منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: الطقس والعقيده والاهوت - Weather and belief and Alahot

شاطر

الجمعة يوليو 19, 2013 2:56 pm
المشاركة رقم:
عضو نشط
عضو نشط


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 25
نقاط : 1435
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/03/2013
مُساهمةموضوع: لاهوت عقائدي - الدرس التاسع


لاهوت عقائدي - الدرس التاسع


[b style="line-height: 115%; text-align: center;"]إختطاف الكنيسة[/b]
 
مقدمة:
الكتاب المقدس يُعلم ان هناك حدثاً عظيماً سيسبق عودة المسيح الى الأرض. كل دارسي الكتاب المقدس يُشيرون الى هذا الحدث "إختطاف الكنيسة". هدف هذا الدرس هو تعريف كل من "الكنيسة و الإختطاف" وكذلك إظهار خطة المزمع تنفيذها للكنيسة قبل ظهور "ضدَ المسيح" والضيقة العظيمة" ومجيء المسيح بالقوة والمجد ليملك على الأرض " .
 
اهمية هذا الدرس:
يقول بولس لتلميذه تيموثاوس "إجتهد ان تقيم نفسك لله مزكى عاملاً لا يخزى مفصلاً كلمة الحق بالإستقامة" .
عدم فهم كلمة الله بعمق يجعلنا لا نرى ان الكنيسة: كانت غير معلنة لأنبياء العهد القديم:
(افسس 5:3) (الَّذي في أجيالٍ أُخَرَ لم يُعَرَّفْ بهِ بَنو البَشَرِ، كما قد أُعلِنَ الآنَ لرُسُلِهِ القِدّيسينَ وأنبيائهِ بالرّوحِ) .
(1بطرس 1: 10- 12) (الخَلاصَ الَّذي فتَّشَ وبَحَثَ عنهُ أنبياءُ، الَّذينَ تنَبّأوا عن النّعمَةِ الَّتي لأجلِكُمْ، باحِثينَ أيُّ وقتٍ أو ما الوقتُ الَّذي كانَ يَدِلُّ علَيهِ روحُ المَسيحِ الَّذي فيهِمْ، إذ سبَقَ فشَهِدَ بالآلامِ الَّتي للمَسيحِ، والأمجادِ الَّتي بَعدَها. الَّذينَ أُعلِنَ لهُم أنهُم ليس لأنفُسِهِمْ، بل لنا كانوا يَخدِمونَ بهذِهِ الأُمورِ الَّتي أُخبِرتُمْ بها أنتُم الآنَ، بواسِطَةِ الَّذينَ بَشَّروكُمْ في الرّوحِ القُدُسِ المُرسَلِ مِنَ السَّماءِ. الَّتي تشتَهي المَلائكَةُ أنْ تطَّلِعَ علَيها) .
وهي كياناً منفصلاً عن اسرائيل وخطة الله لها:
 (1كورنثوس 32:10) (كونوا بلا عَثرَةٍ لليَهودِ ولليونانيّينَ ولكَنيسَةِ الله).
(رومية 11: 25-27) (فإنّي لَستُ أُريدُ أيُّها الإخوَةُ أنْ تجهَلوا هذا السّرَّ، لئلاَّ تكونوا عِندَ أنفُسِكُمْ حُكَماءَ: أنَّ القَساوَةَ قد حَصَلَتْ جُزئيًّا لإسرائيلَ إلى أنْ يَدخُلَ مِلؤُ الأُمَمِ، وهكذا سيَخلُصُ جميعُ إسرائيلَ. كما هو مَكتوبٌ: "سيَخرُجُ مِنْ صِهيَونَ المُنقِذُ ويَرُدُّ الفُجورَ عن يعقوبَ. وهذا هو العَهدُ مِنْ قِبَلي لهُم مَتَى نَزَعتُ خطاياهُمْ") .
وهي كيان متفرد ومتميز في عهد النعمة الذي نحياه الآن:
(افسس 3: 2-6) (إنْ كنتُم قد سمِعتُمْ بتدبيرِ نِعمَةِ اللهِ المُعطاةِ لي لأجلِكُمْ. أنَّهُ بإعلانٍ عَرَّفَني بالسّرّ. كما سبَقتُ فكتَبتُ بالإيجازِ. الَّذي بحَسَبِهِ حينَما تقرأونَهُ، تقدِرونَ أنْ تفهَموا دِرايَتي بسِرّ المَسيحِ. الَّذي في أجيالٍ أُخَرَ لم يُعَرَّفْ بهِ بَنو البَشَرِ، كما قد أُعلِنَ الآنَ لرُسُلِهِ القِدّيسينَ وأنبيائهِ بالرّوحِ: أنَّ الأُمَمَ شُرَكاءُ في الميراثِ والجَسَدِ ونَوالِ مَوْعِدِهِ في المَسيحِ بالإنجيلِ).
فمن خلال قوة الروح القدس والكرازة بالإنجيل تكونت الكنيسة من مؤمنين مولودين ثانية من اليهود والأمم, وعندما يُسكمل هذا الجسد سيؤخذ (يُخطف) من هذه الأرض ليكون مع الرب الى الأبد
(1تسالونيكي 4: 15-17) (فإنَّنا نَقولُ لكُم هذا بكَلِمَةِ الرَّبّ: إنَّنا نَحنُ الأحياءَ الباقينَ إلى مَجيءِ الرَّبّ، لا نَسبِقُ الرّاقِدينَ. لأنَّ الرَّبَّ نََفسَهُ بهُتافٍ، بصوتِ رَئيسِ مَلائكَةٍ وبوقِ اللهِ، سوفَ يَنزِلُ مِنَ السَّماءِ والأمواتُ في المَسيحِ سيَقومونَ أوَّلاً. ثُمَّ نَحنُ الأحياءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
وهذا هو رجاء الكنيسة ... هذا الرجاء وشيك الحدوث, اي انه مُتوقع في اي لحظة .
 
الدرس:
1- ما هي الكنيسة ؟ وما الذي يعمله الله في العالم اليوم ؟
أ- الكلمة اليونانية للكنيسة هي (ekklesia) وهي تعني "يدعو" وكانت هذه الكلمة تُستخدم في "دعوة " الجماهير للإجتماع العام (مثل مجلس المدينة مثلاً), وعندما تُستخدم هذه الكلمة اليوم للكنيسة فإنها تعني "المدعوون" كل المؤمنين اليوم سواء من اليهود او الأمم:
(افسس 16:2) (ويُصالِحَ الِاثنَينِ في جَسَدٍ واحِدٍ مع اللهِ بالصَّليبِ، قاتِلاً العَداوَةَ بهِ) .
(افسس 6:3) (أنَّ الأُمَمَ شُرَكاءُ في الميراثِ والجَسَدِ ونَوالِ مَوْعِدِهِ في المَسيحِ بالإنجيل) .  
هم مدعوون من العالم ليكونوا اعضاء في جسد المسيح:
(افسس 4:4) (جَسَدٌ واحِدٌ، وروحٌ واحِدٌ، كما دُعيتُمْ أيضًا في رَجاءِ دَعوَتِكُمُ الواحِدِ) .
(رومية 28:Cool (ونَحنُ نَعلَمُ أنَّ كُلَّ الأشياءِ تعمَلُ مَعًا للخَيرِ للَّذينَ يُحِبّونَ اللهَ، الَّذينَ هُم مَدعوّونَ حَسَبَ قَصدِهِ) . 
ب- الكنيسة تُدعى "جسد المسيح":
(افسس 1: 23,22) (وأخضَعَ كُلَّ شَيءٍ تحتَ قَدَمَيهِ، وإيّاهُ جَعَلَ رأسًا فوقَ كُلّ شَيءٍ للكَنيسَةِ، الَّتي هي جَسَدُهُ، مِلءُ الَّذي يَملأُ الكُلَّ في الكُلّ) .
(افسس 16:2) (أنَّ الأُمَمَ شُرَكاءُ في الميراثِ والجَسَدِ ونَوالِ مَوْعِدِهِ في المَسيحِ بالإنجيل) .
(افسس 6:3) (أنَّ الأُمَمَ شُرَكاءُ في الميراثِ والجَسَدِ ونَوالِ مَوْعِدِهِ في المَسيحِ بالإنجيل) .  
ج- الكنيسة تُدعى ايضاً: "عروس المسيح":
(افسس 23:5 , 30-32) (لأنَّ الرَّجُلَ هو رأسُ المَرأةِ كما أنَّ المَسيحَ أيضًا رأسُ الكَنيسَةِ، وهو مُخَلّصُ الجَسَدِ) (لأنَّنا أعضاءُ جِسمِهِ، مِنْ لَحمِهِ ومِنْ عِظامِهِ. "مِنْ أجلِ هذا يترُكُ الرَّجُلُ أباهُ وأُمَّهُ ويَلتَصِقُ بامرأتِهِ، ويكونُ الِاثنانِ جَسَدًا واحِدًا" هذا السّرُّ عظيمٌ، ولكنَّني أنا أقولُ مِنْ نَحوِ المَسيحِ والكَنيسَةِ) .
د- ما الذي يعمله الله في العالم اليوم ؟
"سمعان قد اخبر كيف افتقد الله اولاً الأمم ليأخذ منهم شعباً على اسمه وهذا توافقه اقوال الأنبياء كما هو مكتوب سأرجع بعد هذا وابني ايضاً خيمة داود الساقطة وابني ايضاً ردمها وأقيمها ثانيةً لكي يطلب الباقون من الناس الرب وجميع الأمم الذين دُعيَ اسمي عليهم يقول الرب الصانع هذا كله:
(اع الرسل 15: 14-17) (وهذا توافِقُهُ أقوالُ الأنبياءِ، كما هو مَكتوبٌ: سأرجِعُ بَعدَ هذا وأبني أيضًا خَيمَةَ داوُدَ السّاقِطَةَ، وأبني أيضًا رَدمَها وأُقيمُها ثانيَةً، لكَيْ يَطلُبَ الباقونَ مِنَ النَّاسِ الرَّبَّ، وجميعُ الأُمَمِ الَّذينَ دُعيَ اسمي علَيهِمْ، يقولُ الرَّبُّ، الصّانِعُ هذا كُلَّهُ) .
يجمع الله لنفسه شعباً على اسمه من الأمم .. هذه هي الكنيسة .. جسد المسيح وعروسه وعندما تأتي آخر نفس للكنيسة ويكتمل عدد هذه العروس سيأتي ثانية ليُقيم خيمة داود اي ان المسيح سيعود ليُقيم شعب اسرائيل ويجلس على عرشه:
(أرميا 23: 3-6) (وأنا أجمَعُ بَقيَّةَ غَنَمي مِنْ جميعِ الأراضي التي طَرَدتُها إليها، وأرُدُّها إلَى مَرابِضِها فتُثمِرُ وتكثُرُ. وأُقيمُ علَيها رُعاةً يَرعَونَها فلا تخافُ بَعدُ ولا ترتَعِدُ ولا تُفقَدُ، يقولُ الربُّ. "ها أيّامٌ تأتي، يقولُ الربُّ، وأُقيمُ لداوُدَ غُصنَ برٍّ، فيَملِكُ مَلِكٌ ويَنجَحُ، ويُجري حَقًّا وعَدلاً في الأرضِ". في أيّامِهِ يُخَلَّصُ يَهوذا، ويَسكُنُ إسرائيلُ آمِنًا، وهذا هو اسمُهُ الذي يَدعونَهُ بهِ: الربُّ برُّنا) .
وذلك بعد ان تكتمل الكنيسة .
 
إقرأ بعناية:
(رومية 11: 25-27) (فإنّي لَستُ أُريدُ أيُّها الإخوَةُ أنْ تجهَلوا هذا السّرَّ، لئلاَّ تكونوا عِندَ أنفُسِكُمْ حُكَماءَ: أنَّ القَساوَةَ قد حَصَلَتْ جُزئيًّا لإسرائيلَ إلى أنْ يَدخُلَ مِلؤُ الأُمَمِ، وهكذا سيَخلُصُ جميعُ إسرائيلَ. كما هو مَكتوبٌ: "سيَخرُجُ مِنْ صِهيَونَ المُنقِذُ ويَرُدُّ الفُجورَ عن يعقوبَ. وهذا هو العَهدُ مِنْ قِبَلي لهُم مَتَى نَزَعتُ خطاياهُمْ") .
ملىء الأمم هنا يُشير الى اكتمال عمل الله بين الأمم وبعد هذا سيُخلص الله اسرائيل .
2- مجيء المسيح له معاني مختلفة للمجموعات المختلفة من البشر:
أ- لليهود: مجيء المسيح يعني استرداد ارض الموعد في سلام:
(تثنية 30: 2-9) (ورَجَعتَ إلَى الربِّ إلَهِكَ، وسمِعتَ لصوتِهِ حَسَبَ كُلِّ ما أنا أوصيكَ بهِ اليومَ، أنتَ وبَنوك، بكُلِّ قَلبِكَ وبكُلِّ نَفسِكَ، يَرُدُّ الربُّ إلَهُكَ سبيَكَ ويَرحَمُكَ، ويَعودُ فيَجمَعُكَ مِنْ جميعِ الشُّعوبِ الذينَ بَدَّدَكَ إليهِمِ الربُّ إلَهُكَ. إنْ يَكُنْ قد بَدَّدَكَ إلَى أقصاءِ السماواتِ، فمِنْ هناكَ يَجمَعُكَ الربُّ إلَهُكَ، ومِنْ هناكَ يأخُذُكَ، ويأتي بكَ الربُّ إلَهُكَ إلَى الأرضِ التي امتَلكَها آباؤُكَ فتمتَلكُها، ويُحسِنُ إلَيكَ ويُكَثِّرُكَ أكثَرَ مِنْ آبائكَ. ويَختِنُ الربُّ إلَهُكَ قَلبَكَ وقَلبَ نَسلكَ، لكَيْ تُحِبَّ الربَّ إلَهَكَ مِنْ كُلِّ قَلبِكَ ومِنْ كُلِّ نَفسِكَ لتَحيا. ويَجعَلُ الربُّ إلَهُكَ كُلَّ هذِهِ اللَّعَناتِ علَى أعدائكَ، وعلَى مُبغِضيكَ الذينَ طَرَدوك. وأمّا أنتَ فتعودُ تسمَعُ لصوتِ الربِّ، وتعمَلُ بجميعِ وصاياهُ التي أنا أوصيكَ بها اليومَ، فيَزيدُكَ الربُّ إلَهُكَ خَيرًا في كُلِّ عَمَل يَدِكَ، في ثَمَرَةِ بَطنِكَ وثَمَرَةِ بَهائمِكَ وثَمَرَةِ أرضِكَ. لأنَّ الربَّ يَرجِعُ ليَفرَحَ لكَ بالخَيرِ كما فرِحَ لآبائكَ) .
ب- لأمم الأرض: مجيء المسيح يعني قيام سيداً مُقتدراً يُقيم العدل والنظام والسلام في العالم:
(زكريا 9:14) (ويكونُ الربُّ مَلِكًا علَى كُلِّ الأرضِ. في ذلكَ اليومِ يكونُ الربُّ وحدَهُ واسمُهُ وحدَهُ) .
ج- للكنيسة: مجيء المسيح هو دائماً الرجاء السماوي, رجاء المجد:
(كولوسي 27:1) (الَّذينَ أرادَ اللهُ أنْ يُعَرّفَهُمْ ما هو غِنَى مَجدِ هذا السّرّ في الأُمَمِ، الَّذي هو المَسيحُ فيكُم رَجاءُ المَجدِ) .
فالكنيسة لا تنتظر استرداد ارض الموعد ولا حكم المسيح على الأرض لكنها تنتظر اختطافاً مجيداً عندما تقابل المسيح على السحاب:
(1تسالونيكي 4: 15-17) (فإنَّنا نَقولُ لكُم هذا بكَلِمَةِ الرَّبّ: إنَّنا نَحنُ الأحياءَ الباقينَ إلى مَجيءِ الرَّبّ، لا نَسبِقُ الرّاقِدينَ. لأنَّ الرَّبَّ نََفسَهُ بهُتافٍ، بصوتِ رَئيسِ مَلائكَةٍ وبوقِ اللهِ، سوفَ يَنزِلُ مِنَ السَّماءِ والأمواتُ في المَسيحِ سيَقومونَ أوَّلاً. ثُمَّ نَحنُ الأحياءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
 
3- معنى إختطاف الكنيسة :
تعبير الإختطاف مأخوذ من:
(1تسالونيكي 17:4) (ثُمَّ نَحنُ الأحياءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
 
4- شواهد كتابية تعلن عن حقيقة الإختطاف:
(يوحنا 14: 1-3) (لا تضطَرِبْ قُلوبُكُمْ. أنتُم تؤمِنونَ باللهِ فآمِنوا بي.  في بَيتِ أبي مَنازِلُ كثيرَةٌ، وإلاَّ فإنّي كُنتُ قد قُلتُ لكُم. أنا أمضي لأُعِدَّ لكُم مَكانًا، وإنْ مَضَيتُ وأعدَدتُ لكُم مَكانًا آتي أيضًا وآخُذُكُمْ إلَيَّ، حتَّى حَيثُ أكونُ أنا تكونونَ أنتُم أيضًا) .
• لا نجد هنا جند السماء آتين مع المسيح, بل الرب يأتي وحده كعريس للكنيسة عروسه .
• لا نرى هنا ايضاً معركة هرمجون, فقط يأتي المسيح ليأخذنا اليه .
• لاحظ التباين بين هذا المشهد وذلك الذي نراه في:
(رؤيا 19: 11-21) (ثُمَّ رأيتُ السَّماءَ مَفتوحَةً، وإذا فرَسٌ أبيَضُ والجالِسُ علَيهِ يُدعَى أمينًا وصادِقًا، وبالعَدلِ يَحكُمُ ويُحارِبُ. وعَيناهُ كلهيبِ نارٍ، وعلى رأسِهِ تيجانٌ كثيرَةٌ، ولهُ اسمٌ مَكتوبٌ ليس أحَدٌ يَعرِفُهُ إلاَّ هو. وهو مُتَسَربِلٌ بثَوبٍ مَغموسٍ بدَمٍ، ويُدعَى اسمُهُ "كلِمَةَ اللهِ". والأجنادُ الَّذينَ في السَّماءِ كانوا يتبَعونَهُ على خَيلٍ بيضٍ، لابِسينَ بَزًّا أبيَضَ ونَقيًّا. ومِنْ فمِهِ يَخرُجُ سيفٌ ماضٍ لكَيْ يَضرِبَ بهِ الأُمَمَ. وهو سيَرعاهُمْ بعَصًا مِنْ حَديدٍ، وهو يَدوسُ مَعصَرَةَ خمرِ سخَطِ وغَضَبِ اللهِ القادِرِ على كُلّ شَيءٍ. ولهُ على ثَوبهِ وعلى فخذِهِ اسمٌ مَكتوبٌ: "مَلِكُ المُلوكِ ورَبُّ الأربابِ". ورأيتُ مَلاكًا واحِدًا واقِفًا في الشَّمسِ، فصَرَخَ بصوتٍ عظيمٍ قائلاً لجميعِ الطُّيورِ الطّائرَةِ في وسطِ السَّماءِ: "هَلُمَّ اجتَمِعي إلى عَشاءِ الإلَهِ العظيمِ، لكَيْ تأكُلي لُحومَ مُلوكٍ، ولُحومَ قوّادٍ، ولُحومَ أقوياءَ، ولُحومَ خَيلٍ والجالِسينَ علَيها، ولُحومَ الكُلّ: حُرًّا وعَبدًا، صَغيرًا وكبيرًا". ورأيتُ الوَحشَ ومُلوكَ الأرضِ وأجنادَهُمْ مُجتَمِعينَ ليَصنَعوا حَربًا مع الجالِسِ على الفَرَسِ ومع جُندِهِ. فقُبِضَ على الوَحشِ والنَّبيّ الكَذّابِ معهُ، الصّانِعِ قُدّامَهُ الآياتِ الَّتي بها أضَلَّ الَّذينَ قَبِلوا سِمَةَ الوَحشِ والَّذينَ سجَدوا لصورَتِهِ. وطُرِحَ الِاثنانِ حَيَّينِ إلى بُحَيرَةِ النّارِ المُتَّقِدَةِ بالكِبريتِ. والباقونَ قُتِلوا بسَيفِ الجالِسِ على الفَرَسِ الخارِجِ مِنْ فمِهِ، وجميعُ الطُّيورِ شَبِعَتْ مِنْ لُحومِهِمْ) .
+ (1تسالونيكي 4: 15-17) (فإنَّنا نَقولُ لكُم هذا بكَلِمَةِ الرَّبّ: إنَّنا نَحنُ الأحياءَ الباقينَ إلى مَجيءِ الرَّبّ، لا نَسبِقُ الرّاقِدينَ. لأنَّ الرَّبَّ نََفسَهُ بهُتافٍ، بصوتِ رَئيسِ مَلائكَةٍ وبوقِ اللهِ، سوفَ يَنزِلُ مِنَ السَّماءِ والأمواتُ في المَسيحِ سيَقومونَ أوَّلاً. ثُمَّ نَحنُ الأحياءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
• نرى المسيح هنا لا يأتي الى الأرض بل يأتي على السحاب .
• وهنا نحن نؤخذ الى السماء, ولا نأتي الى الأرض .
+ (2تسالونيكي 2: 1-Cool (ثُمَّ نَسألُكُمْ أيُّها الإخوَةُ مِنْ جِهَةِ مَجيءِ رَبّنا يَسوعَ المَسيحِ واجتِماعِنا إليهِ، أنْ لا تتزَعزَعوا سريعًا عن ذِهنِكُمْ، ولا ترتاعوا، لا بروحٍ ولا بكَلِمَةٍ ولا برِسالَةٍ كأنَّها مِنّا: أيْ أنَّ يومَ المَسيحِ قد حَضَرَ. لا يَخدَعَنَّكُمْ أحَدٌ على طريقَةٍ ما، لأنَّهُ لا يأتي إنْ لم يأتِ الِارتِدادُ أوَّلاً، ويُستَعلَنْ إنسانُ الخَطيَّةِ، ابنُ الهَلاكِ، المُقاوِمُ والمُرتَفِعُ على كُلّ ما يُدعَى إلهًا أو مَعبودًا، حتَّى إنَّهُ يَجلِسُ في هَيكَلِ اللهِ كإلهٍ، مُظهِرًا نَفسَهُ أنَّهُ إلهٌ. أما تذكُرونَ أنّي وأنا بَعدُ عِندَكُمْ، كُنتُ أقولُ لكُم هذا؟ والآنَ تعلَمونَ ما يَحجِزُ حتَّى يُستَعلَنَ في وقتِهِ. لأنَّ سِرَّ الإثمِ الآنَ يَعمَلُ فقط، إلى أنْ يُرفَعَ مِنَ الوَسَطِ الَّذي يَحجِزُ الآنَ، وحينَئذٍ سيُستَعلَنُ الأثيمُ، الَّذي الرَّبُّ يُبيدُهُ بنَفخَةِ فمِهِ، ويُبطِلُهُ بظُهورِ مَجيئهِ) .
• كل هذه الفقرة تتحدث عن "مجيء ربنا يسوع المسيح واجتماعنا إليه"
• يتضح بجلاء من هذه الفقرة الكتابية ان الإختطاف يسبق مجيء إنسان الخطية, الأثيم, ضد المسيح .
5- متى يحدث الإختطاف ؟
1- قبل المثول امام كرسي المسيح:
* المثول امام كرسي المسيح سيتم في السماء قبل ظهور المسيح في مجيئه الثاني
* سيمثل امام كرسي المسيح: المؤمنين فقط
* ومما قد نفهم ان كرسي المسيح سيكون بعد الإختطاف مباشرة وقبل الظهور (مجيئه الثاني) .
2- قبل يوم الرب:
* رسالة تسالونيكي الثانية كُتبت كي تطمئن المؤمنين المتألمين هناك انهم لم يفتهم الإختطاف, حيث انهم كانوا متصورين ان الآلام التي يجتازوها تعني انهم في قضاء يوم الرب ... راجع:
(2تسالونيكي 2: 1-Cool (ثُـمَّ نَسألُكُمْ أيُّهـا الإخـوَةُ مِـنْ جِـهَـةِ مَجـيءِ رَبّنـا
يَسوعَ المَسيحِ واجتِماعِنا إليهِ، أنْ لا تتزَعزَعوا سريعًا عن ذِهنِكُمْ، ولا ترتاعوا، لا بروحٍ ولا بكَلِمَةٍ ولا برِسالَةٍ كأنَّها مِنّا: أيْ أنَّ يومَ المَسيحِ قد حَضَرَ. لا يَخدَعَنَّكُمْ أحَدٌ على طريقَةٍ ما، لأنَّهُ لا يأتي إنْ لم يأتِ الِارتِدادُ أوَّلاً، ويُستَعلَنْ إنسانُ الخَطيَّةِ، ابنُ الهَلاكِ، المُقاوِمُ والمُرتَفِعُ على كُلّ ما يُدعَى إلهًا أو مَعبودًا، حتَّى إنَّهُ يَجلِسُ في هَيكَلِ اللهِ كإلهٍ، مُظهِرًا نَفسَهُ أنَّهُ إلهٌ. أما تذكُرونَ أنّي وأنا بَعدُ عِندَكُمْ، كُنتُ أقولُ لكُم هذا؟ والآنَ تعلَمونَ ما يَحجِزُ حتَّى يُستَعلَنَ في وقتِهِ. لأنَّ سِرَّ الإثمِ الآنَ يَعمَلُ فقط، إلى أنْ يُرفَعَ مِنَ الوَسَطِ الَّذي يَحجِزُ الآنَ، وحينَئذٍ سيُستَعلَنُ الأثيمُ، الَّذي الرَّبُّ يُبيدُهُ بنَفخَةِ فمِهِ، ويُبطِلُهُ بظُهورِ مَجيئهِ) .
* ترجمة KJV تكتب في ع "2" "يوم المسيح"  مما يتنافى مع باقي الترجمات حيث ان هذه الآية تُترجم "يوم الرب" .
* في:
(يوحنا 15:1) (يوحَنَّا شَهِدَ لهُ ونادَى قائلاً: "هذا هو الَّذي قُلتُ عنهُ: إنَّ الَّذي يأتي بَعدي صارَ قُدّامي، لأنَّهُ كانَ قَبلي") .
اه على اليوم لان يوم الرب قريب. ياتي كخراب من القادر على كل شيء وهو ذلك اليوم الذي يتدخل الرب بنفسه ومباشرة في شؤون الإنسان وكل الشعوب على الأرض للقضاء العادل, وهذا سيكون بعد الإختطاف .
* الدارسين للكتاب المقدس, يمكنهم التمييز بين يوم المسيح (الذي يُشبر للإختطاف) .
(1كورنثوس 8:1) (الَّذي سيُثبِتُكُمْ أيضًا إلى النّهايَةِ بلا لَومٍ في يَومِ رَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
(فيلبي 1: 10,6) (واثِقًا بهذا عَينِهِ أنَّ الَّذي ابتَدأَ فيكُم عَمَلاً صالِحًا يُكَمّلُ إلى يومِ يَسوعَ المَسيحِ) (حتَّى تُمَيّزوا الأُمورَ المُتَخالِفَةَ، لكَيْ تكونوا مُخلِصينَ وبلا عَثرَةٍ إلى يومِ المَسيحِ) .
(فيلبي 16:2) (مُتَمَسّكينَ بكَلِمَةِ الحياةِ لافتِخاري في يومِ المَسيحِ، بأنّي لم أسعَ باطِلاً ولا تعِبتُ باطِلاً) .
ويوم الرب (الذي يبدأ بالضيقة مروراً بالملك الألفي والقضاء على اشرار الأرض ثم الحرب الأخيرة مع ابليس وطرحه في بحيرة النار ثم دينونة الأشرار .. كل هذا يُسمى يوم الرب) .
 
3- قبل رفع الروح القدس:
إقرأ:
(2تسالونيكي 6-7) (إذ هو عادِلٌ عِندَ اللهِ أنَّ الَّذينَ يُضايِقونَكُمْ يُجازيهِمْ ضيقًا، وإيّاكُمُ الَّذينَ تتضايَقونَ راحَةً معنا، عِندَ استِعلانِ الرَّبّ يَسوعَ مِنَ السَّماءِ مع مَلائكَةِ قوَّتِهِ) .
"الروح القدس يسكن في المؤمنين, جماعة الرب, الكنيسة الحقيقية"
(1كورنثوس 16:3) (أما تعلَمونَ أنَّكُمْ هَيكَلُ اللهِ، وروحُ اللهِ يَسكُنُ فيكُم؟).
لذلك عندما تُخطف الكنيسة سيرفع معها الروح القدس .
لاحظ ان ضدَ المسيح لن يظهر إلا عندما يرفع الروح القدس الذي يحجز ظهوره .
4- قبل يوم الغضب والضيقة العظيمة .
* يتحدث الكتاب المقدس عن ضيق سيأتي على كل الأرض , ضيق عظيم لم يكن مثله ولن يكون .
(متى 24: 22,21) (لأنَّهُ يكونُ حينَئذٍ ضيقٌ عظيمٌ لم يَكُنْ مِثلُهُ منذُ ابتِداءِ العالَمِ إلى الآنَ ولَنْ يكونَ. ولو لم تُقَصَّرْ تِلكَ الأيّامُ لم يَخلُصْ جَسَدٌ. ولكِنْ لأجلِ المُختارينَ تُقَصَّرُ تِلكَ الأيّامُ) .
(ارميا 7:30) (آهِ! لأنَّ ذلكَ اليومَ عظيمٌ وليس مِثلُهُ. وهو وقتُ ضيقٍ علَى يعقوبَ، ولكنَّهُ سيُخَلَّصُ مِنهُ) .
(دانيال 1:12) (وفي ذلكَ الوقتِ يَقومُ ميخائيلُ الرَّئيسُ العظيمُ القائمُ لبَني شَعبِكَ، ويكونُ زَمانُ ضيقٍ لم يَكُنْ منذُ كانَتْ أُمَّةٌ إلَى ذلكَ الوقتِ. وفي ذلكَ الوقتِ يُنَجَّى شَعبُكَ، كُلُّ مَنْ يوجَدُ مَكتوبًا في السِّفرِ) .
• هذا هو يوم غضب الله:
(رؤيا 17:6) (لأنَّهُ قد جاءَ يومُ غَضَبِهِ العظيمُ. ومَنْ يستطيعُ الوُقوفَ؟) .
(رؤيا 1:15) (ثُمَّ رأيتُ آيَةً أُخرَى في السَّماءِ، عظيمَةً وعَجيبَةً: سبعَةَ مَلائكَةٍ معهُمُ السَّبعُ الضَّرَباتُ الأخيرَةُ، لأنْ بها أُكمِلَ غَضَبُ اللهِ) .
(رؤيا 1:16) (وسمِعتُ صوتًا عظيمًا مِنَ الهَيكَلِ قائلاً للسَّبعَةِ المَلائكَةِ: "امضوا واسكُبوا جاماتِ غَضَبِ اللهِ على الأرضِ") .
• الضيقة هي وقت قضاء وغضب الله وهو وقت غير مُعين للمؤمنين, وهم سيخلصوا منه: 
(1تسالونيكي 9:5) (لأنَّ اللهَ لم يَجعَلنا للغَضَبِ، بل لاقتِناءِ الخَلاصِ برَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
(رومية 9:5) (فبالأولَى كثيرًا ونَحنُ مُتَبَرّرونَ الآنَ بدَمِهِ نَخلُصُ بهِ مِنَ الغَضَبِ!) .
(1تسالونيكي 10:1) (وتنتَظِروا ابنَهُ مِنَ السَّماءِ، الَّذي أقامَهُ مِنَ الأمواتِ، يَسوعَ، الَّذي يُنقِذُنا مِنَ الغَضَبِ الآتي) .
(لوقا 36:21) (اِسهَروا إذًا وتضَرَّعوا في كُلّ حينٍ، لكَيْ تُحسَبوا أهلاً للنَّجاةِ مِنْ جميعِ هذا المُزمِعِ أنْ يكونَ، وتقِفوا قُدّامَ ابنِ الإنسانِ) .
ملحوظة : المؤمنون الموجودون في وقت الضيقة ليسوا الكنيسة بل هم الذين سيرجعوا للرب نتيجة شهادة الشاهدين الزيتونتين والمنارتين القائمتين امام رب الأرض:
(رؤيا 11: 4,3) (وسأُعطي لشاهِدَيَّ، فيتنَبَّآنِ ألفًا ومِئَتَينِ وسِتّينَ يومًا، لابِسَيـنِ مُسوحًـا. هـذانِ هُمـا الـزَّيتونَتـانِ والمَنـارَتـانِ القائمَتـانِ أمـامَ رَبّ
الأرضِ) .
 
التباين بين الإختطاف والظهور (مجيء الرب الثاني):
1- في الإختطاف: المسيح .
* سيأتي على السحاب .
*سيأتي للمؤمنين, للكنيسة فقط  .
* لن يُحاكم العالم حينذاك .
* سيأخذ اليه المؤمنين لملاقاته على السحب في الهواء .
* لن يأتي معه الجيش الملائكي .
* سيأتي لإتمام خلاصنا (فداء أجسادنا) .
* الإختطاف غير معروف الوقت. هو وشيك الحدوث في اي وقت .
* لن يربط الشيطان حينذاك .
2- في الظهور (المجيء الثاني) .
* سيأتي على الأرض .
* سيأتي ومعه المؤمنين وجند السماء .
* سيأتي ليقضي بالقضاء الإلهي العادل على الأرض ويُحارب الأشرار .
* سيأتي على جبل الزيتون .
* سيصحب مجيئه علامات على الأرض وفي السماء .
* ستراه كل عين .
* سيأتي ليملك .. ويرد كل شيء على الأرض لحالته قبل دخول الخطية .
* سيأتي في نهاية الضيقة العظيمة (اي حوالي سبع سنين بعد الإختطاف).
* سيأتي ليحقق وعد الله لداود .
* سيقيد الشيطان لمدة الف سنة .
 
ملحوظة:
على سبيل الدراسة والتدريب: حاول ان تجد الشاهد الكتابي الدال على صحة كل عبارة سابقة ثم دون الشواهد بجانب العبارات المقابلة لها .
 
7- ما الذي يتوجب علينا تجاه هذا الحدث ؟
* علينا ان ننظر الى فوق الى فادينا المسيح في شوق وإنتظار في:
(فيلبي 20:3) (فإنَّ سيرَتَنا نَحنُ هي في السَّماواتِ، الَّتي مِنها أيضًا نَنتَظِرُ مُخَلّصًا هو الرَّبُّ يَسوعُ المَسيحُ) .
(1تسالونيكي 10:1) (وتنتَظِروا ابنَهُ مِنَ السَّماءِ، الَّذي أقامَهُ مِنَ الأمواتِ، يَسوعَ، الَّذي يُنقِذُنا مِنَ الغَضَبِ الآتي) .
(تيطس 13:2) (مُنتَظِرينَ الرَّجاءَ المُبارَكَ وظُهورَ مَجدِ اللهِ العظيمِ ومُخَلِّصِنا يَسوعَ المَسيحِ) .
(عبرانيين 28:9) (هكذا المَسيحُ أيضًا، بَعدَما قُدّمَ مَرَّةً لكَيْ يَحمِلَ خطايا كثيرينَ، سيَظهَرُ ثانيَةً بلا خَطيَّةٍ للخَلاصِ للذينَ يَنتَظِرونَهُ) .
* علينا ان نصحو ونسهر .. منتظرين مجيء سيدنا
(متى 24: 43,42) (اِسهَروا إذًا لأنَّكُمْ لا تعلَمونَ في أيَّةِ ساعَةٍ يأتي رَبُّكُمْ. واعلَموا هذا: أنَّهُ لو عَرَفَ رَبُّ البَيتِ في أيّ هَزيعٍ يأتي السّارِقُ، لَسَهِرَ ولم يَدَعْ بَيتَهُ يُنقَبُ) .
(لوقا 39:12) (وإنَّما اعلَموا هذا: أنَّهُ لو عَرَفَ رَبُّ البَيتِ في أيَّةِ ساعَةٍ يأتي السّارِقُ لَسَهِرَ، ولم يَدَعْ بَيتَهُ يُنقَبُ) .
(1تسالونيكي 6:5) (فلا نَنَمْ إذًا كالباقينَ، بل لنَسهَرْ ونَصحُ) .
(رؤيا 3:3) (فاذكُرْ كيفَ أخَذتَ وسمِعتَ، واحفَظْ وتُبْ، فإنّي إنْ لم تسهَرْ، أُقدِمْ علَيكَ كلِصّ، ولا تعلَمُ أيَّةَ ساعَةٍ أُقدِمُ علَيكَ) .
* علينا ان نحب ظهوره .. لأننا سننال إكليل البر
(2تيموثاوس 8:4) (وأخيرًا قد وُضِعَ لي إكليلُ البِرّ، الَّذي يَهَبُهُ لي في ذلك اليومِ، الرَّبُّ الدَّيّانُ العادِلُ، وليس لي فقط، بل لجميعِ الَّذينَ يُحِبّونَ ظُهورَهُ أيضًا) .
لهذا تقول العروس (الكنيسة) مع الروح القدس:
(رؤيا 22: 20,17) (والرّوحُ والعَروسُ يقولانِ: "تعالَ!". ومَنْ يَسمَعْ فليقُلْ: "تعالَ!". ومَنْ يَعطَشْ فليأتِ. ومَنْ يُرِدْ فليأخُذْ ماءَ حياةٍ مَجّانًا) (يقولُ الشّاهِدُ بهذا: "نَعَمْ! أنا آتي سريعًا". آمينَ. تعالَ أيُّها الرَّبُّ يَسوعُ).
 
8- ما الذي سيحدث بالفعل ؟
أ- يسوع بقدرته العلوية:
1- سيهزم الموت والقبور التي احتوت أجساد المؤمنين:
(1كورنثوس 15: 56,55) ("أينَ شَوكَتُكَ يا مَوتُ؟ أينَ غَلَبَتُكِ يا هاويَةُ؟". أمّا شَوكَةُ المَوتِ فهي الخَطيَّةُ، وقوَّةُ الخَطيَّةِ هي النّاموسُ) .
2- سيعكس قانون تحلل الأجساد:  
(1كورنثوس 53:15) (لأنَّ هذا الفاسِدَ لا بُدَّ أنْ يَلبَسَ عَدَمَ فسادٍ، وهذا المائتَ يَلبَسُ عَدَمَ مَوتٍ) .
(1تسالونيكي 16:4) (ثُـمَّ نَحـنُ الأحيـاءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في
السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
3- سيلاشي تأثير قانون الجاذبية علينا: 
(1تسالونيكي 17:4) (ثُمَّ نَحنُ الأحياءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
 
ب- اجسادنا ستتغير في لحظة من أجساد طبيعية ضعيفة فانية فاسدة الى أجساد ممجدة روحية قوية خالدة غير فاسدة:
(1كورنثوس 15: 42-45) (هكذا أيضًا قيامَةُ الأمواتِ: يُزرَعُ في فسادٍ ويُقامُ في عَدَمِ فسادٍ. يُزرَعُ في هَوانٍ ويُقامُ في مَجدٍ. يُزرَعُ في ضَعفٍ ويُقامُ في قوَّةٍ. يُزرَعُ جِسمًا حَيَوانيًّا ويُقامُ جِسمًا روحانيًّا. يوجَدُ جِسمٌ حَيَوانيٌّ ويوجَدُ جِسمٌ روحانيٌّ. هكذا مَكتوبٌ أيضًا: "صارَ آدَمُ، الإنسانُ الأوَّلُ، نَفسًا حَيَّةً"، وآدَمُ الأخيرُ روحًا مُحييًا) .
(فيلبي 21:3) (الَّذي سيُغَيّرُ شَكلَ جَسَدِ تواضُعِنا ليكونَ على صورَةِ جَسَدِ مَجدِهِ، بحَسَبِ عَمَلِ استِطاعَتِهِ أنْ يُخضِعَ لنَفسِهِ كُلَّ شَيءٍ) .
 
ج- سوف نرى المسيح بالعيان ونتغير لنكون مثله! هللويا:
(1يوحنا 2:3) (أيُّها الأحِبّاءُ، الآنَ نَحنُ أولادُ اللهِ، ولم يُظهَرْ بَعدُ ماذا سنَكونُ. ولكن نَعلَمُ أنَّهُ إذا أُظهِرَ نَكونُ مِثلهُ، لأنَّنا سنَراهُ كما هو) .
(يهوذا 24) (والقادِرُ أنْ يَحفَظَكُمْ غَيرَ عاثِرينَ، ويوقِفَكُمْ أمامَ مَجدِهِ بلا عَيبٍ في الِابتِهاجِ) .
(فيلبي 21:3) (أيُّها الأحِبّاءُ، إنْ لم تلُمنا قُلوبُنا، فلَنا ثِقَةٌ مِنْ نَحوِ اللهِ) .
 
د- سنخطف على السحب:
(1تسالونيكي 4: 17,16) (لأنَّ الرَّبَّ نََفسَهُ بهُتافٍ، بصوتِ رَئيسِ مَلائكَةٍ وبوقِ اللهِ، سوفَ يَنزِلُ مِنَ السَّماءِ والأمواتُ في المَسيحِ سيَقومونَ أوَّلاً. ثُمَّ نَحنُ الأحياءَ الباقينَ سنُخطَفُ جميعًا معهُمْ في السُّحُبِ لمُلاقاةِ الرَّبّ في الهَواءِ، وهكذا نَكونُ كُلَّ حينٍ مع الرَّبّ) .
 
ع- سنرث المجد في السماء مع المسيح:
(رومية 8: 18,17) (فإنْ كُنّا أولادًا فإنَّنا ورَثَةٌ أيضًا، ورَثَةُ اللهِ ووارِثونَ مع المَسيحِ. إنْ كُنّا نَتألَّمُ معهُ لكَيْ نَتَمَجَّدَ أيضًا معهُ. فإنّي أحسِبُ أنَّ آلامَ الزَّمانِ الحاضِرِ لا تُقاسُ بالمَجدِ العَتيدِ أنْ يُستَعلَنَ فينا) .
(1بطرس 13:4) (بل كما اشتَرَكتُمْ في آلامِ المَسيحِ، افرَحوا لكَيْ تفرَحوا في استِعلانِ مَجدِهِ أيضًا مُبتَهِجينَ) .
(1بطرس 18:4) (و "إنْ كانَ البارُّ بالجَهدِ يَخلُصُ، فالفاجِرُ والخاطِئُ أين يَظهَرانِ؟") .
 
9- تحريضات أخيرة:
ماذا يقول هذا الحدث العظيم لك اليوم ايها المؤمن ؟
1- ايها المؤمن .. تعزى:
(1تسالونيكي 18:4) (لذلك عَزّوا بَعضُكُمْ بَعضًا بهذا الكَلامِ) .
عندما ترى المسيح ستجد انه يستحق معاناة اليوم .
ستجد ان كل ما تعانيه في الطريق الآن من مشقات لا يُقاس بالمجد الذي ستوجد فيه .
2- إثبت:
(عبرانيين 19:6) (الَّذي هو لنا كمِرساةٍ للنَّفسِ مؤتَمَنَةٍ وثابِتَةٍ، تدخُلُ إلى
ما داخِلَ الحِجابِ) .
(1كورنثوس 57:15) (ولكن شُكرًا للهِ الَّذي يُعطينا الغَلَبَةَ برَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
لا تخر عزيمتك, لا تتوقف عن عمل الرب, لتثبت في هذا الرجاء وقت العواصف .
3- إسهر:
(متى 13:25) (فاسهَروا إذًا لأنَّكُمْ لا تعرِفونَ اليومَ ولا السّاعَةَ الَّتي يأتي فيها ابنُ الإنسان) .
(1تسالونيكي 6:5) (فلا نَنَمْ إذًا كالباقينَ، بل لنَسهَرْ ونَصحُ) .
كن يقظ روحياً دائماً, وانتهز كل فرصة لتخدم فيها الرب للنفوس, تاجر بالوزنات الممنوحة لك:
(لوقا 13:19) (فدَعا عشَرَةَ عَبيدٍ لهُ وأعطاهُمْ عشَرَةَ أمناءٍ، وقالَ لهُم: تاجِروا حتَّى آتيَ) .
 
4- اعتزل وعش حياة القداسة:
(تيطس 2: 11-13) (لأنَّهُ قد ظَهَرَتْ نِعمَةُ اللهِ المُخَلِّصَةُ لجميعِ النَّاسِ، مُعَلِّمَةً إيّانا أنْ نُنكِرَ الفُجورَ والشَّهَواتِ العالَميَّةَ، ونَعيشَ بالتَّعَقُّلِ والبِرِّ والتَّقوَى في العالَمِ الحاضِرِ، مُنتَظِرينَ الرَّجاءَ المُبارَكَ وظُهورَ مَجدِ اللهِ العظيمِ ومُخَلِّصِنا يَسوعَ المَسيحِ) .
(1يوحنا 3:3) (وكُلُّ مَنْ عِندَهُ هذا الرَّجاءُ بهِ، يُطَهّرُ نَفسَهُ كما هو طاهِرٌ).
اطرح عنك كل عادة غير مقدسة, اقطع كل ربط غير نقية, اخرج من حياة العالم:
(2كورنثوس 17:6) (لذلك اخرُجوا مِنْ وسطِهِمْ واعتَزِلوا، يقولُ الرَّبُّ. ولا تمَسّوا نَجِسًا فأقبَلكُمْ) .
لا تقل شيئاً او تفعل شيئاً او تذهب لأي مكان يجعلك تخجل لو ان يسوع جاء ووجدت تقول او تفعل هذا او تذهب لهذا المكان .[/justify:f




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس التاسع // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: moayad mansuor maroky


توقيع : moayad mansuor maroky





الجمعة يوليو 19, 2013 3:21 pm
المشاركة رقم:
عضو نشط
عضو نشط


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 21
نقاط : 1261
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/07/2013
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس التاسع


لاهوت عقائدي - الدرس التاسع


تسلمووووووووووووووووا كتير موضوع شيق




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس التاسع // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: SaRa MaMdoh


توقيع : SaRa MaMdoh





الجمعة يوليو 19, 2013 3:21 pm
المشاركة رقم:
مدير الموقع
مدير الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 11715
نقاط : 15555
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 28/12/2012
العمر : 31
الدولة : http://www.ahladalil.net/
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس التاسع


لاهوت عقائدي - الدرس التاسع


شكرا لك على الموضوع المفيد والجميل
ننتظر جديدك





الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس التاسع // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: امين


توقيع : امين









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة