منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث - Pope Shenouda III

شاطر

الأربعاء مايو 07, 2014 5:07 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3024
نقاط : 7576
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏


قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏






[size=32]السبت 26 ابريل 2014
بقلم‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث
‏8- ‏أما‏ ‏الصدوقيون‏ ‏فلا‏ ‏يؤمنون‏ ‏بالقيامة‏ ‏عموما‏ ‏لذلك‏ ‏كانت‏ ‏قيامة‏ ‏المسيح‏ ‏برهانا‏ ‏عمليا‏ ‏خطيرا‏ ‏علي‏ ‏مسار‏ ‏عقائدهم‏ ‏وتعليمهم‏.‏




ولذلك‏ ‏قاوموا‏ ‏القيامة‏ ‏بكل‏ ‏قواهم‏, ‏وقاوموا‏ ‏التلاميذ‏ ‏في‏ ‏مناداتهم‏ ‏بالقيامة‏, ‏وهكذا‏ ‏يقول‏ ‏الكتاب‏ ‏فقام‏ ‏رئيس‏ ‏الكهنة‏ ‏وجميع‏ ‏الذين‏ ‏معه‏ ‏الذين‏ ‏هم‏ ‏شيعة‏ ‏الصدوقيين‏ ‏وامتلأوا‏ ‏غيرة‏ ‏فألقوا‏ ‏أيديهم‏ ‏علي‏ ‏الرسل‏ ‏ووضعوهم‏ ‏في‏ ‏حبس‏ ‏العامة‏ (‏أع‏5:17, 18).‏
ولكن‏ ‏قوة‏ ‏القيامة‏, ‏كانت‏ ‏أقوي‏ ‏من‏ ‏هؤلاء‏ ‏جميعهم‏ ‏ومن‏ ‏مقاوماتهم‏.‏
حقا‏ ‏إن‏ ‏قيامته‏ ‏من‏ ‏الموت‏ ‏كانت‏ ‏أقوي‏ ‏من‏ ‏نزوله‏ ‏عن‏ ‏الصليب‏, ‏كما‏ ‏أن‏ ‏قيامته‏ ‏كانت‏ ‏دليلا‏ ‏علي‏ ‏أنه‏ ‏مات‏ ‏بإرادته‏ ‏وليس‏ ‏مرغما‏...‏
وبخاصة‏ ‏لأنه‏ ‏قام‏ ‏بذاته‏ ‏دون‏ ‏أن‏ ‏يقيمه‏ ‏أحد‏. ‏وخرج‏ ‏من‏ ‏القبر‏ ‏بذاته‏ ‏والقبر‏ ‏مغلق‏, ‏كما‏ ‏خرج‏ ‏من‏ ‏بطن‏ ‏العذراء‏ ‏وبتوليتها‏ ‏مختومة‏...‏
حقا‏ ‏كما‏ ‏قال‏ ‏عن‏ ‏نفسه‏ ‏إن‏ ‏له‏ ‏سلطانا‏ ‏أن‏ ‏يضعها‏ ‏وله‏ ‏سلطان‏ ‏أن‏ ‏يأخذها‏ (‏يو‏10:18).‏
‏9- ‏كانت‏ ‏قيامته‏ ‏دليلا‏ ‏علي‏ ‏أنه‏ ‏أقوي‏ ‏من‏ ‏الموت‏, ‏وبالتالي‏ ‏فهو‏ ‏أيضا‏ ‏أقوي‏ ‏من‏ ‏كل‏ ‏قوة‏ ‏البشر‏ ‏التي‏ ‏تقتل‏ ‏وتميت‏...‏
كان‏ ‏أقوي‏ ‏من‏ ‏ظلم‏ ‏الأشرار‏, ‏ومن‏ ‏كل‏ ‏مؤامراتهم‏ ‏وسلطتهم‏.. ‏عملوا‏ ‏كل‏ ‏ما‏ ‏يستطيعونه‏, ‏حتي‏ ‏حكموا‏ ‏عليه‏ ‏وسمروه‏ ‏علي‏ ‏الصليب‏, ‏وتحدوه‏ ‏مستهزئين‏ ‏به‏ ‏وظنوا‏ ‏أنهم‏ ‏قد‏ ‏انتصروا‏, ‏وبخاصة‏ ‏لأن‏ ‏المسيح‏ ‏ظل‏ ‏طوال‏ ‏فترة‏ ‏محاكمته‏ ‏وتحدياتهم‏ ‏صامتا‏... ‏وكشاة‏ ‏تساق‏ ‏إلي‏ ‏الذبح‏, ‏كنعجة‏ ‏صامتة‏ ‏أمام‏ ‏جازيها‏.‏
قيامته‏ ‏دلت‏ ‏علي‏ ‏أن‏ ‏موته‏ ‏كان‏ ‏بذلا‏, ‏ولم‏ ‏يكن‏ ‏قهرا‏.‏
وكان‏ ‏الإيمان‏ ‏بقيامته‏ ‏يعني‏ ‏الإيمان‏ ‏بحبه‏ ‏وبذله‏ ‏وفدائه‏ ‏للبشرية‏ ‏وكان‏ ‏يعني‏ ‏الإيمان‏ ‏بقوته‏ ‏وبكل‏ ‏ما‏ ‏قاله‏ ‏من‏ ‏قبل‏ ‏عن‏ ‏نفسه‏ ‏وعلاقته‏ ‏بالآب‏.‏
هذه‏ ‏قوة‏ ‏الذي‏ ‏مات‏ ‏بالجسد‏, ‏وكان‏ ‏بلاهوته‏ ‏حيا‏ ‏لا‏ ‏يموت‏...‏
إنها‏ ‏قوة‏ ‏ذلك‏ ‏الذي‏ ‏قال‏ ‏ليوحنا‏ ‏في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏ ‏أنا‏ ‏الأول‏ ‏والآخر‏, ‏والحي‏ ‏وكنت‏ ‏ميتا‏. ‏وها‏ ‏أنا‏ ‏حي‏ ‏إلي‏ ‏أبد‏ ‏الآبدين‏ ‏آمين‏. ‏ولي‏ ‏مفاتيح‏ ‏الهاوية‏ ‏والموت‏ (‏رؤ‏1:17-18). ‏هذا‏ ‏القوي‏ ‏الذي‏ ‏قام‏ ‏ناقضا‏ ‏أوجاع‏ ‏الموت‏ ‏إذ‏ ‏لم‏ ‏يكن‏ ‏ممكنا‏ ‏أن‏ ‏يمسك‏ ‏منه‏ (‏أع‏2:24).‏
‏10- ‏وقوة‏ ‏قيامة‏ ‏المسيح‏ ‏التي‏ ‏تمتاز‏ ‏بها‏ ‏عن‏ ‏كل‏ ‏قيامة‏ ‏سابقة‏. ‏أنها‏ ‏قيامة‏ ‏لا‏ ‏موت‏ ‏بعدها‏, ‏قيامة‏ ‏دائمة‏ ‏أبدية‏...‏
فكل‏ ‏الذين‏ ‏أقيموا‏ ‏من‏ ‏الموت‏, ‏عادوا‏ ‏فماتوا‏ ‏ثانية‏, ‏ولا‏ ‏يزالون‏ ‏حتي‏ ‏الآن‏ ‏تحت‏ ‏سلطان‏ ‏الموت‏, ‏ينتظرون‏ ‏القيامة‏ ‏العامة‏, ‏أما‏ ‏المسيح‏ ‏فقد‏ ‏قام‏ ‏حيا‏ ‏إلي‏ ‏أبد‏ ‏الآبدين‏ ‏لا‏ ‏سلطان‏ ‏للموت‏ ‏عليه‏, ‏وبهذا‏ ‏لقبه‏ ‏الكتاب‏ ‏بأنه‏ ‏باكورة‏ ‏الراقدين‏ (1‏كو‏15:20).‏
‏11- ‏ومن‏ ‏قوة‏ ‏قيامة‏ ‏المسيح‏ ‏أنها‏ ‏قيامة‏ ‏ممجدة‏:‏
لقد‏ ‏قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد‏: ‏لا‏ ‏يتعب‏ ‏ولا‏ ‏يمرض‏ ‏ولا‏ ‏ينحل‏, ‏ولا‏ ‏يجوع‏ ‏ولا‏ ‏يعطش‏. ‏جسد‏ ‏أمكنه‏ ‏أن‏ ‏يخرج‏ ‏من‏ ‏القبر‏ ‏وأن‏ ‏يدخل‏ ‏والأبواب‏ ‏مغلقه‏. ‏كما‏ ‏أمكنه‏ ‏أن‏ ‏يصعد‏ ‏إلي‏ ‏السماء‏.‏
ونحن‏ ‏ننتظر‏ ‏في‏ ‏القيامة‏ ‏العامة‏ ‏أن‏ ‏نقوم‏ ‏هكذا‏ ‏أيضا‏. ‏وكما‏ ‏قال‏ ‏الرسول‏: ‏ننتظر‏ ‏مخلصا‏ ‏هو‏ ‏الرب‏ ‏يسوع‏ ‏الذي‏ ‏سيغير‏ ‏شكل‏ ‏جسد‏ ‏تواضعنا‏, ‏ليكون‏ ‏علي‏ ‏صورة‏ ‏جسد‏ ‏مجده‏ (‏في‏3:21)...‏
‏12- ‏وكما‏ ‏كانت‏ ‏قيامة‏ ‏المسيح‏ ‏قوية‏ ‏في‏ ‏ذاتها‏ ‏كذلك‏ ‏كانت‏ ‏قوية‏ ‏في‏ ‏تأثيرها‏ ‏علي‏ ‏الكنيسة‏ ‏والجميع‏.‏
استطاعت‏ ‏أن‏ ‏تغير‏ ‏مجري‏ ‏الأمور‏ ‏تماما‏ ‏من‏ ‏كل‏ ‏ناحية‏ ‏فالتلاميذ‏ ‏الذين‏ ‏كانوا‏ ‏خائفين‏ ‏لا‏ ‏يجرأون‏ ‏علي‏ ‏المجاهرة‏ ‏بانتسابهم‏ ‏للمسيح‏ ‏أخذوا‏ ‏من‏ ‏القيامة‏ ‏قوة‏ ‏عجيبة‏ ‏علي‏ ‏الكرازة‏ ‏وبطرس‏ ‏الذي‏ ‏سبق‏ ‏فأنكر‏ ‏المسيح‏ ‏أمام‏ ‏جارية‏ ‏واستطاع‏ ‏بكل‏ ‏شجاعة‏ ‏أن‏ ‏يقول‏ ‏لرؤساء‏ ‏الكهنة‏ ‏ينبغي‏ ‏أن‏ ‏يطاع‏ ‏الله‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏الناس‏ (‏أع‏5:29) ‏نحن‏ ‏لا‏ ‏يمكننا‏ ‏أن‏ ‏لا‏ ‏نتكلم‏ ‏بما‏ ‏رأينا‏ ‏وسمعنا‏ (‏أع‏4:19).‏
‏13- ‏ولعل‏ ‏القوة‏ ‏التي‏ ‏أخذها‏ ‏التلاميذ‏ ‏من‏ ‏القيامة‏ ‏تتركز‏ ‏في‏ ‏نقطتين‏:‏
‏(‏أ‏) ‏عرفوا‏ ‏تماما‏ ‏أن‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏أقوي‏ ‏من‏ ‏الموت‏.‏
لقد‏ ‏انتصر‏ ‏علي‏ ‏الموت‏ ‏وكما‏ ‏نقول‏ ‏في‏ ‏صلوات‏ ‏الكنيسة‏ ‏بالموت‏ ‏داس‏ ‏الموت‏ ‏أي‏ ‏أنه‏ ‏لما‏ ‏مات‏, ‏أمكنه‏ ‏أن‏ ‏يدوس‏ ‏هذا‏ ‏الموت‏ ‏حينما‏ ‏قام‏ ‏ومعرفة‏ ‏التلاميذ‏ ‏بهذه‏ ‏الحقيقة‏ ‏ثبتت‏ ‏إيمانهم‏, ‏وتذكروا‏ ‏قول‏ ‏الرب‏: ‏إني‏ ‏أضع‏ ‏نفسي‏ ‏لآخذها‏ ‏أيضا‏. ‏ليس‏ ‏أحد‏ ‏يأخذها‏ ‏مني‏ ‏بل‏ ‏أضعها‏ ‏أنا‏ ‏من‏ ‏ذاتي‏ ‏لي‏ ‏سلطان‏ ‏أن‏ ‏أضعها‏ ‏ولي‏ ‏سلطان‏ ‏أن‏ ‏أخذها‏ ‏أيضا‏ (‏يو‏1:17, 18).‏
‏(‏ب‏) ‏وعرفوا‏ ‏أيضا‏ ‏بقيامة‏ ‏المسيح‏ ‏أنهم‏ ‏سيقومون‏ ‏مثله‏ ‏إن‏ ‏ماتوا
وبهذا‏ ‏ما‏ ‏عادوا‏ ‏يخافون‏ ‏مطلقا‏ ‏من‏ ‏الموت‏, ‏إذ‏ ‏تحطمت‏ ‏كل‏ ‏خيبة‏ ‏الموت‏ ‏أمامهم‏ ‏لما‏ ‏داسه‏ ‏المسيح‏ ‏وخرج‏ ‏من‏ ‏القبر‏ ‏حيا‏ ‏وبكل‏ ‏مجد‏ ‏وظل‏ ‏عدم‏ ‏الخوف‏ ‏من‏ ‏الموت‏ ‏صفة‏ ‏ملازمة‏ ‏لهم‏, ‏وصفة‏ ‏ملازمة‏ ‏لكل‏ ‏أعضاء‏ ‏الكنيسة‏. ‏بل‏ ‏إن‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏يقول‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏هذا‏ ‏لي‏ ‏اشتهاء‏ ‏أن‏ ‏أنطلق‏ ‏وأكون‏ ‏مع‏ ‏المسيح‏ ‏فذاك‏ ‏أفضل‏ ‏جدا‏ (‏في‏1:23).‏
‏14- ‏ومن‏ ‏قوة‏ ‏قيامة‏ ‏المسيح‏ ‏تثبيت‏ ‏الإيمان‏:‏
أربعون‏ ‏يوما‏ ‏قضاها‏ ‏المسيح‏ ‏مع‏ ‏تلاميذه‏ ‏يحدثهم‏ ‏عن‏ ‏الأمور‏ ‏المختصة‏ ‏بالملكوت‏ (‏أع‏1:3) ‏في‏ ‏هذه‏ ‏الفترة‏ ‏ثبتهم‏ ‏في‏ ‏الإيمان‏ ‏وشرح‏ ‏لهم‏ ‏جميع‏ ‏التفاصيل‏ ‏الخاصة‏ ‏به‏. ‏ووضع‏ ‏لهم‏ ‏كل‏ ‏نظم‏ ‏الكنيسة‏ ‏وطقوسها‏ ‏وكل‏ ‏قواعد‏ ‏الإيمان‏ ‏وعقائده‏, ‏فخرج‏ ‏من‏ ‏الفترة‏ ‏التي‏ ‏قضاها‏ ‏معهم‏ ‏المسيح‏ ‏بعد‏ ‏القيامة‏ ‏وهم‏ ‏في‏ ‏منتهي‏ ‏القوة‏ ‏الروحية‏ ‏والإيمانية‏ ‏استطاعوا‏ ‏بها‏ ‏أن‏ ‏يواجهوا‏ ‏العالم‏ ‏كله‏ ‏ثابتين‏ ‏راسخين‏.‏
وأصبحوا‏ ‏يتكلمون‏ ‏عن‏ ‏القيامة‏ ‏بخبرة‏ ‏قوية‏...‏
كما‏ ‏يقول‏ ‏القديس‏ ‏يوحنا‏ ‏الحبيب‏ ‏الذي‏ ‏سمعناه‏ ‏الذي‏ ‏رأيناه‏ ‏بعيوننا‏, ‏الذي‏ ‏شاهدناه‏ ‏ولمسته‏ ‏أيدينا‏ (‏يو‏1:1) ‏فلم‏ ‏تعد‏ ‏القيامة‏ ‏مجرد‏ ‏عقيدة‏ ‏نظرية‏ ‏بل‏ ‏صارت‏ ‏شيئا‏ ‏رأوه‏ ‏بأنفسهم‏ ‏وعاينوه‏ ‏ومنحتهم‏ ‏هذه‏ ‏الخبرة‏ ‏قوة‏ ‏في‏ ‏الإيمان‏ ‏أمكنهم‏ ‏أن‏ ‏ينقلوها‏ ‏إلي‏ ‏العالم‏ ‏بأسره‏ ‏في‏ ‏ثقة‏ ‏وفي‏ ‏يقين‏.‏
‏15- ‏قوة‏ ‏القيامة‏ ‏تظهر‏ ‏في‏ ‏القيامة‏ ‏ذاتها‏ ‏وفي‏ ‏ملابساتها‏ ‏وفي‏ ‏نتائجها‏ ‏وما‏ ‏حدث‏ ‏بعدها‏ ‏أيضا‏.‏
فهي‏ ‏لم‏ ‏تكن‏ ‏قيامة‏ ‏فردية‏ ‏للسيد‏ ‏المسيح‏ ‏فحسب‏, ‏إنما‏ ‏كانت‏ ‏قيامة‏ ‏لنا‏ ‏جميعا‏ ‏كانت‏ ‏عربونا‏ ‏للقيامة‏ ‏العامة‏ ‏ولأورشليم‏ ‏السمائية‏ ‏وللأبدية‏ ‏بكل‏ ‏ما‏ ‏فيها‏ ‏من‏ ‏نعيم‏ ‏حسب‏ ‏الوعود‏ ‏الإلهية‏.‏
وكانت‏ ‏قوية‏ ‏في‏ ‏الدلالة‏ ‏علي‏ ‏طبيعة‏ ‏المسيح‏ ‏ما‏ ‏هي‏. ‏ومن‏ ‏هو‏ ‏هذا‏ ‏الذي‏ ‏يستطيع‏ ‏أن‏ ‏يقوم‏ ‏هكذا‏ ‏وكانت‏ ‏مقدمة‏ ‏أيضا‏ ‏لمعجزة‏ ‏الصعود‏.‏
وكانت‏ ‏ردا‏ ‏مفحما‏ ‏علي‏ ‏الصدوقيين‏ ‏الذين‏ ‏لا‏ ‏يؤمنون‏ ‏بالقيامة‏ ‏كما‏ ‏لا‏ ‏يؤمنون‏ ‏بالأرواح‏ ‏ولا‏ ‏بالملائكة‏.‏
[/size]




الموضوع الأصلي : قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الأربعاء مايو 07, 2014 5:37 pm
المشاركة رقم:
عضو مميز
عضو مميز


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 10884
نقاط : 15330
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/03/2014
العمر : 17
مُساهمةموضوع: رد: قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏


قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏


مشكورعلى مواضيعك الاكثر من رائعه والمميزة..
وسلمت الانامل الذهبيه
دمتم متالقين مبدعين متميزين
بانتظار جديدكِم المميز
ودي واحترامي
لشخصكِم الرائع
تحياتي





الموضوع الأصلي : قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: عصام بكار


توقيع : عصام بكار









المصدر: منتديات النور والظلمة










الإثنين يونيو 30, 2014 2:10 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24876
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏


قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏


يدوم عطائك وتالقك وابداعك
تحياتى لشخصك الكريم
دمت بكل الخير
فيض ودى





الموضوع الأصلي : قوة‏ ‏القيامة‏(2)‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي





الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة