منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاخبار والصحافة - Forum News and Press :: الاخبار العامة - General News

شاطر

الأربعاء يونيو 20, 2012 8:40 pm
المشاركة رقم:
مشرفة
مشرفة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1859
نقاط : 7125
السٌّمعَة : 29
تاريخ التسجيل : 08/06/2012
مُساهمةموضوع: ملامح الانقلاب القادم


ملامح الانقلاب القادم









ملامح الانقلاب القادم
                                       


                                   
                                   
بات
مستقرًا فى الوعى الجمعى للشعب المصرى أن المجلس العسكرى لن يسلم السلطة
أبدًا إلى أى سلطة مدنية قادمة من رحم الثورة المصرية، أيًا كان اتجاهها
الفكرى، لذا فمن المناسب والملائم أن نحاول استشراف ملامح الانقلاب القادم
الذى بمقتضاه سيعمل المجلس العسكرى على هدم د.مرسى وإسقاطه لدى الشعب
المصرى؛ تمهيدًا لعزله قبل نهاية العام الجارى، كما فعل مع البرلمان
الشعبى المنتخب، وستكون الآلية التى سيستخدمها العسكر هذه المرة الدستور
الجديد عبر اللجنة التى سيعمد إلى تشكيلها من العناصر المعروفة بتحالفها
وتواطؤها مع جميع الأنظمة السلطوية الغاشمة.
فكل الشواهد والتسريبات
تؤكد أن اللجنة الحالية لوضع الدستور سيتم حلها قريبًا إما عن طريق دعوى
قضائية أو اعتبارها كأنها لم تكن، على أساس أن المجلس العسكرى لم يصدق على
القانون الخاص بها ولم ينشر فى الجريدة الرسمية، وعقب ذلك سيتولى المجلس
تشكيل لجنة من أحبابه وأصدقائه، ويقال إن د. يحيى الجمل سيترأس هذه اللجنة
وستضم العديد من الشخصيات المعروفة بتحالفها التام مع المجلس العسكرى.
والمتوقع
هنا ألا يشمل الدستور الجديد على باب للأحكام الانتقالية التى تسمح
للمؤسسات المنتخبة كالبرلمان والرئاسة بمواصلة عملها لحين انتهاء مدتها
القانونية مما يعنى إعادة إجراء الانتخابات الرئاسية مرة أخرى فى غضون أقل
من عام وذلك بعد الانتخابات البرلمانية، التى لم تحدد حتى الآن، مما يعنى
بقاء المجلس العسكرى لأمد غير معلوم تحت ذريعة الانتهاء من تسليم السلطة
التى يتم اغتيال مؤسساتها المنتخبة واحدة تلو الأخرى عبر وسائل ناعمة
وقانونية ودون اللجوء لهدير "المجنزرات".
هذا السيناريو المتوقع سوف
يحتاج بطبيعته إلى تهيئة مسبقة لأرض المعركة عن طريق القصف الإعلامى
المركز على د. مرسى من وسائل الإعلام المملوكة للفلول، والتى ستبدأ عملها
فى اليوم التالى لتسلمه السلطة، وستبدأ على الفور فى إثارة الشكوك
والتساؤل عما فعله د. مرسى من أجل المواطن الفقير ومن أجل استعادة الأمن
وإصلاح التعليم والنهوض بالصحة وتحقيق العدالة الاجتماعية.. إلخ، لتخرج فى
النهاية برسالة واضحة للمشاهد بأن مرسى لم ولن يفعل شيئًا!!
فى استنساخ
تام لما جرى فعله مع البرلمان الذى لم يحرك ساكنًا واكتفى بتلقى الضربات
والطعنات، وهو ما يجب أن يتفطن إليه د. مرسى مبكرًا ولا يسمح بابتذال منصب
الرئاسة ولا ل "مرمطته" كل ليلة فى "قعدات" الفضائيات تحت زعم حرية
التعبير والرأى، فما يجرى هو خارج عن هذه الدائرة بل هو داخل تأكيدًا فى
باب نشر الأكاذيب المفضوحة، التى سممت علينا حياتنا طيلة الفترة الماضية..
ويجب أن تكون له وقفة جادة وحازمة، فمعظم هؤلاء مكانهم الطبيعى خلف
الأسوار وملفاتهم متخمة بالفساد، الذى أزكم الأنوف.
وسيتكفل المجلس
العسكرى بإدخال د. مرسى فى دوامة لا تنتهى من المشاكل الحياتية؛ حتى لا
يتمكن من بدء العمل الفعلى فى وضع أولى لبنات العمل الجاد نحو تحقيق مشروع
النهضة.
ومن هنا فإن على د. مرسى ألا يكرر خطأ البرلمان القاتل، وهو
الاعتماد على الشرعية القانونية والدستورية، فهذه الشرعية لم تتشكل بعد فى
مصر الثورة ومازلنا نحيا على شرعية فرض الأمر الواقع والتهديد المبطن
والصريح والتلويح باستخدام القوة، بل يجب عليه منذ البداية أن يعلم أن
ظهيره الحقيقى والفعال فى مواجهة تغول سلطة العسكر هو الشرعية الثورية
والاحتماء بالشعب المصرى الأصيل وميادين ثورته، التى أثبتت الأحداث
المتلاحقة أن جذوتها لم تنطفئ وأن شبابها الرائع مازالوا هم قلب الأمة
النابض وأملها المتجدد، وأن يستثمر حالة التوافق الحالية والتوحد الحميمى
بين فصائل الثورة المختلفة من حركات إسلامية وشبابية وحقوقية وغيرها، خاصة
مع حالة الفرز الحالية التى ميزت الثورى الحقيقى من المنافق الدخيل.
وإذا
كانت الثورة المصرية عانت طيلة الفترة الماضية من غياب القائد، فالفرصة
مواتية أمام د. مرسى ليتسلم الزمام ويقودها نحو تحقيق أهدافها بعد عام
ونصف من إضاعة الجهد.





الموضوع الأصلي : ملامح الانقلاب القادم // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: Love hurts


توقيع : Love hurts





السبت مايو 18, 2013 9:06 pm
المشاركة رقم:
مشرفة عامة
مشرفة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2403
نقاط : 6132
السٌّمعَة : 26
تاريخ التسجيل : 23/01/2013
العمر : 22
مُساهمةموضوع: رد: ملامح الانقلاب القادم


ملامح الانقلاب القادم


مشكوووووووووووووور




الموضوع الأصلي : ملامح الانقلاب القادم // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: انجى الامورة


توقيع : انجى الامورة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الخميس يناير 16, 2014 3:01 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2967
نقاط : 6328
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 14/12/2012
مُساهمةموضوع: رد: ملامح الانقلاب القادم


ملامح الانقلاب القادم


مجهود رائع




الموضوع الأصلي : ملامح الانقلاب القادم // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت المسيح ملك الملوك


توقيع : بنت المسيح ملك الملوك









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة