منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: الطقس والعقيده والاهوت - Weather and belief and Alahot

شاطر

الجمعة يوليو 19, 2013 2:53 pm
المشاركة رقم:
عضو نشط
عضو نشط


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 25
نقاط : 1440
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/03/2013
مُساهمةموضوع: لاهوت عقائدي - الدرس الثامين


لاهوت عقائدي - الدرس الثامين


[b style="text-align: center;"]الروح القدس[/b]
(الجزء الثالث)
عمله في المؤمنين ومعمودية وملىء ومواهب الروح
·      كيف تمتلىء بالروح
 
 
اهمية هذا الدرس:
كل مؤمن من حقه ان يعرف ما هو مذخر له في إمكانات شخص الروح القدس. وفي هذا الدرس سنحاول ان نوضح خدمة الروح القدس في الكنيسة اليوم. ولأن مشيئة الله لكل مؤمن ان:
(افسس 18:5) (ولا تسكَروا بالخمرِ الَّذي فيهِ الخَلاعَةُ، بل امتَلِئوا بالرّوحِ) .
اذ ان هذا الملء امراً حيوياً للكرازة الفعالة ولربح النفوس ولفهم كلمة الله والتمتع بشخص المسيح, فمن المهم الفهم العميق لهذه الحقائق .
 
الدرس:
• الروح يجدد ويلد النفوس ولادة ثانية:
(تيطس 5:3) (لا بأعمالٍ في برّ عَمِلناها نَحنُ، بل بمُقتَضَى رَحمَتِهِ - خَلَّصَنا بغُسلِ الميلادِ الثّاني وتجديدِ الرّوحِ القُدُسِ) .
(يوحنا 3: 6-Cool (المَولودُ مِنَ الجَسَدِ جَسَدٌ هو، والمَولودُ مِنَ الرُّوحِ هو روحٌ. لا تتعَجَّبْ أنّي قُلتُ لكَ: يَنبَغي أنْ تولَدوا مِنْ فوقُ. اَلرّيحُ تهُبُّ حَيثُ تشاءُ، وتسمَعُ صوتَها، لكنَّكَ لا تعلَمُ مِنْ أين تأتي ولا إلى أين تذهَبُ. هكذا كُلُّ مَنْ وُلِدَ مِنَ الرُّوحِ) .
(يوحنا 63:6) (اَلرّوحُ هو الَّذي يُحيي. أمّا الجَسَدُ فلا يُفيدُ شَيئًا. الكَلامُ الَّذي أُكَلّمُكُمْ بهِ هو روحٌ وحياةٌ) .
عندما يكون:
(يوحنا 13:16) (وأمّا مَتَى جاءَ ذاكَ، روحُ الحَقّ، فهو يُرشِدُكُمْ إلى جميعِ الحَقّ، لأنَّهُ لا يتكَلَّمُ مِنْ نَفسِهِ، بل كُلُّ ما يَسمَعُ يتكَلَّمُ بهِ، ويُخبِرُكُمْ بأُمورٍ آتيَةٍ) .
ويبكت على الخطية:
(يوحنا 8:16) (ومَتَى جاءَ ذاكَ يُبَكّتُ العالَمَ على خَطيَّةٍ وعلى برّ وعلى دَينونَةٍ( .
يقود الخاطئ للتوبة كي يضع ثقته وايمانه في المسيح, فيتجدد:
(اع الرسل 2: 38-41) (فقالَ لهُم بُطرُسُ: "توبوا وليَعتَمِدْ كُلُّ واحِدٍ مِنكُمْ على اسمِ يَسوعَ المَسيحِ لغُفرانِ الخطايا، فتقبَلوا عَطيَّةَ الرّوحِ القُدُسِ. لأنَّ المَوعِدَ هو لكُم ولأولادِكُمْ ولكُلّ الَّذينَ على بُعدٍ، كُلّ مَنْ يَدعوهُ الرَّبُّ إلَهنا". وبأقوالٍ أُخَرَ كثيرَةٍ كانَ يَشهَدُ لهُم ويَعِظُهُمْ قائلاً: "اخلُصوا مِنْ هذا الجيلِ المُلتَوي". فقَبِلوا كلامَهُ بفَرَحٍ، واعتَمَدوا، وانضَمَّ في ذلك اليومِ نَحوُ ثَلاثَةِ آلافِ نَفسٍ) .
(اع الرسل 21:20) (شاهِدًا لليَهودِ واليونانيّينَ بالتَّوبَةِ إلى اللهِ والإيمانِ الَّذي برَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
الروح يعطي المؤمن حياة جديدة:
(2كورنثوس 17:5) (إذًا إنْ كانَ أحَدٌ في المَسيحِ فهو خَليقَةٌ جديدَةٌ: الأشياءُ العتيقَةُ قد مَضَتْ، هوذا الكُلُّ قد صارَ جديدًا) .
(1بطرس 4:1) (لميراثٍ لا يَفنَى ولا يتدَنَّسُ ولا يَضمَحِلُّ، مَحفوظٌ في السَّماواتِ لأجلِكُمْ) .
 
• الروح يُعمد:
(1كورنثوس 13:12) (لأنَّنا جميعَنا بروحٍ واحِدٍ أيضًا اعتَمَدنا إلى جَسَدٍ واحِدٍ، يَهودًا كُنّا أمْ يونانيّينَ، عَبيدًا أمْ أحرارًا، وجميعُنا سُقينا روحًا واحِدًا) .
(غلاطية 27:3) (لأنَّ كُلَّكُمُ الَّذينَ اعتَمَدتُمْ بالمَسيحِ قد لَبِستُمُ المَسيحَ) .
هذه هي المعمودية في المسيح, والتي بها يُصبح المؤمن عضواً في جسد المسيح:
(افسس 30:5) (لأنَّنا أعضاءُ جِسمِهِ، مِنْ لَحمِهِ ومِنْ عِظامِهِ) .
 
• الروح يختم:
(افسس 1: 14,13) (الَّذي فيهِ أيضًا أنتُمْ، إذ سمِعتُمْ كلِمَةَ الحَقّ، إنجيلَ خَلاصِكُمُ، الَّذي فيهِ أيضًا إذ آمَنتُمْ خُتِمتُمْ بروحِ المَوعِدِ القُدّوسِ، الَّذي هو عُربونُ ميراثِنا، لفِداءِ المُقتَنَى، لمَدحِ مَجدِهِ) .
(افسس 30:4) (ولا تُحزِنوا روحَ اللهِ القُدّوسَ الَّذي بهِ خُتِمتُمْ ليومِ الفِداءِ) .
(2كورنثوس 22:1) (الَّذي خَتَمَنا أيضًا، وأعطَى عَربونَ الرّوحِ في قُلوبنا) .
وجود الروح القدس فينا هو ختم ملكية الله لحياتنا:
(2تيموثاوس 19:2) (ولكنَّ أساسَ اللهِ الرّاسِخَ قد ثَبَتَ، إذ لهُ هذا الخَتمُ: "يَعلَمُ الرَّبُّ الَّذينَ هُم لهُ". و"ليَتَجَنَّبِ الإثمَ كُلُّ مَنْ يُسَمّي اسمَ المَسيحِ").
هذا الختم هو ضمان ملكية الله لنا الى الأبد !!
 
• الروح يسكن:
(يوحنا 17:14) (روحُ الحَقّ الَّذي لا يستطيعُ العالَمُ أنْ يَقبَلهُ، لأنَّهُ لا يَراهُ ولا يَعرِفُهُ، وأمّا أنتُم فتعرِفونَهُ لأنَّهُ ماكِثٌ معكُمْ ويكونُ فيكُم) .
(يوحنا 7: 39,38) (مَنْ آمَنَ بي، كما قالَ الكِتابُ، تجري مِنْ بَطنِهِ أنهارُ ماءٍ حَيّ". قالَ هذا عن الرُّوحِ الَّذي كانَ المؤمِنونَ بهِ مُزمِعينَ أنْ يَقبَلوهُ، لأنَّ الرُّوحَ القُدُسَ لم يَكُنْ قد أُعطيَ بَعدُ، لأنَّ يَسوعَ لم يَكُنْ قد مُجّدَ بَعدُ) .
(1كورنثوس 19:6) (أمْ لَستُمْ تعلَمونَ أنَّ جَسَدَكُمْ هو هَيكَلٌ للرّوحِ القُدُسِ الَّذي فيكُمُ، الَّذي لكُم مِنَ اللهِ، وأنَّكُمْ لَستُمْ لأنفُسِكُمْ؟) .
 
• الروح يؤكد:
(رومية 16:Cool (اَلرّوحُ نَفسُهُ أيضًا يَشهَدُ لأرواحِنا أنَّنا أولادُ اللهِ) .
(غلاطية 6:4) (ثُمَّ بما أنَّكُمْ أبناءٌ، أرسَلَ اللهُ روحَ ابنِهِ إلى قُلوبكُمْ صارِخًا: "يا أبا الآبُ") .
يحمل الى قلوبنا شهادة تأكيد اننا اولاد الله, وهو عربون وضمان الميراث والأمجاد التي لنا في ربنا يسوع المسيح:
(افسس 14:1) (الَّذي هو عُربونُ ميراثِنا، لفِداءِ المُقتَنَى، لمَدحِ مَجدِهِ) .
(2كورنثوس 5:5) (ولكنَّ الَّذي صَنَعَنا لهذا عَينِهِ هو اللهُ، الَّذي أعطانا أيضًا عَربونَ الرّوحِ) .
 
• الروح يقود:
(رومية 14:Cool (لأنَّ كُلَّ الَّذينَ يَنقادونَ بروحِ اللهِ، فأولئكَ هُم أبناءُ اللهِ) .
(غلاطية 5: 16-25) (وإنَّما أقولُ: اسلُكوا بالرّوحِ فلا تُكَمّلوا شَهوةَ الجَسَدِ. لأنَّ الجَسَدَ يَشتَهي ضِدَّ الرّوحِ والرّوحُ ضِدَّ الجَسَدِ، وهذانِ يُقاوِمُ أحَدُهُما الآخَرَ، حتَّى تفعَلونَ ما لا تُريدونَ. ولكن إذا انقَدتُمْ بالرّوحِ فلَستُمْ تحتَ النّاموسِ. وأعمالُ الجَسَدِ ظاهِرَةٌ، الَّتي هيَ: زِنىً، عَهارَةٌ، نَجاسَةٌ، دَعارَةٌ، عِبادَةُ الأوثانِ، سِحرٌ، عَداوَةٌ، خِصامٌ، غَيرَةٌ، سخَطٌ، تحَزُّبٌ، شِقاقٌ، بدعَةٌ، حَسَدٌ، قَتلٌ، سُكرٌ، بَطَرٌ. وأمثالُ هذِهِ الَّتي أسبِقُ فأقولُ لكُم عَنها كما سبَقتُ فقُلتُ أيضًا: إنَّ الَّذينَ يَفعَلونَ مِثلَ هذِهِ لا يَرِثونَ ملكوتَ اللهِ. وأمّا ثَمَرُ الرّوحِ فهو: مَحَبَّةٌ، فرَحٌ، سلامٌ، طولُ أناةٍ، لُطفٌ، صَلاحٌ، إيمانٌ، وداعَةٌ، تعَفُّفٌ. ضِدَّ أمثالِ هذِهِ لَيسَ ناموسٌ. ولكنَّ الَّذينَ هُم للمَسيحِ قد صَلَبوا الجَسَدَ مع الأهواءِ والشَّهَواتِ. إنْ كُنّا نَعيشُ بالرّوحِ، فلنَسلُكْ أيضًا بحَسَبِ الرّوحِ) .
السلوك في الروح هو الأنقياد بالروح في كل يوم .
 
• الروح يروي:
(يوحنا 4: 14,13) (أجابَ يَسوعُ وقالَ لها: "كُلُّ مَنْ يَشرَبُ مِنْ هذا الماءِ يَعطَشُ أيضًا. ولكن مَنْ يَشرَبُ مِنَ الماءِ الَّذي أُعطيهِ أنا فلن يَعطَشَ إلى الأبدِ، بل الماءُ الَّذي أُعطيهِ يَصيرُ فيهِ يَنبوعَ ماءٍ يَنبَعُ إلى حياةٍ أبديَّةٍ") .
(يوحنا 7: 39,38) (مَنْ آمَنَ بي، كما قالَ الكِتابُ، تجري مِنْ بَطنِهِ أنهارُ ماءٍ حَيّ. قالَ هذا عن الرُّوحِ الَّذي كانَ المؤمِنونَ بهِ مُزمِعينَ أنْ يَقبَلوهُ، لأنَّ الرُّوحَ القُدُسَ لم يَكُنْ قد أُعطيَ بَعدُ، لأنَّ يَسوعَ لم يَكُنْ قد مُجّدَ بَعدُ) .
 
• الروح يرشد:
(يوحنا 26:14) (وأمّا المُعَزّي، الرُّوحُ القُدُسُ، الَّذي سيُرسِلُهُ الآبُ باسمي، فهو يُعَلّمُكُمْ كُلَّ شَيءٍ، ويُذَكّرُكُمْ بكُلّ ما قُلتُهُ لكُم) .
(يوحنا 13:16) (وأمّــا مَتَى جــاءَ ذاكَ، روحُ الحَقّ، فهــو يُرشِدُكُمْ إلـــى
جميعِ الحَقّ، لأنَّهُ لا يتكَلَّمُ مِنْ نَفسِهِ، بل كُلُّ ما يَسمَعُ يتكَلَّمُ بهِ، ويُخبِرُكُمْ بأُمورٍ آتيَةٍ) .
(افسس 18:5) (ولا تسكَروا بالخمرِ الَّذي فيهِ الخَلاعَةُ، بل امتَلِئوا بالرّوحِ) .
هو المعلم السماوي المضيء للحق .
 
• الروح يملأ:
(اع الرسل 4:2) (وامتَلأ الجميعُ مِنَ الرّوحِ القُدُسِ، وابتَدأوا يتكَلَّمونَ بألسِنَةٍ أُخرَى كما أعطاهُمُ الرّوحُ أنْ يَنطِقوا) .
(اع الرسل 4: 8-31) (حينَئذٍ امتَلأ بُطرُسُ مِنَ الرّوحِ القُدُسِ وقالَ لهُم: "يا رؤَساءَ الشَّعبِ وشُيوخَ إسرائيلَ، إنْ كُنّا نُفحَصُ اليومَ عن إحسانٍ إلى إنسانٍ سقيمٍ، بماذا شُفيَ هذا، فليَكُنْ مَعلومًا عِندَ جميعِكُمْ وجميعِ شَعبِ إسرائيلَ، أنَّهُ باسمِ يَسوعَ المَسيحِ النّاصِريّ، الَّذي صَلَبتُموهُ أنتُمُ، الَّذي أقامَهُ اللهُ مِنَ الأمواتِ، بذاكَ وقَفَ هذا أمامَكُمْ صَحيحًا. هذا هو: الحَجَرُ الَّذي احتَقَرتُموهُ أيُّها البَنّاؤونَ، الَّذي صارَ رأسَ الزّاويَةِ. وليس بأحَدٍ غَيرِهِ الخَلاصُ. لأنْ ليس اسمٌ آخَرُ تحتَ السَّماءِ، قد أُعطيَ بَينَ النَّاسِ، بهِ يَنبَغي أنْ نَخلُصَ". فلَمّا رأَوْا مُجاهَرَةَ بُطرُسَ ويوحَنَّا، ووَجَدوا أنَّهُما إنسانانِ عَديما العِلمِ وعامّيّانِ، تعَجَّبوا. فعَرَفوهُما أنَّهُما كانا مع يَسوعَ. ولكن إذ نَظَروا الإنسانَ الَّذي شُفيَ واقِفًا معهُما، لم يَكُنْ لهُم شَيءٌ يُناقِضونَ بهِ. فأمَروهُما أنْ يَخرُجا إلى خارِجِ المَجمَعِ، وتآمَروا فيما بَينَهُمْ قائلينَ: "ماذا نَفعَلُ بهذينِ الرَّجُلَينِ؟ لأنَّهُ ظاهِرٌ لجميعِ سُكّانِ أورُشَليمَ أنَّ آيَةً مَعلومَةً قد جَرَتْ بأيديهِما، ولا نَقدِرُ أنْ نُنكِرَ. ولكن لئلاَّ تشيعَ أكثَرَ في الشَّعبِ، لنُهَدّدهُما تهديدًا أنْ لا يُكَلّما أحَدًا مِنَ النَّاسِ فيما بَعدُ بهذا الِاسمِ". فدَعَوْهُما وأوصَوْهُما أنْ لا يَنطِقا البَتَّةَ، ولا يُعَلّما باسمِ يَسوعَ. فأجابَهُمْ بُطرُسُ ويوحَنَّا وقالا: "إنْ كانَ حَقًّا أمامَ اللهِ أنْ نَسمَعَ لكُم أكثَرَ مِنَ اللهِ، فاحكُموا. لأنَّنا نَحنُ لا يُمكِنُنا أنْ لا نَتَكَلَّمَ بما رأينا وسمِعنا". وبَعدَما هَدَّدوهُما أيضًا أطلَقوهُما، إذ لم يَجِدوا البَتَّةَ كيفَ يُعاقِبونَهُما بسَبَبِ الشَّعبِ، لأنَّ الجميعَ كانوا يُمَجّدونَ اللهَ على ما جَرَى، لأنَّ الإنسانَ الَّذي صارَتْ فيهِ آيَةُ الشّفاءِ هذِهِ، كانَ لهُ أكثَرُ مِنْ أربَعينَ سنَةً. ولَمّا أُطلِقا أتَيا إلى رُفَقائهِما وأخبَراهُمْ بكُلّ ما قالهُ لهُما رؤَساءُ الكهنةِ والشُّيوخُ. فلَمّا سمِعوا، رَفَعوا بنَفسٍ واحِدَةٍ صوتًا إلى اللهِ وقالوا: "أيُّها السَّيّدُ، أنتَ هو الإلهُ الصّانِعُ السَّماءَ والأرضَ والبحرَ وكُلَّ ما فيها، القائلُ بفَمِ داوُدَ فتاكَ: لماذا ارتَجَّتِ الأُمَمُ وتفَكَّرَ الشُّعوبُ بالباطِلِ؟ قامَتْ مُلوكُ الأرضِ، واجتَمَعَ الرّؤَساءُ مَعًا على الرَّبّ وعلى مَسيحِهِ. لأنَّهُ بالحَقيقَةِ اجتَمَعَ على فتاكَ القُدّوسِ يَسوعَ، الَّذي مَسَحتَهُ، هيرودُسُ وبيلاطُسُ البُنطيُّ مع أُمَمٍ وشُعوبِ إسرائيلَ، ليَفعَلوا كُلَّ ما سبَقَتْ فعَيَّنَتْ يَدُكَ ومَشورَتُكَ أنْ يكونَ. والآنَ يا رَبُّ، انظُرْ إلى تهديداتِهِمْ، وامنَحْ عَبيدَكَ أنْ يتكَلَّموا بكَلامِكَ بكُلّ مُجاهَرَةٍ، بمَدّ يَدِكَ للشّفاءِ، ولتُجرَ آياتٌ وعَجائبُ باسمِ فتاكَ القُدّوسِ يَسوعَ". ولَمّا صَلَّوْا تزَعزَعَ المَكانُ الَّذي كانوا مُجتَمِعينَ فيهِ، وامتَلأ الجميعُ مِنَ الرّوحِ القُدُسِ، وكانوا يتكَلَّمونَ بكَلامِ اللهِ بمُجاهَرَةٍ) .
(افسس 18:5) (ولا تسكَروا بالخمرِ الَّذي فيهِ الخَلاعَةُ، بل امتَلِئوا بالرّوحِ) .
انه يملأنا بالمحبة والفرح والحكمة والسلام .
 
• الروح يمنح قوة:
(اع الرسل 8:1) (لكنَّكُمْ ستنالونَ قوَّةً مَتَى حَلَّ الرّوحُ القُدُسُ علَيكُمْ، وتكونونَ لي شُهودًا في أورُشَليمَ وفي كُلّ اليَهوديَّةِ والسّامِرَةِ وإلى أقصَى الأرضِ) .
قوة للتحرر من ناموس الخطية:
(رومية 2:Cool (لأنَّ ناموس روحِ الحياةِ في المَسيحِ يَسوعَ قد أعتَقَني مِنْ ناموسِ الخَطيَّةِ والموتِ) .
قوة للشهادة:
(اع الرسل 8:1) (لكنَّكُمْ ستنالونَ قوَّةً مَتَى حَلَّ الرّوحُ القُدُسُ علَيكُمْ، وتكونونَ لي شُهودًا في أورُشَليمَ وفي كُلّ اليَهوديَّةِ والسّامِرَةِ وإلى أقصَى الأرضِ) .
(1كورنثوس 4:2) (وكَلامي وكِرازَتي لم يكونا بكَلامِ الحِكمَةِ الإنسانيَّةِ المُقنِعِ، بل ببُرهانِ الرّوحِ والقوَّةِ) .
(1تسالونيكي 5:1) (أنَّ إنجيلَنا لم يَصِرْ لكُم بالكَلامِ فقط، بل بالقوَّةِ أيضًا، وبالرّوحِ القُدُسِ، وبيَقينٍ شَديدٍ، كما تعرِفونَ أيَّ رِجالٍ كُنّا بَينَكُمْ مِنْ أجلِكُمْ) .
قوة للصلاة بحسب مشيئة الله:
(رومية 8: 27,26) (وكَذلك الرّوحُ أيضًا يُعينُ ضَعَفاتِنا، لأنَّنا لَسنا نَعلَمُ ما نُصَلّي لأجلِهِ كما يَنبَغي. ولكنَّ الرّوحَ نَفسَهُ يَشفَعُ فينا بأنّاتٍ لا يُنطَقُ بها. ولكنَّ الَّذي يَفحَصُ القُلوبَ يَعلَمُ ما هو اهتِمامُ الرّوحِ، لأنَّهُ بحَسَبِ مَشيئَةِ اللهِ يَشفَعُ في القِدّيسينَ) .
قوة للأثمار:
(غلاطية 5: 23,22) (وأمّا ثَمَرُ الرّوحِ فهو: مَحَبَّةٌ، فرَحٌ، سلامٌ، طولُ أناةٍ، لُطفٌ، صَلاحٌ، إيمانٌ، وداعَةٌ، تعَفُّفٌ. ضِدَّ أمثالِ هذِهِ لَيسَ ناموسٌ) .
 
2- معمودية الروح القدس:
• هناك جدلاً واسعاً حول مفهوم "معمودية الروح القدس" البعض يعرفها بأنها عملية "التقديس" بأكملها والبعض الآخر يربطها بالتكلم بالألسنة .
• معظم هذا الجدل ناتج عن عدم الرغبة في قبول حقيقة انه هناك اكثر من معمودية في العهد الجديد .
• هناك:-
1- معمودية يوحنا:
(اع الرسل 22:1) (مُنذُ مَعموديَّةِ يوحَنَّا إلى اليومِ الَّذي ارتَفَعَ فيهِ عَنّا، يَصيرُ واحِدٌ مِنهُمْ شاهِدًا معنا بقيامَتِهِ) .
وهي خاصة بالشعب اليهودي:
(متى 3: 2,1) (وفي تِلكَ الأيّامِ جاءَ يوحنَّا المعمدانُ يَكرِزُ في بَرّيَّةِ اليَهوديَّةِ قائلاً: توبوا، لأنَّهُ قد اقتَرَبَ ملكوتُ السَّماواتِ) .
(لوقا 29:7) (وجميعُ الشَّعبِ إذ سمِعوا والعَشّارونَ بَرَّروا اللهَ مُعتَمِدينَ بمَعموديَّةِ يوحَنَّا) .
وكانت معمودية للتوبة ولإعداد قلب الشعب لقبول حمل الله الذي يرفع خطية العالم.
2- معمودية الماء:
(اع الرسل 12:8 , 36-39) (ولكن لَمّا صَدَّقوا فيلُبُّسَ وهو يُبَشّرُ بالأُمورِ المُختَصَّةِ بملكوتِ اللهِ وباسمِ يَسوعَ المَسيحِ، اعتَمَدوا رِجالاً ونِساءً) (وفيما هُما سائرانِ في الطَّريقِ أقبَلا على ماءٍ، فقالَ الخَصيُّ: "هوذا ماءٌ. ماذا يَمنَعُ أنْ أعتَمِدَ؟". فقالَ فيلُبُّسُ: "إنْ كُنتَ تؤمِنُ مِنْ كُلّ قَلبِكَ يَجوزُ". فأجابَ وقالَ: "أنا أومِنُ أنَّ يَسوعَ المَسيحَ هو ابنُ اللهِ". فأمَرَ أنْ تقِفَ المَركَبَةُ، فنَزَلا كِلاهُما إلى الماءِ، فيلُبُّسُ والخَصيُّ، فعَمَّدَهُ. ولَمّا صَعِدا مِنَ الماءِ، خَطِفَ روحُ الرَّبّ فيلُبُّسَ، فلم يُبصِرهُ الخَصيُّ أيضًا، وذَهَبَ في طريقِهِ فرِحًا) .
(رومية 4:6) (فدُفِنّا معهُ بالمَعموديَّةِ للموتِ، حتَّى كما أُقيمَ المَسيحُ مِنَ الأمواتِ، بمَجدِ الآبِ، هكذا نَسلُكُ نَحنُ أيضًا في جِدَّةِ الحياةِ؟) .
(كولوسي 12:2) (مَدفونينَ معهُ في المَعموديَّةِ، الَّتي فيها أُقِمتُمْ أيضًا معهُ بإيمانِ عَمَلِ اللهِ، الَّذي أقامَهُ مِنَ الأمواتِ) .
انها اعلان لإيمان الشخص المعتمد بقبول الرب يسوع المسيح رباً وفادياً ومخلصاً شخصياً له كما انها ترمز لإتحاد المؤمن مع المسيح في موته وقيامته .
 
3- الاعتماد في جسد المسيح:
ماذا عن:
(افسس 5:4) (رَبٌّ واحِدٌ، إيمانٌ واحِدٌ، مَعموديَّةٌ واحِدَةٌ) .
اذ يقول: "رَبٌّ واحِدٌ، إيمانٌ واحِدٌ، مَعموديَّةٌ واحِدَةٌ " ؟
نعم معمودية عظيمة واحدة عامة وهي سكنى الروح القدس وقت التجديد:
(تيطس 5:3) (لا بأعمالٍ في برّ عَمِلناها نَحنُ، بل بمُقتَضَى رَحمَتِهِ - خَلَّصَنا بغُسلِ الميلادِ الثّاني وتجديدِ الرّوحِ القُدُسِ) .
وبها ايضاً اعتمدنا لجسد واحد:
(1كورنثوس 13:12) (لأنَّنا جميعَنا بروحٍ واحِدٍ أيضًا اعتَمَدنا إلى جَسَدٍ واحِدٍ، يَهودًا كُنّا أمْ يونانيّينَ، عَبيدًا أمْ أحرارًا، وجميعُنا سُقينا روحًا واحِدًا) .
الا وهو جسد المسيح اي كنيسته, وقتها انتقلنا من الموت الى الحياة ومن سلطان الشيطان الى الله. هذا هو الميلاد الثاني. لذلك بموجب هذه المعمودية الواحدة العامة العظيمة يمكن ان تدخل السماء الى بيت الآب على حساب دم المسيح الفادي. قد لا تتعمد بالماء, وقد لا تتعمد بالروح لنوال القوة, لكن هذه المعمودية الواحدة العامة تعطيك حق البنوية لله والنصيب الأبدي المبارك مع المسيح .
4- معمودية الروح:
1- قال كل من: يوحنا المعمدان:
(متى 11:3) (أنا أُعَمّدُكُمْ بماءٍ للتَّوبَةِ، ولكِنِ الَّذي يأتي بَعدي هو أقوَى مِنّي، الَّذي لَستُ أهلاً أنْ أحمِلَ حِذاءَهُ. هو سيُعَمّدُكُمْ بالرُّوحِ القُدُسِ ونارٍ).
(مرقس 8:1) (أنا عَمَّدتُكُمْ بالماءِ، وأمّا هو فسَيُعَمّدُكُمْ بالرُّوحِ القُدُسِ) .
(لوقا 16:3) (أجابَ يوحَنَّا الجميعَ قائلاً: أنا أُعَمّدُكُمْ بماءٍ، ولكِنْ يأتي مَنْ هو أقوَى مِنّي، الَّذي لَستُ أهلاً أنْ أحُلَّ سُيورَ حِذائهِ. هو سيُعَمّدُكُمْ بالرُّوحِ القُدُسِ ونارٍ) .
(يوحنا 33:1) (وأنا لم أكُنْ أعرِفُهُ، لكنَّ الَّذي أرسَلَني لأُعَمّدَ بالماءِ، ذاكَ قالَ لي: الَّذي ترَى الرُّوحَ نازِلاً ومُستَقِرًّا علَيهِ، فهذا هو الَّذي يُعَمّدُ بالرُّوحِ القُدُسِ) .
وبطرس الرسول:
(اع الرسل 33:2) (وإذ ارتَفَعَ بيَمينِ اللهِ، وأخَذَ مَوعِدَ الرّوحِ القُدُسِ مِنَ الآبِ، سكَبَ هذا الَّذي أنتُم الآنَ تُبصِرونَهُ وتسمَعونَهُ) .
ولوقا في:
(لوقا 49:24) (وها أنا أُرسِلُ إلَيكُمْ مَوعِدَ أبي. فأقيموا في مدينةِ أورُشَليمَ إلى أنْ تُلبَسوا قوَّةً مِنَ الأعالي) .
(اع الرسل 1: 5-Cool (لأنَّ يوحَنَّا عَمَّدَ بالماءِ، وأمّا أنتُم فسَتتعَمَّدونَ بالرّوحِ القُدُسِ، ليس بَعدَ هذِهِ الأيّامِ بكَثيرٍ". أمّا هُمُ المُجتَمِعونَ فسألوهُ قائلينَ: "يا رَبُّ، هل في هذا الوقتِ ترُدُّ المُلكَ إلى إسرائيلَ؟". فقالَ لهُم: "ليس لكُم أنْ تعرِفوا الأزمِنَةَ والأوقاتَ الَّتي جَعَلها الآبُ في سُلطانِهِ، لكنَّكُمْ ستنالونَ قوَّةً مَتَى حَلَّ الرّوحُ القُدُسُ علَيكُمْ، وتكونونَ لي شُهودًا في أورُشَليمَ وفي كُلّ اليَهوديَّةِ والسّامِرَةِ وإلى أقصَى الأرضِ) .
كل هؤلاء قالوا ان يسوع المسيح نفسه هو الذي سيعمد المؤمنين بالروح القدس .
• (لوقا 49:24) (وهــا أنــا أُرسِلُ إلَيكُمْ مَوعِدَ أبــي. فـأقيموا فــي مدينةِ
أورُشَليمَ إلى أنْ تُلبَسوا قوَّةً مِنَ الأعالي) .
• (اع الرسل 8:1) (لكنَّكُمْ ستنالونَ قوَّةً مَتَى حَلَّ الرّوحُ القُدُسُ علَيكُمْ، وتكونونَ لي شُهودًا في أورُشَليمَ وفي كُلّ اليَهوديَّةِ والسّامِرَةِ وإلى أقصَى الأرضِ) .
• عندما تمَ الوعد بهذه المعمودية في:
(اع الرسل 4:2) (وامتَلأ الجميعُ مِنَ الرّوحِ القُدُسِ، وابتَدأوا يتكَلَّمونَ بألسِنَةٍ أُخرَى كما أعطاهُمُ الرّوحُ أنْ يَنطِقوا) .
• فهذه المعمودية إذاً: امر يعمله الرب نفسه لنا وفينا انها حلول الروح والأمتلاء من قوته .
• وماذا عن هذا الجدل حول التكلم بالسنة؟ هل معمودية الروح القدس هي التكلم بألسنة ؟
•• ما ورد في:
(لوقا 49:24) (وها أنا أُرسِلُ إلَيكُمْ مَوعِدَ أبي. فـأقيموا في مدينةِ أورُشَليمَ إلى أنْ تُلبَسوا قوَّةً مِنَ الأعالي) .
(اع الرسل 8:1) (لكنَّكُمْ ستنالونَ قوَّةً مَتَى حَلَّ الرّوحُ القُدُسُ علَيكُمْ، وتكونونَ لي شُهودًا في أورُشَليمَ وفي كُلّ اليَهوديَّةِ والسّامِرَةِ وإلى أقصَى الأرضِ) .
يُشير ان هذه المعمودية هي اختبار قوة شخص روح الله للشهادة للمسيح في العالم, التكلم بألسنة هو علامة على الملء لكنه ليس العلامة الوحيدة, فهناك الكثير من خدَام الله الأتقياء المباركين الذين استخدمهم الرب بكل قوة في نهضات عظيمة ولربح نفوس كثيرة للمسيح وهم لم يتكلموا بألسنة !
 
3- مواهب الروح القدس:
نقرأ بعناية كل من الايات التالية:
(1كورنثوس 12: 1-11) (وأمّا مِنْ جِهَةِ المَواهِبِ الرّوحيَّةِ أيُّها الإخوَةُ، فلَستُ أُريدُ أنْ تجهَلوا. أنتُمْ تعلَمونَ أنَّكُمْ كُنتُمْ أُمَمًا مُنقادينَ إلى الأوثانِ البُكمِ، كما كُنتُمْ تُساقونَ. لذلك أُعَرّفُكُمْ أنْ لَيسَ أحَدٌ وهو يتكَلَّمُ بروحِ اللهِ يقولُ: "يَسوعُ أناثيما". ولَيسَ أحَدٌ يَقدِرُ أنْ يقولَ: "يَسوعُ رَبٌّ" إلاَّ بالرّوحِ القُدُسِ. فأنواعُ مَواهِبَ مَوجودَةٌ، ولكنَّ الرّوحَ واحِدٌ. وأنواعُ خِدَمٍ مَوجودَةٌ، ولكنَّ الرَّبَّ واحِدٌ. وأنواعُ أعمالٍ مَوجودَةٌ، ولكنَّ اللهَ واحِدٌ، الَّذي يَعمَلُ الكُلَّ في الكُلّ. ولكنَّهُ لكُلّ واحِدٍ يُعطَى إظهارُ الرّوحِ للمَنفَعَةِ. فإنَّهُ لواحِدٍ يُعطَى بالرّوحِ كلامُ حِكمَةٍ، ولآخَرَ كلامُ عِلمٍ بحَسَبِ الرّوحِ الواحِدِ، ولآخَرَ إيمانٌ بالرّوحِ الواحِدِ، ولآخَرَ مَواهِبُ شِفاءٍ بالرّوحِ الواحِدِ. ولآخَرَ عَمَلُ قوّاتٍ، ولآخَرَ نُبوَّةٌ، ولآخَرَ تمييزُ الأرواحِ، ولآخَرَ أنواعُ ألسِنَةٍ، ولآخَرَ ترجَمَةُ ألسِنَةٍ. ولكنَّ هذِهِ كُلَّها يَعمَلُها الرّوحُ الواحِدُ بعَينِهِ، قاسِمًا لكُلّ واحِدٍ بمُفرَدِهِ، كما يَشاءُ) .
(رومية 12: 6-Cool (ولكن لنا مَواهِبُ مُختَلِفَةٌ بحَسَبِ النّعمَةِ المُعطاةِ لنا: أنُبوَّةٌ فبالنّسبَةِ إلى الإيمانِ، أمْ خِدمَةٌ ففي الخِدمَةِ، أمِ المُعَلّمُ ففي التَّعليمِ، أمِ الواعِظُ ففي الوَعظِ، المُعطي فبسَخاءٍ، المُدَبّرُ فباجتِهادٍ، الرّاحِمُ فبسُرورٍ) .
(افسس 4: 8-11) (لذلك  يقولُ: "إذ صَعِدَ إلى العَلاءِ، سبَى سبيًا، وأعطَى النَّاسَ عَطايا". وأمّا أنَّهُ "صَعِدَ"، فما هو إلاَّ إنَّهُ نَزَلَ أيضًا أوَّلاً إلى أقسامِ الأرضِ السُّفلَى. الَّذي نَزَلَ هو الَّذي صَعِدَ أيضًا فوقَ جميعِ السَّماواتِ، لكَيْ يَملأ الكُلَّ. وهو أعطَى البَعضَ أنْ يكونوا رُسُلاً، والبَعضَ أنبياءَ، والبَعضَ مُبَشّرينَ، والبَعضَ رُعاةً ومُعَلّمينَ) .
هناك "21" موهبة مذكورة في العهد الجديد .
لاحظ ما يلي:
• كل هذه المواهب هي هبات مجانية من الله, لا يمكن شرائها او الإستجـداء لأجلهـا, ولا يوجــد من يستحقهــا بسبب قامته الروحيــة, الله
الروح القدس يمنحها للمؤمنين .
• هذه المواهب هي نعمة يمنحها الله الروح القدس بحسب مشيئته كالرب الضابط الكل و السائد والمتسلط في مملكة الناس:
(1كورنثوس 11:12) (ولكنَّ هذِهِ كُلَّها يَعمَلُها الرّوحُ الواحِدُ بعَينِهِ، قاسِمًا لكُلّ واحِدٍ بمُفرَدِهِ، كما يَشاءُ) .
لا يوجد لك خيار في هذا !
• هناك مواهب مختلفة, لكلٍ عملها وفائدتها في الكنيسة:
(1كورنثوس 12: 6,5) (وأنواعُ خِدَمٍ مَوجودَةٌ، ولكنَّ الرَّبَّ واحِدٌ. وأنواعُ أعمالٍ مَوجودَةٌ، ولكنَّ اللهَ واحِدٌ، الَّذي يَعمَلُ الكُلَّ في الكُلّ) .
• بما ان موهبة التكلم بألسنة ضمن هذه المواهب التي يمنحها الروح القدس, فلا يمكن ان مجرد كلمات بربرية وثرثرة وكلمات لا معنى لها تُقال في غمرة النشوة الروحية.
• كل هذه المواهب ينبغي ان تعمل تحت سيادة الرب يسوع المسيح:
(1كورنثوس 5:12) (وأنواعُ خِدَمٍ مَوجودَةٌ، ولكنَّ الرَّبَّ واحِدٌ) .
ولا مكان لأستخدامها في المنفعة الشخصية او حسب الأهواء او لمجد الذات .
• كل مؤمن حقيقي عنده مواهب ممنوحة من الروح القدس:
(1كورنثوس 12: 7-11) (ولكنَّهُ لكُلّ واحِدٍ يُعطَى إظهارُ الرّوحِ للمَنفَعَةِ. فإنَّهُ لواحِدٍ يُعطَى بالرّوحِ كلامُ حِكمَةٍ، ولآخَرَ كلامُ عِلمٍ بحَسَبِ الرّوحِ الواحِدِ، ولآخَرَ إيمانٌ بالرّوحِ الواحِدِ، ولآخَرَ مَواهِبُ شِفاءٍ بالرّوحِ الواحِدِ. ولآخَرَ عَمَلُ قوّاتٍ، ولآخَرَ نُبوَّةٌ، ولآخَرَ تمييزُ الأرواحِ، ولآخَرَ أنواعُ ألسِنَةٍ، ولآخَرَ ترجَمَةُ ألسِنَةٍ. ولكنَّ هذِهِ كُلَّها يَعمَلُها الرّوحُ الواحِدُ بعَينِهِ، قاسِمًا لكُلّ واحِدٍ بمُفرَدِهِ، كما يَشاءُ) .
• لا توجد درجات في المواهب, لا توجد موهبة اعلـى او ادنـى من موهبة
اخرى, كلها مواهب الرب الروح:
(1كورنثوس 12: 18-25) (وأمّا الآنَ فقد وضَعَ اللهُ الأعضاءَ، كُلَّ واحِدٍ مِنها في الجَسَدِ، كما أرادَ. ولكن لو كانَ جميعُها عُضوًا واحِدًا، أينَ الجَسَدُ؟20فالآنَ أعضاءٌ كثيرَةٌ، ولكن جَسَدٌ واحِدٌ. لا تقدِرُ العَينُ أن تقولَ لليَدِ: "لا حاجَةَ لي إلَيكِ!". أو الرّأسُ أيضًا للرّجلَينِ: "لا حاجَةَ لي إلَيكُما!". بل بالأولَى أعضاءُ الجَسَدِ الَّتي تظهَرُ أضعَفَ هي ضَروريَّةٌ. وأعضاءُ الجَسَدِ الَّتي نَحسِبُ أنَّها بلا كرامَةٍ نُعطيها كرامَةً أفضَلَ. والأعضاءُ القَبيحَةُ فينا لها جَمالٌ أفضَلُ. وأمّا الجَميلَةُ فينا فلَيسَ لها احتياجٌ. لكنَّ اللهَ مَزَجَ الجَسَدَ، مُعطيًا النّاقِصَ كرامَةً أفضَلَ، لكَيْ لا يكونَ انشِقاقٌ في الجَسَدِ، بل تهتَمُّ الأعضاءُ اهتِمامًا واحِدًا بَعضُها لبَعضٍ) .
• (1كورنثوس 30:12) (ألَعَلَّ للجميعِ مَواهِبَ شِفاءٍ؟ ألَعَلَّ الجميعَ يَتَكَلَّمونَ بألسِنَةٍ؟ ألَعَلَّ الجميعَ يُتَرجِمونَ؟) .
يوضح انه ليس الجميع قد أُعطوا موهبة التكلم بألسنة لتقديم رسالة للكنيسة .
• لا تهتم ولا تقلق بسبب المواهب التي لم يعطها الله لك, فقط اشكر الله على ما اعطاك وافرح به, ومجد الله بكل عطية منحك إياها .
 
4- ملء الروح القدس:
تتحدث كلمة الله عن:
ملء الله:
(افسس 19:3) (وتعرِفوا مَحَبَّةَ المَسيحِ الفائقَةَ المَعرِفَةِ، لكَيْ تمتَلِئوا إلى كُلّ مِلءِ اللهِ) .
ملء المسيح:
(افسس 13:4) (إلـى أنْ نَنتَهيَ جميعُنا إلـى وحدانيَّةِ الإيمـانِ ومَعرِفَةِ ابنِ
اللهِ. إلى إنسانٍ كامِلٍ. إلى قياسِ قامَةِ مِلءِ المَسيحِ) .
ملء الروح القدس:
(افسس 18:5) (ولا تسكَروا بالخمرِ الَّذي فيهِ الخَلاعَةُ، بل امتَلِئوا بالرّوحِ) .
 
•• الله المثلث الأقانيم يريد ان يملئنا من شخصه.. مجداً لأسمه المبارك .
قال الرب يسوع عن خدمة الروح القدس انه يمكث معنا ويحل علينا .
يمكث:
(يوحنا 16:14) (وأنا أطلُبُ مِنَ الآبِ فيُعطيكُمْ مُعَزّيًا آخَرَ ليَمكُثَ معكُمْ إلى الأبدِ) .
يحل:
(اع الرسل 8:1) (لكنَّكُمْ ستنالونَ قوَّةً مَتَى حَلَّ الرّوحُ القُدُسُ علَيكُمْ، وتكونونَ لي شُهودًا في أورُشَليمَ وفي كُلّ اليَهوديَّةِ والسّامِرَةِ وإلى أقصَى الأرضِ) .
 
أ- يمكث:
• يبكت على خطية:
(يوحنا 8:16) (ومَتَى جاءَ ذاكَ يُبَكّتُ العالَمَ على خَطيَّةٍ وعلى برّ وعلى دَينونَةٍ) .
• يجدد:
(يوحنا 3: 5-15) (أجابَ يَسوعُ: "الحَقَّ الحَقَّ أقولُ لكَ: إنْ كانَ أحَدٌ لا يولَدُ مِنَ الماءِ والرُّوحِ لا يَقدِرُ أنْ يَدخُلَ ملكوتَ اللهِ. المَولودُ مِنَ الجَسَدِ جَسَدٌ هو، والمَولودُ مِنَ الرُّوحِ هو روحٌ. لا تتعَجَّبْ أنّي قُلتُ لكَ: يَنبَغي أنْ تولَدوا مِنْ فوقُ. اَلرّيحُ تهُبُّ حَيثُ تشاءُ، وتسمَعُ صوتَها، لكنَّكَ لا تعلَمُ مِنْ أين تأتي ولا إلى أين تذهَبُ. هكذا كُلُّ مَنْ وُلِدَ مِنَ الرُّوحِ". أجابَ نيقوديموسُ وقالَ لهُ: "كيفَ يُمكِنُ أنْ يكونَ هذا؟". أجابَ يَسوعُ وقالَ لهُ: "أنتَ مُعَلّمُ إسرائيلَ ولَستَ تعلَمُ هذا! الحَقَّ الحَقَّ أقولُ لكَ: إنَّنا إنَّما نَتَكَلَّمُ بما نَعلَمُ ونَشهَدُ بما رأينا، ولَستُمْ تقبَلونَ شَهادَتَنا. إنْ كُنتُ قُلتُ لكُمُ الأرضيّاتِ ولَستُمْ تؤمِنونَ، فكيفَ تؤمِنونَ إنْ قُلتُ لكُمُ السَّمويّاتِ؟ وليس أحَدٌ صَعِدَ إلى السَّماءِ إلَّا الَّذي نَزَلَ مِنَ السَّماءِ، ابنُ الإنسانِ الَّذي هو في السَّماءِ. وكما رَفَعَ موسَى الحَيَّةَ في البَرّيَّةِ هكذا يَنبَغي أنْ يُرفَعَ ابنُ الإنسانِ، لكَيْ لا يَهلِكَ كُلُّ مَنْ يؤمِنُ بهِ بل تكونُ لهُ الحياةُ الأبديَّةُ) .
(تيطس 5:3) (لا بأعمالٍ في برّ عَمِلناها نَحنُ، بل بمُقتَضَى رَحمَتِهِ - خَلَّصَنا بغُسلِ الميلادِ الثّاني وتجديدِ الرّوحِ القُدُسِ) .
• يُعزي:
(يوحنا 16:14) (وأنا أطلُبُ مِنَ الآبِ فيُعطيكُمْ مُعَزّيًا آخَرَ ليَمكُثَ معكُمْ إلى الأبدِ) .
• يُعلم:
(يوحنا 26:14) (وأمّا المُعَزّي، الرُّوحُ القُدُسُ، الَّذي سيُرسِلُهُ الآبُ باسمي، فهو يُعَلّمُكُمْ كُلَّ شَيءٍ، ويُذَكّرُكُمْ بكُلّ ما قُلتُهُ لكُم) .
• يُعلن عن المسيح:
(يوحنا 16: 13-15) (وأمّا مَتَى جاءَ ذاكَ، روحُ الحَقّ، فهو يُرشِدُكُمْ إلى جميعِ الحَقّ، لأنَّهُ لا يتكَلَّمُ مِنْ نَفسِهِ، بل كُلُّ ما يَسمَعُ يتكَلَّمُ بهِ، ويُخبِرُكُمْ بأُمورٍ آتيَةٍ. ذاكَ يُمَجّدُني، لأنَّهُ يأخُذُ مِمّا لي ويُخبِرُكُمْ. كُلُّ ما للآبِ هو لي. لهذا قُلتُ: إنَّهُ يأخُذُ مِمّا لي ويُخبِرُكُمْ) .
• يقود:
(رومية 14:Cool (لأنَّ كُلَّ الَّذينَ يَنقادونَ بروحِ اللهِ، فأولئكَ هُم أبناءُ اللهِ) .
• يسكن فينا ويجعلنا هياكل له:
(1كورنثوس 19:6) (أمْ لَستُمْ تعلَمونَ أنَّ جَسَدَكُمْ هو هَيكَلٌ للرّوحِ القُدُسِ الَّذي فيكُمُ، الَّذي لكُم مِنَ اللهِ، وأنَّكُمْ لَستُمْ لأنفُسِكُمْ؟) .
• يُثمر فينا:
(غلاطية 5: 23,22) (وأمّا ثَمَرُ الرّوحِ فهو: مَحَبَّةٌ، فرَحٌ، سلامٌ، طولُ أناةٍ، لُطفٌ، صَلاحٌ، إيمان




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثامين // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: moayad mansuor maroky


توقيع : moayad mansuor maroky





الجمعة يوليو 19, 2013 7:28 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 9919
نقاط : 23612
السٌّمعَة : 213
تاريخ التسجيل : 24/07/2012
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس الثامين


لاهوت عقائدي - الدرس الثامين


بجد رووووووووووووووعة




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثامين // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: وردة المنتدى


توقيع : وردة المنتدى









المصدر: منتديات النور والظلمة







الجمعة يوليو 19, 2013 9:38 pm
المشاركة رقم:
عضو نشط
عضو نشط


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 30
نقاط : 1268
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/07/2013
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس الثامين


لاهوت عقائدي - الدرس الثامين


ربنا يباركم




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثامين // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: Nabil Dimitry


توقيع : Nabil Dimitry









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة