منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: السيدة العذراء - Virgin Mary

شاطر

الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 6:36 pm
المشاركة رقم:
مشرفة عامة
مشرفة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2614
نقاط : 5386
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 27/05/2013
مُساهمةموضوع: العذراء و النصيب الصالح


العذراء و النصيب الصالح


للسيدة العذراء مريم والدة الإله مكانة مميزة في كنيستنا القبطية لذا فقد وضعت لها الكنيسة قراءات خاصة تقرأها في قداسات المناسبات والأعياد الخاصة بالعذراء،وجدير بالذكر أن للعذراء خمسة أعياد تحتفل بها الكنيسة وفيها تقرا هذه القراءة...وهذه الأعياد هي:

-          3 كيهك :تذكار تقديمها للهيكل في سن 3 سنوات

-          21 طوبة: تذكار نياحتها.

-          1 بشنس:تذكار ميلادها.

-          21 بؤونه: تكريس أول كنيسة علي اسمها بمدينة فيلبي.

-          16 مسري: تذكار صعود جسدها (عيد العذراء)

تقرأ فيها جميعاً القراءات الآتية:

-          عشية : (مز3:87،5،7) باكر (مز6:47،1)

-          (لو38:10-43)،(مت35:12-50)

-          البو: (عب1:9-12) الكاثو (3يو1:1-12)

-          الابر: (أع1:1-14) القداس (مز14:44-15) (لو39:1-56)

    فلسفة القراءات:

تتميز فلسفة الكنيسة في اختيار فصول قراءات اليام والأعياد والمناسبات المختلفة بالمزج بين الرؤية والرسالة التي تود أن تقدمها لأبنائها.

 

اللمحة الابداعية في إلتقاط النصوص والمشاهد و المعاني الكتابية التي تعبر عن هذه الرؤية. فللكنيسة لغتها الخاصة التي تخاطب بها أبنائها ،لغة حروفها مأخوذة من كلمة الله الحية ومعانيها متجددة-رغم تكرارها-لأن منبعها آت من الروح القدس العامل في الكنيسة.

فمن هذا الغني وبه تجسد الكنيسة أمام أبنائها- من خلال القراءات –صورة الأعياد والمناسبات والأحداث التي تحتفل مع أبنائها بها فيتحول العيد والمناسبة إلي وجبة دسمة يغتذي منها الأبناء للنمو عقلا ووجداناص نفساً وروحاً أفراداً وأعضاء لحساب مجد المسيح!!!

ويتضح هذا المعني بشكل جلي في فصول قراءات أعياد السيدة العذراء كما سنري في رصدنا للمعاني الكامنة في فصول القراءات:

المزامير الثلاثة (عشية وباكر وثالثة): وهي تركز بشكل عام علي ألقاب ورموز السيدة العذراء من العهد القديم كالتالي:

مدينة الله"أعمال مجيدة قد قيلت لأجلك يا مدينة الله"(مز عشية)

"كمثل ما سمعنا كذلك رأينا في مدينة رب القوات في مدينة إلهنا"(مز باكر)

إنها المدينة المقدسة التي سكن فيها العلي..ففي مدينة أورشليم (في الهيكل)سكن الله نفسه مع شعبه وحل في وسطهم وأعلن لهم ذاته هكذا تري الكنيسة السيدة العذراء التي حل الله الكلمة في هيكلها الداخلي وتجسد وأعلن لنا ذاته حتي خلصنا

إبنة الملك "....كل مجد إبنة الملك من داخل...."(مز القداس)

إنها الفتاة الصغيرة الفقيرة ،هكذا كان ينظر إليها،ولكنها إذ حملت في داخلها الله الذي تجسد منها صارت ممجدة بالمجد الأبدي الذي سكن في داخلها وصار سر مجدها عبر الأجيال...!!

    انجيل عشية:

 ويتحدث عن مريم أخري غير مريم العذراء وهي مريم اختم مرثا و لعازر،ومفتاح هذا الفصل من الانجيل هو الأية الأتية:" ...فأختارت مريم النصيب الصالح الذي لن ينزع منها إلي الأبد" وهي الأية التي تود الكنيسة أن تشير بها نحو السيدة العذراء التي اختارت أكثر من كل البشر النصيب الصالح فصارت والدة الإله ومن ذا الذي يستطيع أن ينزع منها هذا النصيب إلي الأبد....!!

   إنجيل باكر:

ومفتاح هذا الفصل من الإنجيل هو قول السيد المسيح لجموع سامعيه: من يصنع إرادة أبي الذي في السموات هو أختي وأمي "وكأن الكنيسة تؤكد علي أهمية أن نحيا بحسب مشيئة الله وذلك من خلال النموذج الاعلي و الاغلي فيمن صنعوا مشيئة الله وهي السيدة العذراء تلك التي قالت للملاك مبشرهاك هوذا أنا أمة الرب ليكن لي كقولك"(لو 38:1)

    البولس:

وموضعه الرئيسي هو إبراز وضع السيدة العذراء في إيماننا المسيحي في ضوء العهد القديم وذلك باستخدام مكونات معينة في خيمة الاجتماع(موضع حلول وحضور الله في وسط شعبه) وتشبهها بالسيدة العذراء ، وهذا الفكر إنتهجه آباء الكنيسة من القرون الأولي ونمجده بالتالي واضحاّ في تسابيح الكنيسة خصوصاً وفي صلواتها عموماً ،والسيدة العذراء في فصل البولس هنا هي: قدس الأقداس وهي قسط الذهب وهي أيضا عصا هارون.

   الابركسيس:

وفي هذا الفصل تلفت الكنيسة الإنتباه إلي أن السيدة العذراء كانت حاضرة ومشاركة في كل الأحداث الخلاصية،فكما كانت حاضرة مع السيد المسيح في عرس قانا الجليل وعند الصليب كذلك كانت مع التلاميذ لحظة صعود وما بعد وحتي حلول الروح القدس "هؤلاء كلهم كانوا يواظبون بنفس واحدة علي الصلاة و الطلبة مع النساء ومريم أم يسوع ومع إخوته"

    انجيل القداس:

وفيه تقدم الكنيسة رصداً لملامح هامة للسيدة العذراء في لحظاتها الأولي عقب البشارة بالحبل الإلهي مثل :

أ‌.        العذراء الخادمة :فهي لم تتواني عن أن تذهب لتشارك أليصابات نسيبتها فرحتها بالحبل بيوحنا المعمدان رغم حبلها هي الأخري.

ب‌.     تسبحة أليصابات: الصورة التي رسمها الروح القدس بالكلمات التي نطقت بها أليصابات للسيدة العذراء هي في الحقيقة ايقونة إلهية مميزة ترفعها الكنيسة في مواجهة الذين يشككون في قيمة وقامة العذراء،وإلي بعض هذه الملامح:

-          مباركة أنت في النساء... لذلك نطوبها ونرفعها فوق الكل!!!

-          فمن أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلي ك ها أليصابات تناديها بأم ربي،إنها إذا والدة الإله ....!!!

-          فهوذا حين صار صوت سلامك في اذني ارتكض الجنين بابتهاج في بطني: مجرد صوتها حرك الجنين بشكل معجزي...!!!

-          فطوبي للتي آمنت أن يتم ما قيل لها من قبل الرب: وهذا التطويب يعد بمثابة شهادة سمائية بإيمان السيدة العذراء وخضوعها الكامل لما أخبرها به الملاك.

ج- تسبحه السيدة العذراء: وفيها ترسم لنا السيدة العذراء صورة إيمانها القلبي بالله كما عرفت وإختبرته وإلي بعض ملامح هذه الصورة

-          تعظم نفسي الرب:الشعور بالامتنان والشكر لله الذي خصها بحلوله فيها.

-          تبتهج روحي بالله مخلصي: إدراكها للخلاص الذي حان موعد إتمامه بإبن الله الذي ولد منها

-          فهوذا منذ الأن جميع الأجيال تطوبني : "منذ الأن"وهي موضع التطويب والتكريم وهو عين ما تفعله الكنيسة وتعيشة بكل أمانة و إلتزام وهو أضاً ما يرفضه بعناد وإصرار آخرون ممن يحملون بكل أسف إسم المسيح...!!

-          صنع قوة بذاراعه شتت المستكبرين بفكر قلوبهم أنزل الأعزاء عن الكراسي ورفع المتضعين . أشبع الجياع بالخيرات وصرف الأغنياء فارغين .عضد إسرائيل فتاه ليذكر رحمة ،كما كلم آباءنا. لإبراهيم ونسله إلي الأبد: والعذراء هنا  تعلم بالروح القدس إنقلاب الموازين لصالح الإنسان الذ عاش من جراء السقوط تحت وطأة الميزان المختل سنينا طويلة.والخلاصة فإن الكنيسة في اختيارها لفصول فهي مستحقة كل تمجيد- وإنما بالأكثر لترسيخ قيمتين هامتين في اذهان المؤمنين وهما:

+ تجسيد قيمة السيدة العذراء الإيمانية دون تهوين او تهويل .

+ تقديم السيدة العذراء كنموذج إيماني سلوكي يحتذي.




الموضوع الأصلي : العذراء و النصيب الصالح // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: يوستينا بطرس


توقيع : يوستينا بطرس





الخميس فبراير 05, 2015 4:23 am
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24876
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: العذراء و النصيب الصالح


العذراء و النصيب الصالح


اجد الابداع والتواصل الجميل
في اختياركم الراقي
لكم مني باقات من الورود




الموضوع الأصلي : العذراء و النصيب الصالح // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي


الجمعة مارس 27, 2015 11:54 am
المشاركة رقم:
نائبة المدير
نائبة المدير


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 4467
نقاط : 7993
السٌّمعَة : 65
تاريخ التسجيل : 02/08/2012
العمر : 26
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: رد: العذراء و النصيب الصالح


العذراء و النصيب الصالح


موضوعك رووووووووووووعة حبيبتى


ربنا يبارك حياتك دايما




الموضوع الأصلي : العذراء و النصيب الصالح // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: مريم بنت العدرا


توقيع : مريم بنت العدرا









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة