منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث - Pope Shenouda III

شاطر

الأربعاء فبراير 18, 2015 10:52 am
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3024
نقاط : 7577
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: ‏القوة‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل


‏القوة‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل


طلب‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏من‏ ‏كل‏ ‏الإكليروس‏ ‏والشعب‏ ‏القبطي‏ ‏أن‏ ‏يصلوا‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏الطلبة‏...‏جاء‏ ‏هذا‏ ‏في‏ ‏بداية‏ ‏لقاء‏ ‏قداسته‏ ‏الأسبوعي‏-‏الأربعاء‏ ‏الماضي‏-‏بالكاتدرائية‏ ‏المرقسية‏ ‏بالعباسية‏,‏والذي‏ ‏حضره‏ ‏الآلاف‏ ‏وعدد‏ ‏كبير‏ ‏من‏ ‏الأحبار‏ ‏الأساقفة‏ ‏والآباء‏ ‏الكهنة‏ ‏والرهبان‏...‏قال‏ ‏قداسته‏-‏قبل‏ ‏أن‏ ‏يجيب‏ ‏علي‏ ‏الأسئلة‏ ‏ويلقي‏ ‏كلمته‏ ‏كعادته‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏لقاء‏-...‏قال‏:‏أحب‏ ‏جميعا‏ ‏أن‏ ‏تصلوا‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏الطلبة‏ ‏في‏ ‏هذه‏ ‏الأيام‏...‏صلوا‏ ‏أن‏ ‏يعيطهم‏ ‏الرب‏ ‏النفسية‏ ‏الهادئة‏ ‏ليركزوا‏ ‏عند‏ ‏مراجعتهم‏ ‏في‏ ‏هدوء‏,‏ويزيل‏ ‏عنهم‏ ‏كل‏ ‏اضطراب‏ ‏وقلق‏ ‏وخوف‏ ‏من‏ ‏الامتحان‏,‏وأن‏ ‏يعيطهم‏ ‏الذاكرة‏ ‏والفهم‏...‏وبعدها‏ ‏بدأ‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏في‏ ‏الإجابة‏ ‏علي‏ ‏بعض‏ ‏الأسئلة‏ ‏التي‏ ‏وصلت‏ ‏لقداسته‏...‏
‏*‏الصوم‏ ‏الانقطاعي
كان‏ ‏أول‏ ‏سؤال‏ ‏أجاب‏ ‏عليه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏عن‏ ‏صوم‏ ‏الرسل‏ ‏الذي‏ ‏بدأ‏ ‏هذا‏ ‏الأسبوع‏ ‏إذ‏ ‏سأله‏ ‏أحد‏ ‏الحضور‏ ‏عما‏ ‏إذا‏ ‏كان‏ ‏يجوز‏ ‏الصوم‏ ‏الانقطاعي‏ ‏في‏ ‏صيام‏ ‏الرسل؟
أجاب‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏أن‏ ‏الأساس‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏الأصوام‏ ‏هو‏ ‏الصوم‏ ‏الانقطاعي‏ ‏وليس‏ ‏في‏ ‏صيام‏ ‏الرسل‏ ‏فقط‏,‏فالصوم‏ ‏هو‏ ‏انقطاع‏ ‏عن‏ ‏الطعام‏ ‏فترة‏ ‏معينة‏ ‏من‏ ‏الزمن‏ ‏يعقبه‏ ‏أكل‏ ‏خال‏ ‏من‏ ‏الدسم‏ ‏الحيواني‏...‏وأوضح‏ ‏قداسته‏ ‏أن‏ ‏هذه‏ ‏الفترة‏-‏فترة‏ ‏الانقطاع‏-‏لم‏ ‏تحدد‏ ‏لاختلاف‏ ‏الناس‏ ‏من‏ ‏حيث‏ ‏السن‏,‏ومن‏ ‏حيث‏ ‏القامة‏ ‏الروحية‏,‏ومن‏ ‏حيث‏ ‏الصحة‏,‏ومن‏ ‏حيث‏ ‏التعود‏,‏لهذا‏ ‏يترك‏ ‏أمر‏ ‏تحديد‏ ‏فترة‏ ‏الانقطاع‏ ‏بين‏ ‏الشخص‏ ‏وأب‏ ‏الاعتراف‏...‏المهم‏ ‏أنه‏ ‏لابد‏ ‏من‏ ‏فترة‏ ‏انقطاع‏.‏
‏*‏العشور
أجاب‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏علي‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏سؤال‏ ‏عن‏ ‏العشور‏....‏السؤال‏ ‏الأول‏ ‏من‏ ‏سيدة‏ ‏قالت‏ ‏فيهأعمل‏ ‏أنا‏ ‏وزوجي‏,‏ونقوم‏ ‏بدفع‏ ‏العشور‏ ‏تماما‏ ‏كما‏ ‏قال‏ ‏الكتاب‏ ‏المقدس‏-‏أي‏ ‏نقدمعشركل‏ ‏ما‏ ‏يدخل‏ ‏لنا‏ ‏حتي‏ ‏لو‏ ‏كان‏ ‏غير‏ ‏المرتب‏-‏لكن‏ ‏حدث‏ ‏أن‏ ‏احتجنا‏ ‏إلي‏ ‏هذه‏ ‏العشور‏ ‏وقمنا‏ ‏بصرفها‏,‏وأصبحنا‏ ‏مدينين‏ ‏للعشور‏ ‏بمبلغ‏ ‏كبير‏ ‏تراكم‏ ‏علينا‏ ‏ونحن‏ ‏في‏ ‏أشد‏ ‏الاحتياج‏ ‏لهذا‏ ‏المبلغ‏..‏فهل‏ ‏نبدأ‏ ‏من‏ ‏جديد‏ ‏في‏ ‏دفع‏ ‏العشور‏,‏أم‏ ‏نقوم‏ ‏بدفع‏ ‏ما‏ ‏تم‏ ‏سحبه‏ ‏أولا؟‏...‏
أجاب‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏موضحا‏ ‏أن‏ ‏أهم‏ ‏الأشياء‏ ‏في‏ ‏العطاء‏ ‏أنك‏ ‏تدفع‏ ‏من‏ ‏احتياجك‏..‏فعندما‏ ‏تكون‏ ‏محتاجا‏ ‏وتدفع‏ ‏مثل‏ ‏الأرملة‏ ‏التي‏ ‏دفعت‏ ‏الفلسين‏ ‏فكانت‏ ‏أحسن‏ ‏من‏ ‏الجميع‏ ‏لأنها‏ ‏من‏ ‏إعوازها‏ ‏قد‏ ‏دفعت‏...‏ووجه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏اللوم‏ ‏لصاحبة‏ ‏السؤال‏ ‏أنهم‏ ‏قدموا‏ ‏العشور‏ ‏ثم‏ ‏سحبوها‏ ‏فنقضوا‏ ‏الاتفاق‏ ‏الذي‏ ‏بينهم‏ ‏وبين‏ ‏الرب‏...‏ونصحها‏ ‏قداسته‏ ‏إن‏ ‏كانوا‏ ‏لا‏ ‏يستطيعون‏ ‏إعادة‏ ‏تقديم‏ ‏ما‏ ‏سحبوه‏ ‏فليقسطوا‏ ‏ما‏ ‏أخذوه‏ ‏من‏ ‏العشور‏ ‏ويقدموه‏ ‏شيئا‏ ‏فشيئا‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏يسددوا‏ ‏كل‏ ‏ما‏ ‏أخذوه‏,‏بالإضافة‏ ‏إلي‏ ‏تقديمهم‏ ‏للعشور‏ ‏الجديدة‏...‏وحذرهم‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏من‏ ‏أن‏ ‏يغالطوا‏ ‏الرب‏...‏وأضاف‏ ‏أن‏ ‏الرب‏ ‏ليس‏ ‏في‏ ‏حاجة‏ ‏إلي‏ ‏العشور‏,‏لكنه‏ ‏يريدهم‏ ‏أن‏ ‏يبرهنوا‏ ‏علي‏ ‏عدم‏ ‏محبتهم‏ ‏للمال‏,‏وحبهم‏ ‏للمساكين‏ ‏والمحتاجين‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏محبتهم‏ ‏لأنفسهم‏.‏
وفي‏ ‏سؤال‏ ‏آخر‏:‏عما‏ ‏إذا‏ ‏كان‏ ‏يمكن‏ ‏أن‏ ‏تدفع‏ ‏العشور‏ ‏خارج‏ ‏الإيبارشية‏ ‏في‏ ‏أية‏ ‏كنيسة‏ ‏أخري؟
قال‏ ‏قداسته‏ ‏لصاحب‏ ‏السؤال‏:‏ادفع‏ ‏العشور‏ ‏في‏ ‏أي‏ ‏مكان‏ ‏يستريح‏ ‏له‏ ‏ضميرك‏,‏ولأي‏ ‏شخص‏ ‏تشعر‏ ‏أن‏ ‏قلبك‏ ‏يشفق‏ ‏عليه‏,‏لأن‏ ‏الرب‏ ‏لا‏ ‏يقيدك‏ ‏بمكان‏ ‏ولا‏ ‏بأشخاص‏...‏المهم‏ ‏أن‏ ‏لا‏ ‏تكون‏ ‏محبا‏ ‏للمال‏,‏وأن‏ ‏يكون‏ ‏لك‏ ‏قلب‏ ‏عطوف‏.‏
الآباء‏ ‏الرسل
‏**‏تحدث‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏في‏ ‏لقاء‏ ‏هذا‏ ‏الأربعاء‏ ‏عن‏ ‏أبائنا‏ ‏الرسل‏ ‏تلاميذ‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏...‏جاءت‏ ‏كلمته‏ ‏بمناسبة‏ ‏صوم‏ ‏الرسل‏ ‏الذي‏ ‏نعيشه‏ ‏هذه‏ ‏الأيام‏ ‏وتساءل‏ ‏قداسته‏ ‏عن‏ ‏السبب‏ ‏في‏ ‏قوة‏ ‏آبائنا‏ ‏الرسل‏ ‏رغم‏ ‏أنهم‏ ‏كانوا‏ ‏قليلي‏ ‏العدد‏,‏ومن‏ ‏البسطاء‏ ‏فغالبيتهم‏ ‏كانوا‏ ‏صيادين‏!!...‏ويبدو‏ ‏أن‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏لفت‏ ‏أذهان‏ ‏كل‏ ‏الحضور‏ ‏بسؤاله‏ ‏إذ‏ ‏أنصتوا‏ ‏بشغف‏ ‏إلي‏ ‏إجابته‏ ‏علي‏ ‏السؤال‏ ‏الذي‏ ‏طرحه‏ ‏قداسته‏...‏وبفمه‏ ‏الذهبي‏ ‏قال‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏...‏إنهم‏-‏الآباء‏ ‏الرسل‏-‏كانوا‏-‏أولا‏-‏يحيون‏ ‏حياة‏ ‏الإيمان‏ ‏القوي‏,‏وهذا‏ ‏الإيمان‏ ‏ثبتهم‏ ‏الرب‏ ‏فيه‏ ‏بآيات‏ ‏وبراهين‏ ‏ومعجزات‏...‏وأوضح‏ ‏قداسته‏ ‏أن‏ ‏الإيمان‏ ‏يفعل‏ ‏أشياء‏ ‏كثيرة‏ ‏جدا‏,‏فإذا‏ ‏ما‏ ‏وجد‏ ‏عند‏ ‏إنسان‏ ‏فإنه‏ ‏يستطيع‏ ‏أن‏ ‏يعمل‏ ‏به‏ ‏أعمالا‏ ‏خارقة‏ ‏للعادة‏...‏يكفي‏-‏مثلا‏-‏أن‏ ‏يؤمن‏ ‏الإنسان‏ ‏بفكرة‏ ‏فيجد‏ ‏كل‏ ‏طاقاته‏ ‏مركزة‏ ‏ومتحمسة‏ ‏لتنفيذ‏ ‏هذه‏ ‏الفكرة‏...‏وهم‏ ‏آمنوا‏ ‏بالرب‏ ‏يسوع‏,‏وآمنوا‏ ‏بقيامته‏,‏وبدأوا‏ ‏ينشرون‏ ‏هذا‏.‏
وانتقل‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏إلي‏ ‏النقطة‏ ‏الثانية‏ ‏في‏ ‏سر‏ ‏قوة‏ ‏آبائنا‏ ‏الرسل‏ ‏وهي‏ ‏الشجاعة‏ ‏والصمود‏ ‏وكلمة‏ ‏الحق‏ ‏أيا‏ ‏كانت‏ ‏نتائجها‏...‏وردد‏ ‏قداسته‏ ‏هنا‏ ‏العبارة‏ ‏الجميلة‏ ‏التي‏ ‏قالها‏ ‏بطرس‏ ‏الرسولينبغي‏ ‏أن‏ ‏يطاع‏ ‏الله‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏الناس‏...‏وقال‏ ‏إنهم‏ ‏تكلموا‏ ‏في‏ ‏شجاعة‏,‏ووبخوا‏ ‏اليهود‏ ‏علي‏ ‏أخطائهم‏,‏واحتملوا‏ ‏في‏ ‏سبيل‏ ‏ذلك‏ ‏ما‏ ‏احتملوا‏...‏كانوا‏ ‏شجعان‏ ‏في‏ ‏كلمة‏ ‏الحق‏,‏وكانت‏ ‏لهم‏ ‏قوة‏ ‏أمام‏ ‏الفلسفات‏ ‏التي‏ ‏كانت‏ ‏موجودة‏ ‏في‏ ‏ذلك‏ ‏الوقت‏...‏ونحن‏ ‏نذكر‏ ‏بكل‏ ‏فخر‏ ‏أن‏ ‏مارمرقس‏ ‏الرسول‏ ‏عندما‏ ‏أتي‏ ‏إلي‏ ‏مصر‏ ‏لم‏ ‏تكن‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏كنيسة‏ ‏واحدة‏,‏ولا‏ ‏مؤمنون‏,‏ولا‏ ‏قسوس‏,‏كانت‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏العبادات‏ ‏الفرعونية‏ ‏القديمة‏ ‏للإله‏ ‏رع‏ ‏والإله‏ ‏آمون‏,‏وكان‏ ‏فيها‏ ‏منذ‏ ‏أيام‏ ‏إسكندر‏ ‏الأكبر‏ ‏والبطالمة‏ ‏العبادات‏ ‏اليونانية‏,‏وكان‏ ‏فيها‏ ‏عبادات‏ ‏قادمة‏ ‏من‏ ‏الشرق‏,‏وكانت‏ ‏فيها‏ ‏الديانة‏ ‏اليهودية‏,‏وكانت‏ ‏فيها‏ ‏الفلسفة‏ ‏الوثنية‏ ‏بكل‏ ‏ما‏ ‏للفلسفة‏ ‏الوثنية‏ ‏من‏ ‏تأثير‏ ‏علي‏ ‏الناس‏,‏وبالإضافة‏ ‏إلي‏ ‏كل‏ ‏هذا‏ ‏كانت‏ ‏هناك‏ ‏السلطة‏ ‏الرومانية‏ ‏الحاكمة‏ ‏بكل‏ ‏ما‏ ‏فعلته‏ ‏من‏ ‏استشهاد‏ ‏للمؤمنين‏...‏لكن‏ ‏مارمرقس‏ ‏من‏ ‏لاشئ‏...‏ظل‏ ‏يعمل‏...‏يعمل‏ ‏بكلمة‏ ‏الرب‏ ‏في‏ ‏قوة‏,‏وفي‏ ‏إيمان‏ ‏حقيقي‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏انتهي‏ ‏الأمر‏ ‏باستشهاده‏,‏ولكن‏ ‏بعد‏ ‏أن‏ ‏بني‏ ‏كنيسة‏,‏وبعد‏ ‏أن‏ ‏رسم‏ ‏قسوسا‏,‏ورسم‏ ‏أسقفا‏ ‏يخلفه‏,‏وبعد‏ ‏أن‏ ‏أسس‏ ‏أول‏ ‏مدرسة‏ ‏لاهوتية‏ ‏في‏ ‏العالم‏-‏مدرسة‏ ‏الإسكندرية‏-‏كل‏ ‏هذه‏ ‏الأعمال‏ ‏أنجزها‏ ‏في‏ ‏فترة‏ ‏قصيرة‏,‏ولكنها‏ ‏كانت‏ ‏منتجة‏.‏
وأضاف‏ ‏قداسته‏:‏ما‏ ‏حدث‏ ‏مع‏ ‏مارمرقس‏ ‏حدث‏ ‏مع‏ ‏باقي‏ ‏الرسل‏,‏بدأوا‏ ‏في‏ ‏أورشليم‏,‏وانتقلوا‏ ‏منها‏ ‏إلي‏ ‏أنطاكية‏,‏ثم‏ ‏انتقلوا‏ ‏إلي‏ ‏بلاد‏ ‏الشرق‏,‏وذهبوا‏ ‏شرقا‏ ‏إلي‏ ‏الهند‏,‏وذهبوا‏ ‏إلي‏ ‏بعض‏ ‏بلاد‏ ‏أوربا‏,‏ولما‏ ‏انضم‏ ‏إليهم‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏وصلوا‏ ‏إلي‏ ‏قبرص‏,‏وإلي‏ ‏بلاد‏ ‏اليونان‏,‏وإلي‏ ‏روما‏...‏كل‏ ‏هذا‏ ‏في‏ ‏فترة‏ ‏بسيطة‏-‏خلال‏ ‏ثلاثين‏ ‏تقريبا‏-‏كانوا‏ ‏ملأوا‏ ‏الدنيا‏ ‏بالكرازة‏ ‏وبالعمل‏ ‏وبالتبشير‏ ‏مع‏ ‏إمكاناتهم‏ ‏الضعيفة‏...‏لم‏ ‏يكن‏ ‏لديهم‏ ‏مال‏ ‏ولا‏ ‏رجال‏..‏ذهبوا‏ ‏كما‏ ‏قال‏ ‏لهم‏ ‏المسيحلا‏ ‏تحملوا‏ ‏معكم‏ ‏ذهبا‏ ‏ولا‏ ‏فضة‏ ‏ولا‏ ‏نحاساولكن‏ ‏كانت‏ ‏لهم‏ ‏العزيمة‏ ‏القوية‏ ‏التي‏ ‏تعمل‏...‏وكانت‏ ‏لهم‏ ‏أيضا‏ ‏معونة‏ ‏من‏ ‏الروح‏ ‏القدس‏,‏وقوة‏ ‏آيات‏ ‏ومعجزات‏ ‏استطاعت‏ ‏أن‏ ‏تقنع‏ ‏الناس‏...‏ولم‏ ‏يكن‏ ‏هذا‏ ‏قاصرا‏ ‏علي‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل‏ ‏فقط‏,‏ولكن‏ ‏أيضا‏ ‏تلاميذهم‏,‏حتي‏ ‏الشمامسة‏...‏فالشماس‏ ‏أسطفانوس‏-‏مثلا‏-‏أول‏ ‏الشمامسة‏ ‏وقف‏ ‏أمام‏ ‏ثلاثة‏ ‏مجامع‏ ‏فلسفية‏,‏ويقول‏ ‏الكتابلم‏ ‏يستطيعوا‏ ‏أن‏ ‏يقاوموا‏ ‏القوة‏ ‏ولا‏ ‏الروح‏ ‏الذي‏ ‏كان‏ ‏يتكلم‏ ‏بها‏...‏كل‏ ‏هذا‏ ‏يجعلنا‏ ‏نري‏ ‏ما‏ ‏هي‏ ‏القوة‏ ‏التي‏ ‏كانت‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل‏.‏
استطرد‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏في‏ ‏كلمته‏ ‏فتحدث‏ ‏عن‏ ‏مثل‏ ‏آخر‏ ‏وهوبولس‏ ‏الرسولقال‏ ‏قداسته‏:‏إنه‏ ‏في‏ ‏عظة‏ ‏واحدة‏-‏في‏ ‏يوم‏ ‏الخمسين‏-‏انضم‏ ‏بها‏ ‏ثلاثة‏ ‏آلاف‏ ‏واعتمدوا‏ ‏جميعا‏ ‏في‏ ‏ذلك‏ ‏اليوم‏...‏وتساءل‏ ‏قداسته‏:‏من‏ ‏الآن‏ ‏يستطيع‏ ‏أن‏ ‏يلقي‏ ‏عظة‏ ‏يؤمن‏ ‏بها‏ ‏ثلاثة‏ ‏آلاف‏ ‏ويتعمدوا؟‏!‏كانبولس‏ ‏الرسولفيه‏ ‏تأثير‏,‏وفيه‏ ‏قوة‏ ‏للكلمة‏,‏وفي‏ ‏الروح‏ ‏القدس‏ ‏الذي‏ ‏يعمل‏ ‏فيه‏.‏
وفي‏ ‏نهاية‏ ‏كلمته‏ ‏وجه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏الشكر‏ ‏والتقدير‏ ‏لأبائنا‏ ‏الرسل‏ ‏الذين‏ ‏وضعوا‏ ‏لنا‏ ‏أساس‏ ‏الإيمان‏ ‏وقواعده‏ ‏وأسراره‏,‏وقال‏ ‏إننا‏ ‏لذلك‏ ‏عندما‏ ‏نفتخر‏ ‏بإيماننا‏ ‏نقول‏ ‏الإيمان‏ ‏المسلم‏ ‏لنا‏ ‏من‏ ‏الرسل‏...‏ونفتخر‏ ‏أن‏ ‏كنيستنا‏ ‏كنيسة‏ ‏رسولية‏,‏أي‏ ‏أسسها‏ ‏الرسل





الموضوع الأصلي : ‏القوة‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الخميس فبراير 19, 2015 10:21 pm
المشاركة رقم:
مديرة الموقع
مديرة الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 18191
نقاط : 24877
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 23
مُساهمةموضوع: رد: ‏القوة‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل


‏القوة‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل


سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع




الموضوع الأصلي : ‏القوة‏ ‏عند‏ ‏الآباء‏ ‏الرسل // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: علا المصرى


توقيع : علا المصرى









المصدر: منتديات النور والظلمة







ان مرت الأيام ولم ترونـي
فهذه مواضيعي فتـذكرونــي
وان غبت يوما ولم تجدونـي
ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي
ان طال غيابـي عنكـم دون عـودة
اكون وقتهـا بحـاجة للدعـاء فادعـولــي





الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة