منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث

شاطر

الأربعاء مايو 07, 2014 5:14 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3260
نقاط : 8460
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏13


في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏13






[size=32]
اكتب‏ ‏إلي‏ ‏ملاك‏ ‏الكنيسة‏ ‏التي‏ ‏في‏ ‏ثياتراب‏(2)
السبت 22 مارس 2014
بقلم‏ ‏المتنيح‏ ‏قداسة‏:‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث


قال‏ ‏عنهم‏ ‏إنهم‏ ‏لم‏ ‏يعرفوا‏ ‏أعماق‏ ‏الشيطانرؤ‏2:24.‏
حسن‏ ‏أن‏ ‏الإنسان‏ ‏الذي‏ ‏يحاربه‏ ‏الشيطان‏ ‏لايدخل‏ ‏معه‏ ‏إلي‏ ‏الأعماق‏ ‏ولا‏ ‏يعرف‏ ‏أعماقه‏ ‏مثال‏ ‏ذلك‏:‏شخص‏ ‏يلقي‏ ‏الشيطان‏ ‏في‏ ‏عقله‏ ‏فكرا‏ ‏شديدا‏ ‏أو‏ ‏يلقي‏ ‏في‏ ‏قلبه‏ ‏شهوة‏ ‏رديئة‏ ‏فيتساهل‏ ‏مع‏ ‏الفكر‏ ‏ويستمر‏ ‏معه‏ ‏ليري‏ ‏إلي‏ ‏أين‏ ‏ينتهي‏ ‏وهكذا‏ ‏يدخل‏ ‏إلي‏ ‏اعماقه‏ ‏فإذا‏ ‏بالفكر‏ ‏يسيطر‏ ‏عليه‏ ‏فلا‏ ‏يستطيع‏ ‏منه‏ ‏فكاكا‏ ‏وبالمثل‏ ‏إذا‏ ‏دخل‏ ‏إلي‏ ‏اعماق‏ ‏الشيطان‏ ‏في‏ ‏الشهوة‏ ‏فدخلت‏ ‏هي‏ ‏إلي‏ ‏أعماقه‏






إن‏ ‏الذي‏ ‏يحاول‏ ‏أن‏ ‏يعرف‏ ‏أعماق‏ ‏الشيطان‏ ‏إنما‏ ‏يقع‏ ‏في‏ ‏حبائله‏ ‏وكان‏ ‏الأجدر‏ ‏به‏ ‏أن‏ ‏يطرد‏ ‏الفكر‏ ‏والشهوة‏ ‏من‏ ‏باديء‏ ‏الأمر‏ ‏فإن‏ ‏مبادئهما‏ ‏تدل‏ ‏علي‏ ‏نهايتهما‏ ‏دون‏ ‏التعرف‏ ‏علي‏ ‏الأعماق‏ ‏فليست‏ ‏كل‏ ‏معرفة‏ ‏نافعة‏ ‏بل‏ ‏أن‏ ‏معرفة‏ ‏أعماق‏ ‏الشيطان‏ ‏ينطبق‏ ‏عليها‏ ‏قول‏ ‏الكتاب‏ ‏إن‏ ‏الذي‏ ‏يزداد‏ ‏علما‏ ‏يزداد‏ ‏غماجا‏1:18.‏
‏+++‏
يقول‏ ‏الرب‏ ‏للذين‏ ‏لم‏ ‏يجرفهم‏ ‏تيار‏ ‏الفساد‏:‏إني‏ ‏لا‏ ‏القي‏ ‏عليكم‏ ‏ثقلا‏ ‏آخر‏ ‏وإنما‏ ‏الذي‏ ‏عندكم‏ ‏تمسكوا‏ ‏به‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏أجيء‏.‏
يكفيكم‏ ‏أنكم‏ ‏لم‏ ‏تسلكوا‏ ‏مثلهم‏ ‏ولم‏ ‏تقولوا‏ ‏هل‏ ‏نشذ‏ ‏عن‏ ‏الجو‏ ‏العام؟‏!‏كل‏ ‏الناس‏ ‏هكذا‏...!‏يكفيكم‏ ‏أنكم‏ ‏تحملتم‏ ‏انتقاداتهم‏ ‏لكم‏ ‏لأنكم‏ ‏متدينون‏ ‏ووصفهم‏ ‏لكم‏ ‏بأنكم‏ ‏رجعيون‏ ‏غير‏ ‏عصريين‏ ‏وغير‏ ‏متحضرين‏!‏وأنكم‏ ‏متزمتون‏ ‏لم‏ ‏تذوقوا‏ ‏الحياة‏ ‏بعد‏!‏يكفيكم‏ ‏أن‏ ‏هذه‏ ‏الانتقادات‏ ‏وسائر‏ ‏الشتائم‏ ‏لم‏ ‏تستطع‏ ‏أن‏ ‏تحطم‏ ‏معنوياتكم‏ ‏وتغير‏ ‏أسلوبكم‏ ‏الصالح‏,‏لا‏ ‏أريد‏ ‏أن‏ ‏أزيد‏ ‏عليكم‏ ‏ثقلا‏.‏
إنما‏ ‏تمسكوا‏ ‏بما‏ ‏عندكم‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏أجيء‏.‏
‏+++‏
لاتغركم‏ ‏ولاتخدعكم‏ ‏تلك‏ ‏الأغلبية‏ ‏الخاطئة‏ ‏والخائبة‏ ‏ولاتسيروا‏ ‏وراء‏ ‏التيارات‏ ‏الإباحية‏ ‏والمادية‏ ‏والمادية‏ ‏التي‏ ‏تنشرها‏ ‏ايزابل‏ ‏وأمثالها‏ ‏بل‏ ‏تمسكوا‏ ‏بمبادئكم‏ ‏وقيمكم‏ ‏السامية‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏أجيء‏.‏
وهنا‏ ‏أود‏ ‏أن‏ ‏أقدم‏ ‏تشبيها‏ ‏بسيطا‏:‏سفينة‏ ‏تحطمت‏ ‏في‏ ‏البحر‏ ‏وكل‏ ‏من‏ ‏فيها‏ ‏غرقوا‏ ‏ماعدا‏ ‏ثلاثة‏ ‏أو‏ ‏أربعة‏ ‏قد‏ ‏نجوا‏ ‏وتمسك‏ ‏كل‏ ‏منهم‏ ‏بلوح‏ ‏من‏ ‏الخشب‏ ‏تجرفه‏ ‏الأمواج‏ ‏فيعلو‏ ‏ويهبط‏ ‏معها‏ ‏ويكاد‏ ‏يغرق‏ ‏ثم‏ ‏يرتفع‏ ‏فوق‏ ‏الموج‏,‏وقارب‏ ‏النجاة‏ ‏قادم‏ ‏من‏ ‏بعيد‏ ‏يقول‏ ‏لهؤلاء‏ ‏الناجين‏ ‏لاتيأسوا‏ ‏ولاتستسلموا‏ ‏للغرق‏ ‏تمسكوا‏ ‏بما‏ ‏عندكم‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏أجيء‏ ,‏بينما‏ ‏يصرخ‏ ‏أحدهم‏:‏خارت‏ ‏قواي‏ ‏تعبت‏ ‏كلت‏ ‏يدي‏.‏أكاد‏ ‏أغوص‏ ‏أغرق‏ ‏بينما‏ ‏صوت‏ ‏قارب‏ ‏النجاة‏ ‏يشجعه‏:‏اصبر‏ ‏قليلا‏ ‏احتمل‏ ‏بكل‏ ‏مقاومة‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏أجيء‏.‏
آه‏ ‏يارب‏ ‏تعال‏ ‏ولاتبطيء‏ ‏الذين‏ ‏يحزنونني‏ ‏يتهللون‏ ‏إن‏ ‏أنا‏ ‏سقطتمز‏3‏لا‏ ‏تخف‏ ‏تكفيك‏ ‏نعمتي‏ ‏ها‏ ‏أنا‏ ‏آتي‏ ‏سريعارؤ‏22:20.‏
‏+++‏
يقول‏ ‏الرب‏:‏من‏ ‏يغلب‏ ‏ويحفظ‏ ‏أعمالي‏ ‏إلي‏ ‏النهاية‏ ‏فسأعطيه‏ ‏سلطانا‏ ‏علي‏ ‏الأمم‏ ‏فيرعاهم‏ ‏بقضيب‏ ‏من‏ ‏حديد‏...‏
من‏ ‏يغلبإذن‏ ‏هناك‏ ‏احتمال‏ ‏للغلبة‏ ‏علي‏ ‏الرغم‏ ‏من‏ ‏كل‏ ‏تلك‏ ‏الأجواء‏ ‏المضادة‏ ‏بل‏ ‏هناك‏ ‏رجاء‏ ‏وتشجيع‏ ‏ووعود‏.‏
وعبارة‏ ‏من‏ ‏يغلبتعني‏ ‏من‏ ‏يحفظ‏ ‏أعمالي‏ ‏إلي‏ ‏النهاية‏ ‏تحفظ‏ ‏أعمال‏ ‏الرب‏ ‏أي‏ ‏تعمل‏ ‏عمله‏ ‏وتحفظ‏ ‏ذلك‏ ‏إلي‏ ‏النهاية‏ .‏
لأن‏ ‏هناك‏ ‏أشخاصا‏ ‏بدأوا‏ ‏ولم‏ ‏يكملوا‏ ‏أو‏ ‏بدأوا‏ ‏بالروح‏ ‏وكملوا‏ ‏بالجسد‏ ‏غل‏3:3‏هوذا‏ ‏ديماس‏ ‏تلميذ‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏وشريكه‏ ‏في‏ ‏الخدمة‏ ‏لم‏ ‏يكمل‏ ‏حتي‏ ‏النهاية‏ ‏بل‏ ‏يقول‏ ‏عنه‏ ‏القديس‏ ‏بولسديماس‏ ‏تركني‏ ‏لأنه‏ ‏أحب‏ ‏العالم‏ ‏الحاضر‏..2‏تي‏4:10‏ونيقولاوس‏ ‏بدأ‏ ‏بالروح‏ ‏ولم‏ ‏يكمل‏ ‏وهلك‏ ..‏لهذا‏ ‏يقول‏ ‏الربمن‏ ‏يصبر‏ ‏إلي‏ ‏المنتهي‏ ‏فهذا‏ ‏يخلصمت‏24:13.‏
إنسان‏ ‏تضغط‏ ‏عليه‏ ‏الضيقة‏ ‏أو‏ ‏تضغط‏ ‏عليه‏ ‏الحرب‏ ‏الروحية‏ ‏فيصبر‏ ‏ثم‏ ‏يزداد‏ ‏عليه‏ ‏الضغط‏ ‏فيصبر‏ ‏أيضا‏ ‏وبعد‏ ‏ذلك‏ ‏يشتد‏ ‏الضغط‏ ‏بالأكثر‏ ‏وتطول‏ ‏مدته‏ ‏فيخور‏ ‏هذا‏ ‏الإنسان‏ ‏ويضعف‏ ‏ويسقط‏ ‏إنه‏ ‏لم‏ ‏يصبر‏ ‏إلي‏ ‏المنتهي‏.‏
‏+++‏
لعله‏ ‏يقول‏:‏صبرت‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏يجيء‏ ‏الرب‏ ‏والرب‏ ‏لم‏ ‏يأت‏!‏
كلا‏ ‏يا‏ ‏أخي‏ ‏الرب‏ ‏لابد‏ ‏سيجيء‏ ‏ولو‏ ‏في‏ ‏الهزيع‏ ‏الرابع‏ ‏من‏ ‏الليل‏.‏
ربما‏ ‏تظنه‏ ‏تأخيرا‏ ‏هو‏ ‏اختبار‏ ‏لايمانك‏ ‏واختبار‏ ‏لصبرك‏ ‏ليتك‏ ‏تذكر‏ ‏قول‏ ‏الشاعر‏:‏صبرت‏ ‏حتي‏ ‏ملني‏ ‏الصبر‏!‏أو‏ ‏اذكر‏ ‏قول‏ ‏داود‏ ‏في‏ ‏المزمور‏ ‏انتظرت‏ ‏نفس‏ ‏الرب‏ ‏من‏ ‏محرس‏ ‏الصبح‏ ‏حتي‏ ‏الليلمز‏130‏وقوله‏ ‏أيضا‏ ‏انتظر‏ ‏بالرب‏ ‏تقو‏ ‏وليتشدد‏ ‏قلبك‏ ‏وانتظر‏ ‏الربمز‏27:14.‏
علي‏ ‏أن‏ ‏عبارةيحفظ‏ ‏أعمالي‏ ‏حتي‏ ‏النهايةربما‏ ‏يقصد‏ ‏بها‏ ‏النوعية‏ ,‏نوعية‏ ‏العمل‏ ‏وليس‏ ‏الوقت‏ ‏أي‏ ‏يحفظها‏ ‏إلي‏ ‏درجة‏ ‏الكمال‏.‏ويشبه‏ ‏هذا‏ ‏قول‏ ‏الربكن‏ ‏أمينا‏ ‏إلي‏ ‏الموت‏,‏فسأعطيك‏ ‏إكليل‏ ‏الحياةرؤ‏2:10‏فما‏ ‏مكافأة‏ ‏هذه‏ ‏الأمانة‏ ‏وحفظ‏ ‏أعماله‏ ‏إلي‏ ‏النهاية؟
‏+++‏
يقول‏ ‏سسأعطيه‏ ‏سلطانا‏ ‏علي‏ ‏الأمم‏ ‏فيرعاهم‏ ‏بقضيب‏ ‏من‏ ‏حديد‏,‏كما‏ ‏تكسر‏ ‏أنية‏ ‏من‏ ‏خزف‏ ,‏كما‏ ‏أخذت‏ ‏أنا‏ ‏أيضا‏ ‏من‏ ‏عند‏ ‏أبي‏.‏
الأمم‏ ‏هم‏ ‏الغرباء‏,‏الأجناس‏ ‏الأخري‏ Yentils ‏ونريد‏ ‏أن‏ ‏نأخذ‏ ‏هذه‏ ‏الكلمة‏ ‏هنا‏ ‏بمعناها‏ ‏الرمزي‏ ‏أو‏ ‏الروحي‏ ‏أي‏ ‏كل‏ ‏ماهو‏ ‏غريب‏ ‏عن‏ ‏ملكوت‏ ‏الله‏ ‏وروحانية‏ ‏طريقه‏ ‏كل‏ ‏فكر‏ ‏غريب‏ ‏كل‏ ‏شهوة‏ ‏غريبة‏ ‏كل‏ ‏تعليم‏ ‏غريب‏...‏هذا‏ ‏يعطيك‏ ‏الله‏ ‏سلطانا‏ ‏عليه‏.‏
يرعاهم‏ ‏بقضيب‏ ‏من‏ ‏حديدليس‏ ‏معناها‏ ‏الرعاية‏ ‏انما‏ ‏معناها‏ ‏يطردهم‏ ‏وهذا‏ ‏يتفق‏ ‏مع‏ ‏قوله‏ ‏كما‏ ‏تكسر‏ ‏آنية‏ ‏من‏ ‏خزف‏.‏
وهذا‏ ‏يتفق‏ ‏أيضا‏ ‏مع‏ ‏قولهكما‏ ‏أخذت‏ ‏أنا‏ ‏من‏ ‏أبي؟وأين‏ ‏أخذ؟نقرأ‏ ‏هذا‏ ‏في‏ ‏المزمور‏ ‏الثاني‏ ‏أنت‏ ‏ابني‏ ‏وأنا‏ ‏اليوم‏ ‏ولدتك‏ ‏اسألني‏ ‏فأعطيك‏ ‏الأمم‏ ‏ميراثا‏ ‏وسلطانا‏ ‏إلي‏ ‏أقطار‏ ‏الأرضمز‏2:8,7.‏
فهل‏ ‏أنت‏ ‏يا‏ ‏أخي‏ ‏تطرد‏ ‏الأمم‏ ‏من‏ ‏فكرك‏ ‏وقلبك‏ ‏وتطردهم‏ ‏بكل‏ ‏شدة‏ ‏وحزم‏ ‏تكسرهم‏ ‏كآنية‏ ‏الفخار‏ ‏أم‏ ‏أنت‏ ‏تصرخ‏ ‏إلي‏ ‏الرب‏ ‏وتقولاللهم‏ ‏إن‏ ‏الأمم‏ ‏قد‏ ‏دخلوا‏ ‏ميراثك‏ ‏نجسوا‏ ‏هيكل‏ ‏قدسك‏..‏مز‏79:1‏إذن‏ ‏أين‏ ‏السلطان‏ ‏الذي‏ ‏أعطاك‏ ‏الله‏ ‏إياه‏ ‏لتطردهم‏ ‏بقضيب‏ ‏من‏ ‏حديد؟‏!‏
إذا‏ ‏وجدت‏ ‏نقاوتك‏ ‏مهددة‏ ‏فاستخدم‏ ‏قضيبا‏ ‏من‏ ‏حديد‏ ‏وأطرد‏ ‏من‏ ‏هيكلك‏ ‏كل‏ ‏فكر‏ ‏يتعارض‏ ‏مع‏ ‏مشيئة‏ ‏الله‏ ‏لأنه‏ ‏فكر‏ ‏غريب‏...‏
‏+++‏
يقول‏ ‏الرب‏ ‏عن‏ ‏هذا‏ ‏المجاهد‏ :‏وأعطيه‏ ‏كوكب‏ ‏الصبح
هذا‏ ‏الكوكب‏ ‏الذي‏ ‏يظهر‏ ‏في‏ ‏آخر‏ ‏الليل‏ ‏ليكون‏ ‏أول‏ ‏بشائر‏ ‏النور‏ ‏والصباح‏ ‏أي‏ ‏انقذه‏ ‏من‏ ‏الظلمة‏ ‏المحيطة‏ ‏به‏ ‏ويشرق‏ ‏النور‏ ‏علي‏ ‏حياته‏.‏
كوكب‏ ‏الصبحهو‏ ‏أيضا‏ ‏لقب‏ ‏من‏ ‏القاب‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏كما‏ ‏يقول‏ ‏في‏ ‏آخر‏ ‏سفر‏ ‏الرؤياأنا‏ ‏أصل‏ ‏وذرية‏ ‏داود‏, ‏كوكب‏ ‏الصبح‏ ‏المنيررؤ‏22:16‏إذن‏ ‏عبارة‏ ‏أعطيه‏ ‏كوكب‏ ‏الصبحتعني‏ ‏هنا‏:‏أعطيه‏ ‏ذاتي‏ ‏أي‏ ‏أدخل‏ ‏إلي‏ ‏حياته‏ ‏أغيرها‏ ‏أحولها‏ ‏من‏ ‏الظلمة‏ ‏إلي‏ ‏النور‏.‏
لاتيأس‏ ‏إذن‏ ‏إن‏ ‏ضغطت‏ ‏عليك‏ ‏الظلمة‏ ‏إن‏ ‏فقدت‏ ‏كل‏ ‏صلواتك‏ ‏ومزاميرك‏ ‏وقراءاتك‏ ‏ولم‏ ‏تبق‏ ‏لك‏ ‏سوي‏ ‏عبارتين‏ ‏فقطيارب‏ ‏نج‏ ‏نفسي‏ ‏يارب‏ ‏لاتسمح‏ ‏أن‏ ‏أنفصل‏ ‏عنك‏...‏الرب‏ ‏سيقبل‏ ‏منك‏ ‏هاتين‏ ‏العبارتين‏ ‏ويقول‏ ‏لك‏ ‏في‏ ‏رجاء‏ ‏تمسك‏ ‏بما‏ ‏عندك‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏أجيوحينئذ‏ ‏سوف‏ ‏أردك‏ ‏إلي‏ ‏رتبتك‏ ‏الأولي‏.
[/size]




الموضوع الأصلي : في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏13 // المصدر : موقع نورالحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة





الأربعاء مايو 07, 2014 5:22 pm
المشاركة رقم:
مشرف
مشرف

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 11714
نقاط : 15758
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 28/12/2012
العمر : 31
الدولة : http://www.ahladalil.net/
مُساهمةموضوع: رد: في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏13


في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏13


شكرا على موضوعكم المميز




الموضوع الأصلي : في‏ ‏سفر‏ ‏الرؤيا‏13 // المصدر : موقع نورالحياة // الكاتب: امين


توقيع : امين








الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة