منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث - Pope Shenouda III

شاطر

الأربعاء فبراير 18, 2015 11:58 am
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2988
نقاط : 7462
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: الفكر النقـــــــي


الفكر النقـــــــي


+
لا يمكن لاي شخص ان ينكر فضل اب المسكونة معلم الاجيال فم الذهب وأثناسيوس العصر الحديث قداسة البابا شنودة الثالث علي التعليم والتلمذة الروحية فالذي يجلس تحت قدميه يتعلم كيف يتأمل يتعلم كيف ينقي قلبه وفكره وهذا الموضوع اخواتي الاحباء هو ثمرة للتعلم علي يد قداسته والتمسك بتعاليم الاباء وهو محاولة من ضعفي بعد ما تعلمت كثيراً من عظات وتأملات سيدنا ولكنه باسلوبي الركيك فاعذروني وصلوا من اجل ضعفي


+

الفكر النقـــــــي

كي نعيش في حياة روحية ناجحة لابد لنا أن نحيا في فكر طاهر، فالأفكار غير الطاهرة نعطل النمو الروحي للأنسان وتُظلم قلبه . فيصبح ذو الفكر الرديء ذو قلب رديء أيضا " الانسان الصالح من كنز قلبه الصالح يخرج الصلاح و الانسان الشرير من كنز قلبه الشرير يخرج الشر فانه من فضلة القلب يتكلم فمه (لو 6 : 45) " وكما يُرنم دواد النبي " قلباً نقياً أحلق فيه يا الله وروحاً مستقيماً جدده في أحشائي " ( مز 50 : 10 ) .
التساهل مع الفكر هو بداية الخطيئة أو بالأحرى هو بداية التلذذ بفعل الخطيئة أي كانت تلك الخطيئة ، لان الفكر يسردها في سهولة ويسر مصوراً مشاهدها لان الفكر هو الوحيد القادر علي الإبداع سواء كان إبداع لائق أو إبداع غير لائق سواء كان إبداع يحل أو إبداع لا يحل فهذا هو عمل الفكر مناقشة الأمر وتحليله وترتيب خطواته والهدف منه تصوير مشاهده حتى تكتمل الصورة .
حينما يستسلم الانسان لذلك الفكر غير المنضبط يبدء مشواره مع الخطيئة فالطريق إليها بدء وبدأت معه رحلة عذاباته في حياة الخطيئة ، ففي البداية قد يفعلها متردداً ويعطيه الفكر المبررات ولكنه بعد ذلك نجده يفعلها طواعية ويضغط عليه فكره الرديء مقدماً إليه المبررات ولكن في هذه المرة وبعد فعلها يقدم إليه شكل أخر من الذكريات عن فعلها ونتائجها وفلسفة تبرئته لفعلها، ويكررها الانسان مرة ومرات إلى أن يتحول من انسان يعيش مع الخطيئة قد يفعلها مرة ويمتنع عنها مرات أخرى إلى انسان تعيش فيه الخطيئة فهي التي تقوده .
في البداية كان من الممكن تتدارك الموقف ويرجع إلى حياة النقاء ولكن بعد أن عاش في الخطيئة أصبحت هي التي تقوده إلى حياة الظلمة تحول فكره في هذا الوقت إلى نوع أخر اصبح فكراً منشغلاً بالبحث عنها وكيف يهيئ لها الظروف المناسبة لفعلها ويبتعد الانسان عن حياة البر والنقاء .
أذن فالبداية الفعلية كانت التساهل مع الفكر غير النقي ولكنها ليست هي البداية الأساسية فالبداية الأساسية لفعل الخطيئة هي الابتعاد عن حياة العشرة مع الله والابتعاد عن حياة الصلاة والابتعاد عن حضن أمنا التي هي كنيستنا والابتعاد عن وسائط النعمة التي اعطنا إياها ربنا يسوع المسيح الممثل في سر الافخارستيا .
ولكن هل تنتهي حياة من عاش في الخطيئة علي هذا النحو ولا أمل في رجوعه إلى حضن أبيه والي حضن أمه التي هي الكنيسة ، لا فالله الذي بذل ابنه الوحيد لكي يخلص كل من أمن بــه " لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية (يو 3 : 16) " . لانه لا يتركنا مثلما فعل فينا الفكر غير الطاهر الذي حاول عدو الخير أن يجعلنا نحيا فيه .
فهذا هو الفرق بين إلهنا القدوس الذي بذل نفسه عنا واعطنا فكراً نقيا وبين أن نتبع فكراً رديئا لان من يجعلنا نفكر في فعل الخطيئة قال عنه معلمنا بطرس الرسول" اصحوا و اسهروا لان إبليس خصمكم كاسد زائر يجول ملتمسا من يبتلعه " (1بط 5 : Cool .
فمجرد من أن ننتبه إلى صوت الله في داخلنا ونرجع عن الخطيئة ونسمع صوته الحنون نري نوعاً أخر من الفكر نري فكراً طاهراً وقلوباً نقية نراه يدعونا إلى الصلاة مرددين مع داود النبـــي " ذوقوا و انظروا ما أطيب الرب طوبى للرجل المتوكل عليه" (مز 34 : Cool ، فمهما كانت حياتنا قبل حياة العشرة مع الله نجده تبارك اسمه يقول لنا " تعالوا إلى يا جميع المتعبين و الثقيلي الأحمال و أنا أريحكم " (مت 11 : 28) ، فهما كانت حياتنا نسمعه تبارك اسمه يقول لنا " ملقين كل همكم عليه لانه هو يعتني بكم " (1بط 5 : 7) . أن معجزة إقامة اليعازر تعطينا تأكيد الله علي انه يحبنا مهما كانت حياتنا قبل الرجوع إليه مهما كانت رائحتنا قالت له مرثا أخت الميت يا سيد قد انتن لان له أربعة أيام (يو 11 : 39) ، ولكننا ينبغي أن نسمع صوته القائل لمرثا " قال لها يسوع الم اقل لك أن آمنت ترين مجد الله " (يو 11 : 40) ، فمهما كانت حياتنا لابد أن نؤمن أن إلهنا القدوس ومخلصنا الصالح قادر أن يقمنا من حياة الخطية فهو القائل " أنا هو القيامة والحياة من آمن بي ولو مات فسيحيا " (يو 11 : 25) ،
فحينما يتنقى الفكر سيتنقى القلب وتتغير نظرات الانسان وتقديره لكل شيء ستتغير أيضا نظرتنا لاخطاء الآخرين فلن نراها أخطاء بل ستتحول نظراتنا إلى تلك الأخطاء فنراها نظرات إشفاق ومحبة وطلبات إلى الله لكي يسامح ولكي لا يقيم تلك الأخطاء لهم ، لان فكرنا اصبح نقياً وقادنا ذلك الفكر إلى نقاء القلب الذي اصبح كله لمسيحنا القدوس لان الفكر الطاهر افرز قلباً نقياً والقلب النقي افرز تواضع للأنسان .
الرب قادر أن يعطينا حياة النقاء لنعيش في سلام داخلي ونحيا في حياة العشرة معه تبارك اسمه القدوس .
ولالهنا كل مجد وكرامة من الآن والي الأبد أمين .




الموضوع الأصلي : الفكر النقـــــــي // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الأربعاء فبراير 18, 2015 3:51 pm
المشاركة رقم:
نائبة المدير
نائبة المدير


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 4458
نقاط : 7978
السٌّمعَة : 65
تاريخ التسجيل : 02/08/2012
العمر : 26
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: رد: الفكر النقـــــــي


الفكر النقـــــــي


مجهود رائع وعظة جميلة تسلم ايدك




الموضوع الأصلي : الفكر النقـــــــي // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: مريم بنت العدرا


توقيع : مريم بنت العدرا









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة