+ كان المسيحيون الأوائل يقيمون الصلاة في بيوتهم ثم كثر عددهم فقاموا ببناء كنائس منفصلة عن البيوت لتحتوي الأعداد المتزايدة كل يوم (مثلما حدث في بيت أرسترخس وقاموا ببناء أول كنيسة على اسم السيدة العذراء مريم في فيلبي). ولكن نشأت مشكلة في تعارف المسيحيين ببعضهم تحت وطأة الإضطهاد الوثني فكان لا بد من إشارات ورموز للتفاهم بين بعضهم فاتخذوا رموزاً هي التالية:
· رسموا الطاووس رمزاً للخلود
· رسموا الحمامة رمزاً للروح القدس
· رسموا السمكة لأن حروفها الأولى باليونانية تعني "يسوع المسيح ابن الله المخلص" .