منتدى نور الحياة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا
منتدى نور الحياة

اخبار . رياضة . فن .فيديو. طب. برامج. موضة. طفل. حوادث. بحث. فيس .بوك . تويتر. يوتيوب. جوجل . ادنس. ربح .نت .افلام . ترانيم . مسرحيات. عظات
 
البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 تأملات‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏15

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت البابا شنودة
مراقبة عامة
مراقبة عامة
avatar


عدد المساهمات : 3282
نقاط : 8828
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012

مُساهمةموضوع: تأملات‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏15   الأربعاء مايو 07, 2014 5:05 pm





[size=32]اكتب‏ ‏إلي‏ ‏ملاك‏ ‏الكنيسة‏ ‏التي‏ ‏في‏ ‏ساردسب‏(2)‏
[size=32]السبت 03 مايو 2014
بقلم‏ ‏المتنيح‏ ‏قداسة‏:‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث
يقول‏ ‏الربسيمشون‏ ‏معي‏ ‏في‏ ‏ثياب‏ ‏بيض‏ ‏لأنهم‏ ‏مستحقون
ويقولمن‏ ‏يغلب‏,‏فذلك‏ ‏سوف‏ ‏يلبس‏ ‏ثيابا‏ ‏بيضارؤ‏3:5‏
[/size][size=32]فما‏ ‏هو‏ ‏رمز‏ ‏تلك‏ ‏الثياب‏ ‏البيض؟

الملابس‏ ‏البيض‏ ‏ترمز‏ ‏إلي‏ ‏ثياب‏ ‏الملائكة‏ ‏الذين‏ ‏كانوا‏ ‏يظهرون‏ ‏في‏ ‏ثياب‏ ‏بيض‏ ‏كما‏ ‏قيل‏ ‏عن‏ ‏ملائكة‏ ‏القيامة‏ ‏الذين‏ ‏رآهم‏ ‏النسوة‏ ‏في‏ ‏ثياب‏ ‏بيض‏...‏فالملاك‏ ‏الذي‏ ‏دحرج‏ ‏الحجر‏ ‏عن‏ ‏فم‏ ‏القبر‏ ‏كانلباسه‏ ‏أبيض‏ ‏كالثلجمت‏28:3‏والنسوة‏ ‏حاملات‏ ‏الطيب‏,‏لما‏ ‏دخلن‏ ‏القبر‏ ‏رأين‏ ‏ملاكا‏ ‏جالسا‏ ‏عن‏ ‏اليمين‏ ‏لابسا‏ ‏حلة‏ ‏بيضاءمر‏16:5‏ومريم‏ ‏المجدلية‏ ‏لما‏ ‏انحنت‏ ‏لتنظر‏ ‏القبر‏ ‏نظرت‏ ‏ملاكين‏ ‏بثياب‏ ‏بيض‏ ‏جالسين‏ ‏واحدا‏ ‏عند‏ ‏الرأس‏ ‏والآخر‏ ‏عند‏ ‏الرجلينيو‏20:12‏
ويوحنا‏ ‏الرائي‏ ‏رأي‏ ‏الرب‏ ‏في‏ ‏السماءوالأجناد‏ ‏الذين‏ ‏في‏ ‏السماء‏ ‏كانوا‏ ‏يتبعونه‏ ‏علي‏ ‏خيل‏ ‏بيض‏ ‏لابسين‏ ‏بزا‏ ‏أبيض‏ ‏ونقيارؤ‏19:14‏
والثياب‏ ‏البيض‏-‏كما‏ ‏في‏ ‏ثياب‏ ‏الملائكة‏ ‏هي‏ ‏أيضا‏ ‏ثياب‏ ‏الآباء‏ ‏الكهنة‏ ‏والثياب‏ ‏التي‏ ‏ظهر‏ ‏بها‏ ‏الشهداء‏ ‏والأبرار‏ ‏الذين‏ ‏بيضوا‏ ‏ثيابهم‏ ‏في‏ ‏دم‏ ‏الخروف‏.‏
فيقول‏ ‏القديس‏ ‏يوحنا‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏ ‏عن‏ ‏الأربعة‏ ‏والعشرين‏ ‏قسيسا‏ ‏حول‏ ‏العرش‏ ‏الإلهي‏ :‏وحول‏ ‏العرش‏ ‏أربعة‏ ‏وعشرون‏ ‏عرشا‏ ‏ورأيت‏ ‏علي‏ ‏العروش‏ ‏أربعة‏ ‏وعشرين‏ ‏قسيسا‏ ‏جالسين‏ ‏متسربلين‏ ‏بثياب‏ ‏بيض‏ ‏وعلي‏ ‏روؤسهم‏ ‏أكاليل‏ ‏من‏ ‏ذهبرؤ‏4:4.‏
وقال‏ ‏عن‏ ‏نفوس‏ ‏الشهداء‏ ‏قتلوا‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏كلمة‏ ‏الله‏ ‏وكانوا‏ ‏تحت‏ ‏المذبح‏ ‏أنهم‏ ‏أعطوا‏ ‏كل‏ ‏واحد‏ ‏ثيابا‏ ‏بيضا‏ ‏وقيل‏ ‏لهم‏ ‏أن‏ ‏يستريحوا‏ ‏زمانا‏ ‏يسيرا‏ ‏أيضا‏ ‏حتي‏ ‏يكمل‏ ‏العبيد‏ ‏رفقاؤهم‏ ‏وإخوتهم‏ ‏العتيدون‏ ‏أن‏ ‏يقتلوا‏ ‏مثلهم‏ ‏أيضارؤ‏6:11,9‏
ويقول‏ ‏القديس‏ ‏يوحنا‏ ‏الرائيبعد‏ ‏ذلك‏ ‏نظرت‏ ‏وإذا‏ ‏جمع‏ ‏كثير‏ ‏لم‏ ‏يستطع‏ ‏أحد‏ ‏أن‏ ‏يعده‏ ‏من‏ ‏كل‏ ‏الأمم‏ ‏والقبائل‏ ‏والشعوب‏ ‏والألسنة‏ ‏واقفون‏ ‏أمام‏ ‏العرش‏ ‏وأمام‏ ‏الحمل‏ ‏متسربلين‏ ‏بثياب‏ ‏بيض‏ ‏وفي‏ ‏أيديهم‏ ‏سعف‏ ‏النخلرؤ‏7:9‏وقيل‏ ‏لههؤلاء‏ ‏المتسربلين‏ ‏بثياب‏ ‏بيض‏..‏هم‏ ‏الذين‏ ‏أتوا‏ ‏من‏ ‏الضيقة‏ ‏العظمي‏ ‏وقد‏ ‏غسلوا‏ ‏ثيابهم‏ ‏وبيضوها‏ ‏في‏ ‏دم‏ ‏الخروفرؤ‏7:14,13.‏
فهل‏ ‏أنت‏ ‏يا‏ ‏أخي‏ ‏متسربل‏ ‏بثوب‏ ‏أبيض‏ ‏كهؤلاء؟ليت‏ ‏كل‏ ‏واحد‏ ‏منا‏ ‏يتأمل‏ ‏ثوبه‏ ‏ويري‏ ‏هل‏ ‏هو‏ ‏أبيض‏ ‏أم‏ ‏كثرت‏ ‏فيه‏ ‏البقع؟أم‏ ‏أتسخ؟أم‏ ‏تنجس؟
قال‏ ‏الرب‏:‏سيمشون‏ ‏معي‏..‏لأنهم‏ ‏مستحقون‏.‏
عجبا‏ ‏من‏ ‏ذا‏ ‏الذي‏ ‏يكون‏ ‏مستحقا‏ ‏أن‏ ‏يمشي‏ ‏مع‏ ‏الرب‏ ‏هذا‏ ‏الذي‏ ‏قيل‏ ‏عنه‏ ‏أنه‏ ‏ساكن‏ ‏في‏ ‏نور‏ ‏لايدني‏ ‏منه‏1‏تي‏6:16‏هذا‏ ‏الذي‏ ‏عندما‏ ‏سلم‏ ‏الوصايا‏ ‏كان‏ ‏الشعب‏ ‏مرتعدا‏ ‏من‏ ‏أن‏ ‏يكلمه‏ ‏فقالوا‏ ‏لموسي‏ ‏النبي‏ ‏تكلم‏ ‏أنت‏ ‏معنا‏ ‏فنسمع‏ ‏ولا‏ ‏يتكلم‏ ‏معنا‏ ‏الله‏ ‏لئلا‏ ‏نموتخر‏20:19.‏
نسمع‏ ‏عن‏ ‏أخنوخوسار‏ ‏أخنوخ‏ ‏مع‏ ‏الله‏ ‏ولم‏ ‏يوجد‏ ‏لأن‏ ‏الله‏ ‏أخذهتك‏5:24.‏
ولكن‏ ‏من‏ ‏مثل‏ ‏أخنوخ‏ ‏ونسمع‏ ‏عن‏ ‏إيليا‏ ‏النبي‏ ‏الذي‏ ‏صعد‏ ‏إلي‏ ‏السماء‏ ‏في‏ ‏مركبة‏ ‏نارية‏2‏مل‏2:11‏وعن‏ ‏موسي‏ ‏النبي‏ ‏الذي‏ ‏قضي‏ ‏أربعين‏ ‏يوما‏ ‏علي‏ ‏الجبل‏..‏نسمع‏ ‏عن‏ ‏هذين‏ ‏الاثنين‏ ‏أنهما‏ ‏ظهرا‏ ‏علي‏ ‏جبل‏ ‏التجلي‏ ‏يتكلمان‏ ‏مع‏ ‏الربمر‏9:4. ‏ولكن‏ ‏من‏ ‏من‏ ‏الناس‏ ‏في‏ ‏درجة‏ ‏موسي‏ ‏أو‏ ‏إيليا‏ ‏اللذين‏ ‏ظهرا‏ ‏مع‏ ‏الرب‏.‏
ويشهد‏ ‏الرب‏ ‏لأصحاب‏ ‏هذه‏ ‏الأسماء‏ ‏القليلة‏ ‏أنهم‏ ‏مستحقون‏.‏
إنها‏ ‏شهادة‏ ‏من‏ ‏فم‏ ‏الرب‏ ‏نفسه‏ ‏حقيقية‏ ‏وغالية‏ ‏جدا‏.‏
كثير‏ ‏من‏ ‏الناس‏ ‏يشهدون‏ ‏بكلمات‏ ‏مديح‏ ‏أو‏ ‏مجاملة‏ ‏ولكنهم‏ ‏لايعرفون‏ ‏حقيقية‏ ‏من‏ ‏يمدحونه‏ ‏وما‏ ‏في‏ ‏قلبه‏ ‏ولكن‏ ‏يعرفها‏ ‏حقافاحص‏ ‏القلوب‏ ‏والكليرؤ‏2:23‏فإن‏ ‏كان‏ ‏فاحص‏ ‏القلوب‏ ‏يقول‏ ‏عن‏ ‏جماعة‏ ‏أنهم‏ ‏مستحقون‏ ‏فما‏ ‏أغلاها‏ ‏شهادة‏ ‏وما‏ ‏أصدقها‏..‏
لقد‏ ‏شهد‏ ‏الرب‏ ‏شهادات‏ ‏مماثلة‏ ‏لبعض‏ ‏قديسيه‏:‏
شهد‏ ‏ليوحنا‏ ‏المعمدان‏ ‏أنه‏ ‏أفضل‏ ‏من‏ ‏نبي‏ ‏وأنه‏ ‏ملاك‏ ‏وأنه‏ ‏أعظم‏ ‏من‏ ‏قد‏ ‏ولدته‏ ‏النساءمت‏11:9-11.‏
وشهد‏ ‏في‏ ‏العهد‏ ‏القديم‏ ‏عن‏ ‏أيوب‏ ‏الصديق‏ ‏أنه‏ ‏رجل‏ ‏كامل‏ ‏ومستقيم‏ ‏يتقي‏ ‏الله‏ ‏ويحيد‏ ‏عن‏ ‏الشر‏ ‏وليس‏ ‏مثله‏ ‏في‏ ‏الأرضأي‏1:8‏أي‏2:3‏وشهد‏ ‏الرب‏ ‏لصاحب‏ ‏الخمس‏ ‏وزنات‏ ‏ولصاحب‏ ‏الوزنتين‏ ‏بقوله‏ ‏لكل‏ ‏منهما‏ ‏نعما‏ ‏أيها‏ ‏العبد‏ ‏الصالح‏ ‏والأمين‏ ‏كنت‏ ‏أمينا‏ ‏في‏ ‏القليل‏ ‏فأقيمك‏ ‏علي‏ ‏الكثير‏ ‏ادخل‏ ‏إلي‏ ‏فرح‏ ‏سيدكمت‏25:21-23‏
ليتنا‏ ‏نهتم‏ ‏بشهادة‏ ‏الرب‏ ‏عنا‏ ‏في‏ ‏يوم‏ ‏الدين‏ ‏وليس‏ ‏بشهادات‏ ‏البشر‏ ‏الذين‏ ‏يحكمون‏ ‏حسب‏ ‏الظاهر‏ ‏أما‏ ‏القلب‏ ‏فيعرفه‏ ‏الله‏.‏
صدقوني‏ ‏إنه‏ ‏تواضع‏ ‏من‏ ‏الرب‏ ‏أن‏ ‏يقول‏ ‏عن‏ ‏البعض‏ ‏أنهم‏ ‏مستحقون‏!‏
من‏ ‏فينا‏ ‏مستحق؟ألم‏ ‏يقل‏ ‏الكتابالكل‏ ‏زاغوا‏ ‏معا‏ ‏وفسدوا‏ ‏ليس‏ ‏من‏ ‏يعمل‏ ‏صلاحا‏ ‏ليس‏ ‏ولا‏ ‏واحدمز‏14:3‏وفي‏ ‏العهد‏ ‏الجديد‏ ‏يقول‏ ‏الرسول‏:‏إن‏ ‏قلنا‏ ‏إننا‏ ‏لم‏ ‏نخطيء‏ ‏نضل‏ ‏أنفسنا‏ ‏وليس‏ ‏الحق‏ ‏فينا‏1‏يو‏1:8‏وكلنا‏ ‏نقول‏ ‏في‏ ‏صلواتنا‏ ‏كرحمتك‏ ‏يارب‏ ‏ولا‏ ‏كخطايانا‏!‏ودخولنا‏ ‏إلي‏ ‏الملكوت‏ ‏يكون‏ ‏إذن‏ ‏برحمة‏ ‏من‏ ‏الله‏ ‏لا‏ ‏باستحقاق‏ ‏منا‏.‏
يقينا‏ ‏إن‏ ‏الله‏ ‏لو‏ ‏حاسبنا‏ ‏بموازينه‏ ‏العالية‏ ‏لايخلص‏ ‏منا‏ ‏أحد‏..‏
لكنه‏ ‏يقول‏ ‏عبارة‏ ‏لأنهم‏ ‏مستحقونبدافع‏ ‏من‏ ‏رأفته‏ ‏وحنانه‏ ‏ناظرا‏ ‏إلي‏ ‏ضعف‏ ‏طبيعتنا‏ ‏لا‏ ‏إلي‏ ‏سمو‏ ‏مقاييسه‏ ‏كما‏ ‏يقول‏ ‏المرتل‏ ‏في‏ ‏المزمور‏:‏كما‏ ‏يتراءف‏ ‏الأب‏ ‏علي‏ ‏البنين‏ ‏يتراءف‏ ‏الرب‏ ‏علي‏ ‏خائفيه‏ ‏لأنه‏ ‏يعرف‏ ‏جبلتنا‏ ‏يذكر‏ ‏إننا‏ ‏تراب‏ ‏نحنمز‏103:14,13‏
يقول‏:‏من‏ ‏يغلب‏ ‏فذلك‏ ‏سيلبس‏ ‏ثيابا‏ ‏بيضا‏ ‏ولن‏ ‏أمحو‏ ‏اسمه‏ ‏من‏ ‏سفر‏ ‏الحياة‏ ‏وسأعترف‏ ‏باسمه‏ ‏أمام‏ ‏أبي‏ ‏وأمام‏ ‏ملائكتهرؤ‏3:5.‏
إن‏ ‏الذين‏ ‏سيلبسون‏ ‏ثيابا‏ ‏بيضا‏ ‏في‏ ‏السماء‏ ‏من‏ ‏الغالبين‏ ‏إنما‏ ‏هم‏ ‏الذين‏ ‏كانوا‏ ‏يمشون‏ ‏علي‏ ‏الأرض‏ ‏بثياب‏ ‏بيض‏ ‏لم‏ ‏ينجسوها‏..‏
إذن‏ ‏لتحتفظ‏ ‏بهذه‏ ‏البركة‏ ‏عليك‏ ‏أن‏ ‏تحفظ‏ ‏ثيابك‏ ‏بيضاء‏ ‏علي‏ ‏الأرض
أما‏ ‏عبارةلن‏ ‏أمحو‏ ‏اسمه‏ ‏من‏ ‏سفر‏ ‏الحياة‏.‏
فتعني‏ ‏إمكانية‏ ‏محو‏ ‏الاسم‏ ‏بالنسبة‏ ‏إلي‏ ‏البعض‏!!‏شيء‏ ‏مخيف‏ ‏
‏*‏كم‏ ‏من‏ ‏أناس‏ ‏كانوا‏ ‏أعضاء‏ ‏في‏ ‏الكنيسة‏ ‏وخداما‏ ‏ومبشرين‏ ‏ثم‏ ‏محيت‏ ‏أسماؤهم‏ ‏منهم‏ ‏ديماس‏ ‏زميل‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏في‏ ‏الخدمة‏ ‏وقد‏ ‏نعاه‏ ‏الرسول‏ ‏القديس‏ ‏بقولهديماس‏ ‏تركني‏ ‏لأنه‏ ‏أحب‏ ‏العالم‏ ‏الحاضر‏2‏تي‏4:10.‏
وقال‏ ‏عن‏ ‏آخرينلأن‏ ‏كثيرين‏ ‏ممن‏ ‏كنت‏ ‏أذكرهم‏ ‏لكم‏ ‏مرارا‏ ‏والآن‏ ‏أذكرهم‏ ‏أيضا‏ ‏باكيا‏ ‏وهم‏ ‏أعداء‏ ‏صليب‏ ‏المسيح‏ ‏الذين‏ ‏نهايتهم‏ ‏الهلاك‏ ‏الذين‏ ‏إلههم‏ ‏بطنهم‏ ‏ومجدهم‏ ‏في‏ ‏خزيهم‏ ‏الذين‏ ‏يفتكرون‏ ‏في‏ ‏الأرضياتفي‏3:19,18.‏
ونحن‏ ‏هل‏ ‏تكتب‏ ‏أسماؤنا‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الحياة‏ ‏حينما‏ ‏ننال‏ ‏الميلاد‏ ‏الجديد‏ ‏في‏ ‏المعمودية‏ ‏وحينما‏ ‏نسلك‏ ‏في‏ ‏حياة‏ ‏التوبة‏ ‏ونتعرض‏ ‏لأن‏ ‏تمحي‏ ‏أسماؤنا‏ ‏حينما‏ ‏نرتد‏ ‏لاسمح‏ ‏الله‏ ‏إن‏ ‏الذي‏ ‏يرتد‏,‏إنما‏ ‏يمحو‏ ‏اسمه‏ ‏بنفسه‏ ‏من‏ ‏سفر‏ ‏الحياة‏.‏
يقول‏ ‏الرب‏ ‏عن‏ ‏الذي‏ ‏يغلب‏:‏وسأعترف‏ ‏باسمه‏ ‏أمام‏ ‏أبي‏ ‏وأمام‏ ‏ملائكته‏.‏
أعترف‏ ‏باسمه‏ ‏فأقول‏ ‏هذا‏ ‏من‏ ‏خرافي‏,‏من‏ ‏تلاميذي‏ ‏من‏ ‏جندي‏ ‏علي‏ ‏الأرض‏ ,‏نعم‏ ‏سأعترف‏ ‏له‏ ‏بعكس‏ ‏الذين‏ ‏قلت‏ ‏عنهممن‏ ‏ينكرني‏ ‏قدام‏ ‏الناس‏ ‏أنكره‏ ‏أنا‏ ‏أيضا‏ ‏قدام‏ ‏أبي‏ ‏الذي‏ ‏في‏ ‏السمواتمت‏10:33.‏
نعم‏ ‏أعترف‏ ‏به‏ ‏قدام‏ ‏أبي‏ ‏وملائكته‏ ‏لكي‏ ‏ينضم‏ ‏إلي‏ ‏مسكن‏ ‏الله‏ ‏مع‏ ‏الناسرؤ‏21:3‏حيث‏ ‏الله‏ ‏مع‏ ‏ملائكته‏ ‏وقديسيه‏,‏نعم‏,‏آمين‏.‏[/size]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امين
مشرف
مشرف
avatar


عدد المساهمات : 11711
نقاط : 16051
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 28/12/2012
العمر : 32
الدولة : http://www.ahladalil.net/

مُساهمةموضوع: رد: تأملات‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏15   الأربعاء مايو 07, 2014 5:21 pm

[size=32]شكرا على موضوعكم المميز[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علا المصرى
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 18120
نقاط : 25301
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: تأملات‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏15   الأحد مايو 11, 2014 9:06 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تأملات‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏15
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الحياة  :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث-
انتقل الى: