منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

شكرا


أهلا وسهلا بك إلى منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

منتدى نور الحياة -- الموقع الان للبيع :: المنتديات المسيحية العامة - Christian public forums :: السيدة العذراء - Virgin Mary

شاطر

الثلاثاء يوليو 28, 2015 6:31 pm
المشاركة رقم:
مشرفة عامة
مشرفة عامة


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 2543
نقاط : 5250
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 27/05/2013
مُساهمةموضوع: العَذْرَاءُ مَريَمُ كُليَّةُ الطُهْرِ


العَذْرَاءُ مَريَمُ كُليَّةُ الطُهْرِ


(رؤية آبائية)
الكنيسة الأرثوذكسية لا تجعل من علم المريميات (Mariology) موضوعًا عقائديًا مستقلاً بذاته بل يظل متكاملاً مع مجموع التعليم المسيحي القائم على أساس اﻠ (Christology) متأثرًا كثيرًا بالتعليم عن الروح القدس (Pnevmatology) من خلال التدبير مرتبطًا بشدة بحقيقة التعليم عن الكنيسة (Ecclesiology).
لذلك نظرتنا إلى العذراء القديسة في كل شيء لا تتخذ كامل معناها إلا من خلال سر الخلاص والتجسد الإلهي، فتقليدنا الكنسي لا يعتبرها أبدًا موضوعًا مستقلاً وقائمًا بحدّ ذاته، بل يراها دائمًا من خلال دورها في تدبير الخلاص، وإن كان تقليدنا برُمّته يتضمن مدائح وتكريم وثيؤطوكيات لكنه في الوقت نفسه لم يحسبها موضوع بحث نظري خاص يُدرّس بحد ذاته، أو مسألة عقائدية مستقلة. فالآباء الأولون تكلموا عنها في سياق المناسبات والتفاسير والكتابات والليتورﭼيات من أجل ارتباطها بالخطة الإلهية للخلاص، بعد أن خدمت خلاص البشر وتم بواسطتها قصد الله القديم، وأجابت بإرادتها الحرة (هوذا أنا امَة الرب، ليكن لي كقولك) في تذكار البشارة المسمىَ في الليتورﭼية (رأس خلاصنا).



قبلت غير المحوي في بطنها، ومن قِبَل ثمرتها أدرك الخلاص جنسنا، وأشرق لنا منها شمس البِر، قدمته لنا محمولاً على ذراعيها، ولدته بإتحاد بغير افتراق، ولدته كالنبوة بغير زرع ولا فساد، وبقيت عذراء بعد الولادة وبتوليتها مصونة بأمر عجيب، فهي قُبّة وقدس أقداس، وتابوت مصفح بالذهب من كل ناحية، صارت أمًا لله، عمانوئيل ابن العلي، وقد ثبَّت مجمع أفسس (٤٣١م) مسكونيًا لقب "والدة الإله الثيؤطوكوس" هذه التسمية ذات الواقع اللامتناهي. فالكنيسة الأرثوذكسية نادرًا ما ترسمها وحدها بل جالسة عن يمين الملك حاملة دومًا ابنها الإلهي بين ساعديها ومتوَّجة كملكة، هي أعلى من الشاروبيم وأجَلّ من السيرافيم، لأن الآب تطلع من السماء ولم يجد من يشبهها، فأرسل وحيده أتى وتجسد منها، غير الدنسة العفيفة قبلت بإرادتها الحرة وهي نذيرة الهيكل أن يَفِد إليها الابن الوحيد، فصارت الشرط البشري المباشر والموضوعي للتجسد، والمكان الحي حيث سكن العلي في بطنها، ودُعيت سماء ثانية جسدانية، وصارت أيقونتها هي أيقونة التجسد، واسمها ولقبها صار يحوي سر التدبير الإلهي للخلاص، بإسهام إيمانها وطاعتها وطهارتها وفقرها ونذرها وتكريسها وإرادتها، وبواسطتها أصلحنا الله مرة أخرى من قِبَل صلاحه، فأخذ المسيح وجه إنسان، وارتبطت هي به ارتباطًا عضويًا، ارتباطًا فريدًا مع شخص كلمة الله الذي اتخذ جسدًا من جسدها، وأراد أن يكون ابنها بالمعنى الكامل للكلمة.




إنها العَجنة والسماء والأرض، والنسل الجديد، حواء الثانية أم كل حي، حَجْلة الرب المتسربلة بالشمس، مدينة الله التي قيل عنها أعمال مجيدة، لأنها أرفع وأمجد بغير قياس من كل الطغمات، وهي وحدها البرئية التي استحقت أن تكون الأم والعبدة، الأم الدائمة البتولية، الأم والعذراء، عظمت الرب فأزهرت وأوسقت ثمرًا، وابتهجت بالله مخلصها ففاح عنبرها بوحدانية لا يُنطق بها، ونضح الحبور عليها في الروح القدس فنادت في أرضنا وأينعت لنا ثمرة الروح، حبلت بالفرح وولدت بالفرح، وهي ينبوع الحياة الفائض الذي نبعت لنا منه نعمة اللاهوت، فصارت عنبرًا مختارًا ويمامة عقلية وسبب فرح وخلاص وعتق ونجاة وفخر وشفاء وكرازة وكرامة وثبات ورفعة وقوة كل من يتشفع بها. ففي رقادها أيضًا ما أهملت العالم وما تركته لأنها الشفيعة المؤتمنة التي تستر العالم بجناحيها وتحرسه بزنارها، وهي قوية في الحروب، ناظرة إلينا من المواضع العلوية، ترفع ألحاظها وتوصينا جميعًا (مهما قال لكم ابني تفعلوا) ونحن نقول لها (الفرح لكِ يا والدة الإله مريم أم يسوع المسيح).





الموضوع الأصلي : العَذْرَاءُ مَريَمُ كُليَّةُ الطُهْرِ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: يوستينا بطرس


توقيع : يوستينا بطرس





الثلاثاء يوليو 28, 2015 8:13 pm
المشاركة رقم:
نائبة المدير
نائبة المدير


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 4458
نقاط : 7977
السٌّمعَة : 65
تاريخ التسجيل : 02/08/2012
العمر : 26
الدولة : مصر
مُساهمةموضوع: رد: العَذْرَاءُ مَريَمُ كُليَّةُ الطُهْرِ


العَذْرَاءُ مَريَمُ كُليَّةُ الطُهْرِ


موضوع رائع بركة ام النور تكون معاكى




الموضوع الأصلي : العَذْرَاءُ مَريَمُ كُليَّةُ الطُهْرِ // المصدر : موقع تور الحياة // الكاتب: مريم بنت العدرا


توقيع : مريم بنت العدرا









المصدر: منتديات النور والظلمة











الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة