منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: الطقس والعقيده والاهوت - Weather and belief and Alahot

شاطر

الجمعة سبتمبر 20, 2013 10:33 pm
المشاركة رقم:
عضو نشط
عضو نشط


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 25
نقاط : 1440
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/03/2013
مُساهمةموضوع: لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


التوبة
معناها وضرورتها و تطبيقها
 
أهمية الدرس :
في هذا الدرس سنعرض لتعريف التوبة ونظهر ضرورتها المطلقة لأجل الخلاص وكيف انها تعليم واضح في الكتاب المقدس. اليوم نرى كثيرين غير تائبين وبالتالي غير مخلصين لكنهم منضمون للكنائس وقد اصبحوا "مسيحيين" اسماً لا فعلاً. لهذا فإن التعليم الواضح عن التوبة يعد امراً في غاية الأهمية .
الدرس
1- ما هي التوبة ؟
التوبة ليست:
* ليست مجرد الندم:
كثير من المجرمين يندمون على افعالهم وجرائمهم عندما يواجهون خوف العقوبة, لكن هذا لا يعني كرههم للخطية او تحولهم عنها لله. لقد ندم يهوذا الإسخريوطي على خيانته للمسيح عندما رأى ان سيده قد حُكم عليه:
(متى 3:27) (حينَئذٍ لَمّا رأَى يَهوذا الَّذي أسلَمَهُ أنَّهُ قد دينَ، نَدِمَ ورَدَّ الثَّلاثينَ مِنَ الفِضَّةِ إلى رؤَساءِ الكهنةِ والشُّيوخِ) .
لكن هذا الشعور لم  يتوبه , لكنه كان يتمنى لو لم يكن قد عمل هذا .
 
* ليست مجرد اصلاح:
كثيرون مما لا يعرفون شيئاً عن الحياة الجديدة في المسيح , يُحاولون ان تكون لهم بداية جديدة في حياتهم , يُغيرون فيها شكل الحياة واسلوبها وعاداتها ... لكن كل هذه امور من الجسد, من صنع البشر .. لا تؤدي الى شيء .
 
* ليست مجرد حزن:
لقد حزن عيسو على فقد بكوريته, لكن لم يكن في قلبه مكاناً للتوبة اي الرجوع والتحول الى الله, فحزنه هذا لم يكن بحسب مشيئة الله ليقوده للتوبة لكنه حزن الخسارة فقط:
(عبرانيين 12: 17,16) (لئلاَّ يكونَ أحَدٌ زانيًا أو مُستَبيحًا كعيسو، الَّذي لأجلِ أكلَةٍ واحِدَةٍ باعَ بَكوريَّتَهُ. فإنَّكُمْ تعلَمونَ أنَّهُ أيضًا بَعدَ ذلك، لَمّا أرادَ أنْ يَرِثَ البَرَكَةَ رُفِضَ، إذ لم يَجِدْ للتَّوبَةِ مَكانًا، مع أنَّهُ طَلَبَها بدُموعٍ) .
راجع ايضا:
(2كورنثوس 10:7) (لأنَّ الحُزنَ الَّذي بحَسَبِ مَشيئَةِ اللهِ يُنشِئُ توبَةً لخَلاصٍ بلا نَدامَةٍ، وأمّا حُزنُ العالَمِ فيُنشِئُ موتًا) .
 
* ليست محاولة التكفير عن الذنب :
كثير من الناس يُحاولون التكفير عن خطاياهم بصنع اعمال خيرة, متصورين ان اعمال برهم هذه ستمحو دين خطاياهم في حق الله. لكن الله يقول انه:
(اشعياء 6:64) (وقد صِرنا كُلُّنا كنَجِسٍ، وكثَوبِ عِدَّةٍ كُلُّ أعمالِ برِّنا، وقد ذَبُلنا كوَرَقَةٍ، وآَثامُنا كريحٍ تحمِلُنا) .                                           لكن الإنجيل يُعلن ان لا شيء يمحو ديننا الرهيب في حق الله سوى دم يسوع المسيح. لو كان الخلاص يمكن الحصول عليه بدفع ثمن العقوبة لكان الغفران يمكن شراؤه .
التوبة هي:
* كلمة "توبة" تعني في الأصل اللغوي لها: ان يُغير الإنسان فكره وهدفه. في العهد الجديد هذه الكلمة دائماً تُشير الى التحول للأفضل ودائماً تُشير الى التحول عن الخطية .
* في آيات مثل:
(2كورنثوس 8:7) (لأنّي وإنْ كُنتُ قد أحزَنتُكُمْ بالرّسالَةِ لَستُ أندَمُ، مع أنّي نَدِمتُ، فإنّي أرَى أنَّ تِلكَ الرّسالَةَ أحزَنَتكُمْ ولو إلى ساعَةٍ) .
(متى 29:21) (فأجابَ وقالَ: ما أُريدُ. ولكنَّهُ نَدِمَ أخيرًا ومَضَى) .
تعني التوبة: ندماً وحزناً في القلب .
 
* من هذا يمكننا ان نستخلص ان التوبة الحقيقية تشمل: الفكر والقلب وهدف الحياة .
 
متى تحدث التوبة الحقيقية ؟
+ عندما يقول الإنسان في فكره "انا خاطىء مذنب لقد اخطأت في حق الله واستحق غضبه":
(مزمور 5:32) (أعتَرِفُ لكَ بخَطيَّتي ولا أكتُمُ إثمي. قُلتُ:"أعتَرِفُ للربِّ بذَنبي" وأنتَ  رَفَعتَ  أثامَ  خَطيَّتي. سِلاهْ) .
(مزمور 51: 4,3) (لأنِّي عارِفٌ بمَعاصيَّ، وخَطيَّتي أمامي دائمًا. إلَيكَ وحدَكَ أخطأتُ، والشَّرَّ قُدّامَ عَينَيكَ صَنَعتُ، لكَيْ تتبَرَّرَ في أقوالكَ، وتزكوَ في قَضائكَ) .
(لوقا 13: 2-5) (فأجابَ يَسوعُ وقالَ لهُم: أتَظُنّونَ أنَّ هؤُلاءِ الجليليّينَ كانوا خُطاةً أكثَرَ مِنْ كُلّ الجليليّينَ لأنَّهُمْ كابَدوا مِثلَ هذا؟  كلاَّ! أقولُ لكُم: بل إنْ لم تتوبوا فجميعُكُمْ كذلكَ تهلِكونَ. أو أولئكَ الثَّمانيَةَ عشَرَ الَّذينَ سقَطَ علَيهِمُ البُرجُ في سِلوامَ وقَتَلهُمْ، أتَظُنّونَ أنَّ هؤُلاءِ كانوا مُذنِبينَ أكثَرَ مِنْ جميعِ النَّاسِ السّاكِنينَ في أورُشَليمَ؟ كلاَّ! أقولُ لكُم: بل إنْ لم تتوبوا فجميعُكُمْ كذلكَ تهلِكونَ) .
+ وعندما يكون في قلبه حزناً حقيقياً على فعل الخطية:
(2كورنثوس 7: 11,10) (لأنَّ الحُزنَ الَّذي بحَسَبِ مَشيئَةِ اللهِ يُنشِئُ توبَةً لخَلاصٍ بلا نَدامَةٍ، وأمّا حُزنُ العالَمِ فيُنشِئُ موتًا. فإنَّهُ هوذا حُزنُكُمْ هذا عَينُهُ بحَسَبِ مَشيئَةِ اللهِ، كمْ أنشأ فيكُم: مِنَ الِاجتِهادِ، بل مِنَ الِاحتِجاجِ، بل مِنَ الغَيظِ، بل مِنَ الخَوفِ، بل مِنَ الشَّوقِ، بل مِنَ الغَيرَةِ، بل مِنَ الِانتِقامِ. في كُلّ شَيءٍ أظهَرتُمْ أنفُسَكُمْ أنَّكُمْ أبرياءُ في هذا الأمرِ) .
(اع الرسل 19:3) (فتوبوا وارجِعوا لتُمحَى خطاياكُمْ، لكَيْ تأتيَ أوقاتُ الفَرَجِ مِنْ وجهِ الرَّبّ) .
(لوقا 13:10) (ويلٌ لكِ يا كورَزينُ! ويلٌ لكِ يا بَيتَ صَيدا! لأنَّهُ لو صُنِعَتْ في صورَ وصَيداءَ القوّاتُ المَصنوعَةُ فيكُما، لَتابَتا قَديمًا جالِسَتينِ في المُسوحِ والرَّمادِ) .
+ وعندما ترجع إرادته من الخطية والأوثان لتضع ثقتها الكاملة في إنجيل المسيح لتعزم ان تخدم الله الحي:
(مرقس 15:1) (ويقولُ: "قد كمَلَ الزَّمانُ واقتَرَبَ ملكوتُ اللهِ، فتوبوا وآمِنوا بالإنجيلِ") .
(حزقيال 6:14) (لذلكَ قُلْ لبَيتِ إسرائيلَ: هكذا قالَ السَّيِّدُ الربُّ: توبوا وارجِعوا عن أصنامِكُمْ، وعَنْ كُلِّ رَجاساتِكُمُ اصرِفوا وُجوهَكُمْ) .
(حزقيال 30:18) (مِنْ أجلِ ذلكَ أقضي علَيكُمْ يا بَيتَ إسرائيلَ، كُلِّ واحِدٍ كطُرُقِهِ، يقولُ السَّيِّدُ الربُّ. توبوا وارجِعوا عن كُلِّ مَعاصيكُمْ، ولا يكونُ لكُمُ الإثمُ مَهلكَةً) .
(1تسالونيكي 9:1) (لأنَّهُمْ هُــم يُخبِرونَ عَنّــا، أيُّ دُخولٍ كــانَ لنــا إلَيكُمْ،
وكيفَ رَجَعتُمْ إلى اللهِ مِنَ الأوثانِ، لتَعبُدوا اللهَ الحَيَّ الحَقيقيَّ) .
(اع الرسل 20:26) (بل أخبَرتُ أوَّلاً الَّذينَ في دِمَشقَ، وفي أورُشَليمَ حتَّى جميعِ كورَةِ اليَهوديَّةِ، ثُمَّ الأُمَمَ، أنْ يتوبوا ويَرجِعوا إلى اللهِ عامِلينَ أعمالاً تليقُ بالتَّوبَةِ) .
 
* ان افضل مثل توضيحي للتوبة هو مثل الإبن الضال:
(لوقا 15: 11-24) (وقالَ: إنسانٌ كانَ لهُ ابنانِ. فقالَ أصغَرُهُما لأبيهِ: يا أبي أعطِني القِسمَ الَّذي يُصيبُني مِنَ المالِ. فقَسَمَ لهُما مَعيشَتَهُ. وبَعدَ أيّامٍ لَيسَتْ بكَثيرَةٍ جَمَعَ الِابنُ الأصغَرُ كُلَّ شَيءٍ وسافَرَ إلى كورَةٍ بَعيدَةٍ، وهناكَ بَذَّرَ مالهُ بعَيشٍ مُسرِفٍ. فلَمّا أنفَقَ كُلَّ شَيءٍ، حَدَثَ جوعٌ شَديدٌ في تِلكَ الكورَةِ، فابتَدأَ يَحتاجُ. فمَضَى والتَصَقَ بواحِدٍ مِنْ أهلِ تِلكَ الكورَةِ، فأرسَلهُ إلى حُقولِهِ ليَرعَى خَنازيرَ. وكانَ يَشتَهي أنْ يَملأ بَطنَهُ مِنَ الخُرنوب الَّذي كانَتِ الخَنازيرُ تأكُلُهُ، فلم يُعطِهِ أحَدٌ. فرَجَعَ إلى نَفسِهِ وقالَ: كمْ مِنْ أجيرٍ لأبي يَفضُلُ عنهُ الخُبزُ وأنا أهلِكُ جوعًا! أقومُ وأذهَبُ إلى أبي وأقولُ لهُ: يا أبي، أخطأتُ إلى السَّماءِ وقُدّامَكَ، ولَستُ مُستَحِقًّا بَعدُ أنْ أُدعَى لكَ ابنًا. اِجعَلني كأحَدِ أجراكَ. فقامَ وجاءَ إلى أبيهِ. وإذ كانَ لم يَزَلْ بَعيدًا رآهُ أبوهُ، فتحَنَّنَ ورَكَضَ ووَقَعَ على عُنُقِهِ وقَبَّلهُ. فقالَ لهُ الِابنُ: يا أبي، أخطأتُ إلى السَّماءِ وقُدّامَكَ، ولَستُ مُستَحِقًّا بَعدُ أنْ أُدعَى لكَ ابنًا. فقالَ الأبُ لعَبيدِهِ: أخرِجوا الحُلَّةَ الأولَى وألبِسوهُ، واجعَلوا خاتَمًا في يَدِهِ، وحِذاءً في رِجلَيهِ، وقَدّموا العِجلَ المُسَمَّنَ واذبَحوهُ فنأكُلَ ونَفرَحَ، لأنَّ ابني هذا كانَ مَيّتًا فعاشَ، وكانَ ضالاًّ فوُجِدَ. فابتَدأوا يَفرَحونَ) .
- "رجع الى نفسه" ع17" هنا حدث تحول في تفكير الإبن الذي استيقظ على حقيقة وضعه المؤسف ليعترف انه مُخطىء .
- "لست مستحقاً ان ادعى لك ابناً " هنا العواطف تشترك في الأسف على حماقة الخطية التي فعلها .
- "اقوم وارجـع الــى ابـي" هنـا نُـري الإرادة تتحـرك فــي إتجـاه التحـول
والرجوع .
لاحظ ان التحول في التفكير والحزن على الخطية فقط غير كافيان, لا بد من العمل الإرادي في الرجوع لبيت الآب .
- التوبة الحقيقية دائماً مرتبطة بالإيمان:
(مرقس 15:1) (ويقولُ: "قد كمَلَ الزَّمانُ واقتَرَبَ ملكوتُ اللهِ، فتوبوا وآمِنوا بالإنجيلِ") .
(اع الرسل 21:20) (شاهِدًا لليَهودِ واليونانيّينَ بالتَّوبَةِ إلى اللهِ والإيمانِ الَّذي برَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
 
2- هل نجد تعليماً عن التوبة في العهدين القديم والجديد ؟
أ- في العهد القديم:
* اهل نينوى تابوا بمناداة يونان:
(متى 41:12) (رِجالُ نينَوَى سيَقومونَ في الدّينِ مع هذا الجيلِ ويَدينونَهُ، لأنَّهُمْ تابوا بمُناداةِ يونانَ، وهوذا أعظَمُ مِنْ يونانَ ههنا!) .
* ايوب تاب وندم في التراب والرماد لأجل الحماقة التي تفوه بها امام الله:
(أيوب 6:42) (لذلكَ أرفُضُ وأندَمُ في التُّرابِ والرَّمادِ) .
* حزقيال دعا إسرائيل ان يتوبوا:
(حزقيال 6:14) (لذلكَ قُلْ لبَيتِ إسرائيلَ: هكذا قالَ السَّيِّدُ الربُّ: توبوا وارجِعوا عن أصنامِكُمْ، وعَنْ كُلِّ رَجاساتِكُمُ اصرِفوا وُجوهَكُمْ) .
(حزقيال 30:18) (مِنْ أجلِ ذلكَ أقضي علَيكُمْ يا بَيتَ إسرائيلَ، كُلِّ واحِدٍ كطُرُقِهِ، يقولُ السَّيِّدُ الربُّ. توبوا وارجِعوا عن كُلِّ مَعاصيكُمْ، ولا يكونُ لكُمُ الإثمُ مَهلكَةً) .
* (تثنية 2:30) (ورَجَعتَ إلَى الربِّ إلَهِكَ، وسمِعتَ لصوتِهِ حَسَبَ كُلِّ ما أنا أوصيكَ بهِ اليومَ، أنتَ وبَنوك، بكُلِّ قَلبِكَ وبكُلِّ نَفسِكَ) .
(اشعياء 55: 7,6) (اُطلُبوا الربَّ ما دامَ يوجَدُ. ادعوهُ وهو قريبٌ. ليَترُكِ الشِّرِّيرُ طريقَهُ، ورَجُلُ الإثمِ أفكارَهُ، وليَتُبْ إلَى الربِّ فيَرحَمَهُ، وإلَى إلَهِنا لأنَّهُ يُكثِرُ الغُفرانَ) .
(ارميا 13:12) (زَرَعوا حِنطَةً وحَصَدوا شَوكًا. أعيَوا ولم يَنتَفِعوا، بل خَزوا مِنْ غَلاَّتِكُمْ، مِنْ حُموِّ غَضَبِ الربِّ) .
(هوشع 10: 12-14) (اِزرَعوا لأنفُسِكُمْ بالبِرِّ. احصُدوا بحَسَبِ الصَّلاحِ. احرُثوا لأنفُسِكُمْ حَرثًا، فإنَّهُ وقتٌ لطَلَبِ الربِّ حتَّى يأتيَ ويُعَلِّمَكُمُ البِرَّ. قد حَرَثتُمُ النِّفاقَ، حَصَدتُمُ الإثمَ، أكلتُمْ ثَمَرَ الكَذِبِ. لأنَّكَ وثَقتَ بطريقِكَ، بكَثرَةِ أبطالِكَ. يَقومُ ضَجيجٌ في شُعوبكَ، وتُخرَبُ جميعُ حُصونِكَ كإخرابِ شَلمانَ بَيتَ أرَبئيلَ في يومِ الحَربِ. الأُمُّ مع الأولادِ حُطِّمَتْ) .
والخ. كل هذه امثلة للتحريض على التوبة .
ب- العهد الجديد:
* يوحنا المعمدان كان يُنادي بالتوبة:
(متى 3: 8,7,2) (قائلاً: "توبوا، لأنَّهُ قد اقتَرَبَ ملكوتُ السَّماواتِ) (فلَمّا رأَى كثيرينَ مِنَ الفَرّيسيّينَ والصَّدّوقيّينَ يأتونَ إلى مَعموديَّتِهِ، قالَ لهُم: "يا أولادَ الأفاعي، مَنْ أراكُمْ أنْ تهرُبوا مِنَ الغَضَبِ الآتي؟ فاصنَعوا أثمارًا تليقُ بالتَّوبَةِ) .
* يسوع كان يُنادي بالتوبة:
(متى 7:4) (قالَ لهُ يَسوعُ: "مَكتوبٌ أيضًا: لا تُجَرّبِ الرَّبَّ إلهَكَ") .
(مرقس 15:1) (ويقولُ: "قد كمَلَ الزَّمانُ واقتَرَبَ ملكوتُ اللهِ، فتوبوا وآمِنوا بالإنجيلِ") .
(مرقس 17:2) (فلَمّـا سمِعَ يَسوعُ قــالَ لهُـم: "لا يَحتـاجُ الأصِحّـاءُ إلــى
طَبيبٍ بل المَرضَى. لم آتِ لأدعوَ أبرارًا بل خُطاةً إلى التَّوبَةِ") .
(لوقا 32:5) (لم آتِ لأدعوَ أبرارًا بل خُطاةً إلى التَّوبَةِ) .
(لوقا 13: 3-5) (كلاَّ! أقولُ لكُم: بل إنْ لم تتوبوا فجميعُكُمْ كذلكَ تهلِكونَ.4أو أولئكَ الثَّمانيَةَ عشَرَ الَّذينَ سقَطَ علَيهِمُ البُرجُ في سِلوامَ وقَتَلهُمْ، أتَظُنّونَ أنَّ هؤُلاءِ كانوا مُذنِبينَ أكثَرَ مِنْ جميعِ النَّاسِ السّاكِنينَ في أورُشَليمَ؟5 كلاَّ! أقولُ لكُم: بل إنْ لم تتوبوا فجميعُكُمْ كذلكَ تهلِكونَ) .
* بطرس نادى بالتوبة يوم الخمسين وفيما بعد ايضاً:
(اع الرسل 38:2) (فقالَ لهُم بُطرُسُ: توبوا وليَعتَمِدْ كُلُّ واحِدٍ مِنكُمْ على اسمِ يَسوعَ المَسيحِ لغُفرانِ الخطايا، فتقبَلوا عَطيَّةَ الرّوحِ القُدُسِ) .
(اع الرسل 19:3) (فتوبوا وارجِعوا لتُمحَى خطاياكُمْ، لكَيْ تأتيَ أوقاتُ الفَرَجِ مِنْ وجهِ الرَّبّ) .
(2بطرس 9:3) (لا يتباطأُ الرَّبُّ عن وعدِهِ كما يَحسِبُ قَومٌ التَّباطؤَ، لكنَّهُ يتأنَّى علَينا، وهو لا يَشاءُ أنْ يَهلِكَ أُناسٌ، بل أنْ يُقبِلَ الجميعُ إلى التَّوبَةِ).
* بولس نادى بالتوبة:
(اع الرسل 30:17) (فاللهُ الآنَ يأمُرُ جميعَ النَّاسِ في كُلّ مَكانٍ أنْ يتوبوا، مُتَغاضيًا عن أزمِنَةِ الجَهلِ) .
(اع الرسل 20: 21) (شاهِدًا لليَهودِ واليونانيّينَ بالتَّوبَةِ إلى اللهِ والإيمانِ الَّذي برَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
(اع الرسل 20:26) (بل أخبَرتُ أوَّلاً الَّذينَ في دِمَشقَ، وفي أورُشَليمَ حتَّى جميعِ كورَةِ اليَهوديَّةِ، ثُمَّ الأُمَمَ، أنْ يتوبوا ويَرجِعوا إلى اللهِ عامِلينَ أعمالاً تليقُ بالتَّوبَةِ) .
(رومية 4:2) (أمْ تستَهينُ بغِنَى لُطفِهِ وإمهالِهِ وطولِ أناتِهِ، غَيرَ عالِمٍ أنَّ لُطفَ اللهِ إنَّما يَقتادُكَ إلى التَّوبَةِ؟) .
(2تيموثاوس 25:2) (مؤَدّبًـا بالوَداعَـةِ المُقـاوِمينَ، عَسَى أنْ يُعطيَهُمُ اللهُ
توبَةً لمَعرِفَةِ الحَقّ) .
 
3- هل التوبة هي لليهود فقط ام انها مُتاحة لكل إنسان في كل مكان اليوم في عهد النعمة ؟
* في يوم الخمسين, كان بطرس يكلم اليهود ويعظهم ان يتوبوا كي يخلصوا:
(اع الرسل 38:2) (فقالَ لهُم بُطرُسُ: توبوا وليَعتَمِدْ كُلُّ واحِدٍ مِنكُمْ على اسمِ يَسوعَ المَسيحِ لغُفرانِ الخطايا، فتقبَلوا عَطيَّةَ الرّوحِ القُدُسِ) .
وهكذا تكونت الكنيسة في ذلك اليوم من مؤمنين يهود فقط .
* لكن الإرسالية العظمى التي أخذها التلاميذ من الرب يسوع كان مضمونها:
(لوقا 47:24) (وأنْ يُكرَزَ باسمِهِ بالتَّوبَةِ ومَغفِرَةِ الخطايا لجميعِ الأُمَمِ، مُبتَدأً مِنْ أورُشَليمَ) .
* في سفر الاعمال:
(اع الرسل 30:17) (فاللهُ الآنَ يأمُرُ جميعَ النَّاسِ في كُلّ مَكانٍ أنْ يتوبوا، مُتَغاضيًا عن أزمِنَةِ الجَهلِ) .
 
نجد بولس يبشر ويعظ الأمم في اليونان قائلاً "الله الآن يأمر جميع الناس في كل مكان ان يتوبوا  متغاضياً عن ازمنة الجهل" .
* التوبة إذاً للجميع ... لليهود وللأمم ولكل الناس في كل مكان اليوم .
4- هل توبة الإنسان ضرورية بشكل مطلق لأجل خلاصه الشخصي ؟
* في سفر الاعمال:
(اع الرسل 17: 31,30) (فاللهُ الآنَ يـأمُرُ جميعَ النَّـاسِ فـي كُلّ مَكانٍ أنْ
يتوبوا، مُتَغاضيًا عن أزمِنَةِ الجَهلِ. لأنَّهُ أقامَ يومًا هو فيهِ مُزمِعٌ أنْ يَدينَ المَسكونَةَ بالعَدلِ، برَجُلٍ قد عَيَّنَهُ، مُقَدّمًا للجميعِ إيمانًا إذ أقامَهُ مِنَ الأمواتِ) .
"(الله الآن يأمر) جميع الناس في كل مكان ان يتوبوا متغاضياً عن ازمنة الجهل لأنه اقام يوماً هو فيه مزمع ان يُدين المسكونة بالعدل برجل قد عينه مقدماً للجميع إيماناً إذ أقامه من الأموات"
التوبة امر إلهي .
 
* الرسالة المقدمة في الشاهد السابق في غاية الوضوح "تب او واجه الدينونة المحتومة" .
* قال المسيح في انجيل لوقا:
(لوقا 13: 3-5) (كلاَّ! أقولُ لكُم: بل إنْ لم تتوبوا فجميعُكُمْ كذلكَ تهلِكونَ. أو أولئكَ الثَّمانيَةَ عشَرَ الَّذينَ سقَطَ علَيهِمُ البُرجُ في سِلوامَ وقَتَلهُمْ، أتَظُنّونَ أنَّ هؤُلاءِ كانوا مُذنِبينَ أكثَرَ مِنْ جميعِ النَّاسِ السّاكِنينَ في أورُشَليمَ؟ كلاَّ! أقولُ لكُم: بل إنْ لم تتوبوا فجميعُكُمْ كذلكَ تهلِكونَ) .
بعض الناس تظن انها اكبر من الحاجة الى التوبة, والمسيح هنا يصحح مفهوم بعض اليهود الذين ظنوا انهم افضل من الجليليين الذين قتلهم بيلاطس .
* "توبوا وآمنوا بالإنجيل" هذا ما قاله الرب يسوع, فالتوبة لها ضرورة مطلقة في الخلاص .
* الإيمان بدون توبة هو عملية احتراف لكلمات وصورة التدين .
والتوبة بدون إيمان هي عواطف لا تؤدي الى شيء على الإطلاق .
التوبة + الإيمان لازمان للخلاص والحياة الجديدة في المسيح .
 
5- ما الذي يُنشىء فينا التوبة الحقيقية ؟
* لطف الله:
(رومية 4:2) (أمْ تستَهينُ بغِنَى لُطفِهِ وإمهالِهِ وطولِ أناتِهِ، غَيرَ عالِمٍ أنَّ لُطفَ اللهِ إنَّما يَقتادُكَ إلى التَّوبَةِ) .
* أناة الله:
(2بطرس 9:3) (لا يتباطأُ الرَّبُّ عن وعدِهِ كما يَحسِبُ قَومٌ التَّباطؤَ، لكنَّهُ يتأنَّى علَينا، وهو لا يَشاءُ أنْ يَهلِكَ أُناسٌ، بل أنْ يُقبِلَ الجميعُ إلى التَّوبَةِ).
* الحزن الذي بحسب مشيئة الله:
(2كورنثوس 10:7) (لأنَّ الحُزنَ الَّذي بحَسَبِ مَشيئَةِ اللهِ يُنشِئُ توبَةً لخَلاصٍ بلا نَدامَةٍ، وأمّا حُزنُ العالَمِ فيُنشِئُ موتًا) .
لقد فرح بولس ان اهل كورنثوس قد حزنوا حزناً بحسب مشيئة الله لأن هذا قادهم الى التوبة, الحزن فقط ليس هو التوبة لكنه مرحلة تمهيدية تُهيء الذهن واتجاه القلب للتوبة عن الخطية والرجوع الى الله .
* المناداة بالإنجيل: اهل نينوى تابوا بمناداة يونان ونحن لنا اليوم مناداة اعظم من يونان, إنجيل ربنا يسوع المسيح. يقول سفر اعمال الرسل ان الذين سمعوا عظة بطرس يوم الخمسين "نُخسوا في قلوبهم وقالوا لبطرس ولسائر الرسل ماذا نصنع ايها الرجال الأخوة" .
(اع الرسل 37:2) (فلَمّا سمِعوا نُخِسوا في قُلوبهِمْ، وقالوا لبُطرُسَ ولسائرَ الرُّسُلِ: "ماذا نَصنَعُ أيُّها الرّجالُ الإخوَةُ؟") .
عندما وعظ بطرس نخس الناس في قلوبهم, وعندما كرز بولس لفيلكس الوالي "ارتعب فيلكس" .
(اع الرسل 25:24) (وبَينَما كانَ يتكَلَّمُ عن البِرّ والتَّعَفُّفِ والدَّينونَةِ العَتيدَةِ أنْ تكونَ، ارتَعَبَ فيلِكسُ، وأجابَ: "أمّا الآنَ فاذهَب، ومَتَى حَصَلتُ على وقتٍ أستَدعيكَ") .
الكرازة بقوة الروح القدس تبكت السامعين وتقودهم للتوبة, ما احوجنا لرجال يكرزون بقوة الروح !
 
6- كيف ينطبق التعليم الخاص بالتوبة على المؤمنين وغير المؤمنين ؟
أ- المؤمنون مدعوون ان يتوبوا عن سقطاتهم وزلاتهم وارتدادهم, فعلى سبيل المثال اهل كورنثوس كانوا مؤمنين لكن كانت لهم عدة سقطات ذكرها بولس لهم في رسالته الأولى وبكتهم عليها .
داود كان رجلاً تقياً لكنه زل في فعلة رذيلة نقرأ عنها في:
(2صموئيل 11: 1-12) (وكانَ عِندَ تمامِ السَّنَةِ، في وقتِ خُروجِ المُلوكِ، أنَّ داوُدَ أرسَلَ يوآبَ وعَبيدَهُ معهُ وجميعَ إسرائيلَ، فأخرَبوا بَني عَمّونَ وحاصَروا رِبَّةَ. وأمّا داوُدُ فأقامَ في أورُشَليمَ. وكانَ في وقتِ المساءِ أنَّ داوُدَ قامَ عن سريرِهِ وتمَشَّى علَى سطحِ بَيتِ المَلِكِ، فرأَى مِنْ علَى السَّطحِ امرأةً تستَحِمُّ. وكانَتِ المَرأةُ جَميلَةَ المَنظَرِ جِدًّا. فأرسَلَ داوُدُ وسألَ عن المَرأةِ، فقالَ واحِدٌ: "ألَيسَتْ هذِهِ بَثشَبَعَ بنتَ أليعامَ امرأةَ أوريّا الحِثِّيِّ؟". فأرسَلَ داوُدُ رُسُلاً وأخَذَها، فدَخَلَتْ إليهِ، فاضطَجَعَ معها وهي مُطَهَّرَةٌ مِنْ طَمثِها. ثُمَّ رَجَعَتْ إلَى بَيتِها. وحَبِلَتِ المَرأةُ، فأرسَلَتْ وأخبَرَتْ داوُدَ وقالَتْ: "إنِّي حُبلَى". فأرسَلَ داوُدُ إلَى يوآبَ يقولُ: "أرسِلْ إلَيَّ أوريّا الحِثِّيَّ". فأرسَلَ يوآبُ أوريّا إلَى داوُدَ. فأتَى أوريّا إليهِ، فسألَ داوُدُ عن سلامَةِ يوآبَ وسلامَةِ الشَّعبِ ونَجاحِ الحَربِ. وقالَ داوُدُ لأوريّا: "انزِلْ إلَى بَيتِكَ واغسِلْ رِجلَيكَ". فخرجَ أوريّا مِنْ بَيتِ المَلِكِ، وخرجَتْ وراءَهُ حِصَّةٌ مِنْ عِندِ المَلِكِ. ونامَ أوريّا علَى بابِ بَيتِ المَلِكِ مع جميعِ عَبيدِ سيِّدِهِ، ولم يَنزِلْ إلَى بَيتِهِ. فأخبَروا داوُدَ قائلينَ: "لم يَنزِلْ أوريّا إلَى بَيتِهِ". فقالَ داوُدُ لأوريّا: "أما جِئتَ مِنَ السَّفَرِ؟ فلماذا لم تنزِلْ إلَى بَيتِكَ؟". فقالَ أوريّا لداوُدَ: "إنَّ التّابوتَ وإسرائيلَ ويَهوذا ساكِنونَ في الخيامِ، وسيِّدي يوآبُ وعَبيدُ سيِّدي نازِلونَ علَى وجهِ الصَّحراءِ، وأنا آتي إلَى بَيتي لآكُلَ وأشرَبَ وأضطَجعَِمع امرأتي؟ وحَياتِكَ وحياةِ نَفسِكَ، لا أفعَلُ هذا الأمرَ". فقالَ داوُدُ لأوريّا: "أقِمْ هنا اليومَ أيضًا، وغَدًا أُطلِقُكَ". فأقامَ أوريّا في أورُشَليمَ ذلكَ اليومَ وغَدَهُ) .
لكنه تاب عنها توبة حقيقية وكتب مزمور 51 .
هناك 5 كنائس في آسيا الصغرى من اصل 7 نقرأ عنهم في سفر الرؤيا والاصحاحين 2, 3 طلب منهم ان يتوبوا:
(رؤيا 2: 1-29) (اُكتُب إلى مَلاكِ كنيسَةِ أفَسُسَ: هذا يقولُهُ المُمسِكُ السَّبعَةَ الكَواكِبَ في يَمينِهِ، الماشي في وسطِ السَّبعِ المَنايِرِ الذَّهَبيَّةِ: أنا عارِفٌ أعمالكَ وتعَبَكَ وصَبرَكَ، وأنَّكَ لا تقدِرُ أنْ تحتَمِلَ الأشرارَ، وقد جَرَّبتَ القائلينَ إنهُم رُسُلٌ ولَيسوا رُسُلاً، فوَجَدتَهُمْ كاذِبينَ. وقدِ احتَمَلتَ ولكَ صَبرٌ، وتعِبتَ مِنْ أجلِ اسمي ولم تكِلَّ. لكن عِندي علَيكَ: أنَّكَ ترَكتَ مَحَبَّتَكَ الأولَى. فاذكُرْ مِنْ أين سقَطتَ وتُبْ، واعمَلِ الأعمالَ الأولَى، وإلاَّ فإنّي آتيكَ عن قريبٍ وأُزَحزِحُ مَنارَتَكَ مِنْ مَكانِها، إنْ لم تتُبْ. ولكن عِندَكَ هذا: أنَّكَ تُبغِضُ أعمالَ النُّقولاويّينَ الَّتي أُبغِضُها أنا أيضًا. مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ. مَنْ يَغلِبُ فسأُعطيهِ أنْ يأكُلَ مِنْ شَجَرَةِ الحياةِ الَّتي في وسطِ فِردَوسِ اللهِ. واكتُب إلى مَلاكِ كنيسَةِ سِميرنا: هذا يقولُهُ الأوَّلُ والآخِرُ، الَّذي كانَ مَيتًا فعاشَ: أنا أعرِفُ أعمالكَ وضَيقَتَكَ وفَقرَكَ مع أنَّكَ غَنيٌّ. وتجديفَ القائلينَ إنهُم يَهودٌ ولَيسوا يَهودًا، بل هُم مَجمَعُ الشَّيطانِ. لا تخَفِ البَتَّةَ مِمّا أنتَ عَتيدٌ أنْ تتألَّمَ بهِ. هوذا إبليسُ مُزمِعٌ أنْ يُلقيَ بَعضًا مِنكُمْ في السّجنِ لكَيْ تُجَرَّبوا، ويكونَ لكُم ضيقٌ عشَرَةَ أيّامٍ. كُنْ أمينًا إلى الموتِ فسأُعطيكَ إكليلَ الحياةِ.11مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ. مَنْ يَغلِبُ فلا يؤذيهِ الموتُ الثّاني. واكتُب إلى مَلاكِ الكَنيسَةِ الَّتي في بَرغامُسَ: هذا يقولُهُ الَّذي لهُ السَّيفُ الماضي ذو الحَدَّينِ: أنا عارِفٌ  أعمالكَ، وأينَ تسكُنُ حَيثُ كُرسيُّ الشَّيطانِ، وأنتَ مُتَمَسّكٌ باسمي، ولم تُنكِرْ إيماني حتَّى في الأيّامِ الَّتي فيها كانَ أنتيباسُ شَهيدي الأمينُ الَّذي قُتِلَ عِندَكُمْ حَيثُ الشَّيطانُ يَسكُنُ. ولكن عِندي علَيكَ قَليلٌ: أنَّ عِندَكَ هناكَ قَومًا مُتَمَسّكينَ بتعليمِ بَلعامَ، الَّذي كانَ يُعَلّمُ بالاقَ أنْ يُلقيَ مَعثَرَةً أمامَ بَني إسرائيلَ: أنْ يأكُلوا ما ذُبِحَ للأوثانِ، ويَزنوا. هكذا عِندَكَ أنتَ أيضًا قَومٌ مُتَمَسّكونَ بتعليمِ النُّقولاويّينَ الَّذي أُبغِضُهُ. فتُبْ وإلاَّ فإنّي آتيكَ سريعًا وأُحارِبُهُمْ بسَيفِ فمي. مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ. مَنْ يَغلِبُ فسأُعطيهِ أنْ يأكُلَ مِنَ المَنّ المُخفَى، وأُعطيهِ حَصاةً بَيضاءَ، وعلى الحَصاةِ اسمٌ جديدٌ مَكتوبٌ لا يَعرِفُهُ أحَدٌ غَيرُ الَّذي يأخُذُ. واكتُب إلى مَلاكِ الكَنيسَةِ الَّتي في ثَياتيرا: هذا يقولُهُ ابنُ اللهِ، الَّذي لهُ عَينانِ كلهيبِ نارٍ، ورِجلاهُ مِثلُ النُّحاسِ النَّقيّ: أنا عارِفٌ أعمالكَ ومَحَبَّتَكَ وخِدمَتَكَ وإيمانَكَ وصَبرَكَ، وأنَّ أعمالكَ الأخيرَةَ أكثَرُ مِنَ الأولَى. لكن عِندي علَيكَ قَليلٌ: أنَّكَ تُسَيّبُ المَرأةَ إيزابَلَ الَّتي تقولُ: إنَّها نَبيَّةٌ، حتَّى تُعَلّمَ وتُغويَ عَبيدي أنْ يَزنوا ويأكُلوا ما ذُبِحَ للأوثانِ. وأعطَيتُها زَمانًا لكَيْ تتوبَ عن زِناها ولم تتُبْ. ها أنا أُلقيها في فِراشٍ، والَّذينَ يَزنونَ معها في ضيقَةٍ عظيمَةٍ، إنْ كانوا لا يتوبونَ عن أعمالِهِمْ. وأولادُها أقتُلُهُمْ بالموتِ. فسَتعرِفُ جميعُ الكَنائسِ أنّي أنا هو الفاحِصُ الكُلَى والقُلوبِ، وسأُعطي كُلَّ واحِدٍ مِنكُمْ بحَسَبِ أعمالِهِ. ولكنَّني أقولُ لكُم وللباقينَ في ثَياتيرا، كُلّ الَّذينَ ليس لهُم هذا التَّعليمُ، والَّذينَ لم يَعرِفوا أعماقَ الشَّيطانِ، كما يقولونَ: إنّي لا أُلقي علَيكُمْ ثِقلاً آخَرَ، وإنَّما الَّذي عِندَكُمْ تمَسَّكوا بهِ إلى أنْ أجيءَ. ومَنْ يَغلِبُ ويَحفَظُ أعمالي إلى النّهايَةِ فسأُعطيهِ سُلطانًا على الأُمَمِ، فيَرعاهُمْ بقَضيبٍ مِنْ حَديدٍ، كما تُكسَرُ آنيَةٌ مِنْ خَزَفٍ،كما أخَذتُ أنا أيضًا مِنْ عِندِ أبي، وأُعطيهِ كوكَبَ الصُّبحِ. مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ) .
(رؤيا 3: 1-22) (1واكتُب إلى مَلاكِ الكَنيسَةِ الَّتي في ساردِسَ: هذا يقولُهُ الَّذي لهُ سبعَةُ أرواحِ اللهِ والسَّبعَةُ الكَواكِبُ: أنا عارِفٌ أعمالكَ، أنَّ لكَ اسمًا أنَّكَ حَيٌّ وأنتَ مَيتٌ. كُنْ ساهِرًا وشَدّدْ ما بَقيَ، الَّذي هو عَتيدٌ أنْ يَموتَ، لأنّي لم أجِدْ أعمالكَ كامِلَةً أمامَ اللهِ. فاذكُرْ كيفَ أخَذتَ وسمِعتَ، واحفَظْ وتُبْ، فإنّي إنْ لم تسهَرْ، أُقدِمْ علَيكَ كلِصّ، ولا تعلَمُ أيَّةَ ساعَةٍ أُقدِمُ علَيكَ. عِندَكَ أسماءٌ قَليلَةٌ في ساردِسَ لم يُنَجّسوا ثيابَهُمْ، فسيمشونَ مَعي في ثيابٍ بيضٍ لأنَّهُمْ مُستَحِقّونَ .. مَنْ يَغلِبُ فذلك سيَلبَسُ ثيابًا بيضًا، ولَنْ أمحوَ اسمَهُ مِنْ سِفرِ الحياةِ، وسأعتَرِفُ باسمِهِ أمامَ أبي وأمامَ مَلائكَتِهِ. مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ. واكتُب إلى مَلاكِ الكَنيسَةِ الَّتي في فيلادَلفيا: هذا يقولُهُ القُدّوسُ الحَقُّ، الَّذي لهُ مِفتاحُ داوُدَ، الَّذي يَفتَحُ ولا أحَدٌ يُغلِقُ، ويُغلِقُ ولا أحَدٌ يَفتَحُ: أنا عارِفٌ أعمالكَ. هأنَذا قد جَعَلتُ أمامَكَ بابًا مَفتوحًا ولا يستطيعُ أحَدٌ أنْ يُغلِقَهُ، لأنَّ لكَ قوَّةً يَسيرَةً، وقد حَفِظتَ كلِمَتي ولم تُنكِرِ اسمي. هأنَذا أجعَلُ الَّذينَ مِنْ مَجمَعِ الشَّيطانِ، مِنَ القائلينَ إنهُم يَهودٌ ولَيسوا يَهودًا، بل يَكذِبونَ، هأنَذا أُصَيّرُهُمْ يأتونَ ويَسجُدونَ أمامَ رِجلَيكَ، ويَعرِفونَ أنّي أنا أحبَبتُكَ. لأنَّكَ حَفِظتَ كلِمَةَ صَبري، أنا أيضًا سأحفَظُكَ مِنْ ساعَةِ التَّجرِبَةِ العَتيدَةِ أنْ تأتيَ على العالَمِ كُلّهِ لتُجَرّبَ السّاكِنينَ على الأرضِ. ها أنا آتي سريعًا. تمَسَّكْ بما عِندَكَ لئلاَّ يأخُذَ أحَدٌ إكليلكَ. مَنْ يَغلِبُ فسأجعَلُهُ عَمودًا في هَيكَلِ إلَهي، ولا يَعودُ يَخرُجُ إلى خارِجٍ، وأكتُبُ علَيهِ اسمَ إلَهي، واسمَ مدينةِ إلَهي، أورُشَليمَ الجديدَةِ النّازِلَةِ مِنَ السَّماءِ مِنْ عِندِ إلَهي، واسمي الجديدَ. مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ. واكتُب إلى مَلاكِ كنيسَةِ اللاَّوُدِكيّينَ: هذا يقولُهُ الآمينُ، الشّاهِدُ الأمينُ الصّادِقُ، بَداءَةُ خَليقَةِ اللهِ: أنا عارِفٌ أعمالكَ، أنَّكَ لَستَ بارِدًا ولا حارًّا. لَيتَكَ كُنتَ بارِدًا أو حارًّا! هكذا لأنَّكَ فاتِرٌ، ولَستَ بارِدًا ولا حارًّا، أنا مُزمِعٌ أنْ أتَقَيّأكَ مِنْ فمي.17لأنَّكَ تقولُ: إنّي أنا غَنيٌّ وقَدِ استَغنَيتُ، ولا حاجَةَ لي إلى شَيءٍ، ولَستَ تعلَمُ أنَّكَ أنتَ الشَّقيُّ والبَئسُ وفَقيرٌ وأعمَى وعُريانٌ. أُشيرُ علَيكَ أنْ تشتَريَ مِنّي ذَهَبًا مُصَفًّى بالنّارِ لكَيْ تستَغنيَ، وثيابًا بيضًا لكَيْ تلبَسَ، فلا يَظهَرُ خِزيُ عُريَتِكَ. وكحّلْ عَينَيكَ بكُحلٍ لكَيْ تُبصِرَ. إنّي كُلُّ مَنْ أُحِبُّهُ أوَبّخُهُ وأؤَدّبُهُ. فكُنْ غَيورًا وتُبْ. هأنَذا واقِفٌ على البابِ وأقرَعُ. إنْ سمِعَ أحَدٌ صوتي وفَتَحَ البابَ، أدخُلُ إليهِ وأتَعَشَّى معهُ وهو مَعي. مَنْ يَغلِبُ فسأُعطيهِ أنْ يَجلِسَ مَعي في عَرشي، كما غَلَبتُ أنا أيضًا وجَلَستُ مع أبي في عَرشِهِ. مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ) .
افسس: لأنها تركت محبتها الأولى
برغامس: لأن عندها تعليم بلعام وتعليم النيقولاويين, اكلوا ما يُقدم للأوثان واباحوا الزواج من غير المؤمنين وفعلوا الرذيلة والفسق .
ثياتيرا: لأن عندها تعليم "إيزابل" التي تُغوي خدَام الله لفعل الرذيلة .
ساردس: لأنها ميتة روحياً .
لاودكية: لأنها فاترة ومستغنية بغناها المادي .
ب- غير المؤمنين مدعوون للتوبة عن خطاياهم:
(اع الرسل 39:2) (لأنَّ المَوعِدَ هو لكُم ولأولادِكُمْ ولكُلّ الَّذينَ على بُعدٍ، كُلّ مَنْ يَدعوهُ الرَّبُّ إلَهنا) .
(اع الرسل 19:3) (فتوبوا وارجِعوا لتُمحَى خطاياكُمْ، لكَيْ تأتيَ أوقاتُ الفَرَجِ مِنْ وجهِ الرَّبّ) .
(اع الرسل 22:Cool (فتُبْ مِنْ شَرّكَ هذا، واطلُبْ إلى اللهِ عَسَى أنْ يُغفَرَ لكَ فِكرُ قَلبِكَ) .
وللرجوع الى الله:
(اع الرسل 21:20) (شاهِدًا لليَهودِ واليونانيّينَ بالتَّوبَةِ إلى اللهِ والإيمانِ الَّذي برَبّنا يَسوعَ المَسيحِ) .
(اع الرسل 20:26) (بل أخبَرتُ أوَّلاً الَّذينَ في دِمَشقَ، وفي أورُشَليمَ حتَّى جميعِ كورَةِ اليَهوديَّةِ، ثُمَّ الأُمَمَ، أنْ يتوبوا ويَرجِعوا إلى اللهِ عامِلينَ أعمالاً تليقُ بالتَّوبَةِ) .
(1تسالونيكي 10:1) (وتنتَظِروا ابنَهُ مِنَ السَّماءِ، الَّذي أقامَهُ مِنَ الأمواتِ، يَسوعَ، الَّذي يُنقِذُنا مِنَ الغَضَبِ الآتي) .
ويضعوا إيمانهم وثقتهم في الرب يسوع المسيح:
(مرقس 15:1) (ويقولُ: "قد كمَلَ الزَّمانُ واقتَرَبَ ملكوتُ اللهِ، فتوبوا وآمِنوا بالإنجيلِ") .
 
7- هل الله يُغير فكره ؟
هناك شواهد عديدة في العهد القديم توحي بهذا .. مثل:
- (تكوين 6: 6,5) (ورأَى الربُّ أنَّ شَرَّ الإنسانِ قد كثُرَ في الأرضِ، وأنَّ كُلَّ تصَوُّرِ أفكارِ قَلبِهِ إنَّما هو شِرِّيرٌ كُلَّ يومٍ. فحَزِنَ الربُّ أنَّهُ عَمِلَ الإنسانَ
في الأرضِ، وتأسَّفَ في قَلبِهِ) .
- (خروج 14:32) (فنَدِمَ الربُّ علَى الشَّرِّ الذي قالَ إنَّهُ يَفعَلُهُ بشَعبِهِ) .
- (1صاموئيل 11:15) (نَدِمتُ علَى أنِّي قد جَعَلتُ شاوُلَ مَلِكًا، لأنَّهُ رَجَعَ مِنْ ورائي ولم يُقِمْ كلامي. فاغتاظَ صَموئيلُ وصَرَخَ إلَى الربِّ اللَّيلَ كُلَّهُ) .
 
لكن كلمة الرب تعلمنا ان الله لم ولن يندم:
* (عبرانيين 21:7) (لأنَّ أولئكَ بدونِ قَسَمٍ قد صاروا كهَنَةً، وأمّا هذا فبقَسَمٍ مِنَ القائلِ لهُ: "أقسَمَ الرَّبُّ ولَنْ يَندَمَ، أنتَ كاهِنٌ إلى الأبدِ على رُتبَةِ مَلكي صادَقَ") .
* (عدد 19:23) (لَيسَ اللهُ إنسانًا فيَكذِبَ، ولا ابنَ إنسانٍ فيَندَمَ. هل يقولُ ولا يَفعَلُ؟ أو يتكلَّمُ ولا يَفي؟) .
* (ملاخي 6:3) (لأنِّي أنا الربُّ لا أتَغَيَّرُ فأنتُم يابَني يعقوبَ لم تفنَوا) .
 
الشواهد التي توحي في لفظها ان الله قد غير فكره وندم ليس معناها انه قد أخطأ وندم على ما فعل .. حاشا .. فهذه الألفاظ مستخدمة لتوصيل معنى ان الله حزن وتأسف في قلبه لما بدر من شعبه من عصيان وتمرد, او ان الله تحنن على شعبه عندما تذلل الشعب في توبة امامه, الله إله كامل قدوس وبار وكلي الحكمة والقدرة لذلك فهو لا يُخطىء ابداً لكنه بعدما يعامل الإنسان باللطف ويتمرد ذلك الإنسان عليه, يعود فيعامله الله بالصرامة والشدة, وعندما يعود الأنسان بتوبة حقيقية الى الله يغير الله طرقه مع ذلك الإنسان




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: moayad mansuor maroky


توقيع : moayad mansuor maroky





السبت سبتمبر 21, 2013 9:40 am
المشاركة رقم:
مدير الموقع
مدير الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 11715
نقاط : 15560
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 28/12/2012
العمر : 31
الدولة : http://www.ahladalil.net/
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


شكرا لك على جمال ذوقك ♥
جزاك الله الف خير على كل ما تقدم

لهذا المنتدى ♥
ننتظر ابداعاتك الجميلة
لك كل تقدير واحترام





الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: امين


توقيع : امين









المصدر: منتديات النور والظلمة








الخميس أكتوبر 10, 2013 9:03 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو



عدد المساهمات : 13770
نقاط : 22651
السٌّمعَة : 144
تاريخ التسجيل : 27/06/2012
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


موضوع رائع




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: مارينا قمر المنتدى


توقيع : مارينا قمر المنتدى









المصدر: منتديات النور والظلمة








الخميس أكتوبر 10, 2013 11:06 pm
المشاركة رقم:
عضو مميز
عضو مميز


إحصائية العضو



عدد المساهمات : 8342
نقاط : 11643
السٌّمعَة : 71
تاريخ التسجيل : 23/06/2012
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


شكرا موضوع رائع




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: joash


توقيع : joash









المصدر: منتديات النور والظلمة




حبيبتى ...
اذا امسكتى سيفك لتقتلينى .......
احذرى ان تجرحى يدك فتؤلمينى ........



الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 8:41 am
المشاركة رقم:
مرشح للاشراف
مرشح للاشراف


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1174
نقاط : 3181
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/07/2013
العمر : 18
الدولة : الجزائر
مُساهمةموضوع: رد: لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر


سلمت يداك على الطرح الجيد




الموضوع الأصلي : لاهوت عقائدي - الدرس الثاني عشر // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: nour lmghribia


توقيع : nour lmghribia









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة