منتدى نور الحياة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا
منتدى نور الحياة

اخبار . رياضة . فن .فيديو. طب. برامج. موضة. طفل. حوادث. بحث. فيس .بوك . تويتر. يوتيوب. جوجل . ادنس. ربح .نت .افلام . ترانيم . مسرحيات. عظات
 
البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 سلسلة‏ ‏الخدمة(8)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت البابا شنودة
مراقبة عامة
مراقبة عامة
avatar


عدد المساهمات : 3282
نقاط : 8825
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012

مُساهمةموضوع: سلسلة‏ ‏الخدمة(8)   الجمعة فبراير 13, 2015 2:50 pm

الخادم‏ ‏الروحي‏ ‏دائما‏ ‏يعمل
والخدمة‏ ‏ضرورة‏ ‏موضوعة‏ ‏عليه
الله‏ ‏دائما‏ ‏يعمل‏,‏وعلينا‏ ‏أيضا‏ ‏أن‏ ‏نعمل‏ ‏وفي‏ ‏ذلك‏ ‏قال‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏له‏ ‏المجد‏ ‏فييو‏5:17‏
أبي‏ ‏يعمل‏ ‏حتي‏ ‏الآن‏,‏وأنا‏ ‏أيضا‏ ‏أعمل
وهو‏ ‏بهذا‏ ‏يعطينا‏ ‏القدوة‏ ‏الصالحة‏ ‏في‏ ‏العمل‏ ‏الدائم‏ ‏المستمر‏,‏العمل‏ ‏بلا‏ ‏انقطاع‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏ملكوت‏ ‏الله‏. ‏هذا‏ ‏الذي‏ ‏قال‏ ‏عنه‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏لتلميذه‏ ‏تيموثاوسأكرز‏ ‏بالكلمة‏. ‏أعكف‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏في‏ ‏وقت‏ ‏مناسب‏ ‏وغير‏ ‏مناسب‏2‏تي‏4:2‏أي‏ ‏كل‏ ‏حين‏.‏
وهكذا‏ ‏كان‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏يعمل‏ ‏باستمرار
كان‏ ‏يعمل‏ ‏طول‏ ‏اليوم‏,‏حتي‏ ‏يميل‏ ‏النهار‏ ‏كما‏ ‏في‏ ‏وعظه‏ ‏قبل‏ ‏معجزة‏ ‏الخمس‏ ‏خبزات‏ ‏والسمكتين‏,‏إلي‏ ‏أنابتدأ‏ ‏النهار‏ ‏يميللو‏9:12‏ثم‏ ‏أخذ‏ ‏يهتم‏ ‏بعد‏ ‏ذلك‏ ‏بطعامهم‏ ‏الجسداني‏.‏
وكان‏ ‏يعمل‏ ‏بالليل‏ ,‏كما‏ ‏تقابل‏ ‏مع‏ ‏نيقوديموس‏ ‏ليلا‏ ‏يو‏3:2‏وكما‏ ‏جاء‏ ‏إلي‏ ‏التلاميذ‏ ‏في‏ ‏الهزيع‏ ‏الرابع‏ ‏من‏ ‏الليل‏ ‏مت‏14:25‏أو‏ ‏قد‏ ‏يأتي‏ ‏إليهم‏ ‏في‏ ‏الهزيع‏ ‏الثاني‏ ‏أو‏ ‏الثالثمت‏12:38‏أو‏ ‏في‏ ‏نصف‏ ‏الليل‏ ‏وأيضا‏ ‏هو‏ ‏يعمل‏ ‏مادام‏ ‏نهاريو‏9:4.‏
والسيد‏ ‏المسيح‏ ‏كان‏ ‏يعمل‏ ‏أيضا‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏مكان‏:‏
كان‏ ‏يعمل‏ ‏وهو‏ ‏ماش‏ ‏في‏ ‏الطريقلو‏19:1-5‏كما‏ ‏في‏ ‏هداية‏ ‏زكا‏ ‏وكان‏ ‏يعمل‏ ‏وهو‏ ‏جالس‏ ‏عند‏ ‏البئر‏,‏كما‏ ‏فعل‏ ‏في‏ ‏هداية‏ ‏المرأة‏ ‏السامرية‏ (‏يو‏ 4: 6-7) ‏ويعمل‏ ‏وهو‏ ‏في‏ ‏بستان‏ ‏جثسيماني‏ ‏مع‏ ‏الثلاثة‏ ‏تلاميذمت‏26‏ويعمل‏ ‏وهو‏ ‏ماش‏ ‏علي‏ ‏الماء‏ ,‏كما‏ ‏فعل‏ ‏في‏ ‏تدريب‏ ‏بطرس‏ ‏وفي‏ ‏إنقاذه‏ ‏من‏ ‏الغرقمت‏14:28-31‏كان‏ ‏يعمل‏ ‏في‏ ‏البرية‏ ,‏ووسط‏ ‏الحقول‏,‏وعلي‏ ‏شاطيء‏ ‏النهر‏,‏وشاطيء‏ ‏البحيرة‏ ‏وفي‏ ‏البير‏ ‏كما‏ ‏في‏ ‏بيت‏ ‏مرثا‏ ‏ومريملو‏10:38‏وعلي‏ ‏الجبل‏ ‏كما‏ ‏في‏ ‏عظته‏ ‏المشهورةمت‏5:2,21‏
كان‏ ‏يعمل‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏وقت‏ ‏مكان‏,‏ومع‏ ‏كل‏ ‏أحد‏.‏
وكان‏ ‏يلقي‏ ‏بذاره‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏موضع‏..‏يلقيها‏ ‏علي‏ ‏الأرض‏ ‏الجيدة‏ ‏التي‏ ‏تنتج‏ ‏ثلاثين‏ ‏وستين‏ ‏ومائة‏.‏ويلقيها‏ ‏حتي‏ ‏بين‏ ‏الأشواك‏, ‏وعلي‏ ‏الأرض‏ ‏الحجرية‏ ‏والتي‏ ‏ليس‏ ‏لها‏ ‏عمق‏ ,‏وعلي‏ ‏الطريق‏..‏معطيا‏ ‏فرصة‏ ‏لكل‏ ‏أحد‏..‏ويلقي‏ ‏خبزه‏ ‏علي‏ ‏وجه‏ ‏المياه‏ ‏ليجده‏ ‏بعد‏ ‏حينجا‏11:1‏وكما‏ ‏قال‏ ‏الرسول‏ ‏عنه‏ ‏كان‏ ‏يجول‏ ‏يصنع‏ ‏خيراأع‏10:38.‏
حتي‏ ‏وهو‏ ‏علي‏ ‏الصليب‏,‏كان‏ ‏يعمل‏:‏
ليس‏ ‏فقط‏ ‏عمل‏ ‏الفداء‏ ‏وهو‏ ‏عمله‏ ‏الأساسي‏ ‏وإنما‏ ‏عمل‏ ‏أيضا‏ ‏أعمالا‏ ‏كثيرة‏ ‏طلب‏ ‏المغفرة‏ ‏للذين‏ ‏صلبوهلو‏23:34‏وعهد‏ ‏بأمه‏ ‏العذراء‏ ‏إلي‏ ‏يوحنا‏ ‏ليهتم‏ ‏بها‏,‏ومنح‏ ‏يوحنا‏ ‏بركة‏ ‏أمومة‏ ‏العذراء‏ ‏لهيو‏12:26:27‏ومنح‏ ‏اللص‏ ‏التائب‏ ‏بركة‏ ‏الذهاب‏ ‏إلي‏ ‏الفردوسلو‏23:43.‏
بل‏ ‏كان‏ ‏يعمل‏ ‏خيرا‏ ‏في‏ ‏وقت‏ ‏القبض‏ ‏عليه
لأنه‏ ‏أثناء‏ ‏ذلك‏ ‏شفي‏ ‏ذلك‏ ‏العبدملخس‏ ‏الذي‏ ‏ضربه‏ ‏بطرس‏ ‏فقطع‏ ‏أذنهلو‏22:50:51.‏
وأيضا‏ ‏دافع‏ ‏عن‏ ‏تلاميذه‏ ‏فقال‏ ‏للذين‏ ‏قبضوا‏ ‏عليهدعوا‏ ‏هؤلاء‏ ‏يذهبون‏ ‏يو‏20:8‏ليتم‏ ‏القول‏ ‏الذي‏ ‏قاله‏:‏إن‏ ‏الذين‏ ‏أعطيتني‏ ‏لم‏ ‏أهلك‏ ‏منهم‏ ‏أحدايو‏20:9‏
وفي‏ ‏أثناء‏ ‏ذلك‏ ‏كله‏ ‏وخلال‏ ‏محاكمته‏ ‏كان‏ ‏يطلب‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏بطرس‏ ‏لكي‏ ‏لايفني‏ ‏إيمانهلو‏22:31‏
والله‏ ‏كثيرا‏ ‏ما‏ ‏يعمل‏ ‏في‏ ‏صمت‏. ‏ودون‏ ‏أن‏ ‏نطلب
الله‏ ‏الذي‏ ‏يحكم‏ ‏للمظلومين‏,‏والذي‏ ‏يحفظ‏ ‏الأطفال‏..‏الذي‏ ‏نجي‏ ‏الفتية‏ ‏من‏ ‏أتون‏ ‏الناردا‏3‏وخلص‏ ‏دانيال‏ ‏في‏ ‏جب‏ ‏الأسوددا‏6‏وأرسل‏ ‏ملاكه‏ ‏لينقذ‏ ‏بطرس‏ ‏من‏ ‏السجن‏ ‏أع‏12‏وأظهر‏ ‏ليوحنا‏ ‏عجائب‏ ‏في‏ ‏الرؤيا‏ ‏ماكان‏ ‏يفكر‏ ‏فيها‏ ‏ولايطلبهارؤ‏5,4.‏واختطف‏ ‏بولس‏ ‏إلي‏ ‏السماء‏ ‏الثالثة‏ 2‏كو‏12‏وماكان‏ ‏يفكر‏ ‏في‏ ‏هذا‏ ‏ولاطلبه‏,‏
وكما‏ ‏يعمل‏ ‏الله‏ ‏باستمرار‏ ,‏ملائكته‏ ‏أيضا‏ ‏تعمل
هؤلاء‏ ‏الذين‏ ‏قال‏ ‏عنهم‏ ‏داود‏ ‏النبي‏ ‏في‏ ‏المزمور‏ ‏يا‏ ‏ملائكته‏ ‏المقتدرين‏ ‏قوة‏,‏الفاعلين‏ ‏أمره‏ ‏عند‏ ‏سماع‏ ‏صوت‏ ‏كلامهمز‏103:20.‏وقال‏ ‏عنهم‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسولاليسوا‏ ‏جميعهم‏ ‏أرواحا‏ ‏خادمة‏ ,‏مرسلة‏ ‏للخدمة‏ ‏لأجل‏ ‏العتيدين‏ ‏أن‏ ‏يرثوا‏ ‏الخلاصعب‏1:14‏
إنهم‏ ‏يعملون‏ ‏في‏ ‏البشارة‏,‏ونقل‏ ‏أوامر‏ ‏الله‏ ‏إلي‏ ‏الناس‏ ‏وتنفيذ‏ ‏أمره‏ ‏سواء‏ ‏بالإنقاذ‏ ‏أو‏ ‏العقوبة‏ ‏ويقول‏ ‏الكتابملاك‏ ‏الرب‏ ‏حالحول‏ ‏خائفيه‏ ‏وينجيهممز‏34:7.‏
ونحن‏ ‏البشر‏ ‏يريدنا‏ ‏الله‏ ‏أن‏ ‏نعمل‏ ‏وعملنا‏ ‏علي‏ ‏أنواع‏ ‏منه‏ ‏أولا‏:‏العمل‏ ‏الجواني
هو‏ ‏عمل‏ ‏داخل‏ ‏النفس‏:‏مع‏ ‏النفس‏ ,‏تحاسبها‏ ,‏تؤدبها‏ ‏وتصلح‏ ‏مافيها‏ ‏وعمل‏ ‏أخر‏ ‏داخل‏ ‏النفس‏ ‏مع‏ ‏الله‏,‏عمل‏ ‏حب‏ ‏مناجاة‏ ‏مشاعر‏ ‏في‏ ‏ناموسه‏ ‏تلهج‏ ‏النهار‏ ‏والليل‏ ‏كل‏ ‏هذا‏ ‏عمل‏ ‏جواني‏ ‏يسمونهالراهب‏ ‏العمال‏.‏
هناك‏ ‏عمل‏ ‏آخر‏ ‏يمكننا‏ ‏القيام‏ ‏به‏,‏هو‏ ‏عمل‏ ‏المصالحة‏:‏
وهو‏ ‏عمل‏ ‏روحي‏,‏هدفه‏ ‏مصالحة‏ ‏الناس‏ ‏مع‏ ‏الله‏..‏وفي‏ ‏ذلك‏ ‏قال‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسولوأعطانا‏ ‏خدمة‏ ‏المصالحة‏ ..‏نسعي‏ ‏كسفراء‏ ‏عن‏ ‏المسيح‏,‏كأن‏ ‏الله‏ ‏يعظ‏ ‏بناء‏ ‏نطلب‏ ‏عن‏ ‏المسيح‏:‏تصالحوا‏ ‏مع‏ ‏الله‏2‏كو‏5:20,18‏
عمل‏ ‏في‏ ‏الخدمة‏ ‏نعمله‏,‏ونشترك‏ ‏فيه‏ ‏مع‏ ‏الله‏ .‏
الله‏ ‏يعمل‏ ‏معنا‏,‏ويعمل‏ ‏بنا‏.‏وفي‏ ‏ذلك‏ ‏يقول‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏وعن‏ ‏زميله‏ ‏أبولسنحن‏ ‏عاملان‏ ‏مع‏ ‏الله‏ 1‏كو‏3:9‏يشترك‏ ‏روح‏ ‏الله‏ ‏القدوس‏ ‏معنا‏ ‏في‏ ‏العمل‏ ‏ونصير‏ ‏نحن‏ ‏شركاء‏ ‏الروح‏ ‏القدس‏ ‏ونقول‏ ‏لله‏ ‏في‏ ‏الأوشية‏:‏اشترك‏ ‏في‏ ‏العمل‏ ‏مع‏ ‏عبيدك‏,‏في‏ ‏كل‏ ‏عمل‏ ‏صالحلقد‏ ‏قال‏ ‏الرب‏ ‏لتلميذيه‏:‏هلما‏ ‏ورائي‏ ‏فاجعلكما‏ ‏صيادي‏ ‏الناسمت‏4:19‏معني‏ ‏هذا‏ ‏أننا‏ ‏نسير‏ ‏وراءه‏ ‏فيجعلنا‏ ‏صيادين‏ ‏وكيف؟نحن‏ ‏نرمي‏ ‏الشبكة‏ ‏وهو‏ ‏يدعو‏ ‏السمك‏ ‏للدخول‏ ‏فيها‏ ‏وهكذا‏ ‏يعمل‏ ‏معنا‏ ‏ولانقوم‏ ‏بالصيد‏ ‏وحدنا‏ ‏فإن‏ ‏بطرس‏ ‏لما‏ ‏عمل‏ ‏في‏ ‏الصيد‏ ‏وحده‏ ‏بدون‏ ‏المسيح‏ ‏قال‏ ‏له‏ ‏أخيراتعبنا‏ ‏الليل‏ ‏كله‏ ‏ولم‏ ‏نأخذ‏ ‏شيئالو‏5:5‏
نعمل‏ ‏مع‏ ‏الله‏-‏والله‏ ‏سيري‏ ‏عملنا‏ ‏وسوف‏ ‏يكافئنا‏ ‏عن‏ ‏كل‏ ‏عملنا‏ ‏أليس‏ ‏هو‏ ‏القائل‏ ‏لكل‏ ‏راع‏ ‏من‏ ‏رعاة‏ ‏الكنائس‏:‏أنا‏ ‏عارف‏ ‏أعمالكرؤ‏3,2‏
والذي‏ ‏كان‏ ‏له‏ ‏تعب‏ ‏في‏ ‏الخدمة‏ ,‏قال‏ ‏له‏ ‏الربأنا‏ ‏عارف‏ ‏أعمالك‏ ‏وتعبك‏ ‏وصبرك‏..‏وقد‏ ‏احتملت‏ ‏ولك‏ ‏صبر‏,‏وتعبت‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏اسمي‏ ‏ولم‏ ‏تكلرؤ‏2:3,2‏
ومن‏ ‏أجل‏ ‏هذا‏ ‏يقول‏ ‏الرسولكونوا‏ ‏راسخين‏ ‏غير‏ ‏متزعزعين‏,‏مكثرين‏ ‏في‏ ‏عمل‏ ‏الرب‏ ‏كل‏ ‏حين‏,‏عالمين‏ ‏أن‏ ‏تعبكم‏ ‏ليس‏ ‏باطلا‏ ‏في‏ ‏الرب‏1‏كو‏15:58.‏
إن‏ ‏الله‏ ‏ليس‏ ‏بظالم‏ ‏حتي‏ ‏ينسي‏ ‏عملكم‏ ‏وتعب‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏أظهرتموها‏ ‏نحو‏ ‏اسمه‏,‏إذ‏ ‏قد‏ ‏خدمتم‏ ‏القديسين‏ ‏وتخدمونهمعب‏6:10‏حتي‏ ‏كأس‏ ‏ماء‏ ‏بارد‏ ‏تسقون‏ ‏به‏ ‏أحد‏ ‏هؤلاء‏ ‏الصغار‏,‏لايضيع‏ ‏أجرهمت‏10:42‏
حتي‏ ‏الذي‏ ‏يأتي‏ ‏الرب‏ ‏في‏ ‏الساعهة‏ ‏الحادية‏ ‏عشرة‏ ‏من‏ ‏النهار‏ ‏ليخدم‏ ‏في‏ ‏كرمه‏,‏سيأخذ‏ ‏أجرته‏ ‏كالآخرين‏..‏
هناك‏ ‏كلمة‏ ‏خطيرة‏ ‏أذكرها‏ ‏في‏ ‏وجوب‏ ‏العمل‏ ‏وأهميته‏ ‏وهي‏ ‏قول‏ ‏الرسولمن‏ ‏يعرف‏ ‏أن‏ ‏يعمل‏ ‏حسنا‏ ‏ولايعمل‏ ‏فتلك‏ ‏خطية‏ ‏لهيع‏4:17‏
إذن‏ ‏الخطية‏ ‏ليست‏ ‏فقط‏ ‏في‏ ‏السلبيات‏ ‏أي‏ ‏في‏ ‏عمل‏ ‏الشر‏ ‏وإنما‏ ‏أيضا‏ ‏إهمال‏ ‏الإيجابيات‏,‏أو‏ ‏عدم‏ ‏عمل‏ ‏الخير‏ ‏هو‏ ‏أيضا‏ ‏خطية‏.‏دفن‏ ‏الوزنة‏ ‏في‏ ‏التراب‏ ‏خطيةمت‏25:24‏
قد‏ ‏يعتذر‏ ‏إنسان‏ ‏ويقول‏:‏أنا‏ ‏لا‏ ‏أعرف‏ ‏أن‏ ‏أخدم‏!!‏مثل‏ ‏هذا‏ ‏الإنسان‏ ‏يذكرني‏ ‏بأرميا‏ ‏النبي‏ ‏الذي‏ ‏قال‏ ‏في‏ ‏طفولته‏ ‏للربلا‏ ‏أعرف‏ ‏أن‏ ‏أتكلم‏ ,‏لأني‏ ‏ولد‏ ‏فانتهره‏ ‏الرب‏ ‏وقال‏ ‏لهلاتقل‏ ‏لأني‏ ‏ولد‏.‏لأنك‏ ‏إلي‏ ‏كل‏ ‏من‏ ‏أرسلك‏ ‏إليه‏ ‏تذهب‏ ..‏
ويذكرني‏ ‏أيضا‏ ‏بموسي‏ ‏النبي‏ ‏الذي‏ ‏قاللست‏ ‏أنا‏ ‏صاحب‏ ‏كلام‏ ..‏بل‏ ‏أنا‏ ‏ثقيل‏ ‏الفم‏ ‏واللسانخر‏4:10‏
ها‏ ‏أنا‏ ‏أغلف‏ ‏الشفتينخر‏6:30‏شولم‏ ‏يقبل‏ ‏الله‏ ‏منه‏ ‏كل‏ ‏هذا‏ ‏الاعتذار‏ ‏عن‏ ‏الخدمة‏..‏أر‏1:7‏
إن‏ ‏الله‏ ‏يعرف‏ ‏تماما‏ ‏مقدار‏ ‏ما‏ ‏أعطاك‏ ‏من‏ ‏قدرات‏..‏يعرف‏ ‏العقل‏ ‏الذي‏ ‏أعطاه‏ ‏لك‏,‏ويعرف‏ ‏الوقت‏ ‏الذي‏ ‏منحك‏ ‏إياه‏ ‏ومقدار‏ ‏المعرفة‏ ‏التي‏ ‏لك‏,‏ونوع‏ ‏المواهب‏ ,‏ويعرف‏ ‏الظروف‏ ‏المتاحة‏ ‏لك‏ ‏للخدمة‏ ‏فكيف‏ ‏يمكنك‏ ‏أن‏ ‏تهرب‏ ‏أو‏ ‏تعتذر؟‏!‏كيف‏ ‏تهرب‏ ‏من‏ ‏قول‏ ‏الكتابمن‏ ‏يعرف‏ ‏أن‏ ‏يعمل‏ ‏حسنا‏ ‏ولايعمل‏ ,‏فتلك‏ ‏خطية‏ ‏له‏..‏والمعروف‏ ‏أن‏ ‏أجرة‏ ‏الخطية‏ ‏هي‏ ‏موترو‏6:23‏
إن‏ ‏الله‏ ‏سيحاسبك‏ ‏علي‏ ‏كل‏ ‏معرفة‏ ‏وهبك‏ ‏إياها‏ ‏ولم‏ ‏تستخدمها‏ ‏لأنه‏ ‏هو‏ ‏القائل
كل‏ ‏من‏ ‏أعطي‏ ‏كثيرا‏ ‏يطلب‏ ‏منه‏ ‏كثيرلو‏12:48‏فإن‏ ‏قلتليست‏ ‏لي‏ ‏مواهبيقول‏ ‏لك‏:‏اعمل‏ ‏علي‏ ‏قدر‏ ‏مالك‏ ‏من‏ ‏مواهب‏.‏علي‏ ‏قدر‏ ‏ما‏ ‏أعطيت‏ ‏من‏ ‏وزنات‏ :‏واحدة‏ ‏أو‏ ‏وزنتين‏ ‏أو‏ ‏خمسمت‏25‏
لكن‏ ‏لاتقف‏ ‏مطلقا‏ ‏في‏ ‏ملكوت‏ ‏الله‏ ‏خاملا‏ ‏بلا‏ ‏عمل‏!!‏إذن‏ ‏لماذا‏ ‏خلقك‏ ‏الله‏ ‏وأوجدك؟‏!‏ولماذا‏ ‏جعلك‏ ‏عضوا‏ ‏في‏ ‏جسده؟‏!‏هل‏ ‏يوجد‏ ‏عضو‏ ‏بلا‏ ‏عمل؟‏!‏
‏* ‏إذن‏ ‏لابد‏ ‏أن‏ ‏تعمل‏,‏مهما‏ ‏كانت‏ ‏مواهبك‏ ‏محدودة‏ ‏فإن‏ ‏كنت‏ ‏أمينا‏ ‏في‏ ‏هذه‏ ‏المواهب‏ ‏المحدودة‏ ,‏يقول‏ ‏لك‏:‏كنت‏ ‏أمينا‏ ‏في‏ ‏القليل‏,‏فسأقيمك‏ ‏علي‏ ‏الكثيرمت‏25:21‏
وسيقول‏ ‏لك‏ ‏أيضاادخل‏ ‏إلي‏ ‏فرح‏ ‏سيدك‏..‏
الله‏ ‏لايهمه‏ ‏القليل‏ ‏أو‏ ‏الكثير‏,‏إنما‏ ‏يهمه‏ ‏أن‏ ‏تكون‏ ‏أمينا‏ ‏فيما‏ ‏عندك‏.‏تعمل‏ ‏في‏ ‏خدمته‏ ‏علي‏ ‏قدر‏ ‏طاقتك‏..‏لكن‏ ‏لابد‏ ‏أن‏ ‏تعمل‏ ,‏وهو‏ ‏يكمل‏.‏
تقول‏ ‏له‏:‏ليس‏ ‏عندي‏ ‏سوي‏ ‏دقائق‏ ‏معدودة‏ ‏في‏ ‏اليوم‏ ‏يقول‏ ‏لك‏:‏اعمل‏ ‏عملي‏ ‏فيها‏ ‏بإمانة‏ ‏وسأباركها‏ ‏واجعلها‏ ‏تثمر‏ ..‏تقول‏ ‏له‏:‏ليس‏ ‏معي‏ ‏سوي‏ ‏خمس‏ ‏حصوات‏ ‏في‏ ‏حربي‏ ‏مع‏ ‏جليات‏!!‏يقول‏ ‏لك‏ ‏تكفيني‏ ‏منها‏ ‏حصاة‏ ‏واحدة‏ ‏ضعها‏ ‏في‏ ‏مقلاعك‏,‏وأنا‏ ‏سأجعلها‏ ‏تصل‏ ‏إلي‏ ‏رأس‏ ‏الجبار‏..‏والباقي‏ ‏احتفظ‏ ‏به‏ ‏لأي‏ ‏جليات‏ ‏آخر‏ ‏يقابلك‏ ‏في‏ ‏المستقبل‏..‏
هنا‏ ‏ونتكلم‏ ‏عن‏ ‏صفات‏ ‏العمل‏ ‏الذي‏ ‏يعمله‏ ‏الخادم‏ ‏الروحي‏.‏
‏1- ‏أولا‏ ‏يجب‏ ‏أن‏ ‏يتصف‏ ‏بالأمانة‏ ‏لأن‏ ‏الرب‏ ‏يقولتري‏ ‏من‏ ‏هو‏ ‏الوكيل‏ ‏الأمين‏ ‏الحكيم‏,‏الذي‏ ‏يقيمه‏ ‏سيده‏ ‏علي‏ ‏عبيده‏ ‏ليعطيهم‏ ‏طعامهم‏ ‏في‏ ‏حينهلو‏12:42‏وإن‏ ‏سألت‏ ‏عن‏ ‏حدود‏ ‏هذه‏ ‏الأمانة‏,‏يقول‏ ‏كن‏ ‏أمينا‏ ‏إلي‏ ‏الموت‏ ‏فأعطيك‏ ‏إكليل‏ ‏الحياةرؤ‏2:10..‏إلي‏ ‏الموت‏,‏إلي‏ ‏حدود‏ ‏بذل‏ ‏الذات‏ ‏إلي‏ ‏حد‏ ‏الاستشهاد‏ ‏تكون‏ ‏أمينا‏ ‏في‏ ‏نوعية‏ ‏العمل‏,‏وفي‏ ‏كميته‏, ‏أمينا‏ ‏من‏ ‏جهة‏ ‏الموضوع‏ ‏ومن‏ ‏جهة‏ ‏الأشخاص‏ ‏مهما‏ ‏كلفتك‏ ‏تلك‏ ‏الأمانة‏ ‏من‏ ‏جهد‏ ‏ومن‏ ‏ثمن‏ ‏أيضا‏.‏
‏2-‏ولذلك‏ ‏تعمل‏ ‏عمل‏ ‏الرب‏ ‏بلا‏ ‏رخاوة‏,‏بلا‏ ‏كسل‏ ‏لأن‏ ‏الكتاب‏ ‏يقول‏:‏
ملعون‏ ‏من‏ ‏يعمل‏ ‏عمل‏ ‏الرب‏ ‏برخاوةأر‏48:10‏
اعمل‏ ‏بكل‏ ‏حماس‏ ‏واستخدم‏ ‏الإمكانيات‏ ‏التي‏ ‏عندك‏ ‏مهما‏ ‏كانت‏ ‏قليلة‏ ..‏وتذكر‏ ‏أن‏ ‏الله‏ ‏اشتغل‏ ‏بإمكانيات‏ ‏بشرية‏ ‏كانت‏ ‏قليلة‏ ‏أيضااختار‏ ‏جهال‏ ‏العالم‏,‏وضعفاء‏ ‏العالم‏,‏والمزدري‏ ‏وغير‏ ‏الموجود‏1‏كو‏1:28,27‏واستطاع‏ ‏بها‏ ‏أن‏ ‏يخزي‏ ‏الحكماء‏ ‏والأقوياء‏.‏
اعمل‏, ‏والله‏ ‏سيعمل‏ ‏فيك‏ ‏ومعك‏..‏إن‏ ‏حصاة‏ ‏داود‏ ‏التي‏ ‏هزمت‏ ‏سيف‏ ‏ورمح‏ ‏جليات‏ ,‏تذكرنا‏ ‏بأولئك‏ ‏الصيادين‏ ‏الذين‏ ‏وقفوا‏ ‏ضد‏ ‏فلاسفة‏ ‏العالم‏ ‏وقادة‏ ‏الرومان‏ ‏وشيوخ‏ ‏اليهود‏ ‏وكل‏ ‏الكتبة‏ ‏دارسي‏ ‏الناموس‏.‏
المهم‏ ‏أن‏ ‏تعمل‏,‏وتستخدم‏ ‏كل‏ ‏إمكانياتك‏ ‏مهما‏ ‏بدت‏ ‏أمامك‏ ‏ضعيفة‏ ,‏وثق‏ ‏أن‏ ‏الله‏ ‏سيعمل‏ ‏بها‏.‏
‏3-‏اخدم‏ ‏بروحك‏ ‏وقلبك‏ ,‏ليس‏ ‏كمجرد‏ ‏رسميات‏..‏ليس‏ ‏كمجرد‏ ‏واجب‏ ‏عهدت‏ ‏به‏ ‏إليك‏ ‏الكنيسة‏ ‏بل‏ ‏ضع‏ ‏كل‏ ‏قلبك‏ ‏في‏ ‏الخدمة‏,‏متذكرا‏ ‏قول‏ ‏الربيا‏ ‏ابني‏ ‏أعطني‏ ‏قلبكأم‏23:26‏وهكذا‏ ‏بكل‏ ‏مشاعرك‏ ‏تحب‏ ‏الخدمة‏,‏وتحب‏ ‏المخدومين‏ ‏وتحب‏ ‏الملكوت‏ ‏وقبل‏ ‏الكل‏ ‏تحب‏ ‏الله‏ ‏الذي‏ ‏تخدمه‏..‏
‏4- ‏ولتكن‏ ‏خدمتك‏ ‏بأسلوب‏ ‏روحي‏..‏
لأن‏ ‏كثيرين‏ ‏أخذوا‏ ‏مسئوليات‏ ‏ضخمة‏ ‏في‏ ‏الكنيسة‏,‏وفشلوا‏ ‏لأنهم‏ ‏لم‏ ‏يسلكوا‏ ‏في‏ ‏خدمتهم‏ ‏بأسلوب‏ ‏روحي‏ ‏وإنما‏ ‏سلكوا‏ ‏بأسلوب‏ ‏إداري‏,‏أو‏ ‏اجتماعي‏ ‏أو‏ ‏عقلاني‏.‏وتحولت‏ ‏الخدمة‏ ‏عندهم‏ ‏إلي‏ ‏مجرد‏ ‏أنشطة‏.‏وتحولت‏ ‏الدروس‏ ‏إلي‏ ‏مجرد‏ ‏معلومات‏..‏
أما‏ ‏أنت‏ ‏فلتكن‏ ‏خدمتك‏ ‏روحية‏,‏سواء‏ ‏في‏ ‏هدفها‏,‏أو‏ ‏في‏ ‏وسيلتها‏.‏
‏5- ‏ولتكن‏ ‏الخدمة‏ ‏بعيدة‏ ‏عن‏ ‏الذات‏ ‏تقول‏ ‏فيها‏ ‏مع‏ ‏المرتل‏ ‏في‏ ‏المزمور‏:‏
ليس‏ ‏لنا‏ ‏يارب‏ ‏ليس‏ ‏لنا‏,‏لكن‏ ‏لاسمك‏ ‏القدوس‏ ‏أعط‏ ‏مجدامز‏115:1‏
‏6- ‏ولتكن‏ ‏خدمتك‏ ‏مملوءة‏ ‏بالرجاء‏,‏مهما‏ ‏تأخر‏ ‏الثمر‏ ‏ومهما‏ ‏قامت‏ ‏عقبات‏..‏لاتفشل‏ ‏إطلاقا‏ ‏ولاتيأس‏ ‏بل‏ ‏ألق‏ ‏خبزك‏ ‏علي‏ ‏وجه‏ ‏المياه‏,‏فإنك‏ ‏تجده‏ ‏بعد‏ ‏أيام‏ ‏كثيرةجا‏11:1.‏
أكتفي‏ ‏بهذا‏ ‏الآن‏,‏وإلي‏ ‏اللقاء‏ ‏في‏ ‏مقالات‏ ‏أخري‏ ‏أن‏ ‏أحب‏ ‏الرب‏ ‏وعشنا‏.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مريم بنت الملك
مرشح للاشراف
مرشح للاشراف
avatar

عدد المساهمات : 1305
نقاط : 4408
السٌّمعَة : 41
تاريخ التسجيل : 10/06/2012
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة‏ ‏الخدمة(8)   الجمعة فبراير 13, 2015 4:29 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سلسلة‏ ‏الخدمة(8)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الحياة  :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث-
انتقل الى: