منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: الطقس والعقيده والاهوت - Weather and belief and Alahot

شاطر

السبت مارس 29, 2014 6:33 am
المشاركة رقم:
مرشح للاشراف
مرشح للاشراف


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1470
نقاط : 3988
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 10/04/2013
العمر : 23
مُساهمةموضوع: صلاة نصف الليل


صلاة نصف الليل


[size=32]الخدمة الأولى[/size]


[size=32]بِسْم الآب والابنْ والرُوح القُدُس[/size]
الإلَه الوَاحِد، آمين


[size=32]( كيريى لَيْسُون ) يَارَبُّ ارْحَمْ. يَارَبُّ ارْحَمْ. يَارَبُّ بارِكْ. آمين.[/size]
[size=32]المجدُ للآبِ والابنِ والروحِ القُدسِ الآنَ وكلَّ أوانِ وإِلَى دهرِ الدهورِ. آمين.[/size]

[size=32]الصلاة الربانية[/size]



[size=32]اللَّهُم اجْعلنا مُستحِقين أنْ نقولَ بِشكرٍ:[/size]
[size=32]أبانا الذي في السَّمَواتِ، لِيتَقدس اسْمكَ. ليأتِ مَلكوتُكَ. لتَكن مَشيئَتُكَ، كما في السّماءِ كَذلك على الأرْضِ. خُبزَنا الذي للغدِ اعطِنا اليومَ. واغفِر لنا ذنوبَنا كما نغْفر نحنُ أيضّا للمذنبينَ إلينا. ولا تُدخِلنا في تَجرِبةٍ. لكن نجّنا مِنْ الشّريرِ. بالمسيحِ يسوعُ ربُّنا، لأنَّ لَكَ المُلكَ والقوةَ والمجدَ إلى الأبدِ. آمين.[/size]

[size=32]صلاة الشكر[/size]



[size=32]فَلْنشْكُرّ صَانِعَ الخَيراتِ الرَّحُومَ الله أبَا رَبِّنَا وإلهِنَا ومُخَلِصَنا يَسُوعِ المسِيحِ. لأنَّهُ سَتَرنَا، وأعَانَنَا، وحَفِظَنا، وقَبِلَنا إليهِ، وأشْفَقَ عَلينَا، وعَضَّدنَا، وأَتَى بنا إلى هَذِهِ السَّاعَة. هُو أيْضاً فَلْنَسْأَلَهُ أنْ يَحْفَظَنا فى هَذَا اليَومِ المقَدَّسِ وكُلِّ أيَّامِ حَيَاتنَا بكلِّ سَلامِ. الضَّابِطُ الكُلّ الرَّبُ إلَهنَا. أيُّهَا السَّيِدُ الرَّبُّ الإلَه ضَابطُ الكُلِّ أبُو ربِّنَا وإلهنَا ومُخَلصَّنَا يَسُوعِ المسِيح نَشْكرُكَ عَلَى كُلِّ حالٍ، ومِنْ أجْل كلِّ حَالٍ، وفى كُلِّ حالٍ، لأنَّكَ سَترْتَنا، وأعَنْتَنا، وحفِظْتنَا، وقَبلْتنَا إليْكَ، وأشْفَقْت عَلينا، وعَضَّدْتَنَا، وأتَيتَ بِنَا إلىَ هَذِه السَّاعةِ. من أجْلِ هَذَا نَسْألُ ونَطْلبُ مِنْ صَلاحِكَ يَامُحبَّ البَشَر، امْنَحنَا أنْ نُكْملَ هذا اليَوْمَ المقَدَّسَ وكلّ أيَّامِ حَياتِنَا بِكلِّ سَلامٍ مَعَ خَوفِكَ، كُلُّ حَسَدٍ، وكلُّ تَجربَةٍ. وكلُّ فِعْلِ الشَّيْطانِ، ومُؤامَرةِ النَّاسِ الأشْرارِ، وقِيام الأعْدَاءِ الخَفيِّينَ والظَّاهِرينَ، إنْزَعهَا عنَّا وعَنْ سَائِرِ شَعْبكَ وعَنْ مَوضِعِكَ المقَدَّسِ هَذا. أمَّاَ الصَّالِحاتُ والنَّافعاتُ فَارزُقْنا إيَّاهَا. لأنَّكَ أنْتَ الذِى أعْطَيتَنا السُّلْطانَ أنْ ندوسَ الحَيَّاتِ والعَقارِبَ وكُلَّ قوَّةِ العَدوِّ. ولا تُدْخِلنَا فى تَجربَةٍ، لَكنْ نَجِّنا مِنَ الشِّرِّيرِ. بالنِّعْمةِ والرَّأْفَاتِ ومَحبَّة البَشرِ اللَّواتِى لإبْنِك الوَحيدِ ربِّنا وإلهِنَا ومُخلِّصِنا يَسُوعِ المسيحِ. هَذَا الذِى مِنْ قِبَلِه الَمجْدُ والإكْرام والعزَّةُ والسُّجودُ تَلِيقُ بكَ مَعهُ مَعُ الرُّوحِ القُدُسِ الَمحْيى المسَاوِى لَكَ الآنَ وكلَّ أوَانٍ وإلىَ دَهرِ الدُّهُورِ. آمين.[/size]

[size=32]المزمور الخمسون[/size]



[size=32]إرْحَمنِى يَا الله كَعَظيمِ رَحْمتِكَ، ومِثْل كَثْرةِ رَأفتِكَ تَمْحُو إثْمِى. تَغْسلُنِى كَثيراً مِنْ إثْمِى، ومِنْ خَطيَّتِى تُطهَّرنِى. لأنِّى عارفٌ بإثْمِى، وخَطيَّتِى أمَامِى فى كلِّ حينٍ. لَكَ وحْدَك أخْطأْت، والشَّرُّ قدامَكَ صَنعْتُ. لِكىْ تَتَبرَّرَ فى أقْوالِكَ. وتَغْلبَ إذَا حَاكمْت. لأنِّى هَا أنَذَا بالاثْمِ حُبلَ بِى، وبالَخَطايَا وَلَدتْنِى أمِّى. لأنَّكَ هَكَذا قَدْ أحْبَبتُ الحقَّ، إذْ أوْضَحتَ لِى غَوامِضَ حِكْمتِكَ ومَسْتورَاتِها. تَنضَحُ عَلىَّ بِزُوفَاكَ فأطَّهَّرُ، تَغْسلُنِى فَأبْيضُّ أكْثَر مِنَ الثَّلجِ، تَسْمعُنِى سُرُوراً وفَرحاً، فتَبْتهجُ عِظامِى المنْسَحقةُ. أصْرِفْ وجْهَكَ عَنْ خَطايَاىَ، وأمْحُ كلَّ اثَامِى. قَلبِاً نَقياً أخْلقْ فىَّ يَا الله، ورُوحاً مُسْتَقيماً جدِّدهُ فى أحْشَائِى. لا تَطْرحْنِى مِنْ قُدَّامَ وجْهكَ، ورُوحكَ القُدُّوسِ لا تَنْزعْهُ مِنِّى. امْنَحْنِى بَهْجةَ خَلاصِكَ، وبرُوحِ مُدبِّرٍ عَضِّدّنِى فأعْلمِ الأثَمَةَ طُرُقكَ، والمنَافِقونَ إليْكَ يَرجعونَ، نَجِّنِى مِنَ الدِّماء يا الله إلَه خَلاصِى، فيَبتَّهجُ لِسانِى ببرَّكَ. يَاربِّ إفْتَح شَفتَىَّ فَيُخبرُ فَمِى بَتَسْبيحِكَ. لأنَّكَ لَوْ أثَرتَ الذَّبيحةَ، لَكُنْتُ الآنَ أعْطِى. ولَكنَّكَ لا تُسرُّ بالَمحْرقَاتِ، فالذَبيحَةُ للهِ رُوحَّ مُنْسحقَّ. القَلْبُ المنْكسِرُ والمتَواضِعُ لايُرْزلهُ الله، أنْعمْ يَا ربّ بِمَسرتكَ عَلى صِهْيُون، ولْتَبنِ أسْوَارَ أورْشَلِيم. حِينَئذٍ تُسرُّ بذَبائِح البَرِّ قرباناً ومُحْرقَات ويُقَّربون عَلى مَذابِحكَ العُجُول. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]ثم يقول المُصلى[/size]



[size=32]قُوموا يا بَنى النّور لنُسبّح رَبّ القُوّات، لكى يُنعم علينا بخلاص نُفوسنا. عندما نقفُ أمامكَ جَسدياً انْزَعْ من عقولنا نَوم الغَفلَة. أعْطنا يا رَبُّ يَقظةً لكى نَفهم كيفَ نقفُ أمامك وَقت الصّلاة، ونُرسلُ لكَ إلى فَوق التَمْجيد اللائق، ونَفوزُ بغُفران خَطايانا الكثيرة. ( المجدُ لكَ يا مُحبّ البشر )[/size]

[size=32]المزمور المائة والثالث والثلاثون[/size]


[size=32]ها بارِكوا الرَّبَّ يا عَبيدَ الرَّبِّ القائِمينَ فى بَيْتِ الرَّبِّ في دِيارِ إلَهِنا. فى اللَّيالى ارْفَعوا أيْديَكُم إلَى القُدسِ، وبارِكوا الرَّبَّ. يُبارِككُم الرَّبُّ مِنْ صِهْيونَ، الَّذى خَلَقَ السَّمَوات والأرْضَ. ( المجدُ لكَ يا مُحبّ البشر )[/size]
[size=32]فَلْيَدْن تَوسّلى قُدّامكَ يا رَبُّ، كقَولكَ فَهّمنى. فَلْتدخلْ طُلبتى إلى حَضرتِكَ يا رَبُّ، ككَلمتِكَ أحْيِنى. تَفيضُ شفتاىَ السبح، إذا ما عَلّمتَنى حُقوقكَ. لسانى يُجيبُ بأقوالِكَ، لأنّ جَميع وَصياكَ عادلّة. لتَكنْ يَدكَ لخَلاصى لأنّى اشْتَهيتُ وَصاياكَ. إشْتقتُ إلى خَلاصِكَ يا رَبُّ، وناموسكَ هو تِلاوَتى. تَحيا نَفسى وتُسبّحُكَ. وأحْكامُكَ تُعينَنى. ضَللتُ مِثل الخَروف الضّالِ، فاطْلُبْ عَبدَكَ فإنّى لوَصاياكَ لم أنْسْ.[/size]
[size=32]المَجدُ للآبِ والإبْن والرّوح القُدس، الآنَ وكُلّ أوان وإلى دّهرِ الدهورِ آمين. المَجدُ للآبِ والإبنِ والرّوح القُدسِ، مُنذُ الآنَ وإلى أبدِ الآبادِ كُلها آمين. المجدُ لكَ يا مُحبّ البشر الصّالح، السّلامُ لأمّكَ العذراء مع جَميعِ قدّيسيكَ. المجدُ لكَ أيّها الثّالوثُ المقَدّس ارْحَمنا.[/size]
[size=32]فَلْيَقُمْ الله، وليَتبدّد جَميعَ أعدائهِ، وليَهربْ من قُدّامِ وَجههِ كُلّ مُبغضى اسْمهُ القُدّوس. وأما شَعبكَ فلْيَكنْ بالبرَكةِ ألوفاً ألوفاً ورَبَواتٍ رَبَواتٍ يَصنعونَ إرادَتكَ، يا رَبُّ افتَحْ شفتىَّ وليَنطقْ فَمى بتَسبيحكَ آمين. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]ثم يقول المُصلى[/size]



[size=32]تَسْبحَةُ نصْفُ الليْل المُبارَك أقدِّمها للْمَسيحِ مَلِكى وإلَهى وأرْجوهُ أنْ يَغْفرَ لِى خَطاياىَ.[/size]

[size=32]المزمور الثالث[/size]



[size=32]يَارَبُّ لماذَا كَثُرَ الذِينَ يُحزْنُونِى، كَثِيرونَ قامُوا علىَّ. كَثِيرونَ يقُولُونَ لِنفْسِى، لَيسَ لَهُ خَلاصٌ بإلَهِهِ. أنْتَ يارَبّ أنْتَ هُو نَاصِرِى، مَجْدِى ورَافِعُ رَأسِى. بصَوْتى إلَى الرَّبِّ صَرخْتُ. فإسْتَجابَ لِى مِنْ جَبَلِ قُدْسه. أنَا إضْطَجَعتُ ونِمْتُ، ثمَّ إسْتَيقظْتُ لأنَّ الرَّبَّ نَاصِرى. فَلاَ أخَافَ مِنْ رَبَوات الَجُمُوع المُحِيطِينَ بى القَائميِنَ عَلَىِّ. قُمْ يَارَبّ خلِّصْنِى يَا إلَهِى، لأنَّكَ ضَرَبْتَ كُلَّ مِنْ يُعادِينى بَاطِلاً. أسْنانُ الخُطاةِ سَحَقَتْها. للرَّبِّ الخَلاَص وعَلَى شَعبِه بَرَكتهُ. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور السادس[/size]



[size=32]يَاربُّ لا تُبكِّتْنِى بغَضَبكَ، ولا تُؤدِّبْنِى بسَخَطكَ. إرْحَمنِى يَاربُّ فإنِّى ضَعِيفٌ، إشْفِنِى يارَبُّ فإنَّ عِظَامِى قَد إضْطَربَتْ ونَفْسِى قدِ إنْزَعجَت جِدّاً. وأنْتَ يَاربُّ فإلَى مَتَى؟ عُدْ ونَجِّى نَفْسى، وأحْيِنِى مِنْ أجْلِ رَحْمتكَ. لأنَّه لَيسَ فى الموْتِ مِنْ يَذْكُركَ ولا فى الَجَحِيم مَنْ يَعْترفُ لَك. تَعِبتُ فى تَنهُّدِى. أعُوِّمُ كلَّ لَيلةٍ سَرِيرِى، وبدُمُوعِى أبلُّ فِراشِى. تَعكَّرتْ مِنَ الغَضَبِ عَيْناىَ. هُرِمتُ مِنْ سَائِرِ أعْدائِى. أبْعُدوا عَنِّى يَاجَميعَ فَاعِلى الأثْمِ. لأنَّ الرَّبَّ قَد سَمعَ صَوتَ بُكائِى. الرَّبُّ سَمعَ تَضرُّعِىِ، الرَّبُّ لِصَلاتِى قَبِلَ، فَلْيَخزَ ولْيضْطَربَ جدِّا جَميعُ أعْدائى، ولْيرتدُّوا إلى ورَائِهِمْ بالخِزْى سَريعاً جِدِّا. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور الثانى عشر[/size]



[size=32]إلَى مَتَى يارَبُّ تَنْسانِى؟ إلَى الإنْقِضَاءِ؟ حَتَّى مَتّى تَصْرفُ وَجْهَك عنِّى؟ إلَى مَتَى أرْدُدْ هَذِهِ المشُورَاتِ فى نَفْسِى، وهَذِهِ الأوْجَاعُ فى قَلْبى النّهَارَ كُلَّه؟ إلَى مَتَى يَرْتفِعُ عَدوِّى عَلىَّ؟ أنْظُرْ وإسْتَجِبْ إلىَّ يَاربِّى وإلَهِى. أنَرْ عَيْنىَّ لِئلاَّ أنَامُ نَومَ الموْتِ، لِئلاَّ يَقولَ عَدوِّى إنِّى قَدْ قَويتُ عَليْهِ. الذينَ يُحْزنُونَنِى يَتهلَّلُونَ إنْ أنَا زَلَلْتُ. أمَّا أنَا فَعَلىِ رَحْمتكَ توَكَّلتُ، يبْتَهجُ قَلبِى بَخَلاصِكَ. أُسبِّحُ الرَّبَّ الَمحْسِن إلىَّ، وأُرتِّل لإسْمِ الرَّبِّ العَالِى. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور التاسع والستون[/size]



[size=32]اللَّهُمَّ إلْتَفتْ إلى مَعُونَتِى، يَاربُّ أسْرعْ وأعِنِّى. ليُخْزَ ويَخْجَل طَالبُو نَفْسى، وليرْتَدَّ إلى خَلْفٍ ويَخْجَل الذِينَ يبْتَغونَ لى الشَّرَّ. وليرْجعَ بالخِزْىِ سَريعاً القَائِلونَ لى نَعماً نعمَا. ولِيبْتَهجْ ويَفْرَح بكَ جَميعُ الذِينَ يلْتمسُونِكَ، ولِيَقَل فى كلِّ حينٍ مُحبُّو خَلاصِكَ لِيتعَظَّمَ الرَّبُّ. وأمَّا أنَا فمِسْكينٌ وفَقِيرٌ. اللَّهمَّ أعِنِّى. أنْتَ مُعينِى ومُخلِّصِى يَاربُّ فَلا تُبْطِئ. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور الخامس والثمانون[/size]



[size=32]أَملْ يا رَبُّ أُذُنَك واسْتَمعْنى لأنّى مسْكينٌ وبائِسٌ أَنا. إحْفَظْ نَفْسي لأنّى بارٌّ، يا إلَهى خلِّصْ عَبْدِكَ المتَّكلَ عَليكَ. ارْحَمْنى يا رَبُّ لأنّى إليكَ أصْرخُ اليَومَ كلَّهُ. فَرِّحْ نَفْسَ عَبْدكَ لأنّى إليْكَ يا رَبُّ رَفَعتُ نَفْسى. لأنَّكَ أنْتَ يا رَبُّ صالِحٌ وَوَديعٌ، ورَحْمتُكَ كَثيرَةٌ لِكافَةِ المسْتَغيثينَ بكَ. أنْصِتْ يا رَبُّ إلَى صَلاتى، واصْغِ إلَى صَوْتِ تَضرُّعى. فى يَومِ شدَّتى إليْكَ صَرَخْتُ فَأجَبْتنى. فَليسَ لَكَ شَبيهٌ فى الآلِهَةِ يا رَبُّ ولا مَنْ يَصْنَعُ كأعْمالِكَ. كُلُّ الأممِ الَّذينَ خَلقْتَهُم يَأْتونَ ويَسْجُدونَ أمامَكَ يا رَبُّ ويُمجِّدونَ إسْمَكَ. لأنَّكَ أنْتَ عَظيمٌ وصانِعُ العَجائِبِ، أنْتَ وحْدَكَ الإلَهُ العَظيمُ. إهْدِنى يا رَبُّ إلَى طَريقِكَ فَأسْلكَ فى حقِّكَ، ليَفْرحَ قَلبى عِنْد خَوفِه مِنْ إسْمِكَ. أعْتَرفُ لَكَ أيُّها الرَّبُّ إلَهى مِنْ كُلِّ قَلْبى، وأُمجِّدُ إسْمَكَ إلَى الأبدِ. لأنَّ رَحْمتَكَ عَظيمَةٌ عَلَىَّ، وقَدْ نَجَّيتَ نَفْسى مِنَ الجَحيمِ السُّفلىِّ. اللَّهُمَّ إنَّ مُخالِفى النّاموسِ قَدْ قاموا عَلَىَّ، ومَجْمعُ الأعِزّاءِ طَلبوا نَفْسى، ولَمْ يَسْبقوا أنْ يَجْعَلوكَ أمامهمْ، وأنْتَ أيُّها الرَّبُّ الإلهُ أنْتَ رَؤوفٌ ورَحيمٌ، أنْتَ طَويلُ الرّوحِ وكَثيرُ الرَّحْمةِ وصادِقٌ. انْظُر إلَىَّ وارْحَمْنى. أَعْطِ عِزَّةً لِعبْدِكَ، وخَلِّص إبْنِ أمَتكَ، إصْنَع مَعى آيةً صالحَةً لِيرَى ذَلكَ مُبْغِضىَّ فَيخْزوْا. لأنَّكَ أنْتَ يا رَبُّ أعنْتَنى وعزَّيتَنى. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور التسعون[/size]



[size=32]السّاكِنُ فى عَوْنِ العَلىِّ، يَسْتَريحُ فى ظِلِّ إلهِ السَّماءِ. يَقولُ للرَّبِّ أنْتَ هُوَ ناصِرى ومَلْجَئى، إلَهى فأتَّكِلُ عَليهِ. لأنَّهُ يُنجّيكَ مِنْ فَخِّ الصَّيّادِ، ومِنَ الوَباءِ الخَطِرِ. فى وَسَطِ مَنْكبيْهِ يُظلِّلُكَ، وتَحْتَ جَناحَيهِ تَعْتَصمُ، عَدْلهُ يُحيطُ بِكَ كالسِّلاح. فَلا تَخْشَى مِنْ خَوْفِ اللَّيْلِ ولا مِنْ سَهْمٍ يَطيرُ في النَّهار، ولا مِنْ أمْرٍ يسْلكُ في الظُّلمَةِ، ولا مِنْ هَلاكٍ يفسد فى الظَّهيرَةِ. يَسْقطُ عَنْ يَساركَ أُلوفٌ وعَنْ يَمينكَ رِبْواتٌ، وأمّا أنْتَ فَلا يقْتَربُ إليْكَ الشَّرُّ بَلْ بِعَيْنيْكَ تُعايِنُ ومُجازاةُ الخُطاةِ تُبْصرُ.[/size]
[size=32]لأنَّكَ أنْتَ يا رَبُّ رَجائى، جَعلْتَ العَلىَّ مَلْجأَكَ فلا تُصيبكَ الشُّرورُ، ولا تدْنو ضَرْبةً مِنْ مَسْكنِكَ. لأنَّهُ يوصى مَلائِكتَهُ بِكَ. ليَحْفظونكَ فى جَميعِ طُرقكَ. وعَلَى أيْديهِمْ يحْمِلونَكَ، لئَلاّ تَعْثُر بحَجَرٍ رِجْلُكَ. تَطأُ الأفْعَى ومَلِكَ الحيّات، وتَسْحقُ الأسَدَ والتِّنّينَ. لأنَّهُ تَعلَّقَ بى فَأنجّيه، أُرفِّعُهُ لأنَّهُ عَرفَ إسْمى. يدْعونى فأسْتجيب لَهُ، مَعهُ أَنا فى الشِّدَّة، أنْقِذهُ وأمَجِّدهُ ومِنْ طولِ الأيّامِ أشْبِعُهُ، وأُريهِ خَلاصى. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور المائة والسادس عشر[/size]



[size=32]سَبِّحوا الرَّبَّ يا جَميعَ الأممِ، ولتُبارِكهُ كافَّةُ الشُّعوب، لأنَّ رَحْمَتهُ قَدْ قَويَتْ عَليْنا، وحَقُّ الرَّبِّ يَدومُ إلَى الأبَدِ. هَلِّلُويا.[/size]

[size=32]المزمور المائة والسابع عشر[/size]



[size=32]اعْتَرفوا للرَّبِّ لأنَّهُ صالِحُ وأنَّ إلَى الأبَدِ رَحْمَتَهُ. لِيَقُلْ بَيْتُ إسْرائيلَ إنَّهُ صالِحٌ وإنَّ إلَى الأبَدِ رَحْمَتَهُ. لِيَقُلْ بَيْتُ هَرونَ إنَّهُ صالِحٌ وإنَّ إلَى الأبَدِ رَحْمَتَهُ. لِيَقُلْ أتْقِياءُ الرَّبِّ إنَّهُ صالِحٌ وإنَّ إلَى الأبَدِ رَحْمَتَهُ. فى ضيقَتى صَرَخْتُ إلَى الرَّبِّ، فاسْتَجابَ لى وأخْرجَنى إلَى الرَّحْبِ. الرَّبُّ عَوْنى فَلا أخْشَى، ماذا يَصْنعُ بى الإنْسانُ؟ الرَّبُّ لى مُعينٌ، وأنا أرَى بأعْدائى. الإتِّكالُ عَلَى الرَّبِّ خَيْرٌ مِنَ الإتِّكالِ عَلَى البَشَرِ. الرَّجاءُ بالرَّبِّ خَيْرٌ مِنَ الرَّجاءِ بالرُّؤَساءِ. كُلُّ الأممِ أَحاطوا بى، وباسْمِ الرَّبِّ انْتَقَمتُ مِنْهُمْ. أَحاطوا بى احْتِياطًا واكْتَنَفونى وباسْمِ الرَّبِّ قَهَرْتُهُمْ. أَحاطوا بي مِثْلَ النَّحْلِ حَولَ الشَّهْدِ، والْتَهَبوا كَنارٍ فى شَوْكٍ، باسْمِ الرَّبِّ انْتَقمْتُ مِنْهُم. دُفِعْت لأَسْقُطَ والرَّبّ عَضدَنى. قُوَّتى وتَسْبِحَتى هُوَ الرَّبُّ، وقَدْ صارَ لى خَلاصاً. صَوْتُ التَّهْليلِ والخَلاصِ فى مَساكِنِ الأبْرارِ، يَمينُ الرَّبِّ صَنَعَتْ قُوَّةً، يَمينُ الرَّبِّ رَفَعَتْنى، يَمينُ الرَّبِّ صَنَعَتْ قُوَّةً فَلَنْ أَموت بَعْدَ، بَلْ أحْيا وأُحَدِّثُ بأعْمالِ الرَّبِّ، تأْديبًا أدَّبَنى الرَّبُّ. وإلَى الموْتِ لَمْ يُسلِمنى. إفْتَحوا لى أبْوابَ البِرِّ، لِكَىْ أدْخُلَ فيها وأعْتَرف للرَّبِّ. هَذا هُوَ بابُ الرَّبِّ، والصِّدّيقونَ يَدْخُلونَ فيهِ. أعْتَرفُ لَكَ يارَبُّ، لأنَّكَ اسْتَجَبْتَ لى وكُنتَ لى مُخلِّصًا. الحَجَرُ الَّذى رَذَلهُ البَنّاؤونَ، هَذا صارَ رَأْسًا للزّاوِيةِ. مِنْ قِبَلِ الرَّبِّ كانَ هَذا وهُوَ عَجيبٌ فى أعْيُننا. هَذا هُوَ اليَوْمُ الَّذى صَنَعَهُ الرَّبُّ، فَلْنَبْتَهجُ ونَفْرَحُ فيهِ. يا رَبُّ خَلِّصْنا، يارَبُّ سَهِّلْ سُبُلَنا، مُبارَكٌ الآتى باسْمِ الرَّبِّ، بارَكْناكُم مِنْ بَيْتِ الرَّبِّ، اللَّهُ الرَّبّ أضاءَ عَلَيْنا. رَتِّبوا عيداً بِمَوْكِبٍ حَتَّى قُرونِ المذْبَحِ، أنْتَ هُوَ إلَهى فأشْكُركَ، إلَهى أنْتَ فَأَرْفَعكَ. أعْتَرفُ لَكَ يا رَبُّ، لأنَّكَ إسْتَجَبتَ لى وصِرْتَ لى مُخلِّصًا. اشْكُروا الرَّبَّ فإنَّه صالحٌ وأنَّ إلَى الأبَدِ رَحْمتُهُ. هَلِّلُويا.[/size]





الموضوع الأصلي : صلاة نصف الليل // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: الهام بنت المسيحية


توقيع : الهام بنت المسيحية





السبت مارس 29, 2014 10:17 am
المشاركة رقم:
Admin
Admin


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 135
نقاط : 1168
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/02/2014
العمر : 21
مُساهمةموضوع: رد: صلاة نصف الليل


صلاة نصف الليل


بجد موضوع رائع جدا




الموضوع الأصلي : صلاة نصف الليل // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: جوانا كلاس


توقيع : جوانا كلاس





الأربعاء مايو 28, 2014 4:32 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24873
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: صلاة نصف الليل


صلاة نصف الليل


رائع جدا ماقدمتى  الله يباركك





الموضوع الأصلي : صلاة نصف الليل // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي


الأربعاء مايو 28, 2014 4:50 pm
المشاركة رقم:
مشرفة عامة
مشرفة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2396
نقاط : 6120
السٌّمعَة : 26
تاريخ التسجيل : 23/01/2013
العمر : 22
مُساهمةموضوع: رد: صلاة نصف الليل


صلاة نصف الليل


ربنا يباركك




الموضوع الأصلي : صلاة نصف الليل // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: انجى الامورة


توقيع : انجى الامورة









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة