منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات تشات ومواضيع عامه - Chat Forums and general topics :: مواضيع الاعضاء - Topics members

شاطر

الجمعة أكتوبر 17, 2014 6:15 pm
المشاركة رقم:
مرشح للاشراف
مرشح للاشراف


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1470
نقاط : 3987
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 10/04/2013
العمر : 23
مُساهمةموضوع: اصول المسيحية فى ليبيا


اصول المسيحية فى ليبيا


مسيحيون من ليبيا:
يشهد الإنجيل المقدس أن أناساً من الليبيين قد آمنوا بالرب يسوع المسيح ، وأن منهم من صار خادماً له مبشراً به بين الأمم. ولا بد من أن عدداً كبيراً من أولئك المؤمنين الليبيين كان قد عادوا إلى بلادهم حاملين رسالة الإنجيل مبشرين بالمسيح وسط شعبهم. يعرّفنا الوحي المقدس على بعض أسماء المؤمنين الليبيين، فيذكر لنا كل من متى ومرقس ولوقا اسم سمعان القيرواني الذي شارك المسيح في حمل الصليب على طريق الجلجثة (.متى 27: 32، مرقس 15: 21 ولوقا 23: 26). أما في سفر أعمال الرسل 2: 10 فقد وقف أناس من ليبيا - جاؤوا لحضور عيد الفصح في أوشليم القدس - يستمعون إلى بطرس تلميذ المسيح ورسوله، يتكلم عن ضرورة الإيمان بالمسيح سيداً ورباً ومخلصاً. و في ذلك اليوم آمن نحو ثلاثة آلاف نفس من بين السامعين (أعمال الرسل2: 41). ومن المؤكد أن ليبيين من بين الذين آمنوا واعتمدوا في ذلك اليوم قبل أن يعودوا إلى ليبيا حاملين معهم الإيمان الحقيقي لعائلاتهم وشعبهم. لم يكتفي هؤلاء الليبين بليبيا، بل حملوا بشارة الإنجيل معهم حيث ذهبوا. ففي أعمال الرسل 11: 20 و21 نجد مؤمنين من القيروان قد استثمروا وجودهم في مدينة أنطاكية (في تركيا حالياً) ليخبروا الآخرين عن الإيمان بالمسيح. ومن المؤمنين الليبيين الذين يذكرهم لنا سفر أعمال الرسل بالإسم، لوكيوس القيرواني (أعمال الرسل 13: 1) وهو كان يخدم ويعلّم في إنطاكية مع مؤمنين آخرين.

إنتشار المسيحية في ليبيا:
وبحسب مراجع لاهوتية موثوقة، لقد نمت المسيحية في منطقة شمال أفريقيا خلال القرون الثلاثة الأولى للمسيحية وترسخ الإيمان بالمسيح في حياة أهل تلك المنطقة وقد أسّسوا الكنائس في المدن والقرى...
"في مدة لا تتجاوز الخمسين سنة منذ أن ألقى المسيح الموعظة على الجبل، ترسّخ الإنجيل في شمال أفريقيا كإيمان غير محصن لأقلية مضطهدة. وخلال قرنين ونصف، سمع سكان هذه البلاد إنجيل المسيح واستجابوا له لا بتأييد من السلطة الرومانية، بل على الرغم منها. وأنه لمن المثير أنّ كنائس شمال إفريقيا، في سنوات الإضطهاد لم تزدد إلا نمواً وازدهاراً. لقد كان إيمانها صلباً وشهادتها السلمية للناس والمحيطين بها فعالة لدرجة جعلت الجزء الأكبر من تونس و وكثيرا من الجزائر  وأجزاء كبيرة من ليبيا والمغرب، تُعرف في القرن الثالث بأنها مسيحية". (التراث المسيحي في شمال إفريقيا، للكاتب روبين دانيال-ترجمة سمير مالك ).


في مواجهة الإضطهاد:
تعرّض المسيحيون في ليبيا كما في سائر أرجاء تلك المنطقة الخاضعة للإمبراطورية الرومانية، لشتّى أنواع الإضطهاد من قبل الرومان الوثنيين الذين حاولوا أن يثنوا المؤمنين المسيحيين عن إيمانهم تحت أهوال التعذيب والقتل والتشريد. إلاّ أن  تلك الأعمال الوحشية لم تؤثر فيهم بل زادتهم ثباتاً ورسوخاً في المسيح رافعين راية الإنجيل فوق كل اعتبار. واستمر الأمر على هذا النحو حتى استلام الأمبراطور قسطنتين الحكم على القسم الشرقي من الأمبراطورية الرومانية والتي كانت ليبيا تقع ضمنه، فأصدر قراراً بالاعتراف بالمسيحية، الأمر الذي سهّل خدمة البشارة فانتشرت المسيحية بشكل أوسع بين سكان البلاد. ولكن مع الفتوحات التي هيمنت على ليبيا اضطرت الأغلبية الساحقة من المسيحيين كغيرهم من الشعوب الأخرى، إلى الهجرة وترك البلاد تحت الضغط فإما تغيير دينهم أو الهجرة أو الإذلال، فاختاروا احتمال المشقات والأهوال متمسكين وثابتين على إيمانهم الحق بالرب يسوع المسيح، واثقين بوعد الله على فم رسوله بولس الذي يقول: "فَإِنِّي أَحْسِبُ أَنَّ آلاَمَ الزَّمَانِ الْحَاضِرِ لاَ تُقَاسُ بِالْمَجْدِ الْعَتِيدِ أَنْ يُسْتَعْلَنَ فِينَا." (رومية8: 18). وخير دليل على الجذور المسيحية القديمة في ليبيا هو وجود عدد من الكنائس الأثرية في طرابلس وبنغازي،  كما يوجد ثلاث كنائس مقفلة في مدينة البيضاء. أمّا الوجود المسيحي في الجماهيرية الليبية اليوم فهو لجاليات أجنبية وخاصة من أوروبا بشكله العلني والرسمي. ولكن هناك عدد يقدر بالمئات من الليبين المؤمنين بالمسيح الذين يعيشون إيمانهم وحياتهم المسيحية سراً. نصلي أن يبارك الرب كل مؤمن ومؤمنة بالمسيح في ليبيا، وأن يزداد عددهم ويكثر خلال الفترة المقبلة.





الموضوع الأصلي : اصول المسيحية فى ليبيا // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: الهام بنت المسيحية


توقيع : الهام بنت المسيحية





السبت أكتوبر 18, 2014 2:32 am
المشاركة رقم:
عضو فعال
عضو فعال


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 73
نقاط : 859
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/10/2014
العمر : 30
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: رد: اصول المسيحية فى ليبيا


اصول المسيحية فى ليبيا


ميرسى الهام لتلك الموضوع المعبر ومجهودك الاكثر من رائع
تحياتى الك دايما





الموضوع الأصلي : اصول المسيحية فى ليبيا // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: امير الكلمات


توقيع : امير الكلمات





الإثنين أكتوبر 20, 2014 12:09 am
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24872
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: اصول المسيحية فى ليبيا


اصول المسيحية فى ليبيا


دائما متميز في الاختيار
سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعة مواضيعك
فيض ودى




الموضوع الأصلي : اصول المسيحية فى ليبيا // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي





الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة