirect_******=http://www.gotquestions.org/eBible.html]Ezekiel 18:31-32[/url]; [url=http://ebible.com/query?utf=8%E2%9C%93&query=Ezekiel 33%3a11&translation=ESV&redirect_******=http://www.gotquestions.org/eBible.html]33:11[/url]). الله لم يامر بني اسرائيل بقتل غير المقاتلين والكتاب المقدس واضح انه لم يكن هناك حالة واحدة ولم تذكر وعلينا ان نعلم ان الشعب لم يحارب نساء الكنعانين. وهذا لا يعني انهم ابرياء ؟ فسلوكهم المخزي مذكور في سفر العدد الاصحاح الخامس والعشرين لكن السؤال المطروح هنا ماذا عن الاطفال ؟هذا السؤال اجبنا عليه مسبقاً لكن يتعين وضع في اعتبارانا عدة اشياء .
كيف لله له ان يسمح بقتل الكنعانين ماعدا الاطفال والرضع من كان سيحميهم ويدعمهم بدون اب ولا ام فمن المرجح كما اشرنا مسبقاً انهم سيلاقون الموت علي اية حال بسبب الجوع او اي سبب اخر فكانت فرصة البقاء للحياة لليتيم ليست جيدة في الشرق الادني سابقاً
اخيرا والاهم من ذالك كما قلنا مسبقا ان الله قد وفر لاولائك الرضع الذين لم تكن لهم فرصة ان ينالو الخلاص اذا عاشو حتي سن البلوغ فيجب ان نتذكر ان الكنعانين كانو ثقافة همجية وشريرة فلك ان تتخيل ان هؤلاء الرضع والاطفال قد عاشو حتي سن البلوغ فمن المحتمل ان يتحولو كما لوالديهم من شر وجرم وهمجية ويتم ادانتهم الي الجحيم بعد وفاتهم فكما نعتقد ان الاطفال الرضع وصغار الاطفال الذين يمتون يذهبون الي السماء ثم ان اطفال الكنعانين كانو في وضع افضل بكثير اذا ما كان الله سمح لهم بالعيش والنمو الي مرحلة النضج في ثقافة فاسدة
في النهاية ان مسئلة العنف امر صعب لكن يجب ان نفهم ان الله يري الامور من منظور علمة المسبق وطرقة ليس طرقنا في حين ان من عدل الله ان يطلب بمعاقبة الخطيئة ورحمتة ما زالت تمتد الي اولئك الذين هم علي استعداد التوبة وفي تدمير كنعان نري هناك امرين مهمين وهم ان الهنا رحيم ورحمن وهو ايضاً قدوس ويغضب




الموضوع الأصلي : الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: ابن الرجاء


توقيع : ابن الرجاء





الجمعة يوليو 19, 2013 2:36 pm
المشاركة رقم:
مدير الموقع
مدير الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 11715
نقاط : 15562
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 28/12/2012
العمر : 31
الدولة : http://www.ahladalil.net/
مُساهمةموضوع: رد: الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم


الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم


شكرا لك على الموضوع المفيد والجميل
ننتظر جديدك





الموضوع الأصلي : الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: امين


توقيع : امين









المصدر: منتديات النور والظلمة








الإثنين يونيو 30, 2014 1:57 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24877
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم


الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم


يدوم عطائك وتالقك وابداعك
تحياتى لشخصك الكريم
دمت بكل الخير
فيض ودى





الموضوع الأصلي : الرد على شبهة الحرب فى العهد القديم // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي





الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة