منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث - Pope Shenouda III

شاطر

الجمعة فبراير 13, 2015 3:07 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3024
نقاط : 7578
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: في‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏المسيح قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد


في‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏المسيح قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد


يسأل‏ ‏البعض‏:‏هل‏ ‏قام‏ ‏السيد‏ ‏بجسد‏ ‏عادي‏ ‏أم‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد؟
والإجابة‏ ‏هي‏:‏إن‏ ‏كان‏ ‏الإنسان‏ ‏العادي‏ ‏يقام‏ ‏من‏ ‏الموت‏ ‏في‏ ‏مجد‏ ‏وفي‏ ‏قوة‏ ‏وبجسد‏ ‏روحاني‏-‏حسب‏ ‏تعليم‏ ‏الكتاب‏(1‏كو‏15:49, 50)‏فكيف‏ ‏بالأولي‏ ‏تكون‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏الرب‏,‏بجسد‏ ‏ممجد‏.‏وعلي‏ ‏مثال‏ ‏ذلك‏ ‏ستكون‏ ‏قيامة‏ ‏البشر‏ ‏من‏ ‏الأموات‏.‏وحسب‏ ‏قول‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏إنيسوع‏ ‏المسيح‏ ‏سيغير‏ ‏جسد‏ ‏تواضعنا‏,‏ليكون‏ ‏علي‏ ‏صورة‏ ‏جسد‏ ‏مجده‏(‏في‏3:21).‏
وهنا‏ ‏يسألون‏:‏هل‏ ‏جسد‏ ‏الرب‏ ‏تمجد‏ ‏في‏ ‏القيامة‏ ‏أم‏ ‏في‏ ‏الصعود؟
بل‏ ‏نقول‏ ‏إنه‏ ‏تمجد‏ ‏منذ‏ ‏القيامة‏.‏والأدلة‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏كثيرة‏:‏
‏1-‏فقد‏ ‏قام‏ ‏السيد‏ ‏الرب‏,‏وخرج‏ ‏من‏ ‏القبر‏ ‏وهو‏ ‏مغلق‏,‏دون‏ ‏أن‏ ‏يري‏ ‏الحراس‏ ‏ذلك‏,‏ولما‏ ‏جاء‏ ‏الملاك‏ ‏ودحرج‏ ‏الحجر‏ ‏عن‏ ‏فم‏ ‏القبر‏,‏إنما‏ ‏كان‏ ‏ذلك‏ ‏بعد‏ ‏القيامة‏,‏لكن‏ ‏يري‏ ‏الكل‏ ‏القبر‏ ‏فارغا‏.‏أي‏ ‏لكي‏ ‏تري‏ ‏المريمات‏ ‏ذلك‏(‏مت‏28:2-6)‏ويراه‏ ‏الرسل‏(‏يو‏20)‏فيما‏ ‏بعد‏,‏وكذلك‏ ‏كل‏ ‏الناس‏.‏
وطبيعي‏:‏الخروج‏ ‏من‏ ‏القبر‏ ‏وهو‏ ‏مغلق‏,‏يدل‏ ‏علي‏ ‏أن‏ ‏الجسد‏ ‏القائم‏ ‏من‏ ‏الموت‏ ‏كان‏ ‏جسدا‏ ‏ممجدا‏ ‏روحانيا‏.‏
‏2-‏بل‏ ‏قبل‏ ‏ذلك‏ ‏أيضا‏ ‏خروجه‏ ‏من‏ ‏الأكفان‏ ‏والحنوط‏ ‏مع‏ ‏بقائها‏ ‏علي‏ ‏حالها‏.‏فهكذا‏ ‏رأي‏ ‏القديسان‏ ‏بطرس‏ ‏ويوحنا‏ ‏الرسول‏ ‏حينما‏ ‏جاءوا‏ ‏ونظر‏ ‏القبر‏(‏يو‏20:3-Cool.‏
‏3-‏وأيضا‏ ‏فإن‏ ‏السيد‏ ‏الرب‏-‏بعد‏ ‏قيامته‏-‏حينما‏ ‏دخل‏ ‏العلية‏ ‏علي‏ ‏تلاميذه‏,‏دخلها‏ ‏والأبواب‏ ‏مغلقة‏ ‏مرتين‏(‏يو‏20:19, 26)‏
إذن‏ ‏كان‏ ‏جسده‏ ‏ممجدا‏ ‏منذ‏ ‏قيامته‏,‏واستمر‏ ‏كذلك‏ ‏في‏ ‏ظهوره‏ ‏لتلاميذه‏ ‏واختفائه‏.‏
‏4-‏وفي‏ ‏صعوده‏ ‏أيضا‏ ‏كان‏ ‏جسده‏ ‏ممجدا‏.‏فإنه‏ ‏ارتفع‏ ‏عن‏ ‏الأرض‏ ‏في‏ ‏مجد‏,‏وأخذته‏ ‏سحابة‏ ‏عن‏ ‏أعين‏ ‏التلاميذ‏(‏أع‏1:9),‏أما‏ ‏الجسد‏ ‏العادي‏ ‏فلا‏ ‏يمكنه‏ ‏أن‏ ‏يرتفع‏ ‏إلي‏ ‏فوق‏,‏بل‏ ‏يخضع‏ ‏لقانون‏ ‏الجاذبية‏ ‏الأرضية‏.‏
‏5-‏وبنفس‏ ‏الجسد‏ ‏الممجد‏ ‏ظهر‏ ‏لشاول‏ ‏الطرسوسي‏ ‏في‏ ‏طريق‏ ‏دمشق‏.‏فقد‏ ‏أبرق‏ ‏حوله‏ ‏نور‏ ‏من‏ ‏السماء‏,‏وسمع‏ ‏الرب‏ ‏يكلمه‏,‏أما‏ ‏الرجال‏ ‏المسافرون‏ ‏معه‏ ‏فوقفوا‏ ‏صامتين‏ ‏يسمعون‏ ‏الصوت‏ ‏ولا‏ ‏ينظرون‏ ‏أحدا‏(‏أع‏9:3-7).‏
‏6-‏وبنفس‏ ‏الجسد‏ ‏الممجد‏ ‏ظهر‏ ‏للقديس‏ ‏يوحنا‏ ‏الرائي‏ ‏في‏ ‏جزيرة‏ ‏بطمس‏,‏وكانت‏ ‏عيناه‏ ‏كلهيب‏ ‏نار‏,‏ووجهه‏ ‏كالشمس‏ ‏وهي‏ ‏تضئ‏ ‏في‏ ‏قوتها‏.‏حتي‏ ‏أن‏ ‏يوحنا‏ ‏سقط‏ ‏عند‏ ‏رجليه‏ ‏كميت‏(‏رؤ‏11:12-17)‏فكلمه‏ ‏الرب‏ ‏وقال‏ ‏له‏:‏لا‏ ‏تخف‏...‏
‏7-‏وبنفس‏ ‏هذا‏ ‏الجسد‏ ‏الممجد‏,‏سوف‏ ‏يأتي‏ ‏في‏ ‏مجيئه‏ ‏الثاني‏ ‏في‏ ‏مجد‏(‏مت‏25:31)‏بمجده‏ ‏ومجد‏ ‏الآب‏(‏لو‏9:26)‏وسيأتي‏ ‏علي‏ ‏سحاب‏ ‏السماءفي‏ ‏مجد‏ ‏أبيه‏ ‏مع‏ ‏ملائكته‏(‏مت‏16:27).‏
‏8-‏بل‏ ‏مجد‏ ‏جسده‏ ‏هذا‏,‏أظهر‏ ‏من‏ ‏قبل‏ ‏الصلب‏ ‏والقيامة‏ ‏بأيام‏,‏لثلاثة‏ ‏من‏ ‏تلاميذه‏ ‏علي‏ ‏جبل‏ ‏التجلي‏,‏حينماتغيرت‏ ‏هيئته‏ ‏قدامهم‏,‏وأضاء‏ ‏وجهه‏ ‏كالشمس‏,‏وصارت‏ ‏ثيابه‏ ‏بيضاء‏ ‏كالنور‏(‏مت‏17:1, 2)‏ولكنه‏ ‏عاد‏ ‏وأخفي‏ ‏مجده‏...‏
علي‏ ‏أن‏ ‏البعض‏ ‏يسألون‏:‏إن‏ ‏كان‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏قد‏ ‏قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد‏,‏فكيفأكل‏ ‏مع‏ ‏تلاميذه‏(‏لو‏24:43)‏بعد‏ ‏قيامته؟‏!‏وكيف‏ ‏جسوا‏ ‏لحمه‏ ‏وعظامه؟‏!‏والمعروف‏ ‏أن‏ ‏الجسد‏ ‏الممجد‏ ‏الروحاني‏ ‏لا‏ ‏يأكل‏,‏وليس‏ ‏له‏ ‏لحم‏ ‏وعظام‏!!‏
والإجابة‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏واضحة‏:‏وهي‏ ‏أنه‏ ‏أراد‏ ‏بذلك‏ ‏أن‏ ‏يثبت‏ ‏لهم‏ ‏أن‏ ‏جسده‏ ‏قد‏ ‏قام‏.‏لأنهم‏ ‏عندما‏ ‏رأوه‏ ‏بعد‏ ‏القيامةظنوا‏ ‏أنهم‏ ‏نظروا‏ ‏روحا‏(‏لو‏24:37)‏وجزعوا‏ ‏وخافوا‏,‏وكأنه‏ ‏شبح‏ ‏فقال‏ ‏لهمما‏ ‏بالكم‏ ‏مضطربين؟ولماذا‏ ‏تخطر‏ ‏أفكار‏ ‏في‏ ‏قلوبكم؟انظروا‏ ‏يدي‏ ‏ورجلي‏ ‏إني‏ ‏أنا‏ ‏هو‏.‏جسوني‏ ‏وانظروا‏,‏فإن‏ ‏الروح‏ ‏ليس‏ ‏له‏ ‏لحم‏ ‏وعظام‏ ‏كما‏ ‏ترون‏....‏وأخذ‏ ‏وأكل‏ ‏قدامهم‏(‏لو‏24:36-43).‏
إذن‏ ‏كل‏ ‏هذا‏ ‏كان‏ ‏إجراء‏ ‏استثنائيا‏,‏لإثبات‏ ‏قيامة‏ ‏الجسد‏ ‏لأن‏ ‏القيامة‏ ‏هي‏ ‏قيامة‏ ‏الجسد‏,‏والروح‏ ‏لا‏ ‏تموت‏ ‏حتي‏ ‏تقوم‏.‏وهم‏ ‏حينما‏ ‏رأوه‏ ‏بعد‏ ‏القيامة‏ ‏ظنوه‏ ‏روحا‏,‏مجرد‏ ‏روح‏ ‏فأراد‏ ‏أن‏ ‏يثبت‏ ‏لهم‏ ‏أن‏ ‏له‏ ‏جسدا‏ ‏وأن‏ ‏الجسد‏ ‏قد‏ ‏قام‏ ‏وبنفس‏ ‏السبب‏ ‏حينما‏ ‏ظهر‏ ‏لتوما‏ ‏في‏ ‏الأسبوع‏ ‏التالي‏ ‏وكان‏ ‏توما‏ ‏يشك‏ ‏في‏ ‏القيامة‏ ‏وقد‏ ‏قال‏ ‏لباقي‏ ‏التلاميذإن‏ ‏لم‏ ‏أبصر‏ ‏في‏ ‏يديه‏ ‏أثر‏ ‏المسامير‏,‏وأضع‏ ‏إصبعي‏ ‏في‏ ‏أثر‏ ‏المسامير‏,‏وأضع‏ ‏يدي‏ ‏في‏ ‏جنبه‏,‏لا‏ ‏أؤمنحينئذ‏ ‏ظهر‏ ‏له‏ ‏السيد‏ ‏الرب‏ ‏وقال‏ ‏لههات‏ ‏إصبعك‏ ‏إلي‏ ‏هنا‏ ‏وأبصر‏ ‏يدي‏.‏وهات‏ ‏يدك‏ ‏وضعها‏ ‏في‏ ‏جنبي‏.‏ولا‏ ‏تكن‏ ‏غير‏ ‏مؤمن‏ ‏بل‏ ‏مؤمنا‏(‏يو‏20:25-27).‏
هنا‏ ‏ونذكر‏ ‏قول‏ ‏القديس‏ ‏بطرس‏ ‏السدمنتي‏:‏إن‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏قبل‏ ‏صلبه‏ ‏كاد‏ ‏يثبت‏ ‏للناس‏ ‏لاهوته‏.‏أما‏ ‏بعد‏ ‏قيامته‏ ‏فأراد‏ ‏أن‏ ‏يثبت‏ ‏لهم‏ ‏ناسوته‏.‏
أراد‏ ‏أن‏ ‏يثبت‏ ‏لهم‏ ‏قيامته‏,‏بقيامة‏ ‏الجسد‏...‏أما‏ ‏عن‏ ‏الجسد‏ ‏الروحاني‏,‏فما‏ ‏كان‏ ‏الرسل‏ ‏يفهمونه‏ ‏وقتذاك‏.‏وما‏ ‏كانت‏ ‏هذه‏ ‏العبارة‏ ‏قد‏ ‏طرقت‏ ‏أسماعهم‏ ‏من‏ ‏قبل‏...!‏
وهذه‏ ‏القيامة‏ ‏هي‏ ‏التي‏ ‏كان‏ ‏يبشر‏ ‏بها‏ ‏التلاميذ‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏مكان‏ ‏وهي‏ ‏التي‏ ‏كانت‏ ‏تزعج‏ ‏اليهود‏.‏لأنه‏ ‏مادام‏ ‏المسيح‏ ‏قد‏ ‏قام‏,‏إذن‏ ‏فقد‏ ‏ظلمه‏ ‏اليهود‏ ‏عندما‏ ‏قدموه‏ ‏للصلب‏ ‏كفاعل‏ ‏إثم‏,‏وأصروا‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏علي‏ ‏الرغم‏ ‏من‏ ‏بيلاطس‏ ‏أن‏ ‏الوالي‏ ‏لم‏ ‏يجد‏ ‏فيه‏ ‏شرا‏ ‏يستحق‏ ‏عليه‏ ‏الموت‏,‏بل‏ ‏غسل‏ ‏يديه‏ ‏وقالأنا‏ ‏برئ‏ ‏من‏ ‏دم‏ ‏هذا‏ ‏البار‏(‏مت‏27:24).‏
وهكذا‏ ‏فإن‏ ‏سفر‏ ‏أعمال‏ ‏الرسل‏ ‏يروي‏ ‏لنا‏ ‏كيف‏ ‏أن‏ ‏رئيس‏ ‏كهنة‏ ‏اليهود‏ ‏قال‏ ‏للآباء‏ ‏الرسلتريدون‏ ‏أن‏ ‏تجلبوا‏ ‏علينا‏ ‏دم‏ ‏هذا‏ ‏الإنسان‏(‏أع‏5:28).‏
هذه‏ ‏فكرة‏ ‏بسيطة‏ ‏عن‏ ‏الجسد‏ ‏الممجد‏ ‏الذي‏ ‏كان‏ ‏للسيد‏ ‏المسيح‏ ‏في‏ ‏قيامته‏ ‏وفي‏ ‏الواقع‏ ‏أن‏ ‏جسده‏ ‏باستمرار‏ ‏كان‏ ‏ممجدا‏,‏منذ‏ ‏مولده‏,‏وقبل‏ ‏الفداء‏ ‏وقبل‏ ‏القيامة‏.‏أليس‏ ‏هذا‏ ‏هو‏ ‏الجسد‏ ‏الذي‏ ‏أمكنه‏ ‏أن‏ ‏يمشي‏ ‏علي‏ ‏الماءفلما‏ ‏أبصره‏ ‏التلاميذ‏ ‏ماشيا‏ ‏علي‏ ‏البحر‏ ‏اضطربوا‏ ‏وقالوا‏ ‏إنه‏ ‏خيال‏,‏ومن‏ ‏الخوف‏ ‏صرخوا‏(‏مت‏14:26).‏
ولعل‏ ‏أجمل‏ ‏شئ‏ ‏في‏ ‏مجده‏ ‏هذا‏ ‏هو‏ ‏العصمة‏ ‏من‏ ‏الخطية‏,‏فقد‏ ‏شابهنا‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏شئ‏ ‏في‏ ‏تجسده‏ ‏ما‏ ‏عدا‏ ‏الخطية‏.‏فقد‏ ‏كان‏ ‏قدوسا‏ ‏بلا‏ ‏شر‏ ‏ولا‏ ‏دنس‏,‏قد‏ ‏انفصل‏ ‏عن‏ ‏الخطاة‏ ‏وصار‏ ‏أعلي‏ ‏من‏ ‏السموات‏(‏عب‏7:26).‏
أما‏ ‏أقوي‏ ‏ما‏ ‏في‏ ‏مجد‏ ‏تجسده‏ ‏فهو‏ ‏اتحاده‏ ‏باللاهوت‏,‏حتي‏ ‏قالأنا‏ ‏والآب‏ ‏واحد‏(‏يو‏10:30)‏له‏ ‏المجد‏ ‏مع‏ ‏أبيه‏ ‏الآن‏ ‏وكل‏ ‏أوان‏ ‏وإلي‏ ‏الأبد‏ ‏غير‏ ‏أن‏ ‏التلاميذ‏ ‏ما‏ ‏كانوا‏ ‏يحتملون‏ ‏مجد‏ ‏لاهوته‏,‏ولا‏ ‏مجد‏ ‏تجليه‏,‏ولا‏ ‏مجد‏ ‏قيامته‏,‏إن‏ ‏ظهر‏ ‏لهم‏ ‏بعد‏ ‏القيامة‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد‏.‏لذلك‏ ‏تدرج‏ ‏معهم‏ ‏في‏ ‏إظهار‏ ‏قيامته‏ ‏ومجد‏ ‏قيامته‏.‏
فبالنسبة‏ ‏إلي‏ ‏تلميذي‏ ‏عمواس‏,‏ظهر‏ ‏لهما‏ ‏كشخص‏ ‏عاديوكان‏ ‏يمشي‏ ‏معهما‏,‏ولكن‏ ‏أعينهما‏ ‏أمسكت‏ ‏عن‏ ‏معرفته‏(‏لو‏24:16)‏فلما‏ ‏انفتحت‏ ‏أعينهما‏ ‏وعرفاه‏,‏ثم‏ ‏اختفي‏ ‏عنهما‏,‏قال‏ ‏بعضهما‏ ‏لبعض‏:‏ألم‏ ‏يكن‏ ‏قلبنا‏ ‏ملتهبا‏,‏إذ‏ ‏كان‏ ‏يكلمنا‏ ‏في‏ ‏الطريق‏ ‏ويوضح‏ ‏لنا‏ ‏الكتب‏(‏لو‏24:31, 32).‏ومع‏ ‏مريم‏ ‏المجدلية‏,‏ظهر‏ ‏لها‏ ‏أولا‏ ‏كأنه‏ ‏البستاني‏,‏إلي‏ ‏أن‏ ‏عرفته‏ ‏أخيرا‏,‏فقالت‏ ‏له‏:‏ربوني‏,‏أي‏ ‏يا‏ ‏معلم‏(‏يو‏20:14-16).‏
ومع‏ ‏التلاميذ‏ ‏أيضا‏ ‏ظنوه‏ ‏روحا‏,‏فلما‏ ‏أكل‏ ‏معهم‏ ‏وقال‏ ‏لهم‏ ‏جسوني‏ ‏فإن‏ ‏الروح‏ ‏ليس‏ ‏له‏ ‏لحم‏ ‏وعظام‏ ‏كما‏ ‏ترون‏ ‏لي‏,‏حينئذ‏ ‏تحققوا‏ ‏أنه‏ ‏هو‏ ‏وقالوا‏ ‏عنه‏ ‏أخيرا‏:‏الذي‏ ‏رأيناه‏ ‏بأعيننا‏,‏والذي‏ ‏شاهدناه‏ ‏ولمسته‏ ‏أيدينا‏....(1‏يو‏1:1).‏
لقد‏ ‏اتبع‏ ‏الرب‏ ‏في‏ ‏قيامته‏ ‏أسلوب‏ ‏التدرج‏ ‏مع‏ ‏تلاميذه‏,‏لأن‏ ‏رؤيته‏ ‏بجسده‏ ‏الممجد‏ ‏بعد‏ ‏القيامة‏,‏لم‏ ‏تكن‏ ‏أمرا‏ ‏سهلا‏.‏




الموضوع الأصلي : في‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏المسيح قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الجمعة فبراير 13, 2015 4:14 pm
المشاركة رقم:
مرشح للاشراف
مرشح للاشراف


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1273
نقاط : 3847
السٌّمعَة : 41
تاريخ التسجيل : 10/06/2012
العمر : 25
مُساهمةموضوع: رد: في‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏المسيح قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد


في‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏المسيح قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد







الموضوع الأصلي : في‏ ‏قيامة‏ ‏السيد‏ ‏المسيح قام‏ ‏بجسد‏ ‏ممجد // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: مريم بنت الملك


توقيع : مريم بنت الملك









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة