منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: الطقس والعقيده والاهوت - Weather and belief and Alahot

شاطر

الجمعة يوليو 19, 2013 11:33 am
المشاركة رقم:
مشرف
مشرف


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1954
نقاط : 4873
السٌّمعَة : 61
تاريخ التسجيل : 06/02/2013
العمر : 27
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء


لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء


بِاسْمِ الآب وَ الابْنِ والرُّوحِ الْقُدُسِ إِلَهٌ وَاحِدٌ

آمِين

لماذا حُسب نسب المسيح من يوسف و ليس من مريم ؟
كيف حسب نسب السيد المسيح انة من نسل داود و ابراهيم ، بينما أن نسبة لم يُحسب من مريم أمة ، و انما حُسب من يوسف الذى ليس له فى ميلادة شئ ؟

الأجابة

رأى القديس ساويرس

يجيب القديس ساويرس بطريرك أنطاكية على هذا السؤال فيقول :
من عادة الكتاب أن يدرج أجيال الانساب حسب الرجال و ليس حسب النساء ، فيذكر تناسلهم من الآباء الى الأبناء الذكور ، و لا يقيم الاحصاء على اساس الزوجات و الامهات ... و لا تذكر النساء الا فى صحبة الرجال ، كما حدث عندما ذُكر نسب موسى و هرون فأحصيت مريم أختهما فى نفس الوقت معهما . و لكى يسير الانجيل على نفس القاعدة أورد الانساب من جهة يوسف و ليس من جهة العذراء .

ولكن كيف صار النسب موافقاً للمسيح الذى لم يولد من يوسف ؟

يقول القديس ساويرس ان الحل واضح بالنسبة للخبيرين العارفين بالكتب المُقدسة الموحى بها من الله . ففى سفر العدد توجد وصية فى الناموس لا تسمح لأحد أن يخطب امرأة من سبط غير سبطة و يحيا معها حياة زوجية . بل بالضرورة يجب ان يتخذ لة زوجة من نفس سبطة حتى لا يتحول أرث الارض ن سبط الى سبط أخر ( عد 36 : 7-9 ) .

و يوسف اذا كان رجلاً حافظاً لوصايا الله . بار كما قال عنة الأنجيل ( مت 1 :19 ) فانة كان قد نزل حسب النسب من سبط يهوذا من " بيت عشيرة داود " ( لو 2 : 4 ) فانة حسب هذة الوصية خطب العذراء من نفس السبط و من نفس العشيرة . لأن نسبة فى الحقيقة كان نفس نسب مريم التى منها ولد المسيح بدون زرع بشر ... و قد ظهر هذا واضحاً فى الكتاب اذا قال لوقا ( ارسل جبرائيل من عند الله الى عذراء مخطوبة لرجل اسمة يوسف من بيت داود ) ( لو 1 : 26-27 ) . و من أجل هذا خاطبها الملاك قائلاً " ستحبلين و تلدين ابنا و تسمينه يسوع . هذا يكون عظيماً و ابن العلي يدعي و يعطية الرب الاله كرسي داود ابية " ( لو 1 : 31-32 ) ، و أيضاً " فصعد يوسف من الجليل من مدينة الناصرة الى اليهودية الى مدينة داود التى تدعى بيت لحم لأنة كان من بيت و من عشيرة داود ليكتتب مع مريم " ( لو 2 :4-5 ) .... فقد ورد فى سفر التثنية " اذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل اجنبي.اخو زوجها يدخل عليها ويتخذها لنفسه زوجة ويقوم لها بواجب اخي الزوج والبكر الذي تلده يقوم باسم اخيه الميت لئلا يمحى اسمه من اسرائيل " ( تث 25 :5-6 ) ، قد يُقال ان الرجل ربنا يكون لة ابنان ، و لكنة لا يقدر أن يكون له أبوان ، الحـــــق أنة بالعكس يمكن أن يكون له أبوان أيضاً .
العشيرة و من نفس البيت و من نفس المدينة و من عادة الكتاب المقدس أن يسمى الأسرة الكبيرة عشيرة و كل سبط فى الواقع كان يقسم الى أسرات و عشائر .
و قد كتب يشوع بن نون عن هذا " فتتقدمون في الغد باسباطكم ويكون ان السبط الذي ياخذه الرب يتقدم بعشائره ( بأسراتة ) والعشيرة التي ياخذها الرب تتقدم ببيوتها والبيت الذي يأخذه الرب يتقدم برجاله " ( يش 7 : 14 )

رأى القديس أوغسطينوس

1- دعى المسيح فى الكتاب المقدس ابنا ليوسف :

و فى هذا يقول اوغسطينوس انة كما عهد الى العذراء بتسمية الابن عهد الى يوسف بذلك أيضاً . كان يوسف رجلاً باراً لامراة بارة ، و الروح القدس اذ سر ببرالاثنين أعطاهما كليهما ابناً . و لهذا فان الملاك أمرهما كليهما بأن يعطيا للطفل اسماً ...

قال الملاك لمريم " ها أنت ستحبلين و تلدين ابناً و تسمينة يسوع " ( لو 1 : 31 )
و ليوسف أيضا قال " لا تخف أن تأخذ مريم أمراتك اليك لأن الذى حبلت بة هو من الروح القدس فستلد ابنا و تدعو اسمة يسوع " ( مت 1 : 20-21 )

و بالاضافة الى انة عهد الية بتسمية الطفل ، فان العذراء مريم نفسها - التى كانت تعرف تماماً أنها ليست بواسطتة قد حبلت بالمسيح - هى أيضاً تدعوة اباً للمسيح .. فعندما كان الرب يسوع المسيح فى الثانية عشرة من عمرة ً و تأخر فى الهيكل و تناقش مع الشيوخ ... بحث عنة أبواة فلم يجداة فرجعا منزعجين الى اورشليم ... فلما وجداة فى الهيكل قالت لة أمة " لماذا تصرفت معانا هكذا هوذا أبوك و أنا كنا نبحث عنك معذبين " ( لو 2 :48 )

اننا ان لم نحسب الانساب عن طريقة تلومنا القديسة مريم نفسها ، لأنها لم تشأ أن تذكر اسمها قبل اسم رجلها ، بل قالت " أبوك و انا كنا نطلبك معذبين "

انة كما كان فى العفة زوجاً ، كان أيضا بالعفة أباً ... ان كل من يقول انة يجب ألا يُدعى أبا لأنة لم ينجب الابن بالطريقة المعتادة ، انما ينظر بالحرى فى انجاب البنين الى اشباع الشهوة الجسدية و ليس الى شعور المحبة الروحى . ان ما يحققة الآخرين بالجسد ، حققة يوسف بالروح . لأنة هكذا الذين يتبنون أطفالاً ، يلدون بالروح - فى عفة أعظم - الأطفال الذين لا يستطيعون أن يلدوهم بالجسد .

أمثلة من التبنى :

يجب الأ يظن أن شريعة التبنى هى شئ غريب عن كتابنا المٌقدس ... فهى مؤسسة منذ القدم و مشار اليها فى كتب الكنيسة . ان انجاب البنين لا ياتى فقط من الولادة الطبيعية و انما ايضا من الاختيار الحر للارداة .

و كمثال : حتى النساء أيضاً - كن اذا بقين بلا نسل - يتبين أطفالاً ، و فى الواقع أنهن كن يرغمن أزوجهن يعطوا لهن أبناء بهذة الطريقة . هكذا فعلت ساراى اذا قالت لأبرام " فقالت ساراي لابرام هوذا الرب قد امسكني عن الولادة.ادخل على جاريتي.لعلي أرزق منها بنين.فسمع ابرام لقول ساراي" ( تك 16 : 1-2 ) . و هكذا فعلت راحيل : قالت ليعقوب " فقالت هوذا جاريتي بلهة.ادخل عليها فتلد على ركبتيّ وأرزق انا ايضا منها بنين .. فحبلت بلهة وولدت ليعقوب ابنا . فقالت راحيل قد قضى لي الله وسمع ايضا لصوتي واعطاني ابنا " ( تك 30 :1-6 ) . و هكذا فعلت ليئة أختها أيضاً ( تك 30 : 9- 13 ) .

موسى أيضا الذى ولد من أم عبرانية ، تبنتة ابن فرعون ( خر 2 : 10 ) . حقاً لم تكن هناك الاجراءات القانونية الموجودة الآن ، و لكن الاختيار الحر للارداة أعطى الامر سلطة القانون .

و يعقوب نفسة رئيس الآباء ، الذى كان أبا لمثل ذلك العدد من الابناء ، جعل حفيدية - ابنى يوسف - ابنين لة هو ذاتة قائلا ليوسف " والآن ابناك المولودان لك في ارض مصر قبلما أتيت اليك الى مصر هما لي.افرايم ومنسّى كرأوبين وشمعون يكونان لي . واما اولادك الذين تلد بعدهما فيكونون لك " ( تك 48 : 5-6 )

و بولس الرسول يذكر باستمرار كلمة التبنى ( غل 4 : 4 -5 ، رو 8 : 23 ) . و قد وضع التبنى الى جوار العهد و الاشتراع ( رو 9 : 3-5 )

ان اليهود كانت لهم طريقة أخرى يمكن بها للشخص أن يكون لة من شخص ان كان أحدهما قد أنجبة بزرع بشر ، فالثانى قد تبناة بالمحبة .

و يوسف نفسة كان له ابوان ... ذكر متى أن يعقوب هو أبو يوسف ، وذكر لوقا أن أباة هو هالى ... يظهر هنا بوضوح أن يوسف كان لة أبوان . كان الابن الطبيعى ليعقوب و الابن الشرعى لهالى ،و معنى هذا أن أمة تزوجت هالى الذى مات دون أن ينجب منها ابناً . و حسب الناموس اللاوى ( تث 25 : 5 ) ، فان أقرب أقربائة ( و هو يعقوب ) اتخذها لة زوجة و أنجب منها يوسف الذى - حسب الناموس اللآوي أعتبر ابنا شرعيا لهالى - و لذلك فان متي الذى ذكر الأب الطبيعى ليوسف قد أحصى الانساب هكذا : فلان ولد فلانا .... و هكذا استطاع أن يصل الى قولة فى النهاية " و يعقوب ولد يوسف " . أما لوقا الذى لا يستطيع أن يقول عن الابن بالتبنى أنة ولد ، لـــم يقل " هالى ولد يوسف " أو " يوسف الذى ولد من هالى " و أنما قـال " الذى كان ابناً لهالى " ( لو 3 : 3 )

لماذا اذن لا يكون يوسف أبا بسبب أنة حصل على ابن بدون شهوة من الجسد ؟

و لما كان زواجة حقيقاً ،و خالياً من كل دنس ، فلماذا لم يتقبل هذا الزوج فى عفة ما أنجبتة زوجتة فى عفة ؟! و كما كانت هى فى العفة أماً ، كذلك كان هو فى العفة أباً .. كما كانت مريم أماً بدون شهوة جسدية ، كذلك كان يوسف أباً بدون معاشرة جسدية ، فلتنزل الأنساب اذن عن طريقة و لتصعد .

لأنة فى حكمة و أرشاد أحصى الأنجليان الأنساب عن طريقة : سواء احصى متى نازلاً من إبراهيم الى المسيح ، او لوقا صاعدا من المسيح - عن طريق إبراهيم - الى الله . الواحد يحصى بنظام نزولى ، و الآخر بنظام صعودى ، و لكن الاثنين يحصيان عن طريق يوسف





الموضوع الأصلي : لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: ابن الرجاء


توقيع : ابن الرجاء





الجمعة يوليو 19, 2013 2:51 pm
المشاركة رقم:
مدير الموقع
مدير الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 11715
نقاط : 15559
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 28/12/2012
العمر : 31
الدولة : http://www.ahladalil.net/
مُساهمةموضوع: رد: لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء


لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء


شكرا لك على الموضوع المفيد والجميل
ننتظر جديدك





توقيع : امين









المصدر: منتديات النور والظلمة








الإثنين يونيو 30, 2014 1:56 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24874
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء


لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء


يدوم عطائك وتالقك وابداعك
تحياتى لشخصك الكريم
دمت بكل الخير
فيض ودى





الموضوع الأصلي : لماذا نسب السيد المسيح من يوسف و ليس من مريم العذراء // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي





الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة