منتدى نور الحياة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا

منتدى نور الحياة

اخبار . رياضة . فن .فيديو. طب. برامج. موضة. طفل. حوادث. بحث. فيس .بوك . تويتر. يوتيوب. جوجل . ادنس. ربح .نت .افلام . ترانيم . مسرحيات. عظات
 
البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت البابا شنودة
مراقبة عامة
مراقبة عامة
avatar


عدد المساهمات : 3282
نقاط : 8856
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012

مُساهمةموضوع: المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء   الإثنين يوليو 13, 2015 1:35 pm

نتابع‏ ‏تأملاتنا‏ ‏في‏ ‏المحبة‏ ‏حسبما‏ ‏شرحها‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏في‏1‏كو‏13‏فنتحدث‏ ‏اليوم‏

المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء‏..‏وتصبر‏ ‏علي‏ ‏كل‏ ‏شيء‏1‏كو‏13:7‏
بقلم قداسة البابا شنودة الثالث

لست‏ ‏أريد‏ ‏في‏ ‏هذا‏ ‏المقال‏ ‏أن‏ ‏أحدثكم‏ ‏عن‏ ‏الاحتمال‏ ‏بصفة‏ ‏عامة‏.‏فالاحتمال‏ ‏موضوع‏ ‏طويل‏,‏وله‏ ‏أسباب‏ ‏عديدة‏.‏فهناك‏ ‏من‏ ‏يحتمل‏ ‏بسبب‏ ‏اتضاع‏ ‏قلبه‏,‏أو‏ ‏بسبب‏ ‏الحكمة‏ ‏وبتجنب‏ ‏عواقب‏ ‏الأمور‏.‏أو‏ ‏لأسباب‏ ‏أخري‏.‏ولكن‏ ‏موضوعنا‏ ‏الآن‏ ‏هو‏ ‏الاحتمال‏ ‏بسبب‏ ‏المحبة‏..‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء‏.‏

الذي‏ ‏يحب‏ ‏شخصا‏,‏يكون‏ ‏مستعدا‏ ‏أن‏ ‏يحتمل‏ ‏منه‏,‏وأن‏ ‏يحتمل‏ ‏من‏ ‏أجله‏.‏
أبونا‏ ‏يعقوب‏ ‏أبو‏ ‏الآباء‏ ‏احتمل‏ ‏الكثير‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏محبته‏ ‏لراحيل‏.‏احتمل‏ ‏أباها‏ ‏لابان‏,‏الذي‏ ‏غير‏ ‏أجرته‏ ‏عشر‏ ‏مرات‏,‏واحتمل‏ ‏سنوات‏ ‏طويلة‏ ‏يخدمه‏ ‏فيها‏,‏قال‏ ‏عنهاكنت‏ ‏في‏ ‏النهار‏ ‏يأكلني‏ ‏الحر‏,‏وفي‏ ‏الليل‏ ‏الجليد‏.‏وطار‏ ‏نومي‏ ‏من‏ ‏عينيتك‏31:40.‏
ويقول‏ ‏الكتابفخدم‏ ‏يعقوب‏ ‏براحيل‏ ‏سبع‏ ‏سنين‏.‏وكانت‏ ‏في‏ ‏عينيه‏ ‏كأيام‏ ‏قليلة‏,‏بسبب‏ ‏محبته‏ ‏لهاتك‏29:20.‏
أيضا‏ ‏يوناثان‏ ‏احتمل‏ ‏كثيرا‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏محبته‏ ‏لداود‏.‏
احتمل‏ ‏غضب‏ ‏أبيه‏ ‏الملك‏ ‏شاول‏,‏وتوبيخه‏ ‏له‏ ‏بكلام‏ ‏قاس‏ ‏بسبب‏ ‏دفاعه‏ ‏عن‏ ‏داود‏,‏حتي‏ ‏أن‏ ‏شاول‏ ‏ألقي‏ ‏رمحه‏ ‏نحو‏ ‏يوناثان‏ ‏ليقتله‏1‏صم‏20:30-33.‏
ومن‏ ‏أمثلة‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏,‏احتمال‏ ‏الشهداء‏ ‏والنساك‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏محبتهم‏ ‏لله‏.‏وكذلك‏ ‏أيضا‏ ‏الأنبياء‏ ‏والرسل‏.‏
الشهداء‏ ‏احتملوا‏ ‏السجن‏ ‏والعذابات‏ ‏التي‏ ‏لاتطاق‏,‏ثابتين‏ ‏في‏ ‏محبة‏ ‏الله‏,‏رافضين‏ ‏أن‏ ‏ينكروه‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏قطعت‏ ‏رقابهم‏.‏ومن‏ ‏أجل‏ ‏محبة‏ ‏الله‏,‏احتمل‏ ‏الثلاثة‏ ‏فتية‏ ‏القاءهم‏ ‏في‏ ‏أتون‏ ‏النار‏,‏واحتمل‏ ‏دانيال‏ ‏أن‏ ‏يلقي‏ ‏في‏ ‏جب‏ ‏الأسوددا‏6,3.‏
ومن‏ ‏أجل‏ ‏محبة‏ ‏الله‏ ,‏احتمل‏ ‏الرهبان‏ ‏والسواح‏ ‏والنساك‏ ‏أن‏ ‏يعيشوا‏ ‏في‏ ‏البراري‏ ‏والقفار‏ ‏وشقوق‏ ‏الأرض‏,‏بعيدا‏ ‏عن‏ ‏كل‏ ‏عزاء‏ ‏بشري‏,‏في‏ ‏شظف‏ ‏الحياة‏ ‏زاهدين‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏شيء‏.‏
ومن‏ ‏أجل‏ ‏محبة‏ ‏الله‏ ‏ونشر‏ ‏ملكوته‏,‏احتمل‏ ‏الرسل‏ ‏ألوانا‏ ‏من‏ ‏الأتعاب‏ ‏في‏ ‏كرازتهمفي‏ ‏صبر‏ ‏كثير‏,‏في‏ ‏شدائد‏ ‏في‏ ‏ضرورات‏ ‏في‏ ‏ضيقات‏,‏في‏ ‏ضربات‏ ‏في‏ ‏سجون‏,‏في‏ ‏اضطرابات‏ ‏في‏ ‏أتعاب‏,‏في‏ ‏أسهار‏ ‏في‏ ‏أصوام‏...2‏كو‏6:5,4.‏
ومن‏ ‏أمثلة‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏,‏محبة‏ ‏الأمومة‏ ‏والأبوة‏.‏
محبة‏ ‏الأم‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏ ‏متاعب‏ ‏الحمل‏ ‏والولادة‏ ‏والرضاعة‏,‏ومتاعب‏ ‏الصبر‏ ‏في‏ ‏تربية‏ ‏الطفل‏ ‏والعناية‏ ‏به‏,‏في‏ ‏غذائه‏ ‏وفي‏ ‏نظافته‏,‏وفي‏ ‏الاهتمام‏ ‏بصحته‏,‏وفي‏ ‏تعليمه‏ ‏النطق‏ ‏والكلام‏,‏وفي‏ ‏الصبر‏ ‏علي‏ ‏صراخه‏ ‏وصياحه‏ ‏وعناده‏...‏إلي‏ ‏أن‏ ‏يكبر‏.‏
وكذلك‏ ‏تعب‏ ‏الأب‏ ‏في‏ ‏تربية‏ ‏أبنائه‏,‏واحتماله‏ ‏مشقة‏ ‏العمل‏ ‏بكافة‏ ‏الطرق‏ ‏للإنفاق‏ ‏عليهم‏ ‏وتوفير‏ ‏كافة‏ ‏احتياجاتهم‏.‏
ومن‏ ‏أمثلة‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏,‏محبة‏ ‏الجنود‏ ‏لوطنهم‏.‏
فمن‏ ‏أجل‏ ‏وطنهم‏ ‏الذي‏ ‏يحبونه‏,‏يحتملون‏ ‏مشاق‏ ‏التدريب‏ ‏والحرب‏,‏والتعرض‏ ‏للموت‏ ‏أو‏ ‏للإصابة‏,‏وربما‏ ‏يحتملون‏ ‏فقد‏ ‏بعض‏ ‏أعضائهم‏,‏مع‏ ‏جروح‏ ‏أو‏ ‏تشوهات‏.‏ونفس‏ ‏الوضع‏ ‏نقول‏ ‏علي‏ ‏ما‏ ‏تتحمله‏ ‏الشرطة‏ ‏لحفظ‏ ‏الأمن‏...‏
كل‏ ‏هذا‏ ‏عن‏ ‏المحبة‏ ‏من‏ ‏أجل‏ ‏الغير‏,‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏لاتطلب‏ ‏مالنفسها‏,‏وإنما‏ ‏ما‏ ‏للغير‏...‏أيضا‏ ‏كمثال‏ ‏رجال‏ ‏المطافيء‏ ‏وفرق‏ ‏الإنقاذ‏ ‏علي‏ ‏تنوع‏ ‏تخصصاتها‏.‏
ننتقل‏ ‏إلي‏ ‏الحديث‏ ‏عن‏ ‏محبة‏ ‏الغير‏ ‏واحتمال‏ ‏تصرفاتهم‏.‏
المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏ ‏الغير‏ ‏وتغفر‏ ‏له‏,‏والتي‏ ‏تحول‏ ‏الخد‏ ‏الآخر‏ ‏لمن‏ ‏يضرب‏ ‏اللطمة‏ ‏الأولي‏.‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏ ‏الإساءة‏ ‏ولاترد‏ ‏بالمثل‏..‏والمحبة‏ ‏لاتشكو‏ ‏من‏ ‏المسيء‏ ‏ولا‏ ‏تشهر‏ ‏به‏..‏وتنسي‏ ‏الإساءة‏,‏ولا‏ ‏تخزنها‏ ‏في‏ ‏ذكراتها‏..‏كما‏ ‏يفعل‏ ‏البعض‏ ‏لشهور‏ ‏وسنوات‏.‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏لاتقول‏:‏هذه‏ ‏حقوقي‏ ‏وهذه‏ ‏كرامتي‏.‏
المحبة‏ ‏التي‏ ‏تحتمل‏,‏هي‏ ‏محبة‏ ‏صاحب‏ ‏القلب‏ ‏الكبير‏ ‏الواسع‏.‏
القلب‏ ‏الذي‏ ‏يحتمل‏ ‏العتاب‏ ‏ولايتضايق‏.‏وكما‏ ‏قال‏ ‏أليفار‏ ‏التيمانيأن‏ ‏امتحن‏ ‏أحد‏ ‏كلمة‏ ‏معك‏,‏فهل‏ ‏تستاءأي‏4:2‏تحتمل‏ ‏العتاب‏,‏حتي‏ ‏لو‏ ‏كان‏ ‏بكلمة‏ ‏صعبة‏.‏وتحتمل‏ ‏حتي‏ ‏الفكاهة‏ ‏ولو‏ ‏كانت‏ ‏بأسلوب‏ ‏يبدو‏ ‏فيه‏ ‏التهكم‏...‏
علي‏ ‏أن‏ ‏يكون‏ ‏الاحتمال‏ ‏في‏ ‏غير‏ ‏ضجر‏ ‏ولاتذمر‏ ‏ولاضيق‏.‏
بل‏ ‏بصدر‏ ‏رحب‏,‏وروح‏ ‏طيبة‏,‏غير‏ ‏متمركز‏ ‏حول‏ ‏ذاته‏ ‏وحول‏ ‏كرامته‏..‏إن‏ ‏صفات‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏ذكرها‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏تترابط‏ ‏معا‏.‏فطبيعي‏ ‏أن‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏لاتطلب‏ ‏ما‏ ‏لنفسها‏,‏سوف‏ ‏لاتطلب‏ ‏كرامة‏ ‏لذاتها‏,‏وبالتالي‏ ‏ستحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء‏.‏كذلك‏ ‏فإن‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏لاتحتد‏ ,‏سوف‏ ‏تحتمل‏.‏وأيضا‏ ‏لاتتفاخر‏ ‏سوف‏ ‏تحتمل‏..‏
بعض‏ ‏الناس‏ ‏لايحتملون‏ ‏الذين‏ ‏لايفهونهم‏.‏
ومن‏ ‏هنا‏ ‏كانت‏ ‏مشكلة‏ ‏الأذكياء‏ ‏مع‏ ‏الجهلاء‏ ‏أو‏ ‏الأقل‏ ‏فهما‏,‏أو‏ ‏مع‏ ‏الطبقات‏ ‏الجاهلة‏.‏لذلك‏ ‏يبعد‏ ‏مثل‏ ‏هؤلاء‏ ‏عن‏ ‏كثير‏ ‏من‏ ‏الناس‏.‏وقد‏ ‏لايحتمل‏ ‏الواحد‏ ‏منهم‏ ‏طول‏ ‏الوقت‏ ‏في‏ ‏إقناع‏ ‏غيره‏,‏فيبعد‏ ‏عنه‏.‏ولو‏ ‏كان‏ ‏في‏ ‏قلبه‏ ‏حب‏ ‏نحوه‏ ‏لأطال‏ ‏أناته‏ ‏عليه‏,‏لأنالمحبة‏ ‏تتأني‏.‏وأيضا‏ ‏كان‏ ‏يصبر‏ ‏لأن‏ ‏المحبة‏ ‏تصبر‏.‏وهكذا‏ ‏يضم‏ ‏إليه‏ ‏هذا‏ ‏الجاهل‏ ‏ويحتمله‏ ,‏ويرجو‏ ‏منه‏ ‏خيرا‏.‏وهكذا‏ ‏مع‏ ‏الأطفال‏...‏
القلب‏ ‏الضيق‏ ‏الخالي‏ ‏من‏ ‏الحب‏,‏هو‏ ‏الذي‏ ‏لايحتمل‏ ‏الآخرين‏:‏
وهكذا‏ ‏قال‏ ‏بولس‏ ‏الرسول‏ ‏لأهل‏ ‏كورنثوس‏ ‏فمنا‏ ‏مفتوح‏ ‏إليكم‏ ‏أيها‏ ‏الكورنثيون‏.‏قلبنا‏ ‏متسع‏.‏لستم‏ ‏متضيقين‏ ‏فينا‏,‏بل‏ ‏متضيقين‏ ‏في‏ ‏أحشائكم‏...‏لذلك‏ ‏أقول‏ ‏كما‏ ‏لأولادي‏:‏كونوا‏ ‏أنتم‏ ‏أيضا‏ ‏متسعين‏1‏كو‏6:13,12‏
القلب‏ ‏المتسع‏ ‏يستطيع‏ ‏أن‏ ‏يحتمل‏ ‏الناس‏...‏
كن‏ ‏إذن‏ ‏متسعا‏ ‏في‏ ‏قلبك‏ ‏وفي‏ ‏صدرك‏ ‏وفي‏ ‏فهمك‏.‏ولا‏ ‏تتضايق‏ ‏بسرعة‏.‏واعرف‏ ‏أن‏ ‏المجتمع‏ ‏فيه‏ ‏أنواع‏ ‏متعددة‏ ‏من‏ ‏الناس‏. ‏وليسوا‏ ‏جميعا‏ ‏من‏ ‏النوع‏ ‏الذي‏ ‏تريده‏ ..‏يوجد‏ ‏فيهم‏ ‏كثيرون‏ ‏لم‏ ‏يصلوا‏ ‏بعد‏ ‏إلي‏ ‏المستوي‏ ‏المثالي‏,‏ولا‏ ‏إلي‏ ‏المستوي‏ ‏المتوسط‏.‏وعلينا‏ ‏أن‏ ‏نحبهم‏ ‏جميعا‏.‏وبالمحبة‏ ‏ننزل‏ ‏إلي‏ ‏مستواهم‏ ‏لنرفعهم‏ ‏إلي‏ ‏مستوي‏ ‏أعلي‏.‏نتأني‏ ‏ونترفق‏ ‏عليهم‏,‏ونحتمل‏ ‏كل‏ ‏ما‏ ‏يصدر‏ ‏من‏ ‏جهالاتهم‏,‏ونصبر‏ ‏عليهم‏ ‏حتي‏ ‏يصلوا‏.‏
لاتقلالناس‏ ‏متعبون‏.‏بل‏ ‏بمحبتك‏ ‏تعامل‏ ‏معهم‏,‏وحاول‏ ‏أن‏ ‏تصلح‏ ‏من‏ ‏طباعهم‏.‏
ولو‏ ‏كنت‏ ‏لاتتعامل‏ ‏إلا‏ ‏مع‏ ‏المثاليين‏,‏فعليك‏ ‏أن‏ ‏تبحث‏ ‏عن‏ ‏عالم‏ ‏آخر‏ ‏تعيش‏ ‏فيه‏.‏في‏ ‏إحدي‏ ‏المرات‏ ‏قال‏ ‏لي‏ ‏شخصأنا‏ ‏لم‏ ‏أعد‏ ‏أحتمل‏ ‏فلانإطلاقا‏...‏إنه‏ ‏شخص‏ ‏لايطاق‏ ‏لايمكن‏ ‏احتماله‏!!‏فقلت‏ ‏لهوكيف‏ ‏إذن‏ ‏احتمله‏ ‏الله‏ ‏منذ‏ ‏ولادته‏ ‏حتي‏ ‏الآن؟‏!‏وكيف‏ ‏احتمل‏ ‏غيره‏ ‏وأمثاله‏ ‏منذ‏ ‏بدء‏ ‏الخليقة‏ ‏إلي‏ ‏يومنا‏ ‏هذا؟‏!‏حقا‏ ‏إن‏ ‏هذا‏ ‏لعجيب‏.‏
وقال‏ ‏لي‏ ‏آخر‏:‏فلانيقول‏ ‏الكلمة‏ ‏ويرجع‏ ‏عنها‏ ‏فكيف‏ ‏يمكن‏ ‏أن‏ ‏أعاشره‏.‏إن‏ ‏عشرته‏ ‏لاتحتمل‏...‏
فقلت‏ ‏له‏.‏وكم‏ ‏مرة‏ ‏تعهدنا‏ ‏لله‏ ‏بشيء‏.‏ورجعنا‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏تعهداتنا؟‏!‏وكم‏ ‏مرة‏ ‏وعدناه‏ ‏ولم‏ ‏نف‏ ‏بوعودنا‏,‏واحتملنا‏!‏
كم‏ ‏مرة‏ ‏فرعون‏ ‏وعد‏ ‏أن‏ ‏يطلق‏ ‏الشعب‏ ‏إن‏ ‏رفعت‏ ‏عنه‏ ‏الضربة‏.‏ويرفع‏ ‏الله‏ ‏الضربة‏,‏ولايفي‏ ‏فرعون‏ ‏بوعده‏.‏ثم‏ ‏يعود‏ ‏الله‏ ‏فيحتمله‏ ‏في‏ ‏وعد‏ ‏آخر‏!!‏خر‏8-10‏بينما‏ ‏الله‏ ‏كان‏ ‏يعرف‏ ‏مسبقا‏ ‏أن‏ ‏فرعون‏ ‏سوف‏ ‏لايفي‏ ‏بوعوده‏.‏
ومالنا‏ ‏وفرعون‏.‏كم‏ ‏مرة‏ ‏نذرنا‏ ‏لله‏ ‏ولم‏ ‏نف‏.‏وكان‏ ‏الله‏ ‏يعرف‏ ‏ذلك‏.‏ومع‏ ‏ذلك‏ ‏حقق‏ ‏لنا‏ ‏ما‏ ‏نطلبه‏ ‏في‏ ‏نذرنا‏!!‏
فإن‏ ‏كان‏ ‏الله‏ ‏يحتملنا‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏هذا‏,‏فلماذا‏ ‏لانحتمل‏ ‏غيرنا؟‏!‏
وكم‏ ‏مرة‏ ‏قدمنا‏ ‏لله‏ ‏توبة‏ ‏كاذبة‏.‏وكان‏ ‏الله‏ ‏يقبل‏ ‏اعترافنا‏ ‏وتوبتنا‏,‏ويسمح‏ ‏لنا‏ ‏بالتناول‏ ‏من‏ ‏الأسرار‏ ‏المقدسة‏.‏ثم‏ ‏نعود‏ ‏إلي‏ ‏خطايانا‏ ‏السابقة‏!!‏ويحتملنا‏ ‏الله‏ ‏ويطيل‏ ‏أناته‏ ‏علينا‏,‏حتي‏ ‏نتوب‏ ‏مرة‏ ‏أخري‏...‏كم‏ ‏مرة‏ ‏يأتي‏ ‏موعد‏ ‏الصلاة‏,‏فنقول‏ ‏ليس‏ ‏لدينا‏ ‏وقت‏ ‏نصلي‏ ‏فيه‏.‏يقول‏ ‏التراب‏ ‏والرماد‏ ‏للخالق‏ ‏العظيم‏:‏ليس‏ ‏لدي‏ ‏وقت‏ ‏أكلمك‏!!‏ويحتمل‏ ‏الله‏ ‏عبده‏.‏وكأنه‏ ‏يقول‏ ‏له‏:‏إن‏ ‏وجدت‏ ‏وقتا‏ ‏افتكرني‏!‏
حقا‏ ‏ليتنا‏ ‏نتعلم‏ ‏دروسا‏ ‏من‏ ‏معاملة‏ ‏الله‏ ‏ونحتمل‏ ‏الناس‏...‏
نحتملهم‏ ‏كما‏ ‏يحتملنا‏ ‏الله‏.,‏نحتملهم‏ ‏كي‏ ‏يحتملنا‏ ‏الله‏.‏لأنه‏ ‏يقولبالكيل‏ ‏الذي‏ ‏به‏ ‏تكيلون‏,‏يكال‏ ‏لكم‏ ‏ويزدادمت‏7:2‏مر‏4:24.‏
بل‏ ‏تذكر‏ ‏كيف‏ ‏احتمل‏ ‏الرب‏ ‏عذابات‏ ‏الصليب‏ ‏والإهانات‏ ‏السابقة‏ ‏للصليب‏,‏والتحديات‏ ‏المصاحبة‏ ‏للصليب‏ ‏التي‏ ‏تقول‏ ‏لو‏ ‏كنت‏ ‏ابن‏ ‏الله‏ ‏انزل‏ ‏عن‏ ‏الصليب‏,‏وخلص‏ ‏نفسكمت‏26,‏مر‏15.‏ولكنه‏ ‏احتمل‏ ‏الاستهزاء‏ ‏ولم‏ ‏ينزل‏,‏بسبب‏ ‏محبته‏ ‏لنا‏,‏لكي‏ ‏يخلصنا‏.‏ونحن‏ ‏نقول‏ ‏له‏ ‏في‏ ‏القداس‏ ‏الإلهي‏:‏
احتملت‏ ‏ظلم‏ ‏الأشراروأحب‏ ‏أن‏ ‏أضيف‏ ‏إليها‏:‏واحتملت‏ ‏ضعف‏ ‏الأبرار‏..‏
احتمل‏ ‏ظلم‏ ‏الأشرار‏ ‏الذين‏ ‏صلبوه‏,‏واحتمل‏ ‏ضعف‏ ‏الأبرار‏ ‏الذي‏ ‏هربوا‏ ‏وتركوه‏.‏احتمل‏ ‏من‏ ‏أنكره‏,‏ومن‏ ‏شك‏ ‏فيه‏.‏ومن‏ ‏قال‏ ‏لا‏ ‏أؤمن‏ ‏إن‏ ‏لم‏ ‏أضع‏ ‏أصبعي‏ ‏موضع‏ ‏المسامير‏..‏حقا‏ ‏إن‏ ‏المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء‏...‏إن‏ ‏المسيح‏ ‏علي‏ ‏الصليب‏ ‏احتمل‏ ‏وحمل‏.‏احتمل‏ ‏كل‏ ‏التعييرات‏ ‏والعذابات‏,‏وحمل‏ ‏جميع‏ ‏خطايا‏ ‏الناس‏ ‏منذ‏ ‏بدء‏ ‏الخليقة‏ ‏إلي‏ ‏آخر‏ ‏الدهور‏.‏فليتنا‏ ‏نحتمل‏ ‏نحن‏ ‏أيضا‏ ‏أخطاء‏ ‏المسيئين‏ ‏إلينا‏,‏ونحتملها‏ ‏في‏ ‏حب‏.‏
هذا‏ ‏كله‏ ‏من‏ ‏جهة‏ ‏الناس‏.‏فماذا‏ ‏عن‏ ‏العلاقة‏ ‏بالله؟
الذي‏ ‏يحب‏ ‏الله‏, ‏لا‏ ‏يتضايق‏ ‏من‏ ‏انتظار‏ ‏الرب‏, ‏بل‏ ‏يحتمل‏.‏
قد‏ ‏يصلي‏,‏ولا‏ ‏يجد‏ ‏أن‏ ‏الصلاة‏ ‏قد‏ ‏استجيبت‏,‏فلا‏ ‏يشك‏ ‏في‏ ‏محبة‏ ‏الله‏.‏ولا‏ ‏يظن‏ ‏أن‏ ‏الله‏ ‏قد‏ ‏نسيه‏,‏بل‏ ‏يحتمل‏ ‏هذاالتأخرفي‏ ‏الاستجابة‏,‏أو‏ ‏ما‏ ‏يظنه‏ ‏تأخرا‏ ‏لأن‏ ‏الله‏ ‏يعمل‏ ‏دائما‏ ‏في‏ ‏الوقت‏ ‏المناسب‏,‏حسب‏ ‏حكمته‏...‏لذلك‏ ‏ما‏ ‏أعجب‏ ‏أبانا‏ ‏إبراهيم‏,‏الذي‏ ‏ينطبق‏ ‏عليه‏ ‏قول‏ ‏الرسولالمحبة‏ ‏تصدق‏ ‏كل‏ ‏شيء‏,‏وترجو‏ ‏كل‏ ‏شيء‏,‏وتصبر‏ ‏علي‏ ‏كل‏ ‏شيءلقد‏ ‏وعده‏ ‏الله‏ ‏بنسل‏,‏ومر‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏عشرين‏ ‏عاما‏,‏دون‏ ‏أن‏ ‏تلد‏ ‏سارة‏.‏ولكن‏ ‏إبراهيم‏ ‏كان‏ ‏لايزال‏ ‏يرجو‏ ‏ما‏ ‏وعده‏ ‏به‏ ‏الرب‏ ‏وصدقه‏ ‏ومازال‏ ‏يرجوه‏..‏وولد‏ ‏له‏ ‏الابن‏ ‏بعد‏ 25 ‏عاما‏ ‏من‏ ‏وعد‏ ‏الله‏.‏جميل‏ ‏قول‏ ‏المزمور‏:‏انتظر‏ ‏الرب‏.‏تقو‏ ‏وليتشدد‏ ‏قلبك‏,‏وانتظر‏ ‏الربمز‏27:14.‏
حقا‏ ‏إن‏ ‏المحبة‏ ‏التي‏ ‏تصدق‏ ‏وعود‏ ‏الله‏,‏تستطيع‏ ‏أن‏ ‏تصبر‏ ‏علي‏ ‏كل‏ ‏شيء‏,‏وترجو‏ ‏كل‏ ‏شيء‏ ‏وتنتظر‏ ‏الرب‏.‏وأيضا‏ ‏تحتمل‏ ,‏مهما‏ ‏طال‏ ‏الوقت‏.‏كما‏ ‏قال‏ ‏المرتل‏ ‏انتظرت‏ ‏نفسي‏ ‏الرب‏,‏من‏ ‏محرس‏ ‏الصبح‏ ‏حتي‏ ‏الليلمز‏130.‏
القلب‏ ‏الواسع‏ ‏المحب‏ ,‏يستطيع‏ ‏أن‏ ‏يصبر‏ ‏وينتظر‏.‏أما‏ ‏القلب‏ ‏الضيق‏ ‏أو‏ ‏الذي‏ ‏محبته‏ ‏قليلة‏,‏فهذا‏ ‏يتضجر‏.‏يريد‏ ‏أن‏ ‏يطلب‏ ‏ويناله‏ ‏في‏ ‏التو‏ ‏واللحظة‏.‏كذلك‏ ‏الإنسان‏ ‏المحب‏ ‏لله‏ ‏يحتمل‏ ‏التجارب‏ ‏والمشاكل‏...‏
ولاتتزعزع‏ ‏محبته‏ ‏لله‏ ‏مهما‏ ‏طالت‏ ‏التجربة‏,‏أو‏ ‏ازدادت‏ ‏حدتها‏.‏بل‏ ‏يقول‏ ‏في‏ ‏ثقةكل‏ ‏الأشياء‏ ‏تعمل‏ ‏معا‏ ‏للخير‏ ‏للذين‏ ‏يحبون‏ ‏اللهرو‏8:28.‏وكما‏ ‏قال‏ ‏القديس‏ ‏يعقوب‏ ‏الرسول‏ ‏احسبوه‏ ‏كل‏ ‏فرح‏ ‏يا‏ ‏إخوتي‏,‏حينما‏ ‏تقعون‏ ‏في‏ ‏تجارب‏ ‏متنوعةيع‏1:2‏أن‏ ‏المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء‏,‏في‏ ‏ثقة‏ ‏وفي‏ ‏غير‏ ‏تذمر‏.‏ولاتتعجل‏ ‏حل‏ ‏المشكلات‏,‏بل‏ ‏تنتظر‏ ‏الرب‏ ‏وتصبر‏.‏وتعطي‏ ‏المشكلة‏ ‏مدي‏ ‏زمنيا‏ ‏يحلها‏ ‏الله‏ ‏فيه‏,‏في‏ ‏الوقت‏ ‏الذي‏ ‏يراه‏ ‏مناسبا‏,‏وبالطريقة‏ ‏التي‏ ‏يراها‏ ‏مناسبة‏.‏
والإنسان‏ ‏المحب‏ ‏لله‏,‏يحتمل‏ ‏الضيقات‏ ‏المادية‏...‏ويقول‏ ‏مع‏ ‏القديس‏ ‏بولس‏ ‏الرسولقد‏ ‏تعلمت‏ ‏أن‏ ‏أكون‏ ‏مكتفيا‏ ‏بما‏ ‏أنا‏ ‏فيه‏...‏تدربت‏ ‏أن‏ ‏أشبع‏ ‏وأن‏ ‏أجوع‏.‏أن‏ ‏استفضل‏ ‏وأن‏ ‏أنقص‏..‏في‏4:12,11‏المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء‏,‏وتصدق‏ ‏كل‏ ‏شيء‏,‏وترجو‏ ‏كل‏ ‏شيء‏1‏كو‏13:7.‏وقد‏ ‏أسهبنا‏ ‏في‏ ‏عبارةتحتمل‏...‏
عبارةتصدق‏ ‏كل‏ ‏شيءيمكن‏ ‏ممارستها‏ ‏في‏ ‏علاقتنا‏ ‏بالله‏..‏نصدق‏ ‏كل‏ ‏مواعيده‏,‏وكل‏ ‏ما‏ ‏ذكر‏ ‏الكتاب‏ ‏عن‏ ‏محبته‏.‏نصدق‏ ‏مجيئه‏ ‏فننتظره‏.‏
ونصدق‏ ‏محبته‏.‏فنبادله‏ ‏الحب‏.‏ونصدق‏ ‏كلامه‏ ‏فنؤمن‏ ‏به‏.‏
ولكن‏ ‏هل‏ ‏نستطيع‏ ‏أن‏ ‏نصدق‏ ‏الناس‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏شيء؟
مهما‏ ‏أحببنا‏ ‏الناس‏,‏لانستطيع‏ ‏أن‏ ‏نصدقهم‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏ما‏ ‏يقولونه‏ ‏إن‏ ‏لم‏ ‏يكونوا‏ ‏أمناء‏.‏هوذا‏ ‏الرب‏ ‏يقول‏ ‏عن‏ ‏مجيئه‏ ‏الثانيإن‏ ‏قال‏ ‏لكم‏ ‏أحد‏ ‏هوذا‏ ‏المسيح‏ ‏هنا‏ ‏أو‏ ‏هناك‏,‏فلا‏ ‏تصدقوا‏.‏لأنه‏ ‏سيقوم‏ ‏مسحاء‏ ‏كذبة‏ ‏وأنبياء‏ ‏كذبة‏...‏مت‏24:23-24.‏يعقوب‏ ‏أبو‏ ‏الآباء‏ ‏صدق‏ ‏أولاده‏ ‏في‏ ‏أن‏ ‏وحشا‏ ‏مفترسا‏ ‏قد‏ ‏افترس‏ ‏يوسف‏,‏وكانوا‏ ‏مخادعينتك‏37:31-35.‏
وحذرنا‏ ‏الرب‏ ‏حينما‏ ‏قالفلا‏ ‏نسمع‏ ‏لكلام‏ ‏ذلك‏ ‏النبي‏ ‏أو‏ ‏الحالم‏ ‏ذلك‏ ‏الحلم‏,‏لأن‏ ‏الرب‏ ‏إلهكم‏ ‏إنما‏ ‏يمتحنكم‏..‏تث‏ 13:1-3.‏
المحبة‏ ‏تصدق‏,‏في‏ ‏الحالات‏ ‏الطبيعية‏.‏وفي‏ ‏غير‏ ‏ذلك‏ ‏فالمحبة‏ ‏لله‏ ‏أولا‏,‏ونصدق‏ ‏الله‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏الناس‏.‏
فلا‏ ‏تصدق‏ ‏كل‏ ‏ما‏ ‏يتعارض‏ ‏مع‏ ‏كلام‏ ‏الله‏.‏
كذلك‏ ‏من‏ ‏الله‏ ‏نرجو‏ ‏كل‏ ‏شيءوفي‏ ‏غير‏ ‏ذلك‏ ‏يقول‏ ‏الكتاب‏:‏الرجاء‏ ‏بالله‏ ‏خير‏ ‏من‏ ‏الرجاء‏ ‏بالإنسان‏..‏مز‏118..‏
نكتفي‏ ‏بحديثنا‏ ‏هذا‏ ‏الآن‏.‏ونختم‏ ‏هذا‏ ‏الموضوع‏ ‏بالمقال‏ ‏المقبل‏ ‏إن‏ ‏أحبت‏ ‏نعمة‏ ‏الرب‏ ‏وعشنا‏.‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علا المصرى
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 18120
نقاط : 25329
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2014
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء   الثلاثاء يوليو 14, 2015 3:37 pm

تسلم ايدك دايما مبدع ومتتبخل بكل مفيد 

جزاكِ الله كل خير عالأنتقاء الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن المسيح المخلص
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 2362
نقاط : 6041
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 24/12/2012
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء   الأربعاء يوليو 15, 2015 9:46 am

ربنا يبارك تعب محبتك ومجهودك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت يسوع المسيح
عضو ماسى
عضو ماسى
avatar

عدد المساهمات : 436
نقاط : 2256
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/05/2013
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء   الجمعة يوليو 24, 2015 6:04 pm

عظة جميلة تسلمى عليها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المحبة‏ ‏تحتمل‏ ‏كل‏ ‏شيء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الحياة  :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث-
انتقل الى: