منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث - Pope Shenouda III

شاطر

الجمعة يناير 23, 2015 5:24 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2988
نقاط : 7465
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


ما‏ ‏بين‏ ‏أثناسيوس‏ ‏الرسولي‏..‏والبابا‏ ‏شنودة


يصنع‏ ‏التاريخ‏ ‏نفسه‏ ‏أحيانا‏ ‏برجال‏ ‏عرفوا‏ ‏طريق‏ ‏النور‏ ‏والمعرفة‏ ‏يسطرون‏ ‏بين‏ ‏صفحاته‏ ‏بمداد‏ ‏من‏ ‏ذهب‏ ‏لإعلان‏ ‏حقائق‏ ‏إيمانية‏ ‏أو‏ ‏عقائدية‏ ‏أو‏ ‏ليجولوا‏ ‏بين‏ ‏أيامه‏ ‏طارحين‏ ‏علي‏ ‏البشر‏ ‏أنشودة‏ ‏الحب‏ ‏والسلام‏ ‏وأحيانا‏ ‏يحفرون‏ ‏علي‏ ‏صخوره‏ ‏الإيمان‏ ‏بالإله‏ ‏الواحد‏ ‏محاربين‏ ‏من‏ ‏يشكك‏ ‏في‏ ‏وحدته‏ ‏أو‏ ‏طريق‏ ‏خلاصه‏ ‏أو‏ ‏من‏ ‏يريد‏ ‏أن‏ ‏يزلزل‏ ‏تلك‏ ‏القوة‏ ‏الإيمانية‏ ‏التي‏ ‏لاتعرف‏ ‏إلا‏ ‏الإله‏ ‏الواحد‏ ‏الذي‏ ‏نعبده‏ ‏جميعا‏ ‏وإني‏ ‏أعتبر‏ ‏كل‏ ‏من‏ ‏ساهم‏ ‏في‏ ‏ذلك‏ ‏أنه‏ ‏صنع‏ ‏تاريخا‏ ‏ومن‏ ‏هؤلاء‏ ‏كان‏ ‏الآباء‏ ‏البطاركة‏ ‏الذين‏ ‏حظيت‏ ‏بهم‏ ‏الكنيسة‏ ‏القبطية‏ ‏منذ‏ ‏فجر‏ ‏المسيحية‏ ‏وحتي‏ ‏الآن‏... ‏نعم‏ ‏إنهم‏ ‏قليلون‏ ‏علي‏ ‏عدد‏ ‏السنين‏ ‏فهم‏ 117 ‏بطريركا‏ ‏ولكنهم‏ ‏نجوم‏ ‏سطعت‏ ‏بهم‏ ‏سماء‏ ‏التاريخ‏ ‏فحفظناهم‏ ‏في‏ ‏قلوبنا‏ ‏فخرا‏ ‏بهم‏ .‏
القديس‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏الرسولي‏:‏
ولد‏ ‏هذا‏ ‏القديس‏ ‏في‏ ‏نهاية‏ ‏القرن‏ ‏الثالث‏ ‏الميلادي‏ ‏ما‏ ‏بين‏ 295-298‏م‏ ‏في‏ ‏أحضان‏ ‏صعيد‏ ‏مصر‏ ‏ونزح‏ ‏إلي‏ ‏أغلي‏ ‏بقعة‏ ‏من‏ ‏ترابها‏ ‏المقدس‏ ‏مدينة‏ ‏الإسكندرية‏ ‏التي‏ ‏شهدت‏ ‏تاريخ‏ ‏أعظم‏ ‏بطاركة‏ ‏الكنيسة‏ ‏القبطية‏ ‏بداية‏ ‏من‏ ‏دم‏ ‏مامرقس‏ ‏وحتي‏ ‏الآن‏ ‏وهو‏ ‏تواجه‏ ‏وتحسم‏ ‏وتشهد‏ ‏وتحتمل‏ ‏ومات‏ ‏والداه‏ ‏كما‏ ‏والحال‏ ‏بالنسبة‏ ‏للبابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏وتربي‏ ‏في‏ ‏أحضان‏ ‏الكنيسة‏ ‏وتحت‏ ‏رعايتها‏ ‏ممثلة‏ ‏في‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏ألكسندروس‏ ‏الذي‏ ‏أدخله‏ ‏المدرسة‏ ‏الإكليريكية‏ ‏التابعة‏ ‏للبطريركية‏ ‏واعتني‏ ‏به‏ ‏فدرس‏ ‏العلوم‏ ‏اللاهوتية‏ ‏والعقائدية‏ ‏وتتلمذ‏ ‏علي‏ ‏أيدي‏ ‏أكيمنضس‏ ‏وأوريجانوس‏ ‏وتعمق‏ ‏في‏ ‏دراسات‏ ‏أخري‏ ‏منها‏ ‏علم‏ ‏المنطق‏ ‏والفلسفة‏ ‏اليونانية‏ ‏والخطابة‏ ‏والقانون‏ ‏الروماني‏ ‏وغير‏ ‏ذلك‏ ‏من‏ ‏العلوم‏ ‏الرعوية‏ ‏وتقابل‏ ‏القديس‏ ‏أثناسيوس‏ ‏مع‏ ‏القديس‏ ‏أنطونيوس‏ ‏أب‏ ‏جميع‏ ‏الرهبان‏ ‏ومكث‏ ‏معه‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏ثلاث‏ ‏سنوات‏ ‏وكتب‏ ‏خلالها‏ ‏كتاببطلان‏ ‏الأوثان‏-‏ووحدانية‏ ‏الله‏ ‏وبعد‏ ‏ذلك‏ ‏رسمه‏ ‏البابا‏ ‏شماسا‏ ‏خاصا‏ ‏له‏ ‏فكان‏ ‏عينه‏ ‏ويديه‏ ‏وأذنه‏ ‏ولسانه‏ ‏وقلبه‏ ‏النابض‏ ‏وقام‏ ‏الشماس‏ ‏أثناسيوس‏ ‏بتنظيم‏ ‏أعمال‏ ‏البطريركية‏ ‏وبعد‏ ‏ذلك‏ ‏رسمه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏قسا‏ ‏وكان‏ ‏أصغر‏ ‏الحضور‏ ‏في‏ ‏مجمع‏ ‏نيقية‏ ‏سنا‏ ‏ودافع‏ ‏بكل‏ ‏قوة‏ ‏أمام‏ ‏المجمع‏ ‏المسكوني‏ ‏الكبير‏ ‏الذي‏ ‏حضره‏118 ‏أسقفا‏ ‏حتي‏ ‏قال‏ ‏سقراط‏ ‏عنه‏ ‏في‏ ‏ك‏2‏ف‏387:‏إن‏ ‏فصاحته‏ ‏في‏ ‏نيقية‏ ‏جلبت‏ ‏عليه‏ ‏كل‏ ‏البلايا‏.‏وقال‏ ‏عنه‏ ‏القديس‏ ‏باخوميوس‏:‏إنه‏ ‏سيواجه‏ ‏آلاما‏ ‏كثيرة‏ ‏في‏ ‏خدمة‏ ‏الديانة‏ ‏الحقة‏.‏
القديس‏ ‏أثناسيوس‏ ‏بطريركا
في‏ ‏الأيام‏ ‏الأخيرة‏ ‏من‏ ‏خدمة‏ ‏البابا‏ ‏ألكسندروس‏ ‏جمع‏ ‏الآباء‏ ‏الأساقفة‏ ‏والمطارنة‏ ‏وأوصاهم‏ ‏برسامة‏ ‏القس‏ ‏أثناسيوس‏ ‏بطريركا‏ ‏من‏ ‏بعده‏. ‏ولما‏ ‏تنيح‏ ‏البابا‏ ‏ألكسندروس‏ ‏توجه‏ ‏الشعب‏ ‏لإحضاره‏ ‏فوجدوا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏هرب‏ ‏منهم‏ ‏إلي‏ ‏الصحراء‏ ‏وبعد‏ ‏بحث‏ ‏طويل‏ ‏وجدوه‏ ‏عند‏ ‏الأنبا‏ ‏أنطونيوس‏ ‏وحضروا‏ ‏به‏ ‏إلي‏ ‏الكنيسة‏ ‏المرقسية‏ ‏وأغلقوا‏ ‏عليه‏ ‏الأبواب‏ ‏ووضعوا‏ ‏عليه‏ ‏الأيدي‏ ‏وكان‏ ‏عددهم‏ ‏حوالي‏ 50 ‏أسقفا‏ ‏في‏ ‏شهر‏ ‏بشنس‏ ‏عام‏ 43‏ش‏ ‏وقضي‏ ‏قداسته‏ ‏سنين‏ ‏طويلة‏ ‏في‏ ‏الخدمة‏ ‏والرعاية‏ ‏يجول‏ ‏بين‏ ‏بلاده‏ ‏معلما‏ ‏ومدبرا‏ ‏ومحتملا‏ ‏للنفي‏ ‏الذي‏ ‏طاله‏ ‏خمس‏ ‏مرات‏ ‏والاعتداء‏ ‏عليه‏ ‏بالسب‏ ‏والتهم‏ ‏المزيفة‏ ‏ولم‏ ‏يطل‏ ‏عدو‏ ‏الخير‏ ‏منه‏ ‏نصيبا‏ ‏فكان‏ ‏الرب‏ ‏يقويه‏ ‏وينصره‏ ‏ومع‏ ‏أنه‏ ‏لم‏ ‏يتعد‏ ‏علي‏ ‏عمره‏ ‏وقت‏ ‏رسامته‏ ‏الثلاثون‏ ‏عاما‏ ‏إنما‏ ‏احتمل‏ ‏الكثير‏ ‏وحافظ‏ ‏علي‏ ‏الإيمان‏ ‏المستقيم‏ ‏كما‏ ‏أنه‏ ‏عاصر‏ ‏جناحي‏ ‏الرهبنة‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏وجالسهم‏ ‏وهم‏ ‏الأنبا‏ ‏أنطونيوس‏ ‏والأنبا‏ ‏باخوميوس‏ ‏ولا‏ ‏تنسي‏ ‏الكنيسة‏ ‏أن‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏هو‏ ‏أول‏ ‏من‏ ‏رسم‏ ‏أول‏ ‏مطران‏ ‏لإثيوبيا‏ ‏وهو‏ ‏الأنبا‏ ‏سلامة‏. ‏وفي‏ ‏نهاية‏ ‏أيامه‏ ‏صمتت‏ ‏الإنسانية‏ ‏أمام‏ ‏مشيئة‏ ‏الله‏ ‏الذي‏ ‏يصنع‏ ‏لكل‏ ‏جيل‏ ‏رجاله‏ ‏الذين‏ ‏يسطرون‏ ‏للتاريخ‏ ‏سطورا‏ ‏مضيئة‏ ‏صانعين‏ ‏تاريخا‏ ‏فتنيح‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏العشرون‏ ‏في‏ ‏تعداد‏ ‏البطاركة‏ ‏عن‏ ‏عمر‏ ‏يناهز‏ ‏نيفا‏ ‏وسبعين‏ ‏عاما‏ ‏قضي‏ ‏منها‏ ‏حوالي‏ ‏نصف‏ ‏قرن‏ ‏بطريركا‏ ‏وعاصر‏ 16 ‏إمبراطورا‏ ‏ودفن‏ ‏في‏ ‏دير‏ ‏المغارة‏ ‏بالإسكندرية‏ ‏ثم‏ ‏نقل‏ ‏جسده‏ ‏إلي‏ ‏روما‏ ‏والآن‏ ‏موجود‏ ‏رفات‏ ‏من‏ ‏جسده‏ ‏أسفل‏ ‏الكاتدرائية‏ ‏الكبري‏ ‏بالعباسية‏ ‏وترك‏ ‏لنا‏ ‏هذا‏ ‏القديس‏ ‏حوالي‏ 83 ‏مؤلفا‏ ‏منهاتجسد‏ ‏الكلمة‏ -‏ومقالات‏ ‏الرد‏ ‏علي‏ ‏الأريوسيين‏-‏رسالة‏ ‏عن‏ ‏الروح‏ ‏القدس‏-‏ورسالة‏ ‏إلي‏ ‏اليونانيين‏-‏ورسائل‏ ‏أثناسيوس‏ ‏الفصحية‏-‏سيرة‏ ‏القديس‏ ‏أنطونيوس‏-‏الأسفار‏ ‏الإلهية‏-‏رسالة‏ ‏في‏ ‏المزامير‏-‏رسائله‏ ‏إلي‏ ‏باسيليوس‏- ‏قوانين‏ ‏القديس‏ ‏أثناسيوس‏-‏دفاعه‏ ‏أمام‏ ‏كوستنطس‏-‏دفاعه‏ ‏عن‏ ‏الهروب‏-‏رسائله‏ ‏إلي‏ ‏أساقفة‏ ‏مصر‏ ‏وليبيا‏- ‏ورسائل‏ ‏متنوعةقيل‏ ‏عن‏ ‏القديس‏ ‏أثناسيوس‏ ‏إن‏ ‏سمعت‏ ‏كلمة‏ ‏لأثناسيوس‏ ‏ولم‏ ‏تجد‏ ‏قرطاسا‏ ‏لتكتب‏ ‏عليه‏ ‏فاكتب‏ ‏علي‏ ‏قميصك‏ ‏ولقبوه‏ ‏بحامي‏ ‏الإيمان‏ ‏وضد‏ ‏العالم‏ ‏وأعظم‏ ‏لاهوتيي‏ ‏الكنيسة‏ ‏القبطية‏ ‏كما‏ ‏صنع‏ ‏الميرون‏ ‏المقدس‏ ‏ووزعه‏ ‏علي‏ ‏كل‏ ‏كنائس‏ ‏مصر‏ ‏نعم‏ ‏صنع‏ ‏تاريخا‏ ‏وهو‏ ‏البطريرك‏ ‏العشرون‏ ‏في‏ ‏تعداد‏ ‏بطاركة‏ ‏الكنيسة‏ ‏القبطية‏.‏
قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث
وجدت‏ ‏وبدون‏ ‏مجاملة‏ ‏في‏ ‏التاريخ‏ ‏كثيرا‏ ‏من‏ ‏أوجه‏ ‏الشبه‏ ‏ورأيت‏ ‏أن‏ ‏التاريخ‏ ‏يعيد‏ ‏نفسه‏ ‏ويرجع‏ ‏بنا‏ ‏بعد‏ ‏مرور‏ ‏ستة‏ ‏عشر‏ ‏قرنا‏ ‏من‏ ‏الزمان‏ ‏بأثناسيوس‏ ‏آخر‏ ‏يصنع‏ ‏تاريخا‏ ‏حديثا‏ ‏للكنيسة‏ ‏القبطية‏ ‏ألا‏ ‏وهو‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏المولود‏ ‏أيضا‏ ‏في‏ ‏صعيد‏ ‏مصر‏ ‏قرية‏ ‏سلام‏ ‏التابعة‏ ‏لمحافظة‏ ‏أسيوط‏ ‏في‏ 3 ‏أغسطس‏ ‏عام‏ 1923‏م‏ ‏والذي‏ ‏تركه‏ ‏أبواه‏ ‏وهو‏ ‏طفل‏ ‏ليتربي‏ ‏في‏ ‏أحضان‏ ‏الكنيسة‏ ‏ويلتحق‏ ‏بجامعة‏ ‏فؤاد‏ ‏الأول‏ ‏ليحصل‏ ‏علي‏ ‏ليسانس‏ ‏آداب‏ ‏بدرجة‏ ‏ممتاز‏ ‏عام‏ 1948‏م‏ ‏ثم‏ ‏يتخصص‏ ‏في‏ ‏دراسة‏ ‏التاريخ‏ ‏ويلتحق‏ ‏بالإكليريكية‏ ‏ليدرس‏ ‏ويتعمق‏ ‏في‏ ‏الدراسات‏ ‏اللاهوتية‏ ‏وكان‏ ‏تلميذا‏ ‏ومعلما‏ ‏في‏ ‏وقت‏ ‏واحد‏ ‏وكان‏ ‏في‏ ‏كنائس‏ ‏شبرا‏ ‏مصر‏ ‏خادما‏ ‏ومعلما‏ ‏ومعاصرا‏ ‏للأرشيدياكون‏ ‏حبيب‏ ‏جرجس‏ ‏ويدرس‏ ‏في‏ ‏الكلية‏ ‏الإكليريكية‏ ‏ويخرج‏ ‏من‏ ‏بين‏ ‏يديه‏ ‏آباء‏ ‏وخدام‏ ‏أصبحوا‏ ‏الآن‏ ‏أعمدة‏ ‏في‏ ‏الكنيسة‏ ‏ثم‏ ‏يذهب‏ ‏إلي‏ ‏البرية‏ ‏طالبا‏ ‏الرهبنة‏ ‏ويقيمه‏ ‏الرب‏ ‏راهبا‏ ‏في‏ 18 ‏يوليو‏ ‏عام‏ 1954 ‏ليعيش‏ ‏في‏ ‏نسك‏ ‏القديس‏ ‏أنطونيوس‏ ‏ويحمل‏ ‏اسمه‏ ‏راهبا‏ ‏فلم‏ ‏يغادر‏ ‏الدير‏ ‏لمدة‏ ‏عشر‏ ‏سنوات‏ ‏ويعيش‏ ‏في‏ ‏مغارة‏ ‏بعيدة‏ ‏عن‏ ‏الدير‏ ‏متوحدا‏ ‏كانت‏ ‏تبعد‏ ‏عن‏ ‏الدير‏ ‏بحوالي‏ 7 ‏أميال‏ ‏ليؤكد‏ ‏للتاريخ‏ ‏أنه‏ ‏أثناسيوس‏ ‏جديد‏ ‏لعالم‏ ‏جديد‏ ‏يحتاج‏ ‏إلي‏ ‏تعليم‏ ‏في‏ ‏ثوب‏ ‏جديد‏ ‏ويتدرج‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏يصل‏ ‏في‏ ‏الدير‏ ‏إلي‏ ‏أمين‏ ‏الدير‏ ‏ومكتبته‏ ‏ويفكر‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏في‏ ‏من‏ ‏يتحمل‏ ‏المسئولية‏ ‏بعده‏ ‏فيعده‏ ‏ويقيمه‏ ‏سكرتيرا‏ ‏خاصا‏ ‏له‏ ‏ثم‏ ‏يجعله‏ ‏أسقفا‏ ‏للتعليم‏ ‏والمعاهد‏ ‏اللاهوتية‏ ‏والتربية‏ ‏الكنسية‏ ‏في‏ 30 ‏سبتمبر‏ ‏عام‏ 1962 ‏وكان‏ ‏أول‏ ‏أسقف‏ ‏للتعليم‏ ‏في‏ ‏العصر‏ ‏الحديث‏ ‏وبعد‏ ‏نياحة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏وفي‏ ‏عام‏ 1971‏م‏ ‏وفي‏ ‏اليوم‏ ‏الرابع‏ ‏عشر‏ ‏من‏ ‏نوفمبر‏ ‏وبعد‏ ‏اجتياز‏ ‏القرعة‏ ‏الهيكلية‏ ‏تم‏ ‏تجليس‏ ‏قداسة‏ ‏الباب‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏بطريركا‏ ‏للكنيسة‏ ‏القبطية‏ ‏خليفة‏ ‏للقديس‏ ‏مرقس‏ ‏الرسولي‏. ‏ومنذ‏ ‏هذا‏ ‏التاريخ‏ ‏انطلقت‏ ‏النهضة‏ ‏الروحية‏ ‏علي‏ ‏يد‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏الذي‏ ‏أخرج‏ ‏نور‏ ‏التعليم‏ ‏الأرثوذكسي‏ ‏إلي‏ ‏بلاد‏ ‏المهجر‏ ‏وأقام‏ ‏أساقفة‏ ‏مؤهلين‏ ‏للخدمة‏ ‏وأنشأ‏ ‏كليات‏ ‏لاهوت‏ ‏متعددة‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏الكرازة‏ ‏وخاضت‏ ‏الكنيسة‏ ‏القبطية‏ ‏في‏ ‏زمانه‏ ‏بحار‏ ‏المسكونية‏ ‏ومجامعها‏ ‏مرة‏ ‏أخري‏ ‏لتؤكد‏ ‏ريادتها‏ ‏للعالم‏ ‏وتتصدر‏ ‏قائمة‏ ‏الكنائس‏ ‏المحافظة‏ ‏علي‏ ‏الإيمان‏ ‏والعقيدة‏ ‏ولقب‏ ‏العالم‏ ‏قداسته‏ ‏إنه‏ ‏معلم‏ ‏الأجيال‏ ‏لمواظبته‏ ‏علي‏ ‏محاضراته‏ ‏الأسبوعية‏ ‏في‏ ‏القاهرة‏ ‏والإسكندرية‏ ‏علاوة‏ ‏علي‏ ‏المحاضرات‏ ‏التي‏ ‏يلقيها‏ ‏قداسته‏ ‏في‏ ‏الكليات‏ ‏اللاهوتية‏ ‏والمعاهد‏ ‏المتخصصة‏ ‏ومن‏ ‏خلال‏ ‏كل‏ ‏هذا‏ ‏ساعد‏ ‏علي‏ ‏تدعيم‏ ‏رابطة‏ ‏خريجي‏ ‏الكلية‏ ‏الإكليريكية‏ ‏التي‏ ‏أسند‏ ‏رئاسة‏ ‏مجلسها‏ ‏لنيافة‏ ‏الأنبا‏ ‏أبرآم‏ ‏أسقف‏ ‏الفيوم‏ ‏ونائبه‏ ‏الأنبا‏ ‏أغاثون‏ ‏أسقف‏ ‏مغاغة‏ ‏والعدوة‏ ‏اللذين‏ ‏حرصا‏ ‏علي‏ ‏ظهور‏ ‏مجلة‏ ‏الكرمة‏ ‏التي‏ ‏كان‏ ‏يصدرها‏ ‏الأرشيدياكون‏ ‏حبيب‏ ‏جرجس‏ ‏في‏ ‏ثوب‏ ‏جديد‏ ‏تخرج‏ ‏كل‏ ‏عام‏ ‏وتحتوي‏ ‏علي‏ ‏أبحاث‏ ‏علمية‏ ‏في‏ ‏علوم‏ ‏الكنيسة‏ ‏وتحت‏ ‏رعاية‏ ‏أثناسيوس‏ ‏القرن‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏الذي‏ ‏اهتم‏ ‏أيضا‏ ‏بالمؤتمرات‏ ‏العلمية‏ ‏الدولية‏ ‏وأعطاها‏ ‏مكانا‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏لتبحث‏ ‏وتوصي‏ ‏وفتح‏ ‏لها‏ ‏المركز‏ ‏الثقافي‏ ‏القبطي‏ ‏الذي‏ ‏يجمع‏ ‏بين‏ ‏أحضانه‏ ‏كما‏ ‏هائلا‏ ‏من‏ ‏الأبحاث‏ ‏والمخطوطات‏ ‏والكتب‏.‏نعم‏ ‏فقد‏ ‏اهتم‏ ‏بالتعليم‏ ‏وعمارة‏ ‏الأديرة‏ ‏وتجديدها‏ ‏ورسامة‏ ‏آباء‏ ‏رهبان‏ ‏أكفاء‏ ‏فانتشرت‏ ‏الأديرة‏ ‏العامرة‏ ‏وعادت‏ ‏الأديرة‏ ‏القديمة‏ ‏للعمار‏ ‏والظهور‏ ‏مرة‏ ‏أخري‏ ‏كما‏ ‏أنشأ‏ ‏أديرة‏ ‏قبطية‏ ‏جديدة‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏وبلاد‏ ‏المهجر‏ ‏ولأول‏ ‏مرة‏ ‏في‏ ‏التاريخ‏ ‏يتعدي‏ ‏رسامة‏ ‏الآباء‏ ‏الأساقفة‏ ‏إلي‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏مائة‏ ‏والآباء‏ ‏الكهنة‏ ‏إلي‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ 400 ‏كاهن‏ ‏غير‏ ‏الرهبان‏ ‏الذين‏ ‏تمت‏ ‏رسامتهم‏ ‏في‏ ‏الأديرة‏ ‏بأعداد‏ ‏لاتحصي‏.‏
كان‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏يجول‏ ‏في‏ ‏البلاد‏ ‏ليعلم‏ ‏ويدشن‏ ‏كنائس‏ ‏وهكذا‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏يجول‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏ربوع‏ ‏مصر‏ ‏وخارجها‏ ‏معلما‏ ‏ومدشنا‏ ‏لكنائس‏ ‏ومذابح‏ ‏جديدة‏ ‏قام‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏بعمل‏ ‏الميرون‏ ‏وهكذا‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏عمل‏ ‏الميرون‏ ‏مرات‏ ‏كثيرة‏, ‏عرف‏ ‏العالم‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏المجاهد‏ ‏وعرف‏ ‏العالم‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏أنه‏ ‏بابا‏ ‏لكل‏ ‏العرب‏ ‏وبلاد‏ ‏المهجر‏ ‏لقد‏ ‏صنع‏ ‏البابا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏تاريخا‏ ‏لمصر‏ ‏فعرفها‏ ‏العالم‏ ‏وصنع‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏تاريخا‏ ‏لمصر‏ ‏وعاصر‏ ‏في‏ ‏خدمته‏ ‏بطريركا‏ ‏الرئيس‏ ‏السادات‏ ‏والسيد‏ ‏الرئيس‏ ‏حسني‏ ‏مبارك‏ ‏وتمتع‏ ‏بوطنيته‏ ‏ومحافظته‏ ‏علي‏ ‏وطنيته‏ ‏وقال‏ ‏مقولته‏ ‏الشهيرةإن‏ ‏مصر‏ ‏ليست‏ ‏وطنا‏ ‏نعيش‏ ‏فيه‏ ‏وإنما‏ ‏هي‏ ‏وطن‏ ‏يعيش‏ ‏فينانعم‏ ‏صنع‏ ‏تاريخا‏ ‏علي‏ ‏صخرة‏ ‏الإيمان‏ ‏والعقيدة‏ ‏بالإله‏ ‏الواحد‏ ‏في‏ ‏كتابات‏ ‏تقول‏ ‏إن‏ ‏مصر‏ ‏التوحيد‏ ‏ومصر‏ ‏الإيمان‏ ‏وكما‏ ‏أن‏ ‏القديس‏ ‏أثناسيوس‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏مراحل‏ ‏حياته‏ ‏لم‏ ‏ينس‏ ‏نسكه‏ ‏ورهبنته‏ ‏فهكذا‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏مع‏ ‏كل‏ ‏هذه‏ ‏الأعمال‏ ‏يذهب‏ ‏إلي‏ ‏ديره‏ ‏كل‏ ‏أسبوع‏ ‏منفردا‏ ‏مع‏ ‏الله‏ ‏في‏ ‏قلايته‏ ‏لذا‏ ‏تسانده‏ ‏النعمة‏ ‏الإلهية‏ ‏وتدفع‏ ‏به‏ ‏روح‏ ‏أثناسيوس‏ ‏ويشفع‏ ‏له‏ ‏جهاد‏ ‏مارمرقس‏ ‏فلم‏ ‏يكن‏ ‏عجيبا‏ ‏أن‏ ‏تقف‏ ‏أمامه‏ ‏وعلي‏ ‏مكتبه‏ ‏في‏ ‏وسط‏ ‏حضور‏ ‏آلاف‏ ‏البشر‏ ‏تلك‏ ‏الحمامة‏ ‏البيضاء‏ ‏وكأنها‏ ‏مرسلة‏ ‏من‏ ‏السماء‏ ‏تقول‏ ‏له‏ ‏إنك‏ ‏صنعت‏ ‏تاريخا‏.‏فحقا‏ ‏نستطيع‏ ‏أن‏ ‏نقول‏ ‏إنه‏ ‏أثناسيوس‏ ‏زمانه‏ ‏وجيله‏ ‏فكل‏ ‏عام‏ ‏وقداستكم‏ ‏بخير‏ ‏يا‏ ‏لسان‏ ‏العطر‏ ‏ياخليفة‏ ‏القديس‏ ‏مرقس‏ ‏الرسول‏ ‏يا‏ ‏من‏ ‏تصدرت‏ ‏قائمة‏ ‏بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ ‏لمصر‏.‏





الموضوع الأصلي : بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الخميس مارس 05, 2015 2:14 am
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24873
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع




الموضوع الأصلي : بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي


الخميس مارس 05, 2015 9:50 am
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 6798
نقاط : 12166
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 02/04/2013
مُساهمةموضوع: رد: بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


اقف اجلالا واحتراما وتوقيرا لكلماتكِ الراقية

حروفكِ عندما تصافـح شرفـات البـوح ...

تتـسـاقـط ابــداعـا وشــهــدا..

وتتغنى السطور كشدو عصافير ..

دمتِ بصحة وسعاده





الموضوع الأصلي : بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: هدى محمد


توقيع : هدى محمد





الأحد أبريل 05, 2015 4:30 pm
المشاركة رقم:
مشرفة عامة
مشرفة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2584
نقاط : 5353
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 27/05/2013
مُساهمةموضوع: رد: بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏


عظة جميلة جدا من قداسة البابا


بركتة تكون معانا كلنا




الموضوع الأصلي : بطاركة‏ ‏صنعوا‏ ‏تاريخا‏ 1‏ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: يوستينا بطرس


توقيع : يوستينا بطرس








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة