منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: منتديات الاباء العظماء - Forums godly parents :: البابا شنودة الثالث - Pope Shenouda III

شاطر

السبت يوليو 25, 2015 4:05 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3024
نقاط : 7576
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 19/06/2012
مُساهمةموضوع: عوائق التوبة


عوائق التوبة


لا يوجد شيء يحاربة الشيطان أكثر من التوبة ...ذلك لأنها تضيع تعبه السابق لذلك تبدو أحياناً صعبة علي البعض . لأنه حينما يريد الإنسان أن يتوب , يضع الشيطان أمامه كل ما يمكن من العثرات و العراقيل التي تمنع أو تعطل توبته و منها :
- العثرات , سواء كانت إغراءات أو فرصاً لم تكن متاحة من قبل , حتى تضعف أمامها الإرادة . و يمكن أن تكون البيئة إحدى العوائق التي تعطل التوبة بما تقدمه من عثرات و من المستويات و من مفاهيم خاطئة .
- مقارنة الخاطيء نفسه بمستويات ضعيفة .
يظن مع هذه المستويات أنه في حالة حسنة لا تحتاج إلي توبة , أو تقف أمامه الأعذار , كأن يقول "كل الناس هكذا ... فهل أشذ عن الكل ؟!". طبعاً ليس عذراً أن تكون الغالبية مخطئة . فقد كان نوح محتفظاً ببره في عالم كله شر . و كذلك كان يوسف الصديق و موسي النبي في أرض مصر , و لو ط في سدوم
- ضعف الشخصية , بحيث يمكن أن تنقاد للوسط المحيط .
والمفروض أن تكون للإنسان شخصيته الثابتة التي لا تنجرف مع الإتجاه العام إن سمكة صغيرة يمكن أن تقاوم التيار و تسير عكسه , لأن فيها حياة . بينما كتلة ضخمة من الخشب – قدر هذه السمكة مئات المرات – يمكن أن يجرفها التيار . لأنه لا إرادة لها . فكن قوي الشخصية ليمكنك أن تتوب . و الرسول يقول "لا تشاكلوا هذا الدهر "(رو 2:12).
-التأجيل : إن الشيطان لا يحاربك حرباً مكشوفة بالإمتناع عن التوبة , بل يدعوك إلي التأجيل بتقديم إغراءات معينة و للتأجيل خطورات منها: إن فرص التوبة قد تفلت . و كذلك فإن الخطية كلما استمرت , تاخذ ساطاناً و تثبت أقدامها . و ربما بالتأجيل كجرد الرغبة في التوبة لا توجد , والتأثيرات الروحية لا تدفع إليها قد تفقد مفعولها .
5-اليأس : و الشعور بأن التوبة صعبة و غير ممكنة . و كما يقول يوحنا الدرجي : إن الشياطين قبل السقطة يقولون لك إن الله رؤوف و رحيم أما بعد السقطة فيقولون إنه ديان عادل و يخوفونك لتيأس من مغفرة الله فلا تتوب .
6-البر الذاتي , الذي فيه لا يشعر الإنسان أنه مخطيء .
التوبة هي تغيير حياة بحياة . و الذي حياته جميلة في عينيه , كيف يغيرها ؟! إنه إن لم يشعر بسؤ حالته , فلا يمكن أن يتوب و يغير حياته .
كذلك لا يتوب , من لا يبكت نفسه , و من يرفض تبكيت الآخرين .
ومن يظن أنه دائماً علي حق و أن عبارات (توبوا وارجعوا ) هي كوجهة إلي عيره . و كذلك من يترك أذنيه لسماع كلام المديح و يصدقه , و من يفسر وصايا الله حسب هواه , و يرفض أن يتبكت ضميره بسببها .
التوبة سهلة للمتواضعين . و صعبة علي الأبرار في أعين أنفسهم .
إنها سهلة للعشار المنسحق الشاعر بخطاياه , و صعبة علي الفريسي الذي يفتخر في صلاته قائلاً :أشكرك يا رب إني لست مثل سائر الناس الظالمين الخاطفين الزناه ... التوبة سهلة للمرأه الخاطئة التي بللت قدمي المسيح بدموعها و صعبة علي سمعان الفريسي الذي ظن أنه ليس خاطئاً مثلها ولذلك حسناً أن الرب أظهر له أنه هو و هي مديونان . و لكنه ليس له نفس حبها إذ يري دينه أقل بكثير (لو7).
التوبة سهلة علي الذين يعرفون أنهم خطاة , و يعترفون أنهم خطاة .
أما الأبرار في أعين أنفسهم , فعلي أي شيء يتوبون ؟! مادام لا يعترفون بأنهم أخطأوا في شيء ! حقاً : لا يحتاج (الأصحاء ) إلي طبيب , أي الذين يظنون في أنفسهم أنهم أصحاء ...!
هؤلاء , حتى إن جابههم أحد بخطية , إما ينكروها , أو يفسروها تفسيراً ملتوياً علي غيرهم , أو يجادلوا و يبرروا أنفسهم ... و لكنهم لا يعترفون بخطأ وبالتالي لا يتوبون ....
ربما الذين يقفون أمام الناس كقدوة لهم , من الصعب أن يقولوا إنهم محتاجون إلي توبة . ليت هؤلاء يكونون أيضاً للناس في الاعتراف بالخطأ و الاحتياج إلي توبة . لذلك نقول إن التوبة قد تكون سهلة للموعوظ , و صعبة علي الواعظ
والخادم و من في مستواهم .
-من عوائق التوبة أيضاً عدم وجود مخافة الله في القلب .
و كما قال مار اسحق : حيث لا توجد المخافة , لا توجد التوبة أيضاً .
البعض ينفرون من المخافة باسم المحبة . و لبعدهم عن المخافة يقعون في اللامبالاة , و يسقطون في خطايا . بهذه الخطايا يبرهنون علي أنه ليست لهم المحبة التي تطرح المخافة إلي خارج (1 يو 18:4).
مخافة الله تشعر الإنسان بخطاياه , فتدفعه إلي التوبة ...





الموضوع الأصلي : عوائق التوبة // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت البابا شنودة


توقيع : بنت البابا شنودة









المصدر: منتديات النور والظلمة








الأربعاء يوليو 29, 2015 4:31 pm
المشاركة رقم:
مراقبة عامة
مراقبة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2954
نقاط : 6313
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 14/12/2012
مُساهمةموضوع: رد: عوائق التوبة


عوائق التوبة


عظة جميلة ربنا يبارك حياتك




الموضوع الأصلي : عوائق التوبة // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: بنت المسيح ملك الملوك


توقيع : بنت المسيح ملك الملوك









المصدر: منتديات النور والظلمة








السبت أغسطس 29, 2015 11:30 am
المشاركة رقم:
عضو برونزى
عضو برونزى


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 272
نقاط : 1520
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/07/2013
مُساهمةموضوع: رد: عوائق التوبة


عوائق التوبة


ربنا يباركك




الموضوع الأصلي : عوائق التوبة // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: Bishoy Malak Sadek


توقيع : Bishoy Malak Sadek





السبت أغسطس 29, 2015 1:55 pm
المشاركة رقم:
مشرفة عامة
مشرفة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2560
نقاط : 6256
السٌّمعَة : 35
تاريخ التسجيل : 28/06/2012
العمر : 26
مُساهمةموضوع: رد: عوائق التوبة


عوائق التوبة


شكرا يا قمر موضوعك رائع




الموضوع الأصلي : عوائق التوبة // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: جوليا بنت الملك


توقيع : جوليا بنت الملك









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة